PDA

View Full Version : رســالة قصيرة إلـى الشـابي ..



درهم جباري
11-09-2005, 07:24 AM
رسالة قصيرة إلى الشابي ..




* إلى أبي القاسم الشابي رحمه الله ، مهداه إلى روحه الطاهرة وقلبه النبيل وحسه المرهف ..




يا أيها الباقي بذهـن الشعـوبْ *** وخالـدا حيـا بكـل القـلـوبْ

يا من حبانـا صـدق إحساسـه *** ورشنا مـن عطـره والطيـوب

يا بلبلا غنـى ريـاض الهـوى *** وكـان للحـب فـؤاد يــذوب

رقـى بـك الحـب وأعليـتـه *** فكنتما نجمـان عافـا الغـروب

ألبسـتَ دنيانـا قشيـبـا بــه *** سحر المعاني والكـلام العـذوب

ناديتَ للأحـرار : أن انهضـوا *** ولا تهابوا عاصفـات الخطـوب

وقلـتَ للحريـة : ادنـي لـنـا *** لولاك ماتُرقى حيـاة الشعـوب

وزعـتَ ورد الفخـر متحمسـا *** كي تحرق الأقوامُ شوكَ العيـوب

دعيتَ أهل الحرف أن يرسمـوا *** وجه الزمان المكتسي بالشحـوب

أكـدتَ أن الفـن مـلـك لـنـا *** وليـس ملكـا للخيـال الكـذوب


* * * * * *

يا أيها الصوت الـذي جـاءنـا *** من تونس ، نحـو الأماني يجوب

في شرقنا في غربنـا هاتفـا : *** هبوا شمالا ـ واحلموا ـ أو جنوب

هانحـن مازلنـا بطـي الدجـى *** والفجر يبـدو أنّـه لـن يـؤوب

في بؤرة الضعـف تـرى أمـة *** واقعـة ، لا تستطيـع الوثـوب

جـادت بخيـرات لأعدائـهــا *** كي يملأ الدولار بعض الجيـوب

كـم ذبّحـت بالجهـر أبنائـهـا *** وأصبحت أمـا غشومـا نهـوب

وبعثـرت فـي النـار أجزائهـا *** وواصلت نحو الضياع الهـروب

قـد تعمـل الإحسـان لكنـهـا *** من نحسها ، قد أثقلتها الذنوب !!

فيـا أبـا القاسـم قـل للألـى *** عاثوا فسادا ، أين حق الشعوب ؟!

فنـحـن أحـيـاء ولكـنـنـا *** كالرمل ، تذرينا الرياح الهبـوب

تهنـا بدنيـا يأسـنـا دلّـنـا *** إن كان للآمال بعض الـدروب !!



ــــــــــــــــ
وعلى الحب نلتقي بإذن الله

هدى السعدي
11-09-2005, 10:32 AM
الله عليك أستاذنا درهم... شعر مثل هذا يدخل القلب ويطرب الحواس
أول ديوان حفظته في مراهقتي الأولى كان أغاني الحياة للشابي.
ولا أعرف لما أرى طيف الشابي في أخي الحبيب فراس القافي، ربما لصغر السن وعظم ما تفيض به القرائح.

محب الفأل
11-09-2005, 04:18 PM
درهم جباري..........
جئت اسابق الكل بقراءة عجلى وسيتبعها أخرى وأخريات
ولايفوتني تسجيل الإعجاب بما وجدته هنا مما هو ليس ببدع عليك
فلك التحية والشكر
بالمناسبه أشارت الأخت هدى السعدي إشارة اوافقها عليها كثيرا فيما يخص فارس القافي
أكرر التحيه

