PDA

View Full Version : انتقــــــــــام



علي أسعد أسعد
20-09-2006, 01:16 PM
قسماً سوف تركعين أمامــــــــــــي
وتموتين ميتتة الظـــــــــــــــُّــــلاّم


سوف تأتين بانـكسار ٍ تبكيــــــــــن
وتبكين......... في يدي كالغمـــام ِ


قسماً سوف لن أقبّل كفيــــــــــــك
ولن أشتهي جميل الســــــــــــلام ِ


سوف لن أرتمــــي على شفتيــــك
مثل هرّ .. على بقايــــا الطعــــام ِ


لم يعد للحياة معنى كبيــــــــــــــراً
فحياتي رهينة ٌ بانتقامـــــــــــــــي


يالتي أسدلت عليّ ستـــــــــــــاراً
من وعود ٍ .. ممزوجة ٍ كالمـــدام ِ


يالتي لم تشأ سـوى أن ترانــــــي
دامي الجــرح... نازفاً كالحمــــام ِ


كيف لا؟ كيف لا؟ وكنتُ غبيــــــاً
غارقاً في هواك ِ حتى عظامــــي


أسكب الخمر في جرارك جهــراً
أحسب الناس َلايرون انهزامــــي


كنتُ أغبى من الغباء وهــــــــــذا
ما لوى ساعدي وهدّ خيامـــــــي


كان حباً من جانب واحد ٍ......وا
أسفي للسنين ..... والأعــــــوام ِ


كيف ماتت تلك الوعود وهامـــت
أمنياتي ... وكفنتْ أحلامــــــــي


يا لحقدي عليك ... بل أيّ حــقد ِ
سوف ترويه طعنة من حسامي


جاء دوري لكي أكون قويــــــاً
فاستعــــــــــدي للسهد والآلام ِ


إن من كان في يديك غـــلامـــاً
لم يعد يا صديقتي كالغــــــــلام ِ


والبريق الصغير أصبح بـــدراًً
يتحدى بالنور وجـــه الظــــلام


كنت ِ يوماً حبيبتي وأنا مــــــــا
كنتُ إلا مدينة من كـــــــــــلام ِ


أكره الأرض لو مشيت ِ عليها
فاستعدي للحكم بالإعــــــــــدام ِ

محمد شتيوى
20-09-2006, 03:29 PM
اواه منك ايها الشاعر
كم انت قاس اما هناك( رفقا بالقوارير )
جميل شعرك...... يعجبنى هذا النوع من الشعر

اما ما اعجبنى فهو

لم يعد للحياة معنى كبيــــــــــــــراً
فحياتي رهينة ٌ بانتقامـــــــــــــــي
اعجبتى بلا سبب ربما لأنها عبرت عن معنى ما فى نفسى

غارقاً في هواك ِ حتى عظامــــي
حتى العظام تشبيه جيد

كنتُ أغبى من الغباء وهــــــــــذا
ما لوى ساعدي وهدّ خيامـــــــي
التشبيه جيد والقافية متناسقة غير متكلفة وهذا مهم بالطبع

يالتي أسدلت عليّ ستـــــــــــــاراً
من وعود ٍ .. ممزوجة ٍ كالمـــدام
ما اجمل تشبيهاتك يا رجل واستعاراتك

اما بشأن ملاحظاتى فإليكها :

سوف تأتين بانـكسار ٍ تبكيــــــــــن
هنا خطأ عروضى .. يصحح بوضع لام التعليل فتصبح ( لتبكين)

تركعين أمامــــــــــــي
تعبر عن الذلة ولكن هذا لا يكون للبشر وانما لله تبارك وتعالى فحسب

كان حباً من جانب واحد
يفوح منها رائحة النثرية الباردة واللجوء للوضوح والشعر يبتغى التلميح والاشارة

سوف ترويه طعنة من حسامي
فاستعدي للحكم بالإعــــــــــدام
هل ستقتلها لأنها لم تحبك او لأنها خدعتك ؟!

