PDA

View Full Version : شـرفـات (1)



موسى الأمير
19-08-2005, 08:08 PM
في شرع الإبداع عندما يأتلف السمع والبصر فإنهما يشكّلان قوة لذيذة مؤثرة ..

نحن اليوم أمام فكرة ( برجيّـة ) كانت من حصاد " عزوبية ربع قرن " وما أكرمه من حصاد ..!!

تصب فكرة " القصائد المسموعة " في اختراق حجب الأشباح الالكترونية ، لنكشف سراً عن النفس/ الشبح .. عبر صوتٍ يتسلل للقلب من خلال السمع .. هذا الصوت الذي " قد " يُفشي شيئاً من أسرارها .. أو يزيدنا حيرة إبداعية ..!!

( الساخر ) بيتي الالكتروني .. والذي أعاد تأتيث روحي وفكري ورؤاي - وأحسِب أن غيري يشاركني ما قلت أو شيئاً منه - حقيق أن يتبنى هذه الفكرة ومثيلاتها نشداناً لإبلاغ رسالة الكلمة الحرة .. فكل شبر - هنا - مزروع فضاءً دونما اعتراف بحدود أو خوف من ظِلال .. أو اختباء يليق بالخفافيش ..

هنا في " أفياء " على كل غصن طائر غرِد ..وفي كل حلقة سيطل شاعران ونصان .. ولقد حرصنا أن يكون النص مسموعاً ومقروءاً لِـلَمِّ القوة المبدعة المؤثرة في آن واحد .

ثم إنني أنوّه أن الفكرة في أول تجربة لها عرضة للقصور والخلل بلهَ الأصل ذلك .. فكم ستغمرنا الفرحة حين تمنحونا رأياً أو فكرة أو تنبيهاً تساعد في الخروج بصورة مرتضاة لنا نحن الساخرين .. وللزائر الكريم حتى تبدوَ أفياء كما هي في عيون عشاقه وقلوبهم ..

أخيراً :..

شكري جزيلاً لكل داعم لهذه الفكرة ممن يعشقون تلوين الليل الصامت بالعمل ..
شكر موصول لكل أديب وشاعر منح غصناً أفيائياً صوته ..
شكر خاص لـ ابو ناصر .. برج المراقبة "عريس الغفلة " طيف المها .. ولي أنا .. :)



::..........................::


