PDA

View Full Version : !!



22-08-2006, 11:12 PM
http://www.up4world.com/images/images/f7f0ac9a3c.jpg



!!








...
. .
_____




....
. .
_____




....
. .
_____



()
.....
. .
_____









.....
. .
______




.....
. .
______

:
.. .. ..

.....
.
______





.....
. .
_______










22-08-2006, 11:13 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة ن.ليلى
حنان الآغــا او نان عبدالله سابقا
ما جمل العودة وما أقوى النص الذي عدت به
فالموت يحاصرنا ونحن نحاصر البقاء

______________________________
لعزيزة ليلى
العودة جميلة فعلا بل إن لفظ العودة له معنى كبيرا جدا ليتنا كلنا بحجم ما يتطلب . أعني المعنى المطلق
للكلمة .وهنا يحلو الكلام يا ليلى
شكرا على قراءتك للنص والموت لو فكرنا به قليلا لأخفناه لأننا نستحضره بعزائمنا التي تسترخي كقطعة قماش لا قوام لها .
جميلة عبارتك نحن نحاصر البقاء

22-08-2006, 11:16 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة علي الجابر
أختي حنان


يتحرقون شوقاً كلما أرسلت دمعه
يتميزون غيضاً كلما أشعلت شمعه
يتشدقون بأنهم أهل السلام وهم أصحاب بدعه

إنه الموت يا حنان

سعيد بقراءة هذا النص

__________________________
سعيدة بك أخي على وقفتك هنا لدى هذا النص
نعم إنه الموت الذي ترك أطفالنا في مواجهته عزّلا
شكرا علي الجابر

22-08-2006, 11:18 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة مصطفى
============


الأستاذة الشاعرة الإنسانة حنان
نعم يا سيدتي
صار يأتي من البحر بعد أن أتى من كل مكان
وماذا يمنعه أن يأتي
حتى الشجب
حتى الاستنكار
حتى التنديد
ما كنا نتندر به ونسخر منه صار أكبر وأخطر من قاماتهم
نعم يأتي من البحر فلا يواجه إلا بتلك الصرخة المكتومة المخنوقة (كما في اللوحة)
أما القصيدة فلم تشأ أن تحدثنا عن هدى
بل جعلت هدى تحدثنا بكل ما تحمل من طفولة جريحة
ومن ارتباكٍ فزع
ومن براءةٍ محاصرة بالأشلاء التي كانت منذ لحظات أما رءوم وأبا حنون وأشقاء أعزاء
لقد استحضرتِ بريشتك الصادقة وقلمك النبيل هدى لتخاطبنا بلغتها هي دون تدخل منكِ
واستحضرت المأساة لتنطق بملامحها هي
أليست هي الشاهدة على المأساة والمأساة معا
فلنسمع صراخها المتقطع الذي سمعه قبلنا الصخر
ولنسمع نداءاتها المتموجة التي تفتت لها الحجر
أليس الصخر والحجر أكثر رحمة من قلوب كالحجارة أو أشد قسوة.
هدى
معذرة لا نملك ان ننظر في عينيكِ !
لا نملك أن نقدم لك واجب العزاء!
لا نملك أن نمنع عنك كوابيس النوم واليقظة!
لا نملك أن نلتمس لديك المعذرة!
لا نملك أن نقول سامحينا
لأننا لا نملك أن نسامح أنفسنا.
شكرا يا أستاذة حنان
أجدت التصوير والتعبير وفجرتِ ينابيع الشعور.
مصطفى

_____________________________________________

دكتور مصطفى عراقي
أمام هذا النص الفائق الروعة والبالغ التعبير أراني نسيت النص المعني!
فماذا يحدث لو أصبح هذا الرد موضوعا؟
رائع أنت وما تجود به على ما نكتب
ومثلك من يتعلق به النص حتى يكاد ينسى كاتبه .
سعدت بحضورك كما دائما

22-08-2006, 11:20 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة دفتر التذكار
نحن من قتل أباها

و قتل أمها و أخاها

نحن أرباب الرذيلة

نحن من قتل الطفولة

( وهل من أمة في الأرض

إلا نحن .. نغتال القصيدة ؟)


_________________________________________-
ليت بيدنا شيء فنقتل أنفسنا!!
لكن ياأخي عندما يرفع الشيءالذي نحن مداسون تحته قد نصبح بحال أفضل
متى ؟؟
العلم عند الله
لا أحب أن أندب أو أنحب لكن هي الطفلة تلك تقول ما كتبت
شكرا دفترالتذكار

22-08-2006, 11:21 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة جنة الشعر
حنان الآغا