دمت ايها الشاعر المبدع ودام قريضك الغض يروى مسامعنا وأفئدتنا
تقبل مرورى

دمعة الماس
20-09-2006, 06:47 PM
أيا علي .. وها قد حلّقت طيور الإنتقام لتعشش في أوردة المداد لترسم لوحة نقشت عليها رموز


غضب ,, قهر ,, ندم وبقايا عناد .. دمت تملك زمام ريشة علبة ألوانك ..



دمعة الماس

الوردي ساري
20-09-2006, 07:12 PM
يا لك من رجل ..
أعلمت أن الشعراء لا ينتقمون ؟
.. بقصيدك ملح أحمر ، وتفاح....
ساري

علي المعشي
20-09-2006, 11:32 PM
قسماً سوف تركعين أمامــــــــــــي
وتموتين ميتتة الظـــــــــــــــُّــــلاّم


سوف تأتين بانـكسار ٍ تبكيــــــــــن
وتبكين......... في يدي كالغمـــام ِ


قسماً سوف لن أقبّل كفيــــــــــــك
ولن أشتهي جميل الســــــــــــلام ِ


سوف لن أرتمــــي على شفتيــــك
مثل هرّ .. على بقايــــا الطعــــام ِ


لم يعد للحياة معنى كبيــــــــــــــراً
فحياتي رهينة ٌ بانتقامـــــــــــــــي


يالتي أسدلت عليّ ستـــــــــــــاراً
من وعود ٍ .. ممزوجة ٍ كالمـــدام ِ


يالتي لم تشأ سـوى أن ترانــــــي
دامي الجــرح... نازفاً كالحمــــام ِ


كيف لا؟ كيف لا؟ وكنتُ غبيــــــاً
غارقاً في هواك ِ حتى عظامــــي


أسكب الخمر في جرارك جهــراً
أحسب الناس َلايرون انهزامــــي


كنتُ أغبى من الغباء وهــــــــــذا
ما لوى ساعدي وهدّ خيامـــــــي


كان حباً من جانب واحد ٍ......وا
أسفي للسنين ..... والأعــــــوام ِ


كيف ماتت تلك الوعود وهامـــت
أمنياتي ... وكفنتْ أحلامــــــــي


يا لحقدي عليك ... بل أيّ حــقد ِ
سوف ترويه طعنة من حسامي


جاء دوري لكي أكون قويــــــاً
فاستعــــــــــدي للسهد والآلام ِ


إن من كان في يديك غـــلامـــاً
لم يعد يا صديقتي كالغــــــــلام ِ


والبريق الصغير أصبح بـــدراًً
يتحدى بالنور وجـــه الظــــلام


كنت ِ يوماً حبيبتي وأنا مــــــــا
كنتُ إلا مدينة من كـــــــــــلام ِ


أكره الأرض لو مشيت ِ عليها
فاستعدي للحكم بالإعــــــــــدام ِ

الشاعر الجميل: علي أسعد
قصيدة جميلة استمتعتُ بها رغم قسوتك
وحدتك على الحبيبة !!
ربما أوافق أخي أبا الفرج المصري في جل ملحوظاته
ما عدا ملحوظته العروضية هذه:

سوف تأتين بانـكسار ٍ تبكيــــــــــن
هنا خطأ عروضى .. يصحح بوضع لام التعليل فتصبح ( لتبكين)

لأن البيت مدور:
سوف تأتين بانكسار تبكيـ*** ـن وتبكين في يدي كالغمام
صحيح أن سبق الفعل بلام التعليل يصحح عروض الصدر فتصبح (فاعلاتن) ، ولكن حذف النون من الفعل (تبكين) للنصب ، وحذف النون من (تبكين) الثانية بمقتضى العطف يحدث خللا كبيرا في العجز حيث يصبح العجز ( وتبكي في يدي كالغمام)
لذا أرى أن هذا الحل لا يجدي، كما أرى أن البيت على وضعه الراهن ليس فيه خلل عروضي، فالتشعيث (فالاتن) وإن كان قليل الاستعمال في عروض الخفيف إلا أنه جائز ولا يشترط التزامه، أما الضرب فالتشعيث فيه كثير معتاد ولا يشترط التزامه كذلك مثله مثل الخبن.
تحياتي وتقديري.