فراس القافي
11-09-2005, 05:07 PM
في البداية
السلام عليكم جميعاً
أساتذتي
درهم الحبييب
هدى
محب الفأل
و الله أنَّهُ لكثيرٌ على أمثالي أن يُشبَّهَ بالشابّي لكنْ رُبَّما هي انعكاساتٌ عاطفية لم تكنْ طوعَ الفم .
قرأتُ النصَّ قبلَ تعليق الأخوة جميعاً لكنَّني كنتُ حينَها غير قادرٍ على الردِّ لإسباب ...
و ها أنا أعود
أوافق الأخوة في الإطراء و أضيفُ كعادتي :-
1 – هنا ((وخالـدا حيـا بكـل القـلـوبْ )) أعتقد أنَّ العجز سيأخذُ معنىً أقوى و أقوم لو قلتَ ((وخالـدا يحيـا بكـل القـلـوبْ )) وذلك للإستمرارية .
2 – و هنا (وكـان للحـب فـؤاد يــذوب ) إنصبْ خبرَ كان (وكـان للحـب فـؤاداً يــذوب ) و هنا أيضاً (فكنتما نجمـان عافـا الغـروب ) ـــ (فكنتما نجمـين عافـا الغـروب )
3 – وهنا (ناديتَ للأحـرار : أن انهضـوا ) إقطع همزة انهضوا للضرورة الشعريّة ــ(ناديتَ للأحـرار : أن إنـهضـوا )
4 – و هنا ((وزعـتَ ورد الفخـر متحمسـا *** كي تحرق الأقوامُ شوكَ العيـوب )) لا يستقيم الوزن إلا لو أسكنت التاء في ( متْحمّساً ) وهذا غير جائز لذا أنتظر بدائلكمْ أستاذي .
5 – في هذين البيتين :-
((كـم ذُبّحـتْ بالجهـر أبنائـهـا *** وأصبحت أمـا غشومـا نهـوب

وبُعثِـرتْ فـي النـار أجزائهـا *** وواصلت نحو الضياع الهـروب ))
أبنائها و أجزائها :- إعرابُها هنا نائب فاعل مرفوع لذا تكون كتابتُها (( أجزاؤها و أبناؤها ))
تحيّاتي للجميع
أخوكم الأصغر
فراس

درهم جباري
12-09-2005, 03:59 AM
الله عليك أستاذنا درهم... شعر مثل هذا يدخل القلب ويطرب الحواس
أول ديوان حفظته في مراهقتي الأولى كان أغاني الحياة للشابي.
ولا أعرف لما أرى طيف الشابي في أخي الحبيب فراس القافي، ربما لصغر السن وعظم ما تفيض به القرائح.



الأخت القديرة والشاعرة المجيدة / هدى السعدي ..

أن تحظى مثل هذه الكلمات البسيطة بمكانة من ذوقك الرفيع معناه أنها قد أوصلت الرسالة ..

لأبي القاسم في قلبي مكانة كبيرة فكلما أقرأه أحس أنني أسبح بعالم خارج عن عالمي

عالم يكسوه الجمال الممزوج سحرا ..

أوافقك الرأي فروح الحبيب فراس تضاهي روح الشابي ولهما معا أشياء كثيرة مشتركة

صغر السن ، الضلاعة باللغة ، الغزارة والرصانة بالصياغة والسبك ، الروح الثائرة

والمهمومة بهموم الأمة فهنيئا لنا بالحبيب فراس ..

شكرا جزيلا لك على مرورك المبهج ..

ولك مني خالص الود .

درهم جباري
12-09-2005, 06:03 AM
درهم جباري..........
جئت اسابق الكل بقراءة عجلى وسيتبعها أخرى وأخريات
ولايفوتني تسجيل الإعجاب بما وجدته هنا مما هو ليس ببدع عليك
فلك التحية والشكر
بالمناسبه أشارت الأخت هدى السعدي إشارة اوافقها عليها كثيرا فيما يخص فارس القافي
أكرر التحيه

الحبيب والشاعر القدير / سعد ..

أنت دائما سباق للخير ..

قرائتك ومتابعتك لحرفي المتواضع سترفع قدره بلا ريب ..

أسعدني حضورك الكريم ، وأنا أيضا أضم صوتي لصوتيكما ..

