PDA

View Full Version : *( عُذُوبَـةُ البَسَـمَات ! ..... إلى عطر النّدى ! )*



نبض المطر
27-08-2005, 09:12 PM
بسم الله الرّحمن الرّحيم
الإهــداء ..
إلى تلك الأرواح الطّاهرة التي تقعُ
على هذه الحروف !
و من ثمّة إلى
كلّ أشجاني !
عطر النّدى ..
أيّ أُخيّة !
هزّتني هذه من أعماقي ..
.

والله
ليس هذا بمبالغة شاعر او تنميق ألم
إنما أنا حقاً
ألتهب
ولااجيد البكاء
فمن لي برئة أتنفس بها بوحاً يفهمني
:
فجاءت الأبياتُ عفويّةً أخويّةً .. أنتِ الشّجنّ و
عليّ أكونُ الصّدى !
و أعترف .. بأنّي سأظلُّ مُقصِّرة .. !
لكن لا تعتبي أرجوكِ !
\
/
\
/

*( عُذُوبةُ البَســمات ) *
.
من للأنين سواكِ يا أشجاني
.................قولــي و لن تستغرقينَ ثوانِ
لله أنتِ و أنتِ يا روحَ النّدى
................ شجني و أنتِ براءةُ الوجـدانِ
أُختاهُ يا نوراً أضاءَ ملامح الـ
.............. الدّربَ الطّويلَ ببسمةٍ و حنــان
يا نبضَ قلبِ أبي و يا نبضي أنا
.............. القلبُ قبل النّبضِ بات يُعانــي
أويشتكي قلبُ الحبيبةِ زفـــرةً ؟
.............. أيظُنُّنا خِلْواً من الأحـــزانِ ؟
لا يا صدى حُزني و يا عطري أنا
............. زفراتُكِ انتثرتْ على ألحــاني !
آهآتُكِ الحرّى اكتويتُ بها أسىً
............ ألفيتُـها ما ضيّعتْ عنـــواني !
و سهرتُ ليل الحزن حينَ سهِرْتِهِ
............. قد أوغلَ الإشراقُ في هجرانـي
و قد اقتسمتُ مع الشّجونِ توجُّعي
............ فأنختُ في باحِ الشّجونِ بيــاني !
أرسلتُ دمعي يا حبيبةَ أحرفي
........... مُتلألأً بتفــاؤلــي أغرانـــي
أختاهُ بل قلبـاهُ بل يا مُهجةً
.......... تســري مودَّتُها إلى وجـــداني !
أترين أنِّي قد أكونُ براحةٍ
.......... إن غــابتِ البَسَماتُ عن إخــواني
لا والذي أعطى البريَّة خلْقَها
.......... وعليَّ منَّ بأعظَــمِ الإحســـانِ !
لا تستقيمُ بدونِكُم في خافقي
.......... أفراحُـــهُ بل كنتُ منه أعانــي !!
فتنفّسي يا أعذبَ الأشجانِ فالـ
......... أنفاسُ منكِ شـــــذىً من الأوزانِ
و تنفّسي فالحزنُ نبضٌ حائرٌ
......... سيعــودُ يسكُنُنـي إذا يلقــــاني
و تبسّمي حتّى و لو لم تشعُري
........ بعـــذوبةِ البَسَماتِ يا أشـجــاني !
أوَلستُ في دُنيايَ حُزناً عابراً
........ و تبسُّمِــي بجواركُــم يغشــاني ؟!
أختاهُ رفقاً بي فما بي موضعٌ
....... إلاّ و فيــهِ مُفَــارِقٌ أبكــــاني !

.
.
.
كنتُ بصددِ الإتيانِ بـ
.
*( تُسآئلُنـي القصيدةُ عنك ! )*
.
فاعترضَ الحزنُ طريقي مع أنّ
الحزن واحد !
.
.
دمتِ نقـاءً !
أُختُكِ و ابنة أبيكِ !
نبض المطر !
.
.
.
.
.
.
*( إشاااارة )*
" نزف الحنان بداخلي
وبمقلتي بكت الدموع "
النّورس .
.
.

al nawras
27-08-2005, 09:53 PM
.
Just to say :Thank you

&

mararto men hona

al nawras

عبـ A ـدالله
27-08-2005, 10:16 PM
*
نبض المطر
.
جميلٌ ما قرأتُ هنا ، قويمٌ سبكهُ ، رقيقٌ متدفقٌ معناه .
( لن تستغرقي ) .. أليس كذلك ؟!
.
كل التقدير