مـاجـد
20-09-2006, 11:55 PM
علي ما عهدتك قاسيا والله ..

دمت للشعر .. جميلا رغم القسوة يا صديقي

تحية لك ولهذه الحروف الفاتنة

علي أسعد أسعد
21-09-2006, 01:31 AM
اواه منك ايها الشاعر
كم انت قاس اما هناك( رفقا بالقوارير )
جميل شعرك...... يعجبنى هذا النوع من الشعر

اما ما اعجبنى فهو

لم يعد للحياة معنى كبيــــــــــــــراً
فحياتي رهينة ٌ بانتقامـــــــــــــــي
اعجبتى بلا سبب ربما لأنها عبرت عن معنى ما فى نفسى

غارقاً في هواك ِ حتى عظامــــي
حتى العظام تشبيه جيد

كنتُ أغبى من الغباء وهــــــــــذا
ما لوى ساعدي وهدّ خيامـــــــي
التشبيه جيد والقافية متناسقة غير متكلفة وهذا مهم بالطبع

يالتي أسدلت عليّ ستـــــــــــــاراً
من وعود ٍ .. ممزوجة ٍ كالمـــدام
ما اجمل تشبيهاتك يا رجل واستعاراتك

اما بشأن ملاحظاتى فإليكها :

سوف تأتين بانـكسار ٍ تبكيــــــــــن
هنا خطأ عروضى .. يصحح بوضع لام التعليل فتصبح ( لتبكين)

تركعين أمامــــــــــــي
تعبر عن الذلة ولكن هذا لا يكون للبشر وانما لله تبارك وتعالى فحسب

كان حباً من جانب واحد
يفوح منها رائحة النثرية الباردة واللجوء للوضوح والشعر يبتغى التلميح والاشارة

سوف ترويه طعنة من حسامي
فاستعدي للحكم بالإعــــــــــدام
هل ستقتلها لأنها لم تحبك او لأنها خدعتك ؟!

دمت ايها الشاعر المبدع ودام قريضك الغض يروى مسامعنا وأفئدتنا
تقبل مرورى


أخي (محمد) ...
حياك الله وما أجملها من تعليقات ..
وجميل أنك نبهتني على نسيان حرف الواو في الشطر ( سوف تأتين بانكسار( و) تبكين)
وكما قال أحد الإخوة سابقاً ربما هو الأخ سلطان على ما أعتقد ( قال: قاتل الله الكيبورد )
فكان خطأ الكيبورد وجل من لا ينسى
أما بالنسبة للقتل والحكم بالإعدام فهو قتل رمزي فلا يستطيع شاعر قتل حمامة
وأما بالنسبة للركوع فأنا أعلم أنه لا يكون إلا للمولى عز وجل ..
وأيضاً كان هذا الركوع معنويا ً وليس حسياً لأن هذه الحبيبة قد تكون وهمية (( ربما ))

وأما بالنسبة للرمزية الباردة فأنا أرى العكس لأن المعنى جاء واضحاً ومناسباً لسياق القصيدة
هذا رأيي وأحترم رأيك أيها الأخ
وفي النهاية أقول لك يا محمد و يا أخي العزيز
كنت أقرأ ملاحظاتك وأنا سعيد جداً
أولا ً لأنني تعرفت على أخ مجيد صاحب معلومة وخزان فكري هو فخر للأدب
وثانيا ً انني من عشاق النقد البناء
أحييك
وأتمنى لك دوام هذا الفيض

علي أسعد أسعد
22-09-2006, 10:57 PM
أيا علي .. وها قد حلّقت طيور الإنتقام لتعشش في أوردة المداد لترسم لوحة نقشت عليها رموز


غضب ,, قهر ,, ندم وبقايا عناد .. دمت تملك زمام ريشة علبة ألوانك ..



