PDA

View Full Version : شدا طير فأشجاني



محمد عريج
18-08-2006, 12:30 AM
شدا طير فأشجاني
وهيّج بعض أحزاني
به ...ألمٌ ... يعذّبه
شكا وبكى فأبكاني
يقول (أحبّتي رحلوا
ومالوا نحو هجراني
فكيف أعيش بعدهمُ؟
وبي شوق لخلاني
فراق الأهل لوّعني
و أنْحَلني و أضناني
أغنّي علّ فاجعتي
تهون بعَذْب ألحاني
رماني الحزن في كبدي
وفي قلبي و وجداني
بسهمٍ من مصائبه
فحين أُصِبْتُ أرداني
فكيف سينتهي ألمي ؟
وكيف تذوب أحزاني؟
غدا سأطير مُتّجِها
إلي أهلي و خلاني
لأحيى بينهم أبدا
فإنّي دونهم فانِ
بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني)
و طار الطير مبتعدا
لأهليه ...و خَلاّني
و كنت أظنّني جهلا
و جدت شريك حرماني
نسيت بأنه طير
له دوني جناحان
نسيت بأنّه حرٌّ
و أنّي رهْنُ سجّانِ
أنا يا طيرُ لو تدري
شريدٌ وسْطَ أوطاني
قضيت العمر مغتربا
معي أهلي و جيراني
و لكنْ لست أبصرهم
فنحن شعوبُ عُميانِ
أرى أرضي كعذراءٍ
تريد حماية الزاني
أرى نفطا و بترولا
و أبصر ألف جوعانِ
أرى شعبي بلا رأي
غدا كقطيع خرفان
وليلا لم أزل فيه
أهيم هيام سكرانِ
فلا نور ولا أمل
محا ذا الليل ألواني
ألا يا طير فلتهنأْ
و لُذ بجميل سلوانِ
غدا ستضمّك اللقيا
بأهلك فوق أغصان
فتنسى كل مأساة
مررت بها وأحزان
ويبقى الحزن لي وحدي
يسافر بين أجفاني
وحين يصيبه تعبٌ
ينام بدفئ أحضاني
وددت لوَ انّني طير
لكنت هجرت إنساني
وددت...أطير مبتعدا




ولكنْ ما بإمكاني

محمد العَرَفي
18-08-2006, 12:49 AM
بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني
.
بوركت يا محمد
أشكرك على هذه المتعة والشجن ها هنا
بالفعل بلادنا حيث أناس نحبهم ويحبوننا..

مودتي دائما وأبدا..،

samah27
18-08-2006, 02:34 AM
سأكون هاهنا بانتظار تدفقك
سعدت ببوحك وفقك الله

(نجاة)
18-08-2006, 03:40 AM
اغنية الطير هذه راقتني..
جميل حرفك......

أهلا بك في أفياء الساخر...
سلام..

أزهر
18-08-2006, 11:01 AM
.
.
.
.
.
.

وأنا أزعم أن قصيدتك صاحبة أجمل فكرة في أفياء ... وأروقها أيضا .

أين تخبئ هذا الجمال ؟

"بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني"
.
"نسيت بأنّه حرٌّ
و أنّي رهْنُ سجّانِ"
.
"قضيت العمر مغتربا
معي أهلي و جيراني"

والله لكأنك تحادثني بها !

أبكيتني يا رجل ... وهيجت شوقي لأوطاني !

سامحك الله.

أخوكم : عبدالله .

محمد شتيوى
18-08-2006, 04:44 PM
بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني)
ما اجملها واروعها

شاعر أويا
19-08-2006, 03:03 AM
استمتعت بالمرور من هنا
سلمت الايادي والاقلام

بريق المعاني
19-08-2006, 10:09 AM
جميل ذلك الشدو ،،،يهاجر بك إلى أبعد من الخيال،،
لك بريق ننتظره بعد الصولة والجولة والفرار من الزحف كبيرة
دام يراعك سحا

موسى الأمير
19-08-2006, 11:33 PM
حرفك رقراق راقص ..

ما أجملك .. !

وصلك الله بوصال من تحب ..

التحايا ..

عبدالله عادل
20-08-2006, 12:08 AM
.
.
وددت لوَ انّني طير
لكنت هجرت إنساني


* كلنا صاحب ذلك النبض .. أصلح الله الحال ..

/

ساحرٌ بجمال حرفك و فكرك ..

لكَ ألوية الإبداع ..

دمتَ طيباً ..

رعاكَ الله ..

محمد عريج
24-08-2006, 05:23 PM
بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني
.
بوركت يا محمد
أشكرك على هذه المتعة والشجن ها هنا
بالفعل بلادنا حيث أناس نحبهم ويحبوننا..