الطائـر الأول

الطائي

للاستمتاع

http://www.arab3.com/gold/images/Aug05/afya_NLvwxU.rm

لا تطفئي الليل

http://www.alsakher.com/images4/81752169.jpg



لا تُطْفِئي الليلَ الذي أَشْعَلْتِهِ عَبَقاً وسِحْـــــرا


ونَثَرْتِ فوق جبينه دُرَرَ الضياء فَعَاد فَجْــــرا


وكَسَوْتِ أجنحة الثواني بهجةً وندًى وعطـــرا


وهمستِ في أسماعها فتنفّست نغماً وشعــــرا


لا تطفئي ليلاً توشّح غبطةً وازدان بِشـــــرا


لا تطفئيه وأطفئي في القلب ذي الأشواق جمــرا


أنتِ التي مَنَّيْتِهِ بالوصل حتى ملّ صبــــــرا


ووعدتِهِ يا منتهى الآمال ثم وَفَيْتِ هَجْـــــرا


وتركتِهِ متحيِّراً مُتَلَمِّساً للهجر عــــــــذرا


كم قد شكا بحنينه وأنينه سراً وجهـــــــرا


كم قد بكى فدموعه حمراءُ والزَّفَراتُ حَــــرَّى


ورأى الصباحات اكفهرّت والشموس غدون سُمرا


والأمسياتُ أراملٌ يمضغن آهاتٍ وذكـــــرى


والحزن يسحب ظلّه وقوافل العبرات تتــــرى


حتى أتيتِ مضيئةً تُهْدِين هذا القلب بُشــــرى


بَسَّامةً ريَّانةً أَلَقاً يَفِيْضُ فكان بحــــــــرا


فوّاحةً فيّاضةَ الأردانِ أعشاباً وزَهْـــــــرا


جيّاشــةَ العينيـن أســراراً وأنــواراً ودُرّا


تَتَدفَّفين عُذُوبةً وتُفَجِّرينَ الشوق نَهْــــــرا


أَشْرَقْتِ في ليل الكآبة بلسماً وطلعتِ بـــــدرا


وعلى رُبَاهُ خَلَعْتِ أَرْدِيَةً من الأفراح خُضــــرا


ووهبتِ أشرعة المساء زوارقاً بِشَذَاكِ سَكْــرَى


وبَهَرْتِ أنفاس النجوم فَهُنَّ في رؤياكِ أســـرى


فَهَتَفْنَ يا ليل الهوى زِدْنا على مَسْراكَ مَســرى


يا ليلُ لا تكشف غطاءَكَ إنّ للعشّاق سِـــــرّا


يا ليلُ قد طاب المقام فكن على العشاق دهـــرا



الطائـر الثاني

أبوعلي ( بحر الشوق )

للاستمتاع

http://www.arab3.com/gold/images/Aug05/afya_DUuv12.amr

أمـــي

http://sh2abeet.jeeran.com/amaneee.jpg


أهديكِ قلباً في هواكِ تفطَّرا == أهديكِ شعرا قد تضوَّع عنبرا


واللهِ ماطابَ الجمالُ بناظري == إلآ وكنتِ ربيعَهُ إنْ أزهرا


واللهِ ماسطعَ الضياءُ بليلتي = = إلآ وكنتِ بهاءَهُ إنْ أقمرا

واللهِ ماغنَّتْ طيورُ قصائدي = = إلآ وكنتِ اللحنَ يشجي السُّمَّرا

يامهجتي أضحيتُ فيكِ مُتَيَّماً = = حبَّي صدوقٌ قد توهَّجَ وانبرى

وعواطفي يامهجتي جيَّاشةٌ = = ياليتَ شعري في هواكِ مُعَبَّرا

وجناحُ ذلِّي في ذراكِ خفِِضتُهُ = = وخضعتُ دهرا في حماكِ مُقدِّرا


إنْ جئتها والسَّعْدُ رفَّ بخافقي == طفقتْ تعيشُ سعادةً وتشَكّرا

أو جئتُ والشجنُ العظيمُ يسومُني = = برحتْ تقاسي الليلَ همًّا مُسْعَرا

أو صارَ طفليْ يشتكي منْ جُرْحِهِ = = باتتْ تعيشُ شقاوةً وتَحَسُّرا

أو طفلتي تلهو بدُمْيَتِهَا إذا = = حضرتْ تهلَّلَ وجهُها وتَبَشَّرا


لو أنَّ بالكفِّ اليمينِ وهبتها = = روحيْ لمَا وفَّيْتُ حقًّا أكبرا


يامنَ بها تسمو شموخُ فضائلي = = وحنانُهَا نبعٌ تدفَّقَ أنْهُرا

أنشدتُ في ثغرِ الصباحِ قصيدتي = = أمّي فؤادي في هواكِ تفطَّرا


::..........::

هنا نصل لخاتمة تحليقنا الأول ..

أحاول أن أنسلّ من خارطة المشهد ..لأَدَعَ الصوت يملأ المكان ..

وداعاً .. إلى تحليق جديد .. وطائران آخران ..

بانتظار رؤاكم .. للجميع التحايا ،،

أبو الطيّبِ
19-08-2005, 09:16 PM
حجزُ مقعدٍ سأعودُ عاجلاً!!

علمتُ بالفكرةِ مسبقاً من أخينا كشكش آغا....


تحياتي...

يراع ملتهب
19-08-2005, 11:39 PM
فكرة رائدة رائعة

عبـ A ـدالله
20-08-2005, 12:05 AM
*

شكراً لـ "برج المراقبة" صاحب الفكرة ، و لكل من ساهم في إنجاحها

.

ثمَّ شكراً للطائرين المغردين هنا

بدأتُ بالاستماع للطائر الثاني ( بحر الشوق ) فوجدتُ إلقاءً جميلاً و روحاً متفاعلةً مع القصيدة وصوتاً يُضيفُ للقصيدة بُعداً آخر جميل حين الاستماع إليها،

أما الطائر الأول ( الطائي ) فقد قادتني المصادفة للوقوع على عدد من القصائد بإلقائه من بينها رائعته "لا تُطفئي الليل" و أخرياتٍ له ولغيره فأصبحت أعاود الاستماع إليها بصوته الرائع من حينٍ لآخر .

