PDA

View Full Version : غَــزْل



حي بن يقظان
13-09-2006, 06:44 PM
بدت المليحة في ثياب سفورها
أمن الحياءِ
خدودها متضرّمة !؟

هلا شققتِ لنا الفضاء لنجتلي
حشف السنين
ونرتوي بالملحمة ؟!

أصَمَتِّ
حين تصلبت أشجارنا؟
وتقوست ..
أغصاننا في المأتمة ؟

ما أوهم الأحداث حين نعدها
شيئاً ..
وصمتك عندنا ما أوهمه.

.

.


--

مكحول الأزدي
13-09-2006, 07:30 PM
من المليحة ؟
وما ثياب سفورها ؟
وما تريد بالملحمة ؟
وما أشجارنا المتصلبة ؟
وكيف تقوست الأغصان ؟
ثم ما المأتمة (المؤنثة)؟
كل هذا رموز مخيفة
إن رزقني الله لأجيب

سلطان السبهان
13-09-2006, 07:36 PM
أهلا بالحي بن يقظان

وحي بن يقظان لمن لايعرفه هو من لا تستطيع أن تتنبأ بما يريد !
ولا بما من الممكن أن يريد ، أو بعبارة أخرى : من لايمكن أن تضع يدك على أمره
حتى لو ظننت أن يدك على أمره !
فتارة يعنون بالغزل وهو يرد هجاء صديق أخلف موعداً !
وتارة تتنزه في أروع حدائق الغزل والعنوان : شهيد المحراب !!
مع ملاجظة سكون الزاي في عنوان هذا النص !.

الأحداث حين نعدها شيئاً ستكون بمثابة الوهم الذي صنعناه لأنفسنا وهو في حقيقته لاشيء .
وكذا الصمت حين نعده شيئاً سيحيرنا ، وحين نجعله حالة طبيعية ووضعاً عادياً سيكون كذلك ،
بينما لو منحناه اهتماماً ، واعطيناه " وجه " صار وهماً مرعباً محيراً .

أما ما قبل هذا البيت فلست بمجنون لأخوض في المعنى المراد والسبب سبق بيانه .

دمت واشتأنالك .

عدرس
13-09-2006, 07:38 PM
ما أوهم الأحداث حين نعدها
شيئاً ..
وصمتك عندنا ما أوهمه.


ابن يقظان ـ مااجمل هذا المساء ـ بنكهة اليقظة :)
كل الحب ـ والتقدير ـ وأشياء أخرى ستأتي تباعاً عندما أعود :)

محبك / عدرس :)

حي بن يقظان
13-09-2006, 09:16 PM
من المليحة ؟
وما ثياب سفورها ؟
وما تريد بالملحمة ؟
وما أشجارنا المتصلبة ؟
وكيف تقوست الأغصان ؟
ثم ما المأتمة (المؤنثة)؟
كل هذا رموز مخيفة
إن رزقني الله لأجيب

مكحول
من أين جئت يا أخي؟
أنا لا أعرفك ولا أحدث الغرباء g*
ثم يا سيدي لكي لا تخاف الرموز اعتبر المليحة غيمة والملحمة مطر
والأشجار عطشى غصونها ذاوية /متقوسة
وحيث لم تمطر تحول الكرنفال إلى مأتمة كون الحدث أنثوي السياق
وهلم جرا :p

وتحياتي إليك

حي بن يقظان
13-09-2006, 09:23 PM
أهلا بالحي بن يقظان

وحي بن يقظان لمن لايعرفه هو من لا تستطيع أن تتنبأ بما يريد !
ولا بما من الممكن أن يريد ، أو بعبارة أخرى : من لايمكن أن تضع يدك على أمره
حتى لو ظننت أن يدك على أمره !
فتارة يعنون بالغزل وهو يرد هجاء صديق أخلف موعداً !
وتارة تتنزه في أروع حدائق الغزل والعنوان : شهيد المحراب !!
مع ملاجظة سكون الزاي في عنوان هذا النص !.

الأحداث حين نعدها شيئاً ستكون بمثابة الوهم الذي صنعناه لأنفسنا وهو في حقيقته لاشيء .
وكذا الصمت حين نعده شيئاً سيحيرنا ، وحين نجعله حالة طبيعية ووضعاً عادياً سيكون كذلك ،
بينما لو منحناه اهتماماً ، واعطيناه " وجه " صار وهماً مرعباً محيراً .

أما ما قبل هذا البيت فلست بمجنون لأخوض في المعنى المراد والسبب سبق بيانه .

دمت واشتأنالك .

سلطان :
أخشى أنك تشتمني بما تقول :p
أتعلم؟
يوماً مضى ،ظنني أحدهم أنت وظنك أنا فصمت وقد راق لي ذلك
هو إعجاب بك ليس إلا

محبتي
وليس ماهنا ببعيد عليك
هي من تلبيس إبليس كما تعلم :)

هارب إليها
13-09-2006, 10:15 PM
أجل! نرتوي بالملحمه..هاه!f*

عموماً عودٌ على بدءٍ والعَودُ أفحَمُ، لقد وحشتنا كسيراً يا رقُل:p





غريبٌ أنا الآخر:rolleyes:

حي بن يقظان
14-09-2006, 11:38 AM
ما أوهم الأحداث حين نعدها
شيئاً ..
وصمتك عندنا ما أوهمه.