مودتي دائما وأبدا..،
الجميل محمد
شكرا على هذا المرور الرائق
و المفعم
بالصدق و الحب
تحيتي لقلبك الطيب
أخوك محمد

ن.ليلـى
25-08-2006, 02:59 AM
شدا طير فأشجاني
وهيّج بعض أحزاني
به ...ألمٌ ... يعذّبه
شكا وبكى فأبكاني
يقول (أحبّتي رحلوا
ومالوا نحو هجراني
فكيف أعيش بعدهمُ؟
وبي شوق لخلاني

كاظم الغيظ
بوركت اخي ما اشجى نفسك هنا
لن اضيف غير تحية اعجاب وتقدير لقلمك المبهر
سلمت

محمد عريج
27-08-2006, 02:28 AM
سأكون هاهنا بانتظار تدفقك
سعدت ببوحك وفقك الله

وسعدت أنا بمرورك الجميل
أختي سماح كوني
دائما في الجوار
دمت

محمد عريج
27-08-2006, 02:31 AM
اغنية الطير هذه راقتني..
جميل حرفك......

أهلا بك في أفياء الساخر...
سلام..

فتاة الأقصى
شكرا لمرورك العطر
سعدت بك
أخوك

محمد عريج
27-08-2006, 02:39 AM
.
.
.
.
.
.


وأنا أزعم أن قصيدتك صاحبة أجمل فكرة في أفياء ... وأروقها أيضا .


أين تخبئ هذا الجمال ؟


"بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني"
.
"نسيت بأنّه حرٌّ
و أنّي رهْنُ سجّانِ"
.
"قضيت العمر مغتربا
معي أهلي و جيراني"


والله لكأنك تحادثني بها !


أبكيتني يا رجل ... وهيجت شوقي لأوطاني !


سامحك الله.


أخوكم : عبدالله .


الجميل عبد الله
عذرا إن كنت أثرت شجونك
التي نشترك فيها معا
أعادك الله إلى أوطانك
سالما ولا أراك الله
ما تكره أيها الطيب
تحياتي الصادقة لك
أخوك

محمد عريج
27-08-2006, 02:43 AM
بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني)
ما اجملها واروعها

وما أجمل مرورك و أروعه
أخي محمد
سلمت

محمد عريج
27-08-2006, 02:48 AM
استمتعت بالمرور من هنا
سلمت الايادي والاقلام

شاعرنا الجميل
شاعر أويا
شكرا على مرورك الطيب و
الجميل
سلمت
أخوك

محمد عريج
28-08-2006, 03:53 AM
جميل ذلك الشدو ،،،يهاجر بك إلى أبعد من الخيال،،
لك بريق ننتظره بعد الصولة والجولة والفرار من الزحف كبيرة
دام يراعك سحا

أخي بريق المعاني
سررت بمرورك الباهر
و كلامك الساحر
دمت طيبا
أخوك

محمد عريج
28-08-2006, 03:55 AM
حرفك رقراق راقص ..

ما أجملك .. !

وصلك الله بوصال من تحب ..

التحايا ..

روحان حلا جسدا
شكرا لشعورك النبيل
و مرورك الرائق
لا حرمت منك
دمت جميلا
أخوك

دمعة الماس
28-08-2006, 02:09 PM
أيا محمد .. دامت ريشتك تعزف أعذب الإيقاعات ..



دمعة الماس

الضياء البراق
28-08-2006, 02:16 PM
يقولون لي دار الأحبة قد دنت ... وأنت كئيب إن ذا لعجيب

فقلت وما تغني الديار قريبة .... إن لم يكن بين القلوب حبيب



أخي محمد نزف قلمك رائع وينبض بالإمل والألم

سلمت يمناك

مصطفى عراقي
28-08-2006, 10:22 PM
شدا طير فأشجاني
وهيّج بعض أحزاني
به ...ألمٌ ... يعذّبه
شكا وبكى فأبكاني
يقول (أحبّتي رحلوا
ومالوا نحو هجراني
فكيف أعيش بعدهمُ؟
وبي شوق لخلاني
فراق الأهل لوّعني
و أنْحَلني و أضناني
أغنّي علّ فاجعتي
تهون بعَذْب ألحاني
رماني الحزن في كبدي
وفي قلبي و وجداني
بسهمٍ من مصائبه
فحين أُصِبْتُ أرداني
فكيف سينتهي ألمي ؟
وكيف تذوب أحزاني؟
غدا سأطير مُتّجِها
إلي أهلي و خلاني
لأحيى بينهم أبدا
فإنّي دونهم فانِ
بلادي اليوم ليس هنا
بلادي حيث إخواني)
و طار الطير مبتعدا
لأهليه ...و خَلاّني
و كنت أظنّني جهلا
و جدت شريك حرماني
نسيت بأنه طير
له دوني جناحان
نسيت بأنّه حرٌّ
و أنّي رهْنُ سجّانِ
أنا يا طيرُ لو تدري
شريدٌ وسْطَ أوطاني
قضيت العمر مغتربا
معي أهلي و جيراني
و لكنْ لست أبصرهم
فنحن شعوبُ عُميانِ
أرى أرضي كعذراءٍ
تريد حماية الزاني
أرى نفطا و بترولا
و أبصر ألف جوعانِ
أرى شعبي بلا رأي
غدا كقطيع خرفان
وليلا لم أزل فيه
أهيم هيام سكرانِ
فلا نور ولا أمل
محا ذا الليل ألواني
ألا يا طير فلتهنأْ
و لُذ بجميل سلوانِ
غدا ستضمّك اللقيا
بأهلك فوق أغصان
فتنسى كل مأساة
مررت بها وأحزان
ويبقى الحزن لي وحدي
يسافر بين أجفاني
وحين يصيبه تعبٌ
ينام بدفئ أحضاني
وددت لوَ انّني طير
لكنت هجرت إنساني
وددت...أطير مبتعدا





