PDA

View Full Version : الوحيد الذي خجلت منه في هذا المكان!



استقراطي
18-09-2006, 12:41 AM
كنت في زيارة لجدي في بيته الذي يقع في إحدى حواري جدة القديمة. في المكان الذي ترعرت فيه صبيا ثم تركته للأبد.

وبعد الزيارة ، والسلام على الخد والرأس ، خرجت محكوماً من اخوتي البنات ذاهباً لأشتري لهن بعض الحاجيات.

وقبل خروجي من تلك الحارة القديمة ، قلت في نفسي لابد أن استعيد الذكريات.

قررت بشجاعة معتادة ، أن اذهب لمكتبة العم نجيب ، أو هكذا كانت قبل 15 عاماً.

دخلت المكتبة الكبيرة ، رأيت فيها شيبة غير العم نجيب. دخلت وأنا أبحث في الأرفف المغبرة ، لفتن نظري نساء الحارة القديمة.

حملت طفلة صغيرة معها قلماً وتوجهت للشيبة خلف المكينة ، رد عليها : يابنتي انتِ صغيرة ، خذي قلم رصاص وهذا الصنف لأجل الكبيرة.
سألته أمها عن سعره ، قال بستة ريالات. صرخت الأم بشدة : أوف!
ثم قالت : (يا بنتي هذا قلم مو حلو) وسحبتها لترى آخر (الله ، ياسلام ، هذا مررررة حلو) وأعطتها للصغيرة التي لم تتفوه بكلمة.

كنت قد سرحت في هذا المشهد ، ويبدوا أن الجميع غفل إلا الصغيرة.

وأنا خارج من باب المكتبة ، وجهت إلي ضربة! لقد كنت الوحيد الذي خجلت منه في هذا المكان!