عطرالنَّدى
27-08-2005, 11:45 PM
ويلي!!
ليت من همستُ له بتلك رقّ وعاد!!
ياحبيبة أختك أنهكتني والله
هاتي رئة البسمات ياعذوبة الهمس أنتِ
فأنا بحقّ أريد التنفس
متعبة يانبض والله متعبة...لكن
ماأقول؟؟؟سوى ماقالته لي احداهن البارحة
(لاتحزني إن الله معنا)
نبض المطر
سأعود
لكن امهليني وقتاً ياحبيبتي
امهليني وقتاً

خالد الحمد
28-08-2005, 12:20 AM
أختي نبض المطر

جميلة هذه المشاعر الأخوية

كلماتك رقيقة وعذبة

أدام الله عليكما لباس الصحة والأخوة

دومي كأنتِ شامخة

نبض المطر
28-08-2005, 06:10 AM
.

Just to say :Thank you

&

mararto men hona

al nawras







أي أبتي !

ما أسعدني !

سأعود فمثلُ هذه لا يُفَوّت !

أبقاك الله لنا !

ابنتك البآرّة ..

نبض المطر !
.

zahya
28-08-2005, 10:21 AM
جميلة يانبض الرائعة

مؤثرة جداً

دمت راقية

أختك

بنت البحر

محب الفأل
28-08-2005, 11:28 AM
نبض المطر..........
كم كان نبضك مميزاً مؤثرا مشجيا
قد لاأقرأ مابين السطور ولكنها مدوية جميلة بحق
متقنة السبك والحبك متأججة المشاعر قوية التأثير
لك التحية والشكر

عطرالنَّدى
28-08-2005, 01:19 PM
فتنفّسي يا أعذبَ الأشجانِ فالـ
......... أنفاسُ منكِ شـــــذىً من الأوزانِ
و تنفّسي فالحزنُ نبضٌ حائرٌ
......... سيعــودُ يسكُنُنـي إذا يلقــــاني

الم اخبرك اني عجزت
يعجز قلمي
ويح قلمي لويجود
ويحه لو يجود
قلمي يشاركني الغباء فلايجود عليّ يزفرة
هذا مايجعلني أشحذ رئة تتنفسني
فشكراً لرئتك..شكراً
وعذراً إن أثقلت عليك عذراً
:
و تبسّمي حتّى و لو لم تشعُري
........ بعـــذوبةِ البَسَماتِ يا أشـجــاني !
أوَلستُ في دُنيايَ حُزناً عابراً
........ و تبسُّمِــي بجواركُــم يغشــاني ؟
ها انا ابتسم من قلبي...لأن لي اختاً مثلك...ها انا افعلها...ها انا ابتسم من قلبي
والله يانبضي كان بصدري حرارة ملتهبة منذ اسابيع
الان زالت
الان زالت
والله زالت
حين قرأت بوحك ..وبعدها انهرت باكية
فخرج كل ماكان مكتوما بصدري
اجتمعت اخوتي حولي
قاموا بممزاحتي من دون ان اشعر وفجأة
وجدت نفسي اضحك لدرجة بكت فيها عيني ولااعلم هل بكيت سعادة بعودة بسمتي ام نعياً لحالي
لكني ابتسمت..واليوم افقت فجراً لأجد نفسي بين يديك
بين همسك الذي كتبت له قصيدة ترد عليها
لكني تراجعت في انزالها لسببين:
حين انتبهت الى هذا الشطر
أختاهُ رفقاً بي فما بي موضعٌ
....... إلاّ و فيــهِ مُفَــارِقٌ أبكــــاني
وحين عادت بسمتي...فلماذا أعذب نفسي بذكرى الآه
فقد تعلمت من الحياة ان المعاناة لاتكمن في الالم ذاته بل تكمن في ان يجد الانسان لذته في تعذيب نفسه
.
:
كنتُ بصددِ الإتيانِ بـ
.
*( تُسآئلُنـي القصيدةُ عنك ! )*
.
فاعترضَ الحزنُ طريقي مع أنّ
الحزن واحد

آسفة ...أختي....ماكنت أعلم ان هناك من يتابع وداعيتي
رغم وصولها المائة!!
!
.
.
أختي
ردي لن يكون هنا....سيكون بموضعين
هناك حيث أهمس لك بلاحدوووووود ودون اي اختناق
وهناك بآخر الليل
حيث تحلوا مناجات الأحبة ومعانقتهم روحاً بالدعاء

اخت
يعجز قلمي عن شكرك
لكنك علمتِ
أنك رسمت بسمة كبيـــــــــرة بقلبي
فشكراً من اعماقي التي جائتني بتلك الزفرة ...فسمعتها بنبض قلبك
لاعدمتكِ

نبض المطر
30-08-2005, 11:06 AM
.