.

شكراً مكرّرَة للجميع

ابو طيف
20-08-2005, 01:58 AM
حلو

فكره رائعه

يعطيكم العافيه


كل الود

محب الفأل
20-08-2005, 02:16 AM
بوركت وبورك صاحب الفكره
فعلا وجدت هنا مأدبة لاتمل ولاتتقادم
سعدت كثيرا بالإستماع والتكرار والترداد
وحظيت بكثير من المتعة والفائدة والألق
فلكل حقه وقدره من الشكر والتقدير
وللجميع تحيتي

الحب خطر
20-08-2005, 12:12 PM
عمل بهذه الفكرة في منتداي السابق وكم كان ذلك جميلاً حين اقترن القصيد بصوت ( راعيه )

قمة العذوبة

المشاركين

نشكر لكم هذا الجمال

والشكر موصول لروحان :)

نزار
20-08-2005, 01:23 PM
كنا في شوق لتطبيق هذه الفكرة فهي تضيف الكثير للنص الشعري لأن الشعر فن مسموع أولاً.
تحياتي لأصحاب الفكرة.
سؤال إلى "روحان حلا جسدا" .. هل يمكنني أن أضيف رابطًا لقصيدة مسموعة لي؟ هي مؤداة بشكل إ نشادي، بصوت صديق لي.

الحنين
20-08-2005, 02:50 PM
بورك الجهـد فكرا وتنفيذا وصوتـا واداءا...





خطـوة واثقـة في طريق الأفيـاء..

مع الود للجميع :nn

نبرات
20-08-2005, 05:41 PM
الكريم روحان

دائما تطالعنا بالجمال والإبداع
شكرا حقا لهذاالفكر الذي لا يألو جهدا يأتينا بالجديد والجميل
هنا تتعانق الكلمة والحس متى شدا الشاعر كلماته بصوته ، ليخرج أكثر قوة وتأثيرا .

لكنني ومن باب الإنصاف ، أحببت أن ألفت انتباهك سيدي إلى ان أول من وجدته فعل ذلك في افياء الأديب الرائع ( نبض حرف ) ، ذلك العذب الذي أسرني بحرفه وجعلني أبحث عنه حيثما كان سواء في الساخر أو غيره ، وقد وقفت على أول قصيدة صوتية له في أفياء على هذا الرابط

اضغط هنا (http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=93597)

فرأيت أن ابين ذلك إذ أنني أعجبت بالفكرة يومها قدر إعجابي بقصيدته ، فرايت أن اوجه كلمة شكر له ها هنا فهو يستحقها إذ كان أول من نشر قصيدته بالصوت في افياء ـ فيما أعلم ـ ، كما أن له قصائد أخرى مسموعة .

وأرجو ألا يفهم ذلك أنه تعصبا لشاعر أحبه ، بقدر ما يكون من باب رد الفضل لأهله .

وقد كنت اتمنى أن تنوه عن ذلك في مقدمتك وتذكر الشاعر ( نبض حرف ) أنه من أوائل من بادر بكسر روتين المنتدى بجعل الشعر مسموعا .

هذا وأرجو ألا أكون قد أبعدت القصد ، وبلغت المقصود ، وتقبل شكري واحترامي .

تحيتي ..

عيون عسلية
20-08-2005, 07:23 PM
أخي (روحان حلا جسد):

فكره رائعه..

أتمنى لها النجاح من كل قلبي ..

سيروا ودعائي لكم بالنجاح ..

أختك:هناء..

بوح القلم
21-08-2005, 04:08 AM
جميل .. جميل ,,

سأعود لأستمع ..

واثق العلي
21-08-2005, 05:24 PM
كلام ليس لي الحق في مدحه بل من هم أكبر مني في مجال الأدب
ولكن أردت شرف الرد على الموضوع الجميل

مجاز
21-08-2005, 07:46 PM
جميل

لا فض فوهيهما ..

لكن، لم لا يشنف صاحب الفكرة آذاننا ؟

:)

عوفيت يا روحان حلا جسدا !

