PDA

View Full Version : سوالف .. على " الرصيف " !



إحسان بنت محمّد
27-08-2006, 02:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



مقدمة مملّة .. يمكنك تجاوزها :


من المضحك حقّاً أنّي ما زلتُ حتّى اللحظة غارقةً في استعطاف 28 حرفاً لمنحي كلمة واحدة لا أكثر أبلل بها غروري المتعطّش للكتابة !
عاجزة أنا عن خطّ عنوان جيّد , فكيف بنصّ ؟
أعود إلى قديمي .. أجده متشابهاً حدّ الأسى الذي يحتويه


أبحث عن ماء لم يجرّب الهطول
معلّقاً بين جسور السماء ..
وثعبُ الأرض !


غير أنّ :
الوجوه لا تتغيّر
القوتُ .. ما زال قتاداً * !
الحُبُّ .. ما زال حَبَّاً !
الأمنيات .. ما زالت أمنيات


وبالمناسبة :
فهذه الكلمات ما زالت هي لا تتغيّر !


أعتقد بأنّ الشيء الوحيد الّذي بدّل قناعه هو رغبتنا في التغيير ,
فلقد صار رغياً ! .


.


/


.


¨° o.O ( نـــزهــــة بحـــريّـــة ) O.o°¨


من الجميل أن أبدأ نصّي بهكذا عنوان !
فهو رثّ قديم أشعث , يزور جدّة كلّ خميسِ عدد سكّانها .
ركبنا السيّارة .. وهذا فعلٌ نمارسه كلّ يوم , غير
أنّ الجديد في الأمر هو أنّي أكتب عنه في الرصيف !


ومدينة جدّة – لمن لا يعرفها – قارّية الحياة
فبينما تكون إحدى عينيك متسمّرةً أمام مجاهل أفريقيا
تكون الأخرى تلاحق بإعجابٍ عَمارة فرنسيّة ! .
ولا أدري أيّ العينين يجب عليّ أن أندب حظّها ؟ .


أطالع البحر بشرود صامت
أبغضه ..
وأحبّ المطر !
لا أرى البحر إلاّ غلافاً مائيّاً
يحجب عنّا كائناتٍ بحريّة ميّتة ..
ويهدّدنا بالغرق إن نحن فكّرنا عبوره
كما أنّني أشتمّ في زفره رائحةً أمقتُها !


أمّا المطرُ .. فهو سِقط الذكرى
ولثغ السحاب إذا تعانق للتلاقي ..
وتنفّس السماء , حين تنفّست ألواناً ! .


يقول أحمد ** :
" والبحر يهزّه كلّ المطر
ولم تكن أنتَ من شعر المطر
كنتَ قاسياً وقاسياً للجميع
ماما وجه المطر
وماما كلّ المطر
إنّها المطر " !
.
.


ربّما كان الشيء الوحيد الّذي أحبّه في البحر هو " أصدافه "
أمرّر أصابعي على الرمال , أبحث عن أشكال جميلة منها ..
لا أخرج إلاّ بهشيم أصداف ,
لم أستطع في البداية أن أفرّق بينها وبين العظام المدفونة !
- أمّي .. لقيت عظام , بس ما لقيت أصداف !
تُجيب بلامبالاة :
- ما تعرفين إنو تراب الأرض أساساً هو بقايا موتى ؟ .


تحسستُ الأرض التي أجلس عليها ,
وخلتّها تتألّم وطأة أقدامنا
ثمّ تذكّرتُ الّذين كُتب لهم أن يجلسوا على ترابي ..
وبدا صوت نعالهم مرعباً جدّاً !


