PDA

View Full Version : أسئلة خطيرة وإجابات أخطر



خالد الحمد
17-09-2006, 07:50 PM
http://www.5ymah.org/up/uploads/e5b67510d4.jpg

حارَ الفؤادُ وأضرمتهُ الأسئلةْ
كيفَ الإجابةُ والضلوعُ مُكبّلةْ


سألتْ وما للسُؤلِ غير مضاضةٍ
أخشى الإجابةَ منْ عيونٍ مُرسلةْ


ياقلبُ هاجتْ بالحنايا حُرْقةٌ
والشوقُ حلّقْ يستثيرُ الأخيلةْ


سأجيبُ حتّى لو تحرّقَ عاشقٌ
وأزيلُ عنّي قارعاتِ البلبلةْ


يامهجتي صدقي مشاعرُ مرهَفٍ
زرعَ السلامَ وحبَّةً من سنبلةْ


ياشعرُ حدّث عن سجوفِ حكايتي
هات الإجابةَ من رؤوس المكحلةْ


أنا مغرمٌ أنا عاشقٌ رام العلا
أهوى التي في خدرها متبتّلةْ


أهوى التي حفظتْ زهورَ نضارتي
ورياضَ قلبٍ بالشبابِ مخضّله


يادرّةً بالطهرِ رقَّ نسيمُها
ماكنتِ في بحرالهوى مُتبذّلةْ


إنّي فديتكِ ياسنامَ محبتي
فالعمرُ بستانُ الصبا ما أجملةْ


أنا بحرُ أشواقٍ تلاطمَ موجُهُ
تلكَ الحكايةُ هل فهمتِ المسألةْ!!!

مـاجـد
17-09-2006, 09:33 PM
أبا علي .. ستبقى القلوب النقية مكبلة بالصدق والشفافية الرائعة

ولعمري هذا شيء جميل

رقيقة .. جميلة .. هادئة قصيدتك

ما أجملها يا بحر

لك التحية

علي المعشي
17-09-2006, 09:47 PM
ياشعرُ حدّث عن سجوفِ حكايتي
هات الإجابةَ من رؤوس المكحلةْ



أنا مغرمٌ أنا عاشقٌ رام العلا
أهوى التي في خدرها متبتّلةْ

ــــــــ
الله الله يا بحر الشوق!!
يبدو أن جميع أحبتي هنا..
أباعلي، اشتقت إلى الجمال في رحابك
وهأنذا أصافحه هنا..
لا فض فوك وتقبل أعذب الود.

الصنوبري
17-09-2006, 11:33 PM
يادرّةً بالطهرِ رقَّ نسيمُها
ماكنتِ في بحرالهوى مُتبذّلةْ


أنا بحرُ أشواقٍ تلاطمَ موجُهُ
تلكَ الحكايةُ هل فهمتِ المسألةْ!!!

رائعة أبا علي، قافية عذبة، ومعاني أعذب وخاتمة ولا أبهى
سلمت للشعر النقي وللحب الأنقى

مصطفى عراقي
17-09-2006, 11:47 PM
أخانا بحر الأشواق الطاهرة العاطرة

وشاعرنا المتفرِّد المتجّدد أبا علي

ونحن أيضا فهمنا الحكاية وأدركنا كلمة السر

دمت لنا ودام بستان شِعرك عامرا مزدانا

عبيرمحمدالحمد
18-09-2006, 12:11 AM
.
.
.
رقيقة .. رشيقة .. خفيفة المحمل كـَ ماسة !
كيف لا .. وقد خطتها أنامل فنان حذق .. ثائر على اللغة متتبعٌ رُخصَ الشعراء (متزندق) فيها ! :p
.
.
خالد أيها الكريم ..
أعجبتني .. إلا المخرج .. لا أدري أشعر به وكأنما اقتُطع من مكانٍ آخر غير هذا البستان
لماذا .. لا تسلني .. لستُ أدري :)
.
.
ابق بـ ود .. وحب كالورد
.
.
ع
ب
ي
ر