$ ر و ا ا ا د $
21-08-2005, 11:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وبعــد ..
فكم للأفيــاء من وحشـةٍ بعد فقدهـا
وشــوقٌ لظــلالهـا
وأهـلهــا ..

وهذا تأيـيــدٌ ومبــاركة
فإلى الأمـــام قدمــاً

فيضٌ من التحـايا والشكــر الجزيــل
لأبي نـاصر
وروحــان
ولفارسينا المبدعــين ها هنــــا


ودمتم بخير حـــال .. :)

درهم جباري
22-08-2005, 12:44 AM
شكرا جزيلا لكل من شارك في وضع الفكرة وإنجاحها

وشكرا غزيرا للطائرين المغردين فقد أمتعانا ..

موسى الأمير
24-08-2005, 12:03 AM
الأحباب جميعاًً :
أود أن أنوه إلى أننا نتشوّف لكل رأيي أو تعديل أو تنبيه .. فأفياء منا ولنا ..


لكل من مرّ هنا فترك أثراً أو ظلال أثر .. شلال شكر ..

أبو الطيب ..

مقعد يشرف بك ..

أشكرك من الأعماق ..

بانتظار العود ..



::


يراع ملتهب
أهلاً بأهل مكة ..

حضورك أروع .. وأزهى ،،


::

عبـ A ـدالله
أنقى الأسماء ..

مشاعرك وما تركته هنا من عبير .. منحنا التفاؤل أننا نسير بالطريق الصواب ..


::

موسى الأمير
24-08-2005, 08:46 PM
ابو طيف ..
أهلاً بك .. أشكر لك حضورك المبهج دائماً وتشجيعك ..

من القلب أشكرك ،،



محب الفأل ..
بعمق المتعة أبث لك ابتهاجي بشعورك المورق ..

لك المودة ..




الحب خطر ..
الشكر لك ولكل من كان حافزاً وراء خلق الأفكار الجيدة ..

لك تحيتي ،،

موسى الأمير
24-08-2005, 09:03 PM
نزار ..

الشاعر الخلاّق ..

صحيح قولك أن الشعر لا يحلو إلا إذا كان مسموعاً أو منشداً ..

أشكر لك منحنا عبقاً من تشجيعك ..

بالنسبة لسؤالك .. لعلك تمنحني وقتاً لأرد عليك .. انتظرني على الرسائل الخاصة :)



الحنين

بوركت أنت أيتها على دعمك هنا وهناك ..

بقدر الهم لك الشكر ..



نبرات ..

أشكرك أولاً على حضورك وغيثك الذي سكبته هنا ..

أشكر أخرى لتنبيهك لي على النص المسموع الذي - للأسف - لم أستمعله من قبل بصوت الأديب نبض الحرف .. والآن استمعت واستمتعت ..

أشكر لك ثالثاً وفاءك لمن هم أهل له ..

أشكرك أخيراً أن منحتني فرصة للتحليق ..

عش ألقاً ،،

موسى الأمير
24-08-2005, 09:10 PM
عيون عسلية ..

سيل من النور يغمر الفكر حين يجد ما يمنحه قوة فوق قوته ..

أشكرك حرفاً ونبضاً ،،



بوح القلم
الأجمل ذاك السمع الذي يطرب ..والعين ألتي تبصر ما وراء الصورة ..

بانتظار العود ،،



واثق العلي
نحن من شرفه ردك اللبق جداً ..

بحجم المتعة أشكرك ..

سجل توقيعي لدى عينيك ،،

موسى الأمير
24-08-2005, 09:17 PM
مجاز ..

يوزر جميل ومعبر ..

أشكر لك تعليقك .. ودعاءك ..

قريباً سيصدح ها هنا صاحب الفكرة ..

كن منتظراً ،،



$ ر و ا ا ا د $
الأديب الخلاق ..

بينحين وآخر يسرق الظلام ضوء .. والجدب اخضرار ..

هكذا بدت أفياء بكم وبدعمكم ..

الشكر لخاصة قلبك ،،



درهم جباري
ياعاشق البردوني ..مرحباً بضيائك ..

أبهجني كثيرا ًتوقيعك هنا ..والذي شرفت به بحق ..