لك الحب خالصا .

درهم جباري
12-09-2005, 06:35 AM
في البداية
السلام عليكم جميعاً
أساتذتي
درهم الحبييب
هدى
محب الفأل
و الله أنَّهُ لكثيرٌ على أمثالي أن يُشبَّهَ بالشابّي لكنْ رُبَّما هي انعكاساتٌ عاطفية لم تكنْ طوعَ الفم .
قرأتُ النصَّ قبلَ تعليق الأخوة جميعاً لكنَّني كنتُ حينَها غير قادرٍ على الردِّ لإسباب ...
و ها أنا أعود
أوافق الأخوة في الإطراء و أضيفُ كعادتي :-
1 – هنا ((وخالـدا حيـا بكـل القـلـوبْ )) أعتقد أنَّ العجز سيأخذُ معنىً أقوى و أقوم لو قلتَ ((وخالـدا يحيـا بكـل القـلـوبْ )) وذلك للإستمرارية .
2 – و هنا (وكـان للحـب فـؤاد يــذوب ) إنصبْ خبرَ كان (وكـان للحـب فـؤاداً يــذوب ) و هنا أيضاً (فكنتما نجمـان عافـا الغـروب ) ـــ (فكنتما نجمـين عافـا الغـروب )
3 – وهنا (ناديتَ للأحـرار : أن انهضـوا ) إقطع همزة انهضوا للضرورة الشعريّة ــ(ناديتَ للأحـرار : أن إنـهضـوا )
4 – و هنا ((وزعـتَ ورد الفخـر متحمسـا *** كي تحرق الأقوامُ شوكَ العيـوب )) لا يستقيم الوزن إلا لو أسكنت التاء في ( متْحمّساً ) وهذا غير جائز لذا أنتظر بدائلكمْ أستاذي .
5 – في هذين البيتين :-
((كـم ذُبّحـتْ بالجهـر أبنائـهـا *** وأصبحت أمـا غشومـا نهـوب

وبُعثِـرتْ فـي النـار أجزائهـا *** وواصلت نحو الضياع الهـروب ))
أبنائها و أجزائها :- إعرابُها هنا نائب فاعل مرفوع لذا تكون كتابتُها (( أجزاؤها و أبناؤها ))
تحيّاتي للجميع
أخوكم الأصغر
فراس




الحبيب والشاعر الفذ / فراس القافي .. ( فارس القوافي )

عليكم أشرف السلام وأزكى التحيات والأكرام

أيها الهمام أنت تستحق كل الخير ولولا أننا نلمس ذلك فيك ما أدلينا بشهادتنا ..

أشكرك من القلب على إطرائك وحسن قرائتك وفائدة ملاحظاتك ..


بالنسبة لملاحظتك الأولى لا أرى هناك فرقا فهو في المعنى الأول خالد خلود أبدي
وفي المعني الثاني يحيا حياة مسمترة ، فالمعنى واحد ..

في الملاحظة الثانية نصب خبر كان أنت محق وكذلك الثالثة :

يا بلبلا غنـى ريـاض الهـوى *** وكـان للحـب فـؤادا يــذوب

ناديتَ للأحـرار : أن إنهضـوا *** ولا تهابوا عاصفـات الخطـوب

وفي الملاحظة الرابعة :

وزعـتَ ورد الفخـر في دورنا *** كي تحرق الأقوامُ شوكَ العيـوب




أما ملاحضتك الخامسة فضمير الفعل يعود على الأم أي هي التي ذَبّحت أبنائها وبعَثرت أجزائها

إذن فالأبناء كما تعلم مفعول به منصوب وكذلك الأجزاء وليس نائب فاعل كما قرأتها ..


أيها الحبيب لازلت عاجزا عن إزجاء الشكر الجزيل لك على إضاءاتك التي تسعدني دوما

وتنير بصيرتي إلى الحق ..

دمت لي أخا حبيبا ومرشدا معلما ..

ولك مني غزير المحبة ودافق الوداد .