محب الفأل
18-09-2006, 12:23 PM
أبو علي بحر...........
كم للغة العربية من بهاء وروعه
اذا نسجت بفكر فنان
لقصيدتك جمال وروعه ورونق
سعدت بها وبك
لك التحية والشكر
....................
نقلت ما هناك الى هنا تأكيد لظني
فمرحبا بك هنا وهناك
ورأيي فيك وفي نصوصك معروف
لك التحيه والشكر

خالد الحمد
18-09-2006, 01:18 PM
ماجد

لك طاقات أزاهير ود وفاء

هنا ماجد

ازدانت صفحتي

شكرا لك ياماجد لأنك هنا

دمت ماجدا في سماء المجد

فلاح الغريب
18-09-2006, 02:34 PM
.

أبا علي ،،

قد فهمنا المسألة أيها الحبيب !.

يا درّةً بالطهرِ رقَّ نسيمُها // ماكنتِ في بحرالهوى مُتبذّلةْ
إنّي فديتكِ ياسنامَ محبتي // فالعمرُ بستانُ الصبا ما أجمله
أنا بحرُ أشواقٍ تلاطمَ موجُهُ // تلكَ الحكايةُ هل فهمتِ المسألةْ !

سددك الله أيها الكريم .

ودمتَ بخير .

.

سلطان السبهان
18-09-2006, 04:39 PM
شاعرنا الجميل وصديقي الذي أطرب لاسمه فهو يخلخل موازيني حتى يميل عقالي
طرباً و" طنخة " !
هنا فقط حب وصدق وعهد وغزل مباح .
هنيئا لكما ببعضكما فهي ماوصفْتّ وانت من عرفتُ .

جميل ان تعلمها وتعلم الدنيا من تكون وماذا بحر شوقك ، وأين فنارك ومراسيك .
لافض فوك ولا عاش شانئوك ولله انت وأبوك .

محمد شتيوى
18-09-2006, 05:28 PM
جزاك الله خيرا

رجـل أخـر
18-09-2006, 06:44 PM
:) :)
ما أجمل أسالتك
وأنت أجمل منها أيها الجميل
أنيق أنيق جداً أنت
__
أخوك/أحمد الطائي

خالد الحمد
18-09-2006, 07:06 PM
ياشعرُ حدّث عن سجوفِ حكايتي
هات الإجابةَ من رؤوس المكحلةْ



أنا مغرمٌ أنا عاشقٌ رام العلا
أهوى التي في خدرها متبتّلةْ

ــــــــ
الله الله يا بحر الشوق!!
يبدو أن جميع أحبتي هنا..
أباعلي، اشتقت إلى الجمال في رحابك
وهأنذا أصافحه هنا..
لا فض فوك وتقبل أعذب الود.


أهلا أهلا أهلا
بعلي المعشي
أهلا بشاعرنا المبدع
حللت نورا ونوّاراً
شرفتني في زورتك

شكرا لقبس أنت جذوته
اسلم لمن تحب

خالد الحمد
19-09-2006, 05:44 PM
الصنوبري
مساؤك سكر وشهد

تموس قصيدة جذلى وطربا

أتدري لماذا لأنك قرتها

وصافحتها

لك من الشكر أفعمه

دام عزك

خالد الحمد
20-09-2006, 12:09 AM
أخي مصطفى رفاعي
مودتي ودوحة شكر
أزفها لك على رقة هذ المشاعر
تشرفت بك وازدانت قصيدتي
كن قريبا دائما

سامي البكر
20-09-2006, 08:08 AM
المبدع العذب
أبوعلي
كم هي شجية
رائعة النقلات
عفيفة الأحرف
لله درك