لك المودة ،،

نبض المطر
25-08-2005, 01:55 AM
الفاضل روحان حلاّ جسـدا
\
/
أمرُّ من هُنا لأنّ الأفيـاء تعنيني ..
و لو كتبتُ عنها مجلّداً لما وفّيتُها حقّها
و أعظمُ شيءٍ نلتهُ منها أنّها أعـادتْ
لي أبي و ما ظننتُهُ يعود !
فأنا ممتنّةٌ ليومٍ وُلِدتُ فيه هُنا
و لا أخالُ أنّي سأُغادرُ الأفياء برغبتي
إلا إذا غادرتُ الدّنيا .. فنحنُ
باقين ما بقينا !
\
/
\
أعتذرُ عمّا سلف .. لكنّكَ استنزفتَ كلماتي
بمقدّمتكَ عن السّاخر و عن أفيـاء !
\
/
أشكُرُ جهودك المميّزة - تحت مظلّة الإشراف -في
الرّقي بالسّاخر ..
.
و لديّ اقتراح !
لماذا لا يقوم الموقع بتصميم القصائد بأصواتِ أصحابها
بأحد البرامج كالفلاش مثلاً ..
وإذا تمّ ذلك يُلحق بالأفيـاء قسمٌ جديد كالرّوائع للقصائد
المسموعة فقط !
.
\
/
.
أخي الفاضل :
نُتابع خُطاك بكلّ إجلال .. ولو رأيتُ ثمّة حاجةً لعودتي
سأعود !
ألبسكَ الله التّقوى .
أختُك ..
نبض المطر .
.

ABU NassseR
28-08-2005, 02:42 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
بـرج و روحان وطيف
برك الله فيكم .. وجزاكم الله عنا كل خير
جهود تستحقون عليها الشكر كان الله في عونكم

تحياتي لكم

أخوكم أبو ناصر

ساخر بلا حدود
29-08-2005, 02:42 PM
..

سبحان الله ..

عام وأربعة أشهر لم أستظل بظل هذا الموقع الجميل ..

سامحوني أحبتي ..

وأدعوكم جميعاً لقراءة قصيدتي التي سأضيفها الآن .. بإذن الله ..

دمتم في القلب ..

وشكراً لمشرفنا على هذه القصائد المسموعة ..

..

الدليمي
30-08-2005, 05:50 PM
العزيز روحان
صوتك أضفى على حروفك سحرا اخر
غير ما عودتنا عليه
دم حبيبا قريبا
mms_kk@yahoo.com

بليزر أبيض
30-08-2005, 10:50 PM
جميل..

النصوصُ والإلقاء :)

شكراً للقائمين على الفكرة..

وشكراً لشاعرينا.




محبتي..

موسى الأمير
01-09-2005, 02:57 PM
نبض المطر ..

نبضك المنثور هنا باقات ورد عطّر المكان ..

ممتن لك كل الامتنان لحضورك وتشجيعك ..

وأشكرك جداً لاقتراحك الذي أسعدني وسيتم نقاشه مع الزملاء ..

لك الشكر مجدداً :)


:..............:

ABU NassseR

الواقف خلف الإبداع ..

ماذا عساي أن أقول وأنت أقرب مني لي ..

سأهمس لك بيني وبين نفسي ،،


:..............:

ساخر بلا حدود

عوداً حميداً أيها الراائع ..

وأنا على شفا جرف من قراءة حرفك ..

حيهلاً بك ..



:...............:

الدليمي

حيهلاًبالشاعر العملاق..

لاتدري كم يضيف لي وللموضوع زيارة مثلك ..

أماماً .. ولا تبعد ..الصوت هنا يناشدك الصوت ..


:.............:

بليزر أبيض

الساحر المجنون الــ كل ما يليق بالشااعر ..

زورة تروي ظمأ الروح .. وتشرق شمساً هنــا ..

لك التبجيل ،،

nour
01-09-2005, 03:22 PM
جميلٌ جميلٌ جميلٌ

للطائي صوت و إلقاء جميل
و لأبي علي خجل الشعراء الرقيق!


محبتي

موسى الأمير
02-09-2005, 02:43 PM
نور ..
زان المكان بحضورك وتعقيبك .. لا عدمنا إطلالة تشبهك ..

من الأعماق شكرك ،،