فراس القافي
12-09-2005, 10:56 PM
الغالي درهم
أما إذا عددتهما مفعولين فعليك كتابتهما (( أبناءها و أجزاءها )) لا ( أبنائها و أجزائها )
أخوكم الأصغر
فراس

درهم جباري
12-09-2005, 11:54 PM
الغالي درهم
أما إذا عددتهما مفعولين فعليك كتابتهما (( أبناءها و أجزاءها )) لا ( أبنائها و أجزائها )
أخوكم الأصغر
فراس


الحبيب فراس ..

بورك فيك ، رأيك في الرسم الأملائي هو الصواب ويكون النص بعد مرور قلمك النبيل أيها الغالي


هكذا :



رسالة قصيرة إلى الشابي ..




* إلى أبي القاسم الشابي رحمه الله ، مهداه إلى روحه الطاهرة وقلبه النبيل وحسه المرهف ..




يا أيها الباقي بذهـن الشعـوبْ *** وخالـدا حيـا بكـل القـلـوبْ

يا من حبانـا صـدق إحساسـه *** ورشنا مـن عطـره والطيـوب

يا بلبلا غنـى ريـاض الهـوى *** وكـان للحـب فـؤادا يــذوب

رقـى بـك الحـب وأعليـتـه *** فكنتما نجمـين عافـا الغـروب

ألبسـتَ دنيانـا قشيـبـا بــه *** سحر المعاني والكـلام العـذوب

ناديتَ للأحـرار : أن إنهضـوا *** ولا تهابوا عاصفـات الخطـوب

وقلـتَ للحريـة : ادنـي لـنـا *** لولاك ماتُرقى حيـاة الشعـوب

وزعـتَ ورد الفخـر في دورنا *** كي تحرق الأقوامُ شوكَ العيـوب

دعيتَ أهل الحرف أن يرسمـوا *** وجه الزمان المكتسي بالشحـوب

أكـدتَ أن الفـن مـلـك لـنـا *** وليـس ملكـا للخيـال الكـذوب


* * * * * *

يا أيها الصوت الـذي جـاءنـا *** من تونس ، نحـو الأماني يجوب

في شرقنا في غربنـا هاتفـا : *** هبوا شمالا ـ واحلموا ـ أو جنوب

هانحـن مازلنـا بطـي الدجـى *** والفجر يبـدو أنّـه لـن يـؤوب

في بؤرة الضعـف تـرى أمـة *** واقعـة ، لا تستطيـع الوثـوب

جـادت بخيـرات لأعدائـهــا *** كي يملأ الدولار بعض الجيـوب

كـم ذبّحـت بالجهـر أبناءهــا *** وأصبحت أمـا غشومـا نهـوب

وبعثـرت فـي النـار أجزاءهـا *** وواصلت نحو الضياع الهـروب

قـد تعمـل الإحسـان لكنـهـا *** من نحسها ، قد أثقلتها الذنوب !!

فيـا أبـا القاسـم قـل للألـى *** عاثوا فسادا ، أين حق الشعوب ؟!

فنـحـن أحـيـاء ولكـنـنـا *** كالرمل ، تذرينا الرياح الهبـوب

تهنـا بدنيـا يأسـنـا دلّـنـا *** إن كان للآمال بعض الـدروب !!



ــــــــــــــــ
وعلى الحب نلتقي بإذن الله

نبض المطر
13-09-2005, 09:36 AM
.

هانحـن مازلنـا بطـي الدجـى *** والفجر يبـدو أنّـه لـن يـؤوب

بيتٌ مؤثّر استوقفني كثيراً ..

كم هو مؤلمٌ التّفكير فيه !



أخي الفاضل :
درهم جباري
اقبل مروري على عجل

لسوء حظّي و إلاّ فالمكان

مليء بما يستحقّ الإطالة !


دمتَ و حرفكَ نقـاءً ..
و أذاقك الله برد عفوه !
أختك ..
نبض المطر !
.