أخذتُ إخوتي لمشاهدة الأعمال الهندسيّة بالجوار
كنتُ أبدو متطفّلةً حين أتركهم , بينما أطالع الأرض وأبحث عن " أصداف " !
وقبل أن أعود إلى أمّي التقطتُ ملعقةً بلاستيكيّة بيضاء نظرتْ إليّ بصلافة , بينما
اعتقدتُها أنا صدفةً جميلة .. !
ألقيتُها بتذمّر , ضممتُ يداي إليّ وقلت لأمّي :
" شي سيء إنّك تحس إنو كل شي في الدنيا صار ميّت حتّى الأصداف ! "
تأمّلتْ وجهي بشفقة , أستطيع سماعها وهي تقول :
" بسم الله عليكِ يا بنتي .. الفصل الخامس مؤثّر فيكِ !! " .


لما لا أسمع هدير الموج ؟
هل أُنهكت قواه أيضاً .. ككلّ صادق على الأرض ؟
اقتربتُ أكثر من حواشي البحر
يا الله !
كم هو العالم قاسياً
حتى أنّه يجبرنا على تغيير قناعاتٍ راسخة عوضاً عن تغييره !
شاهدتُ : قطّة - هرة - بسّة
كان اسمها ما شئت ..
لكنّها في الحقيقة كانت تتمدّد بنشوة على إحدى الصخور
تاركةً الموج يعبث بفروها ويلطّخه بالـ ( ماء ) ! .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


* القتاد : شجرٌ له شوك
** ليس أحمد مطر بالتأكيد .. وإنّما شقيقي الشاعر البالغ من العمر 5 سنوات .. يمكنني توفير قصائده الغرّاء لمن أراد ذلك :u: .

همّامة
27-08-2006, 03:23 AM
المقدمة.. إبداع ..إذا كان ذلك قديمك المستهلك فكيف يكون ألق الإبداع ؟؟؟ ،،
حروف منضودة بضوء القمر ، وسحر البحر ،،

خالتو " همامة "!

محمود الحسن
27-08-2006, 03:36 AM
^
من المضحك حقّاً أنّي ما زلتُ حتّى اللحظة غارقةً في استعطاف 28 حرفاً لمنحي كلمة واحدة لا أكثر أبلل بها غروري المتعطّش للكتابة !
عاجزة أنا عن خطّ عنوان جيّد , فكيف بنصّ ؟
أعود إلى قديمي .. أجده متشابهاً حدّ الأسى الذي يحتويه


الحق ّ معك , أنا أيضاً أشعر بمثل ِ هذا كثيراً



يقول أحمد ** :
" والبحر يهزّه كلّ المطر
ولم تكن أنتَ من شعر المطر
كنتَ قاسياً وقاسياً للجميع
ماما وجه المطر
وماما كلّ المطر
إنّها المطر " !


يذكرني شعرُ أخيك ِ أحمد - باركَ الله ُ به - بأشعار أختي الصغيرة والتي منذ مدة أرجوها أن تبعث لي بجديدها ولكنها - مطنشتني - لا أدري لماذا ولا أذكر من أشعارها سوى أنا ساكنة بأرض الشام وحاجة أخرى تتفق مع القافية <<<< دعايات



حتى أنّه يجبرنا على تغيير قناعاتٍ راسخة عوضاً عن تغييره !
شاهدتُ : قطّة - هرة - بسّة


وأحياناً بسَيْنة



لكنّها في الحقيقة كانت تتمدّد بنشوة على إحدى الصخور
تاركةً الموج يعبث بفروها ويلطّخه بالـ ( ماء ) ! .


تتعلم السباحة في عطلة نهاية الأسبوع :p

سعدتُ بالمرور من هنا وظلي اقتطفيلنا أشعار للشاعر أحمد ( مو أحمد مطر أحمد أخوها )

تقبلي تحيّاتي



http://www.deyaa.org/math03.jpg


.

السناء
27-08-2006, 08:31 AM
" بسم الله عليكِ يا بنتي .. الفصل الخامس مؤثّر فيكِ !! " .