خالد الحمد
20-09-2006, 04:57 PM
.
.
.
رقيقة .. رشيقة .. خفيفة المحمل كـَ ماسة !
كيف لا .. وقد خطتها أنامل فنان حذق .. ثائر على اللغة متتبعٌ رُخصَ الشعراء (متزندق) فيها ! :p
.
.
خالد أيها الكريم ..
أعجبتني .. إلا المخرج .. لا أدري أشعر به وكأنما اقتُطع من مكانٍ آخر غير هذا البستان
لماذا .. لا تسلني .. لستُ أدري :)
.
.
ابق بـ ود .. وحب كالورد
.
.
ع
ب
ي
ر


أهلا عبير
أضحك الله سنك :y:
أنا لست ثائرا على لغتنا بيد أني أأنف وأكره
التأطير وعدم المرونة
بالنسبة للقصيد أتفق مع الناس على الوزن والقافية فقط
لكن المسائل الذوقية أؤمن بتباينها كذلك المسائل النحوية
أرفض تحجيرها وأحب قاعدة عجبي لنحوي يخطىء:)
أحترم كل مبدع يعبر بالطريقة التي تعجبه
وأزيدك من الشعر ديوانا ياعبير أنا أعشق الشعر الشعبي
وأحترم أربابه بل أقوله كثيرا:kk
بالنسبة للمخرج ربما مر بمرحلة سريالية لا أدري

أشكرك ياعبير على هذا المرور العذب
أتيتِ عبيرا تضوّعت رائحته
بحر شكر ونهر ود
دام عزكِ ياأخت الصدق

فواز الجبر
20-09-2006, 08:04 PM
ايها البحر
أيها الكبير
كلما قرأت لك وجدت عندك الجديد والمفيد
سلمت على هذه الرائعة

خالد الحمد
21-09-2006, 11:13 AM
أخي محب الفأل
ياللشرف والفخر
على هذه الكلمات الرقيقة
تتيه القصيدة في محراب حضورك
ورحاب مرورك
لك من الشكر باقات ورورد
دمت لمن تحب

طيف المها
21-09-2006, 05:16 PM
هي قصيدة..وافية

أبو علي البحر

دمت شاعراً مميزاً

تحياتي

حي بن يقظان
21-09-2006, 07:42 PM
أحسنت الإجابة يا أبا علي
لكن لا تعتمد على فهم الآخرين
امخر عباب بحرك وامض يا صديق

تحية وتقدير

طفل القمر
21-09-2006, 08:28 PM
راااااااااااااااائع وكفى
وهذه أعجبتني كثيرا
يامهجتي صدقي مشاعرُ مرهَفٍ
زرعَ السلامَ وحبَّةً من سنبلةْ

يحيى الشعبي
22-09-2006, 12:06 AM
أنا بحرُ أشواقٍ تلاطمَ موجُهُ
تلكَ الحكايةُ هل فهمتِ المسألةْ!!!



صدقت ورب موسى وهارون إنك بحر يطربني
فنه وإبداعه
سجلني من قرائك وإن كنت قد سجلت نفسي
منذ زمن