Just to say :Thank you

&

mararto men hona

al nawras




















<div style="width:100%;filter:glow(color=#C0C0C0,strength=6);c olor:#535736">
<font face="Simplified Arabic Backslanted" size=4>
أي أبتي !
قرأتُ يوماً أنّ الأشجــــار
الغينــــاء تُظلِّلُ الكثيرَ من
الشُّجيرات الصّغيــرة التـي
تحرقُها أشِعّة الشّمـــسِ فيما
لـو تعرّضت لهـا بشكٍ مُباشر
فهي لا تحتـاجُ إلاّ لشبـهِ أشِعَّةٍ
لا لأشِعّةٍ تآمّةٍ تآمّة !


أي أبتي

كانتِ الأيام أشبه بكتابٍ
يُقرأ .. سطــرٌ يُفرحُنا
و سطــــورٌ تُشجينا
و بين هــــذه و تلك
لابُــــدّ أنّ هُناك من
يُصحِّحُ القــرآءة حينما
يكـــونُ القُرّاءُ صِغاراً
لا يُحسنـــونَ القرآءة
كما ينبغي !

دمتَ لنا أباً نقيّاً !
ابنتك !
نبض المطر
.

</font>
</div>

نبض المطر
30-08-2005, 11:28 AM
*

نبض المطر
.
جميلٌ ما قرأتُ هنا ، قويمٌ سبكهُ ، رقيقٌ متدفقٌ معناه .
( لن تستغرقي ) .. أليس كذلك ؟!
.
كل التقدير




أخي الفاضل : عبدالله
مرورٌ كعادتك .. لا يخلو من طيب !
.

( لن تستغرقي ) .. أليس كذلك ؟!
.
هو كذلك و هذا ما يجعلُ الوزنَ في ورطة !
دمتَ كأرقى ما تكون ..
عبداً..... لله !
ألبسكَ الله التّقوى
أختُك ..
نبض المطر
.

عدرس
30-08-2005, 01:36 PM
يا نبضَ قلبِ أبي و يا نبضي أنا
.............. القلبُ قبل النّبضِ بات يُعانــي

نبض المطر :) كم كنتِ رائعةً وجميلة هنا .. :)
نقول في المكان الذي اقيم فيه حين نصادف شيئاً جميلاً ( سلمت اليدين ) فسلمت أناملك الجميلة على لحظاتٍ جميلة عشتها بين الحروف .. وصاحبة السمو الأميرة اشجان تستحق كل هذا وأكثر :)
دمتما للنورس ودام النورس لنا بكم :)

نبض المطر
30-08-2005, 03:20 PM
ويلي!!
ليت من همستُ له بتلك رقّ وعاد!!
ياحبيبة أختك أنهكتني والله
هاتي رئة البسمات ياعذوبة الهمس أنتِ
فأنا بحقّ أريد التنفس
متعبة يانبض والله متعبة...لكن
ماأقول؟؟؟سوى ماقالته لي احداهن البارحة
(لاتحزني إن الله معنا)
نبض المطر
سأعود
لكن امهليني وقتاً ياحبيبتي
امهليني وقتاً


أي كلّ أشجــاني !
سيرقُّ و سيعود .. !
أنتِ الوطن !



خُذي ما شئتِ يا عطر النّدى
و تنفَّسي كيفما شئتِ ..
و صدقت من قالت : لا تحزني !
نعم أيّتُها الأشجان .. لا تحزني و أيضاً
لا تُحْزِنِي !


قلتِ لي أن أطرقَ يوماً أبوابَ السّمـاء
و قد فعلتُ و نلتُ ما أردتُ حينها ..
و الآن أنا أقولُ لكِ ما قُلتِ لي بالأمس
اطرقي أبواب السّماء .. و تنفَّسي
هُنــاك .. فالتّنفُّس هُناك
أحلى و أبهى و أنقى و أزهى !