ضحكتيني موت ..يحرق كفرك !:i:

رائعة يا آنسة ..حديث رائع عفوي ..
أشكر لك لغتك ..تروقني دوما ..
كوني بخير

13!
27-08-2006, 05:35 PM
** ليس أحمد مطر بالتأكيد .. وإنّما شقيقي الشاعر البالغ من العمر 5 سنوات .. يمكنني توفير قصائده الغرّاء لمن أراد ذلك
خلي أخوك أحمد يكتب شعره في أفياء فبجوز صار مشرف :i:

في صمتك مرغم
27-08-2006, 08:28 PM
سواليفك حلوة فعلن
لكني اختلف معكِ بخصوص البحر هذا <> اعتراض من أجل الاعتراض
البحر أفضل ما به هو انه يحفز لدينا رغبة العبور, رغبة مواجهته ومعرفة "آكلي لحوم البشر" القابعين خلف شواطئه
...

" بسم الله عليكِ يا بنتي .. الفصل الخامس مؤثّر فيكِ !! " .
دي ضحكتني بجد <> كتير بضحك بضحك
............
تقبلي تحياتي !

نائية
28-08-2006, 10:27 PM
أمّا المطرُ .. فهو سِقط الذكرى
ولثغ السحاب إذا تعانق للتلاقي ..
وتنفّس السماء , حين تنفّست ألواناً ! .
يااااااااااااه !!
يا رائعة .. . يا رائعة !
أعشق الـ مطر .. و أتمنى لو كان بمقدوري زيارة الـبحر ولو لمرّة مجددا ً .. .
تبدو زيارة البحر و جمع الأصداف _ حتى و إن كانت بقايا _ أمرا ً رائعا ً . ..
.
أسعدت ِ قلبي يا رائعة
أغبطك حقا ً . .. و ربي يحفظك إنتي و الشاعر الصغير "أبو حميد " و يخليكم لـ بعض
قولي آمين ^^ .. :)

أصايل الشرق
29-08-2006, 01:05 AM
آنسة رياضيات ..

بإختصار وبكل عفوية ..

قلمك رائع ..

لم أقرأ قديمك ..ولكن كتاباتك هذه ستكون بداية لما سأقرأه لك ...


لك مني كل التقدير

إحسان بنت محمّد
29-08-2006, 03:53 PM
المقدمة.. إبداع ..إذا كان ذلك قديمك المستهلك فكيف يكون ألق الإبداع ؟؟؟ ،،
حروف منضودة بضوء القمر ، وسحر البحر ،،

خالتو " همامة "!


طنطة همّامة :biggrin5: :
شرّفتِ موضوعي بمرورك ..
أشكركِ على جميل ظنّك

إحسان بنت محمّد
29-08-2006, 03:56 PM
محمود الحسن :




يذكرني شعرُ أخيك ِ أحمد - باركَ الله ُ به - بأشعار أختي الصغيرة والتي منذ مدة أرجوها أن تبعث لي بجديدها ولكنها - مطنشتني - لا أدري لماذا ولا أذكر من أشعارها سوى أنا ساكنة بأرض الشام وحاجة أخرى تتفق مع القافية <<<< دعايات



ربّما شاعرتنا الصغيرة ما زالت تسترجي الـ 28 حرفاً علّها تلهمها قصائدها البديعة !:rolleyes:
أو ربّما أنّها تحرص على حقوق نشر كلماتها :biggrin5:
بارك الله فيها وأسمعك منها وعنها ما تحبّ
جعلها الله قرّة عين والديها


وأحياناً بسَيْنة

وأحياناً قطوة ! :u:


تتعلم السباحة في عطلة نهاية الأسبوع

ما أدهشني حقّاً أنّني أعرف – من أفلام الكرتون – أنّ القطط تخاف الماء
وتتحاشاه :xc: !
ربّما كانت القطط تخدعهم أثناء التصوير ..
وربّما هم من كانوا يخدعونا أثناء المكساج ..
أو أنّنا نحن من نخدع أنفسنا أثناء المشاهدة !
أو ربّما كانت قطّتي أمريكية :p , لا شيء يصعب عليها !