وافر الإعجاب بحرفك أيها البحر
الزاخر بالذخائر

شاعر أويا
22-09-2006, 01:51 PM
http://www.5ymah.org/up/uploads/e5b67510d4.jpg

حارَ الفؤادُ وأضرمتهُ الأسئلةْ
كيفَ الإجابةُ والضلوعُ مُكبّلةْ


سألتْ وما للسُؤلِ غير مضاضةٍ
أخشى الإجابةَ منْ عيونٍ مُرسلةْ


ياقلبُ هاجتْ بالحنايا حُرْقةٌ
والشوقُ حلّقْ يستثيرُ الأخيلةْ


سأجيبُ حتّى لو تحرّقَ عاشقٌ
وأزيلُ عنّي قارعاتِ البلبلةْ


يامهجتي صدقي مشاعرُ مرهَفٍ
زرعَ السلامَ وحبَّةً من سنبلةْ


ياشعرُ حدّث عن سجوفِ حكايتي
هات الإجابةَ من رؤوس المكحلةْ


أنا مغرمٌ أنا عاشقٌ رام العلا
أهوى التي في خدرها متبتّلةْ


أهوى التي حفظتْ زهورَ نضارتي
ورياضَ قلبٍ بالشبابِ مخضّله


يادرّةً بالطهرِ رقَّ نسيمُها
ماكنتِ في بحرالهوى مُتبذّلةْ


إنّي فديتكِ ياسنامَ محبتي
فالعمرُ بستانُ الصبا ما أجملةْ


أنا بحرُ أشواقٍ تلاطمَ موجُهُ
تلكَ الحكايةُ هل فهمتِ المسألةْ!!!




جميلة وعذبة ورقراقة

شكرا اخي ابو علي
على هذا الامتاع

$ ر و ا ا ا د $
22-09-2006, 02:55 PM
الفاضل : أبا عـــــلي ( بحر الشعر )
السلام عليكم ورحمة الله
وحياك الله

أيها المتمكن من الحــرف ، معنىً ومبنى
لقد جئت بجميلٍ كما الزهور نضارةً وعبيرا

امتاعنا كبير ، وإفادتنا أكبر أيها الشــــاعر

امتناني
ودمت بخير حــــــال ..:)

رشأ كردي
22-09-2006, 04:16 PM
كان الشرح وافيًا , وأظنها فهمت المسألة ..
دمت بحرًا ..
تقديري،،

خالد الحمد
23-09-2006, 04:54 PM
أخي فلاح الغريب
شهر مبارك
بريق مرورك يجلو العتمة
دام صفاؤك

ساخر بلا حدود
23-09-2006, 09:08 PM
..

ليست مسألةً معقدةً لتلك الدرجة :D

أبدعت يا شاعرنا

كل عامٍ وأنت بخير

..

خالد الحمد
16-10-2006, 02:14 AM
شاعرنا الجميل وصديقي الذي أطرب لاسمه فهو يخلخل موازيني حتى يميل عقالي
طرباً و" طنخة " !
هنا فقط حب وصدق وعهد وغزل مباح .
هنيئا لكما ببعضكما فهي ماوصفْتّ وانت من عرفتُ .

جميل ان تعلمها وتعلم الدنيا من تكون وماذا بحر شوقك ، وأين فنارك ومراسيك .
لافض فوك ولا عاش شانئوك ولله انت وأبوك .

أهلا بصديقي ونديمي

الذي أختلف معه كثيرا وأتفق معه كثيرا

أنا مسرور ياسلطان بزورتك الحسية لي

ولصفحتي

مسرور لخروجك من صومعتك والانضمام

إلى زمرة الزندقة المحمودة باللغة العربية

وبإذنه تعالى لن تظل ولن تشقى

أباعبدالرحمن أتمنى أن تكون وصلت ديارك

سالما وغانما

دمت بود ولك الند والورد

حنان الاغا
16-10-2006, 03:32 PM
بحر شعر وبحر موسيقى يتعانقان في هذه القصيدة الرائقة الراقية لفظا ومعنى
تتهادى القوافي من التساؤل إلى بث معاناة العاشق لتخلص بجمال إلى الحكمة والخلاصة

أنا بحرُ أشواقٍ تلاطمَ موجُهُ
تلكَ الحكايةُ هل فهمتِ المسألةْ!!!

صمت الدموع
16-10-2006, 04:39 PM
منسابة .. رقراقة .. عذبة ...
كلماتك ..
تهاطلت كقطرات مطر في ربيع مختبئ ..
سلمت يمين خطت بالشعر ..
نقاوة الحب ..

بحر الشوق ...

لا حرمنا الله عطاءك ..

خالد الحمد
17-10-2006, 12:41 AM
أخي محمد شتيوي

ولك من الأجر مثله

مرورك سريع لكنها كالبدر

دمت مضيئاً