أتمنّى حقّاً أن تعودي .. عودةً تعرفين
كُنهها بالنّسبةِ لي !


دمتِ لفرحتك
نبض المطر !
.

نبض المطر
30-08-2005, 03:21 PM
أختي نبض المطر

جميلة هذه المشاعر الأخوية

كلماتك رقيقة وعذبة

أدام الله عليكما لباس الصحة والأخوة

دومي كأنتِ شامخة


الفاضل : أبو علي بحر

مُتابعَةٌ تَشُدُّ من أزرِ
الحروف ..
و حضورٌ يزيدني شرفاً

أدام الله عليّ نعمهُ و آلآءه !
و أذاقكَ برد عفوه
أختك ..
نبض المطر !
.

فضاء قلم
31-08-2005, 04:11 PM
أقرؤك بصمت ...

أستنشق رائحة المطر فأنتشي بروعة بيانك ...!!



عاطر التحايا من ( قلم ) أدهشه ( نبضك ) ...!

ودي ...!

نبض المطر
31-08-2005, 09:29 PM
جميلة يانبض الرائعة

مؤثرة جداً

دمت راقية

أختك

بنت البحر



بنتُ البحر

أهلاً بكِ من حيثُ
أتيتِ .. البحرُ يروقُني
كثيراً .. و بناته أيضاً

شكراً لحضورٍ أبهجني

أذاقكِ الله بردَ عفوه !
أختك
نبض المطر !
.

نبض المطر
31-08-2005, 09:30 PM
نبض المطر..........
كم كان نبضك مميزاً مؤثرا مشجيا
قد لاأقرأ مابين السطور ولكنها مدوية جميلة بحق
متقنة السبك والحبك متأججة المشاعر قوية التأثير
لك التحية والشكر



الأخ الفاضل : مُحبُّ الفأل

حيّاكَ المولى بين سطوري
رُبّما للمرّة الأولى
و هذا شَرفٌ طالما تمنّيتُه
وشهادةٌ أعتزّ بها من علمٍ
في مثلِ حجمك ..

و ما بينَ السّطورِ يا أخي
الفاضل ما هو إلاّ نُسخةٌ
لما على السّطور و لكن
بلُغةٍ أخرى !

أهلاً بكَ ثانيةً و شُكراً
لحضورٍ أشعَرني بأنّي
أكتُبُ شيئاً !

ألبسكَ الله التّقوى
و أذاقكَ برد عفوه !
أختُكَ ..
نبض المطر .
.

نبض المطر
31-08-2005, 09:32 PM
فتنفّسي يا أعذبَ الأشجانِ فالـ

......... أنفاسُ منكِ شـــــذىً من الأوزانِ
و تنفّسي فالحزنُ نبضٌ حائرٌ
......... سيعــودُ يسكُنُنـي إذا يلقــــاني

الم اخبرك اني عجزت
يعجز قلمي
ويح قلمي لويجود
ويحه لو يجود
قلمي يشاركني الغباء فلايجود عليّ يزفرة
هذا مايجعلني أشحذ رئة تتنفسني
فشكراً لرئتك..شكراً
وعذراً إن أثقلت عليك عذراً
:
و تبسّمي حتّى و لو لم تشعُري
........ بعـــذوبةِ البَسَماتِ يا أشـجــاني !
أوَلستُ في دُنيايَ حُزناً عابراً
........ و تبسُّمِــي بجواركُــم يغشــاني ؟
ها انا ابتسم من قلبي...لأن لي اختاً مثلك...ها انا افعلها...ها انا ابتسم من قلبي
والله يانبضي كان بصدري حرارة ملتهبة منذ اسابيع
الان زالت
الان زالت
والله زالت
حين قرأت بوحك ..وبعدها انهرت باكية
فخرج كل ماكان مكتوما بصدري
اجتمعت اخوتي حولي
قاموا بممزاحتي من دون ان اشعر وفجأة
وجدت نفسي اضحك لدرجة بكت فيها عيني ولااعلم هل بكيت سعادة بعودة بسمتي ام نعياً لحالي
لكني ابتسمت..واليوم افقت فجراً لأجد نفسي بين يديك
بين همسك الذي كتبت له قصيدة ترد عليها
لكني تراجعت في انزالها لسببين:
حين انتبهت الى هذا الشطر
أختاهُ رفقاً بي فما بي موضعٌ
....... إلاّ و فيــهِ مُفَــارِقٌ أبكــــاني
وحين عادت بسمتي...فلماذا أعذب نفسي بذكرى الآه
فقد تعلمت من الحياة ان المعاناة لاتكمن في الالم ذاته بل تكمن في ان يجد الانسان لذته في تعذيب نفسه
.
:
كنتُ بصددِ الإتيانِ بـ
.
*( تُسآئلُنـي القصيدةُ عنك ! )*
.
فاعترضَ الحزنُ طريقي مع أنّ
الحزن واحد