سعدتُ بالمرور من هنا وظلي اقتطفيلنا أشعار للشاعر أحمد ( مو أحمد مطر أحمد أخوها)
تقبلي تحيّاتي


كن بالانتظار )k
شكراً لمرورك الطيّب أخي الكريم

إحسان بنت محمّد
29-08-2006, 03:58 PM
ضحكتيني موت ..يحرق كفرك !:i:

رائعة يا آنسة ..حديث رائع عفوي ..
أشكر لك لغتك ..تروقني دوما ..
كوني بخير

السناء :
اكتشفتُ يا سناء في الآونة الأخيرة بأنّنا نتشابه في كثير من الأمور
وليس آخرها هو اعتبار هذه ( السوالف ) رائعة :i:
شكراً لمرورك حكيمة الساخر ( حقوق الاسم محفوظة لماما :m: )
كوني بألف خير

إحسان بنت محمّد
29-08-2006, 04:00 PM
خلي أخوك أحمد يكتب شعره في أفياء فبجوز صار مشرف :i:

أحمد لا يقبل بأقلّ من مراقب عام )k !

إحسان بنت محمّد
31-08-2006, 03:18 PM
في صمتك مرغم :



سواليفك حلوة فعلن
لكني اختلف معكِ بخصوص البحر هذا <> اعتراض من أجل الاعتراض
البحر أفضل ما به هو انه يحفز لدينا رغبة العبور, رغبة مواجهته ومعرفة "آكلي لحوم البشر" القابعين خلف شواطئه
...




تعدّدت ( الأعماق ) والغرق واحد !
:biggrin5:




دي ضحكتني بجد <> كتير بضحك بضحك
............
تقبلي تحياتي !



أسعدك الله ووالديك في الدارين
بورك قلمك :)

إحسان بنت محمّد
31-08-2006, 03:23 PM
نائية :



يااااااااااااه !!
يا رائعة .. . يا رائعة !
أعشق الـ مطر .. و أتمنى لو كان بمقدوري زيارة الـبحر ولو لمرّة مجددا ً .. .
تبدو زيارة البحر و جمع الأصداف _ حتى و إن كانت بقايا _ أمرا ً رائعا ً . ..



أعطني مطراً أعطكِ بحراً ( شعار جدّاوي :biggrin5: )



أسعدت ِ قلبي يا رائعة
أغبطك حقا ً . .. و ربي يحفظك إنتي و الشاعر الصغير "أبو حميد " و يخليكم لـ بعض
قولي آمين ^^ .. :)


آمين :)
وأسعدكِ وحفظكِ من كلّ سوء
شكراً لمرورك

مشاعل الداخل
31-08-2006, 04:07 PM
أطالع البحر بشرود صامت
أبغضه ..
وأحبّ المطر !
لا أرى البحر إلاّ غلافاً مائيّاً
يحجب عنّا كائناتٍ بحريّة ميّتة ..
ويهدّدنا بالغرق إن نحن فكّرنا عبوره
كما أنّني أشتمّ في زفره رائحةً أمقتُها


أنا احب البحر والمطر وأخااف منهم يعني من بعيد لبعييد



انسه رياضياات إممممممم:cd:

كم أنتِ رااائعه بهالعفويه :kk


تحيه قد الدنيا :p

إحسان بنت محمّد
02-09-2006, 10:25 PM
آنسة رياضيات ..

بإختصار وبكل عفوية ..

قلمك رائع ..

لم أقرأ قديمك ..ولكن كتاباتك هذه ستكون بداية لما سأقرأه لك ...