ولكنْ ما بإمكاني



أخانا الحبيب وشاعرنا العظيم : محمد عريج


محمدُ طائرَ الأشجانِ شعرك هزَّ وجداني

شدوت بأجمل الأنغام جئت بعذب ألحانِ

وصغتَ السِّحْرَ ألوانا بدت في ذات أفنانِ

وفي هذا الشجى الوسنانِ قلتَ لنا من الجاني

مزجت الحكمة الكبرى بشدوٍ آسرٍ حانِ

ألا فاقبل تحياتي ودمت لفجرِ أوطاني


وسلمت لنا يا حامل الشعر والمسك والجمال


أخوك المحب : مصطفى

محمد عريج
30-08-2006, 01:52 AM
.
.
وددت لوَ انّني طير
لكنت هجرت إنساني


* كلنا صاحب ذلك النبض .. أصلح الله الحال ..

/

ساحرٌ بجمال حرفك و فكرك ..

لكَ ألوية الإبداع ..

دمتَ طيباً ..

رعاكَ الله ..
إحساس فارس
شكرا لأحساسك الجميل
و لحضورك البهي
دمت كما تشتهين
أخوك محمد

محمد عريج
30-08-2006, 01:55 AM
شدا طير فأشجاني
وهيّج بعض أحزاني
به ...ألمٌ ... يعذّبه
شكا وبكى فأبكاني
يقول (أحبّتي رحلوا
ومالوا نحو هجراني
فكيف أعيش بعدهمُ؟
وبي شوق لخلاني

كاظم الغيظ
بوركت اخي ما اشجى نفسك هنا
لن اضيف غير تحية اعجاب وتقدير لقلمك المبهر
سلمت

الجميلة ليلى
شكرا لمرورك الرائق
وكلمتك الطيبة
لا حرمني الله منك
دمت طيبة
أخوك

محمد عريج
30-08-2006, 01:58 AM
أيا محمد .. دامت ريشتك تعزف أعذب الإيقاعات ..



دمعة الماس

دمعة الماس
أسعدت القلب بمرورك
شكرا لك
أخوك

محمد عريج
30-08-2006, 02:00 AM
يقولون لي دار الأحبة قد دنت ... وأنت كئيب إن ذا لعجيب

فقلت وما تغني الديار قريبة .... إن لم يكن بين القلوب حبيب



أخي محمد نزف قلمك رائع وينبض بالإمل والألم

سلمت يمناك



وسلمت لي أيها الطيب
شكرا على ما سطرته هنا
تحياتي لقلبك
أخوك

محمد عريج
30-08-2006, 02:08 AM
أخانا الحبيب وشاعرنا العظيم : محمد عريج


محمدُ طائرَ الأشجانِ شعرك هزَّ وجداني

شدوت بأجمل الأنغام جئت بعذب ألحانِ

وصغتَ السِّحْرَ ألوانا بدت في ذات أفنانِ

وفي هذا الشجى الوسنانِ قلتَ لنا من الجاني

مزجت الحكمة الكبرى بشدوٍ آسرٍ حانِ

ألا فاقبل تحياتي ودمت لفجرِ أوطاني


وسلمت لنا يا حامل الشعر والمسك والجمال


أخوك المحب : مصطفى

أيها العظيم
لا زالت كفك الحانية
تداعبني
و تحيطني بحبها و حنانها

اعذرني إذا خانتني الحروف
عن قول ما أريد
فلم أستطع أن أقول غير شكرا
شكرا لك أيها الكبير

و تحياتي لقلمك المبدع
و فكرك الخلاق
لا عدمتك

محمد شتيوى
05-11-2006, 03:18 PM
لا زلت اقرأها ولا تزداد الا حلاوة
لا فوض فوك يا فتى
تحياتى للمرة الثانية

محمد عريج
17-11-2006, 02:15 AM
لا زلت اقرأها ولا تزداد الا حلاوة
لا فوض فوك يا فتى
تحياتى للمرة الثانية

الأديب الرائع محمد شتيوي

شكرا على هذا الكرم الذي غمرتني به

إن سعادتي بك لكبيرة

لا حرمني الله منك

ومن وجودك بين حروفي

تحية لقلبك أيها الطيب

أخوك محمد