ابن يقظان ـ مااجمل هذا المساء ـ بنكهة اليقظة :)
كل الحب ـ والتقدير ـ وأشياء أخرى ستأتي تباعاً عندما أعود :)

محبك / عدرس :)

أبا العدارس :)
صباحك خير أيها الحميم
سأنتظر ما يأتي تباعاً
مع محبتي التي تدرك

عبيرمحمدالحمد
14-09-2006, 04:00 PM
قرأتها من جهاتها الأربع .. ثم كسرت البوصلة ..
.
.
هنا .
.
.
لست في احتياج لتحديد الأمكنة .. فالجمال يحيط بالحرف من كل جهاته ..
.
.

ما أوهم الأحداث حين نعدها
شيئاً ..
وصمتك عندنا ما أوهمه.
.
.
أما هذه فقط حملتني نحو العميق من معاني طافية على كل السطوح
لتصفع وجهاً ما .. ملامحه بااااااااردة !
.
.
دام لك الشعر يا ابن يقظان
.
.
عبير

السحيباني
14-09-2006, 04:28 PM
حي بن يقظان :

ما أعذبك :)

مودتي ،،،

حي بن يقظان
14-09-2006, 07:24 PM
أجل! نرتوي بالملحمه..هاه!f*

عموماً عودٌ على بدءٍ والعَودُ أفحَمُ، لقد وحشتنا كسيراً يا رقُل:p


غريبٌ أنا الآخر:rolleyes:

لا كسر الله لك عظماً يالهيكل العظمي f*

آنستنا يا شيخ

فلاح الغريب
15-09-2006, 11:31 PM
.

يبدو أنّ عصر اليقظة قد حان لديكم في كوكبكم يا ابن يقظان ! :)

تحياتي العاطرة أيها الحكيم ..

دمتَ بخير .

.

يورانيوم
16-09-2006, 02:30 PM
كلام لا يساوي بعرف الأدب إلا قلته !



يورانيوم

حي بن يقظان
16-09-2006, 08:51 PM
شكراً لك يا عبير
ودمت لنا

رجـل أخـر
18-09-2006, 06:39 PM
أني أترقب جمالك ودررك أينما كانت بخوف فأنت رهيب أيها الكبير_الجميل_الشاعر_القدير
شكراً لك وشكراً للغزل :)
__
أخوك/ أحمد الطائي

خالد الحمد
18-09-2006, 06:52 PM
حي
مساء الورد والشعر
أولا أين أنت ياحي اشتاق لك الأفياء

حي الرموز الإغريقية كنت أفكها
وأحللها في ريعان شبابي:u:
الآن تجاوزت الثلاثين ولم يعد فكري
صافيا :j:
حي أنا أحب الوجبات السريعة
لكن هاااااه شريطة تكون جاهزة

لك الله ما أبدعك يانديم الحرف :y:

مســـــافر
18-09-2006, 09:29 PM
حي بن يقظان ..

كم هي السعادة التي تنتابني وأنا أردد هذه المقطوعة الرائعة ..

تغيب ..

ولكن حينما تعود تروي ظمأ الغياب ..

دمت بحب ..

مســـافر ,,

حي بن يقظان
21-09-2006, 07:44 PM
حي بن يقظان :

ما أعذبك :)

مودتي ،،،

مصعب الحزين ؟ :)
يا مرحبا يا مرحبا
شكراً لإطرائك يا صديق
وكل عام والجميع بخير وشعر

حي بن يقظان
21-09-2006, 07:49 PM
.

يبدو أنّ عصر اليقظة قد حان لديكم في كوكبكم يا ابن يقظان ! :)

تحياتي العاطرة أيها الحكيم ..

دمتَ بخير .

.

مرحباً يا فلاح الحبيب
سعيد أن أراك هنا فقد افتقدناك هناك :)
بعد أن وعدتنا بغيمات لا تجف وبعدها واختفيت

مودتي أيها الحبيب

حي بن يقظان
24-09-2006, 08:37 PM
كلام لا يساوي بعرف الأدب إلا قلته !



يورانيوم




أصلحك الله يا يورانيوم
تقول عرف ؟
ذكرتني بيوسف الديك :p
يقول شاعرنا ذاك وقد أعجبني:
الأوراق دجاج أبيض
والكلمات أفاع
وأنا مع بالغ حزني
ديك .

ما رأيك ؟ أينا يكتب أدباً؟
وأينا يكتب قلة أدب حسب ظنك؟

الصرخة الصامتة
13-06-2008, 04:46 PM
حبـــــــــــــــــي لك وودي لك وحدك
تحياتي