PDA

View Full Version : أين أنت يافتى



ليلى حفني
15-09-2006, 10:05 PM
أين أنت يا فتى
من الزوجة والولد
هروبك أفسد البنات
فرارك ضيع الوطن
تقول الواجب ثقيل
وتلعب شمالاً ويمين
تضحك على هذه
وتحرق قلب تلك
تكدست الفتيات
بارت البنات
ضاع الوطن
عد إلى صوابك
اقترب من باريك
فقد آن الأوان
كفاكِ عويلاً ، اغلقي فمكِ
لن أسمعكِ أوانصت لكِ
أريد حريتي دون قيود
أُريد اللعب أُريد المجون
لا زوجة حنون وولد مجنون
يريدان هذا وذاك
أنار الله بصيرتك يافتى
وأبعد عنك شيطان الهوى
ورحم الله بنات الرجال
واعطاهن خير هذا الزمان

DR.T
15-09-2006, 11:37 PM
أنار الله بصيرتك يافتى
وأبعد عنك شيطان الهوى
ورحم الله بنات الرجال
واعطاهن خير هذا الزمان[/quote]
آمين..

ليلى حفني
15-09-2006, 11:50 PM
DR.T
وأقول معك آمين . آمين . آمين
شكراً لك
تحياتي

منسي.
17-09-2006, 08:13 PM
اللهم آمين .. اللهم ألهمهم الرشد ، وشد بهم الأزر
وجزاك الله خيرا أختي

ليلى حفني
17-09-2006, 11:36 PM
منسي
آمين . آمين . آمين
جزانا الله جميعاً كل خير وألهم أقلامنا ما فيه الخير والصلاح
تحياتي

صخر
19-09-2006, 06:43 AM
أعتقد يا اختي الكريمة ان هروب الكثيرين من تحمل هذه المسئولية ليس اختيارا ، وانما جاء تماهيا مع كثير من الأسباب الخارجة عن إرادتهم ، فالمجتمع بكليته أصبح له نظرة خاصة ومختلفة تجاه الزواج المبكر ، وأهله فرضوا عادات وتقاليد ما أنزل الله بها من سلطان جعلت الأمر غير سهل ، لا أقول مستحيلاً للكثيرين . والمسألة في نظري تحتاج الى وقفة جادة من علماء الأمة لاعادة النظر والتقييم .

وأرجو أن لا يفهم أنني مع هروبهم ، بل أضم صوتي لصوتك الكريم في هذه الدعوة المباركة ، لكن بشرط أن نعينهم على ذلك بكل السبل الممكنة .
خالص تحياتي لك على جهودك المسددة للاصلاح

غير مفهوم
19-09-2006, 10:44 AM
الأخت الفاضلة ليلى ...
وهنا لي أيضا تواجد ...
معانٍ جميلة ...
ومفردات سهلة ...
وهدف نبيل واضح ...

وفقك الله أختي والى الأمام ....

سامي البكر
19-09-2006, 11:21 AM
دعوة صادقة
مؤثرة
لمن كان له قلب
لك التقدير
يا ليلى

ليلى حفني
19-09-2006, 03:53 PM
صخر
كفيت ووفيت.
لكن في هذه الحالة يحاول أن يكون مستقيماً ولا يتلاعب بالبنات.
أنا لا ألوم الشاب فقط ، فالفتاة مشتركة أيضاً ، ولا ألومها بل ألوم أهلها الذين تركوها فريسة لهذا وذاك دون رقابة.
أبناءنا وبناتنا أمانة في أعناقنا نُسأل عنهم يوم القيامة.
أنا لا أدعو الى القسوة في المعاملة ولكن بناتنا وأولادنا في حاجة لنا بفكرنا الواعي ونظرتنا اتجاه الضار والمفيد وحتى لو كان هناك اختلاف بيننا نحاول أن ننزل الى مستوى تفكيرهم ونتعامل معهم بصبر شديد .
هذه دعوة لكل أب وأم (ارحموا بناتكم من ذئاب الطريق حتى يأتيهن النصيب).
هذا يا أخي نتيجة الحضارة التي أخذنا الطالح منها وتركنا الصالح.
سعيدة بإضافتك التي أثرت الموضوع.
تحياتي وتقديري

ليلى حفني
19-09-2006, 03:56 PM
غير مفهوم
شكراً لرأيك في كلماتي المتواضعة التي ألهمها الله لقلمي ودعاؤك الذي أسعدني كثيراً .
وفقنا الله جميعاً لقول كلمة الحق
تحياتي وتقديري

ليلى حفني
19-09-2006, 03:59 PM
سامي البكر
اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يُنير بصيرة شبابنا وبناتنا وينور قلوبهم بالإيمان ويلهمهم الصواب.
شكراً لمرورك الذي أسعدني
تحياتي وتقديري

أم ريان
20-09-2006, 06:47 PM
جزاك الله خيرا وبارك فيك أختي ليلى

ليلى حفني
20-09-2006, 08:54 PM
أم ريان
جزانا الله جميعاً كل خير وبارك فينا وألهم أقلامنا قول كلمة الحق .
دمتِ بخير يا أُختي
تحياتي