لك مني كل التقدير

يعني أنفع مروّجة مواضيع :biggrin5: ؟

شكراً لمروركِ الّذي منحني شيئاً جميلاً :rolleyes:

نـــخيل
02-09-2006, 11:17 PM
أنسه رياضيات الموقره :D:

مقدمه ممله يمكنكِ تجاوزها *c



:xc: لا يستهويني أبداً مصطلح الرياضيات
وفارقني والحمدلله منذ أن سنتين تقريبا ً :biggrin5:
\
وها أنا اليوم اعود بـ شيء من الود للمصطلح القديم ,:p
صدقا يامعادلات أرى في حروفك مايغري , ويجعلني ارغب في إعادة القراءه .,


ومدينة جدّة – لمن لا يعرفها – قارّية الحياة
فبينما تكون إحدى عينيك متسمّرةً أمام مجاهل أفريقيا
تكون الأخرى تلاحق بإعجابٍ عَمارة فرنسيّة ! .
ولا أدري أيّ العينين يجب عليّ أن أندب حظّها ؟ . :D: أجدتي الوصف أيجادا مفبركا , فعلاً تعريف إصطلاحي شافي ووافي ,,
يقول أحمد ** :
" والبحر يهزّه كلّ المطر
ولم تكن أنتَ من شعر المطر
كنتَ قاسياً وقاسياً للجميع
ماما وجه المطر
وماما كلّ المطر
إنّها المطر " !
.
مش علينا !كنت معجبه حد الإعجاب !الا ان وصلت الي هنا ,قلت الكلمات مافيها إحساس أو لم افهمها تماما لكن قلت يمكن الخلل عندي >بريئه لولوليز:i: سلمي لي على أحمد:cwm11:
نص رائع وراقي
ربما أزعجته وعكرت صفوه تعلقاتي :h:
كل الود :m:

سأكون دوماً بإنتظار مطرك ;)

أختك
نخيـــــــــل

>عيـن القلـم<
02-09-2006, 11:23 PM
أختي آنسة رياضيات ...

يكفيك انك ببلد الغير :)
جميــل ,, ليتني أسير على شواطئه ذات انبثاق لفجر جديد ,,

رائعه ,, وسلامي لأحمدو ..
تحية غير

الحنين
03-09-2006, 03:07 PM
الكتابة تعلِم الإنســان كيف يتكلم "ويهذِر"..!!
وبداية الإبداع "هذرة قلم"..!!:y:


أثبتِ أن كل أحمد ..شاعر وفنــان...!!:)



مع الود:nn

سـ ألم ـراب
04-09-2006, 03:59 AM
عزيزتي

ربما تكون هذه محطتي الاولى بين كتاباتك

ولكن بقدر ماوجدت بها من أبداع

لا أستطع سوى تذوق الكرز من كلماتك

سلمتي على هذا الطرح

ودمتي بأطيب حال

إحسان بنت محمّد
06-09-2006, 08:49 PM
أنا احب البحر والمطر وأخااف منهم يعني من بعيد لبعييد



انسه رياضياات إممممممم:cd:

كم أنتِ رااائعه بهالعفويه :kk


تحيه قد الدنيا :p


تحيّة قد المطر الذي تخافينه :)

إحسان بنت محمّد
06-09-2006, 08:51 PM
بشبوش أفندي :

شكراً لمرورك أستاذنا الفاضل


)k

إحسان بنت محمّد
06-09-2006, 09:03 PM
نخيـــــل :


الله يرجّك :biggrin5:


لا يستهويني أبداً مصطلح الرياضيات
وفارقني والحمدلله منذ أن سنتين تقريبا ً :biggrin5:
\
وها أنا اليوم اعود بـ شيء من الود للمصطلح القديم ,:p
صدقا يامعادلات أرى في حروفك مايغري , ويجعلني ارغب في إعادة القراءه .,


ذلك شيء يسعدني كثيراً يا عزيزتي :)
من الجميل أن أجد من يشبهني في ذلك )k


مش علينا !كنت معجبه حد الإعجاب !الا ان وصلت الي هنا ,قلت الكلمات مافيها إحساس أو لم افهمها تماما لكن قلت يمكن الخلل عندي >بريئه لولوليز:i: سلمي لي على أحمد:cwm11:


الله يسلّمك .. وصل :cwm11:
ثمّ إنّني أفكّر كثيراً في انضمام أحمد إلى رابطة الشعراء الحداثيين
سيكون من الجميل أن يتواجد هناك من يدرك جيّداً ما يقوله :i:


ربما أزعجته وعكرت صفوه تعلقاتي :h:
كل الود :m:


لا تقولي كذه يا بنت ..
والله فرحتيني كثير
الله يوفقك ويسعدك :m:



سأكون دوماً بإنتظار مطرك ;)



أخشى أن يطول انتظارك :(

شكراً لمروركِ الّذي رسم البسمة على وجهي

:nn

إحسان بنت محمّد
06-09-2006, 10:13 PM
أختي آنسة رياضيات ...