دمعة الماس

أيا دمعة الماس لا حرمني المولى بريق كلماتك
والقها
أشكرك

علي أسعد أسعد
22-09-2006, 11:01 PM
يا لك من رجل ..
أعلمت أن الشعراء لا ينتقمون ؟
.. بقصيدك ملح أحمر ، وتفاح....
ساري

الوردي ساري ..
أما والله فأنا ضد الإنتقام
وقد علمت أن العفو من شيم الكرام
أبعدنا الله عن الحقد ...
إنما هو سياق عام للقصيدة
وليس من شيمي
أشكر مرورك العاطر أيها الوردي

علي أسعد أسعد
22-09-2006, 11:06 PM
الشاعر الجميل: علي أسعد
قصيدة جميلة استمتعتُ بها رغم قسوتك
وحدتك على الحبيبة !!
ربما أوافق أخي أبا الفرج المصري في جل ملحوظاته
ما عدا ملحوظته العروضية هذه:

لأن البيت مدور:
سوف تأتين بانكسار تبكيـ*** ـن وتبكين في يدي كالغمام
صحيح أن سبق الفعل بلام التعليل يصحح عروض الصدر فتصبح (فاعلاتن) ، ولكن حذف النون من الفعل (تبكين) للنصب ، وحذف النون من (تبكين) الثانية بمقتضى العطف يحدث خللا كبيرا في العجز حيث يصبح العجز ( وتبكي في يدي كالغمام)
لذا أرى أن هذا الحل لا يجدي، كما أرى أن البيت على وضعه الراهن ليس فيه خلل عروضي، فالتشعيث (فالاتن) وإن كان قليل الاستعمال في عروض الخفيف إلا أنه جائز ولا يشترط التزامه، أما الضرب فالتشعيث فيه كثير معتاد ولا يشترط التزامه كذلك مثله مثل الخبن.
تحياتي وتقديري.

أخي علي ..
سلام الله عليك ..
أرجو أن تطلع على الرد الذي كتبته للأخ ((محمد ))
وأشكر مرورك الكريم
وأرجو الإنتباه أن هناك حرف الواو وهوخطأ مطبعي وسهواً سقط ذاك
وجل من لا يخطئ

علي أسعد أسعد
22-09-2006, 11:08 PM
علي ما عهدتك قاسيا والله ..


دمت للشعر .. جميلا رغم القسوة يا صديقي


تحية لك ولهذه الحروف الفاتنة


أخي ماجد تعودت أن أراك في مواطن الجمال من كتاباتك وكتابات الإخوة ...
بوجودك سيدي تكتمل الأنشودة

أحييك بتحية الإسلام

علي أسعد أسعد
22-09-2006, 11:10 PM
يرجى من جميع الإخوة المارين من هنا الإنتباه إلى ملاحظة الأخ والأديب الكبير
(( محمد شتيوي ))
والرد
وكل عام وأنتم بخير
ورمضان كريم

أندريه جورجي
22-09-2006, 11:25 PM
القصيدة تستحق النظر و الدراسة و إبداء الملاحظات ،،
و أنا لا أُعلق و أبدي الملاحظات سوى للقصائد التي أراها تستحقّ
و قناعتي أن تطور الشاعر لا يكون من خلال المدح بقدر ما هو من خلال النقد ،،

و بمناسبة الشهر الكريم إهدي إليك باقة من الملاحظات التي أتمنى أن تحوز على إعجابك ،،،

سوف تأتين بانـكسار ٍ تبكيــــــــــن
وتبكين......... في يدي كالغمـــام ِ

ترى الشطر الأول من هذا البيت مكسور
ثانياً لو اخترت كلمة تعبِّر عن دموع حسرتها أفضل من الغمام لكان أفضل لأن الغمام يدل على الخير و البشارة ،، بينما الأخت الكريمة - اللي ميّتة في دباديبك :) - لا أظن دموعها دموع خير و فرح.