آسفة ...أختي....ماكنت أعلم ان هناك من يتابع وداعيتي
رغم وصولها المائة!!
!
.
.
أختي
ردي لن يكون هنا....سيكون بموضعين
هناك حيث أهمس لك بلاحدوووووود ودون اي اختناق
وهناك بآخر الليل
حيث تحلوا مناجات الأحبة ومعانقتهم روحاً بالدعاء

اخت
يعجز قلمي عن شكرك
لكنك علمتِ
أنك رسمت بسمة كبيـــــــــرة بقلبي
فشكراً من اعماقي التي جائتني بتلك الزفرة ...فسمعتها بنبض قلبك
لاعدمتكِ




عطر النّدى !
أهلاً بعودةٍ تشبهُك ..
.
" فشكراً لرئتك..شكراً
وعذراً إن أثقلت عليك عذراً "
.
ما هذا يا عطر النّدى ؟!
عمّا بالله تعتذرين ؟!
و عن أيّ ثُقْلٍ تتحدّثين !
و أيُّ أُخوّةٍ تجرحين !
قد لا يعي غيركِ كُنه العلاقةِ
بيننا .. إنّها ليستْ مُجرّدَ عبثٍ
بلوحة المفاتيح .. أو كَلِماتٍ
تُنسَجُ و تذهبُ بها الرّيح
لا يا عطر النّدى .. لا
بل هي أُخوّةٌ في الرّحمن
عليها التقينا و إن افترقنا
فعليها .. و أنتِ تدركين
هذا جيّداً يا غالية !
فأيُّ ثُقلٍ بين من تآخَتْ منهم الأرواح
في من برأ تلكَ الأرواح !
*
" والله يانبضي كان بصدري حرارة ملتهبة منذ اسابيع
الان زالت
الان زالت
والله زالت
حين قرأت بوحك ..وبعدها انهرت باكية
فخرج كل ماكان مكتوما بصدري "
.
و هذا ما كُنتُ أتمنّاه !
كم هو مريرٌ أن يصلَ الألمُ
حدَّ العجزِ عن التّعبيرِ عنه
و لو بالبكــاء !
و الحمدُ لله أنّكِ استطعتِ
التّعبير عنه أخيرا !
*
" همسك الذي كتبت له قصيدة ترد عليها
لكني تراجعت في انزالها لسببين: ....... "
.
عطر النّدى
اعتبريها وصلت ..
و لولا أن أُثقِلَ عليكِ لطلبتُها و لو إلى
هُناااااك ... شُكراً لشيءٍ منكِ يفهمُني !
*
" آسفة ...أختي....ماكنت أعلم ان هناك
من يتابع وداعيتي رغم وصولها المائة!! "
بل نُتابعُ و نُتابع و نُتابع و سنبقى ما بقيتِ !
و إن رحلتِ أيضاً سنبقى !
.
*
" هناك حيث أهمس لك بلاحدوووووود ودون اي اختناق "
وصلَ يا أشجاني وصل .. و أسعدني حدّ الدّمع
و سندومُ هُناااااااك حتّى و لو انتهينا هُنا .. أليسَ
كذلك !
" لا تُجيبي ! "
*
أُخيّة
لن أزيد !
ألبسكِ الله التّقوى
و دمتِ نقــاءً !
أختُكِ و ابنة أبيكِ
نبضُ المطر !
.