يكفيك انك ببلد الغير :)
جميــل ,, ليتني أسير على شواطئه ذات انبثاق لفجر جديد ,,

رائعه ,, وسلامي لأحمدو ..
تحية غير


عين القلم :


هل تعتقدين هذا حقّاً يا عين ؟ :(
صدّقيني .. كلّ شيء تغيّر .. حتّى جدّة غير ... !
للأسف :confangry:
شكراً لأنّكِ هنا

يورانيوم
07-09-2006, 04:47 AM
مسليه جدا يا آنسة math
تحملتك قراءة مره و نصف و لكنك كنت مقبولة بعض الشئ


اخوك
يورانيوم

مي!
08-09-2006, 12:59 AM
آنستي الكريمة

شدتني كلماتك .. كيف جعلت من اللوحات العادية اشارات نتوقف عندها
انت حقا مبدعة
اشكري نفسك لي اشتاق للحياة من جديد
البحر اظنه مثلنا يشتاق لهذه الحياة
هل هذا صحيح عزيزتي ؟

لك من أختك : مي التحية

إحسان بنت محمّد
10-09-2006, 03:07 AM
الكتابة تعلِم الإنســان كيف يتكلم "ويهذِر"..!!
وبداية الإبداع "هذرة قلم"..!!:y:


أثبتِ أن كل أحمد ..شاعر وفنــان...!!:)



مع الود:nn


أم حنين :

أعتقد بأنّ الكتابة هي هذر يعلّمنا كيف يعود كلّ منّا إلى " أحمده " k* !
شكراً لكِ يا غالية
مع كل الودّ :m:

إحسان بنت محمّد
10-09-2006, 03:09 AM
عزيزتي

ربما تكون هذه محطتي الاولى بين كتاباتك

ولكن بقدر ماوجدت بها من أبداع

لا أستطع سوى تذوق الكرز من كلماتك

سلمتي على هذا الطرح

ودمتي بأطيب حال


سراب ألم :
شكراً لمروركِ عزيزتي
أقرّ الله بكِ عيني والديكِ يا كريمة

:nn

إحسان بنت محمّد
10-09-2006, 03:11 AM
يورانيوم :

اللي بعده )k
مع دعواتي لك بالتوفيق >== كاتبة مؤدّبة جدّاً

إحسان بنت محمّد
10-09-2006, 03:12 AM
آنستي الكريمة

شدتني كلماتك .. كيف جعلت من اللوحات العادية اشارات نتوقف عندها
انت حقا مبدعة
اشكري نفسك لي اشتاق للحياة من جديد
البحر اظنه مثلنا يشتاق لهذه الحياة
هل هذا صحيح عزيزتي ؟

لك من أختك : مي التحية



مي :


البحر يا عزيزتي يتقن الحياة أكثر منّا ولذا هجر اليابسة !
إنّه يعرف جيّداً كيف يغضب - يرضخ – يقتل – يبكي – يتبخّر ألماً – في الوقتِ المناسب !
أحياناً يا مي أتخيّل بأنّ البحر ما هوَ إلاّ دموعاً حكيمة أسقطها أصحابها صدقاً ، فكُتب لها الخلود إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها .
ونحن يا غالية نكره كلّ ما نرى عليه وجوهنا / أحزاننا بلا أقنعة !
شكراً لمرورك
أسعدكِ الله ووالديكِ في الدارين


:)