رائع هذ البوح

ومرير هذا النزف

ومؤلم هذا العزف على اوتار الألم والحسرة

دمت متألقة

______________________________________
جنة الشعر
ردك هوالأروع
ومرارة جعلك هذا النص تحسها لهو شهادة له موقعة باسمك
شكرا من القلب

22-08-2006, 11:22 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة جوادأبيض
أجدتِ النزف والعزف حنان حتى أوجعتِنا
تحياتي ومودتي

________________________
من قلبي أحييك الجواد الأبيض على هذا التفاعل
شكرا

22-08-2006, 11:23 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة المتكلم
كم عذبنا ذلك الشاطئ
وكم هزتنا تلك الصرخه
وكم من دمعة ذرفنا على تلك الدماء
ولكن كم منا استيقظ من سباته ............

رائع اخي الكريم ورائع قلمك فلا تحرمنا منه

___________________________

المتكلم
شكرا لك أخي على هذا الحس الانساني الدافق
شكرا لمشاعرك وصدقك
تحياتي
أختك حنان

22-08-2006, 11:24 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة ابو الود
ليس عيباً أن أكرر ما قلته أخي جواد أبيض
/////////
ابو الود أخوك

_________________________________

بل الشكر ، كل الشكر لكليكما
مع تحياتي

22-08-2006, 11:25 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة آنسة رياضيات
اليهود قوم ضعفاء .. قوّاهم ضعفنا !

فليرحمنا الله !

_______________________

سعيدة بمرورك هذا
آنسة رياضيات
صحيح ما تقولين
للأسف صحيح
فليرحمنا الله ولينكل بهم تنكيلا

22-08-2006, 11:26 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة مجرد انسان
اسرائيل:

كل فلسطيني ..

كبر أو صغر ..

خطر يهددنا ..

مسلح ..

إلى آخر سيمفونيتهم النشاز !

أمريكا :

حق مشروع لاسرائيل ..

الدفاع عن نفسها !!

أمام المتنزهين الارهابيين !!!

العرب :

جووووووووووول !!

لا تعليق !!

مشغولون بكأس العالم !

ظاهرة صمتية !!!

لا محل لها من الإعراب الدولي !!

____________________________________

مجرد إنسان
أليس هذا شيئا يندى له الجبين؟؟
جرحنا في كفنا
دمت وحسبي الله ونعم الوكيل

22-08-2006, 11:27 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة محمود أمين
يأتي ايضا من عروة الحلم ياحنان

دمت

__________________________-

محمود أمين
نعم كل شيء أصبح ممكنا في هذا الزمن
(زمن الاشتباك) وهذه من محمود درويش
أسعدني حضورك

22-08-2006, 11:27 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة الكاتب2

الله

حنان رومانسيه

جاري التأمل
الكاتب2

_______________________
ولن أفسد تأملك أخي كاتب 2
شكرا لك من القلب

22-08-2006, 11:28 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة شوق المطر
حنان الآغا...
سلم الفكر والبنان

_____________________________
سلمت وسلم الحس الرقيق
شكرا لمرور مؤثر

22-08-2006, 11:29 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة سـلـطـان !!
حنان الآغا

أصدقك القول : انا لازلت هنا :

أبتي أبتي
وانداح المــــاء ليمسح دمعــــهْ
فانتحب الرمل ليطفىء لمعـــــهْ
و (هدى) تنشج ، تلتهب كشمعهْ
.....


موجع هذا الشعر حد بحار الدموع ، وحد الاحساس بالاحباط من أمة تعيش على ذكريات

شكرا لمساحة البكاء هذه .



________________________________

سلطــــــــــان
سلمت أيها الأخ ، ولا أتوقع منك أقل من هذا الوجع
شكرا لحسك الوطني
وبئسا للذكريات
دمت
__________________

22-08-2006, 11:30 PM
اقتباس :
كتبت بواسطة قلم رصاص قديم
تلطم هذي الطفلـــة وتشـــد الشّــعرا
ترنو للعالم بالدمع يهلّ ويشخب نهرا
تركض تتقافز ، تصرخ جورا قهـــرا
.....
صوّر . صوّر .

صارت هذه الصور محض أرقام تتزايد من كثرتها فلم نعد نشعر بها بل نعدها عدا ثم نمصمص شفاهنا و ننام آمنين ..
مر طعم كلماتك بثغر من لم يزل يعنيه الوطن
دمت و دام إبداعك

_____________________________
يعنينا ويعنينا ويعنينا
وهل نملك غير هذا؟
أفهم ما تعني وأحترمه ولكن ما يعنينا نحن هو الأهم
واستمرار الأسى على من فقدوا الحس هو العبث بعينه
دمت قلم رصاص قديم وسلمت
__________________