نبض المطر
01-09-2005, 03:30 PM
يا نبضَ قلبِ أبي و يا نبضي أنا
.............. القلبُ قبل النّبضِ بات يُعانــي

نبض المطر :) كم كنتِ رائعةً وجميلة هنا .. :)
نقول في المكان الذي اقيم فيه حين نصادف شيئاً جميلاً ( سلمت اليدين ) فسلمت أناملك الجميلة على لحظاتٍ جميلة عشتها بين الحروف .. وصاحبة السمو الأميرة اشجان تستحق كل هذا وأكثر :)
دمتما للنورس ودام النورس لنا بكم :)


الأخ الفاضل : عدرس !

حيّاكَ المولى و شُكراً
لحضوركَ و جميلِ
تعليقك .. و كما قلت فالأميرة
تستحقُّ هذا و أكثر
أليستْ أميرة !
لا عدمناكَ أخاً ..
.

دمتما للنورس ودام النورس لنا بكم
.
بل دام أبي لنا و لكم بذاته !
أبهجني حضورك
أذاقك الله برد عفوه
أختك
نبض المطر !
.

نبض المطر
01-09-2005, 03:31 PM
أقرؤك بصمت ...

أستنشق رائحة المطر فأنتشي بروعة بيانك ...!!



عاطر التحايا من ( قلم ) أدهشه ( نبضك ) ...!

ودي ...!







أختى الكريمة : فضاءُ قلم


حيّاكِ المولى في رياض حرفي
رُبّما للمرّة الأولى .. و هذا
يُضاعِفُ سعادتي !
أما وقد أدهشَ قلمكِ نبضي
فإنّ مطري يهطلُ من
أطرافِ فضائك !

شُكراً لحضورٍ أخجلني !
أختكِ
نبض المطر !
مطر!
مطر!
مطر!
" أتذكرين " !
.

عطرالنَّدى
06-09-2005, 09:06 PM
" هناك حيث أهمس لك بلاحدوووووود ودون اي اختناق "
وصلَ يا أشجاني وصل .. و أسعدني حدّ الدّمع
و سندومُ هُناااااااك حتّى و لو انتهينا هُنا .. أليسَ
كذلك !
" لا تُجيبي ! "
*
.

مممممممممممم..حسناً
مارأيك كل أربعاء بنهاية الأسبوع؟؟
ياحبيبة أختك

A r t i s t a
06-09-2005, 09:13 PM
.

.



ماذا أقرأ هنا ؟ :)

.

.



عناق أرواح ..

سأنضم إليكما ..

و أعانق كليكما ..

.

.



نبض المطر

عطر الندى



.

.



هيت لكما ..

هيت لكما ..



.

.



محبتي ..

و دمعتي ..

.

.

عطرالنَّدى
06-09-2005, 11:58 PM
.


.

ماذا أقرأ هنا ؟ :)
.
.

عناق أرواح ..
سأنضم إليكما ..
و أعانق كليكما ..
.
.

نبض المطر
عطر الندى

.
.

هيت لكما ..
هيت لكما ..

.
.

محبتي ..
و دمعتي ..
.
.


اشربي الشاس معنا:)
:g:هذه لك
وهذه لناhttp://www.ale3lame.com/vb/uploaded/lovers_soda_md_wht.gif (كنوراس))k
مزازة لي وأخرى لنبضتنا:)

بالمناسبة ياقريبة
أحبّك

رحمــة الحربي
07-09-2005, 01:02 AM
(نبض العطرعفوا نبض المطر) ما الفرق بين نبض المطر ونبض العطر أتصور أن الفرق فادح في ألقه ويا لأسف العطر الذي ينهل من عبقك جزء صغير ..أنت قلب المطر وروح العطر ولكن من شقاء العطر أنك تسميتي بالمطر الذي يشكل جزء من شفافيتك .. يا (نبض الحرف) أنت جميلة.... إحساسي قادني لذلك عندما قرأت كلماتك .. والجمال أصدق من يعبر عن نفسه...

عطرالنَّدى
07-09-2005, 07:40 PM
(نبض العطرعفوا نبض المطر) ما الفرق بين نبض المطر ونبض العطر أتصور أن الفرق فادح في ألقه ويا لأسف العطر الذي ينهل من عبقك جزء صغير ..أنت قلب المطر وروح العطر ولكن من شقاء العطر أنك تسميتي بالمطر الذي يشكل جزء من شفافيتك .. يا (نبض الحرف) أنت جميلة.... إحساسي قادني لذلك عندما قرأت كلماتك .. والجمال أصدق من يعبر عن نفسه...





نبض عطري
صدقتِ والله هي كذلك!!