سوف لن أرتمــــي على شفتيــــك
مثل هرّ .. على بقايــــا الطعــــام ِ


معبِّرة ،، و كأنك تقصد إنها - اللي ميّتة في دباديبك - ما تعطيك إلا فضلة وقتها و مشاعرها ،،
وُفِّقت في التشبية توفيقاً كبيراً

يالتي أسدلت عليّ ستـــــــــــــاراً
من وعود ٍ .. ممزوجة ٍ كالمـــدام ِ

مكسور ،، و كلمة "يا اللتي " إن كانت عن سبق إصرار و ترصُّد فهي أقرب للعامية

يالتي لم تشأ سـوى أن ترانــــــي
دامي الجــرح... نازفاً كالحمــــام ِ

نفس الملاحظة السابقة



كان حباً من جانب واحد ٍ......وا
أسفي للسنين ..... والأعــــــوام ِ

أظنها تُقال "وا أسفي على السنين" لكن المشكلة أنك اخترت "للسنين " كي لا تكسر البيت ،، فاضطررت اضطراراً إليها ،، و هذا مثلبْ

كيف ماتت تلك الوعود وهامـــت
أمنياتي ... وكفنتْ أحلامــــــــي

جميلة


يا لحقدي عليك ... بل أيّ حــقد ِ
سوف ترويه طعنة من حسامي

أعوذ بالله ،، كل هذا حقد ؟؟؟ ناوي تذبحها ؟؟ عبَّرت بشكل رائع عن مشاعرك العنيفة هنا

جاء دوري لكي أكون قويــــــاً
فاستعــــــــــدي للسهد والآلام ِ

اللللللللللللللللللللللللللللللله ،، تعبير جميل عن الانتصار

إن من كان في يديك غـــلامـــاً
لم يعد يا صديقتي كالغــــــــلام ِ

جميلة مررررررررررررررررره

والبريق الصغير أصبح بـــدراًً
يتحدى بالنور وجـــه الظــــلام

جميلة بعد مررررررررررررررره

كنت ِ يوماً حبيبتي وأنا مــــــــا
كنتُ إلا مدينة من كـــــــــــلام ِ

ماذا تقصد بأنك كنت مدينة من كلام ؟؟

أكره الأرض لو مشيت ِ عليها
فاستعدي للحكم بالإعــــــــــدام

أرى أنك عبرت بشكل رائع عن مشاعرك العنيفة الغاضبة الجانحة تجاه حبيبتك القديمة في هذه القصيدة ،،
و الدليل هو الإثارة التي صنعتها في القاريء الكريم و استطعت توصيل مشاعرك للقاريء

ينقص بعض الأبيات في هذه القصيدة الشاعرية ،، و طغت على القصيدة بشكل العام السردية - كبوة الشعراء - التي نقع فيها جميعاً و هي في نظري من أخطر و أكبر عيوب القصيدة العامودية ،، و هي أفضل في القصيدة التفعيلية منها في القصيدة العمودية

دمت أيها الحبيب المكلوم ،، و خيرها بغيرها

أندريه جورجي
22-09-2006, 11:27 PM
و كل دقة بتعليمة

a9laam
23-09-2006, 12:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
أما قبل: جاء في قصيدتك أخي محمد أسعد
لم يعد للحياة معنى كبيــــــــــــــراً
فحياتي رهينة ٌ بانتقامـــــــــــــــي

# في رأيي يجب أن تكون كبيرا مضمومة لكن ليس هذا موضوعي#
وجاء في ردك

الوردي ساري ..
أما والله فأنا ضد الإنتقام
وقد علمت أن العفو من شيم الكرام
أبعدنا الله عن الحقد ...
إنما هو سياق عام للقصيدة
وليس من شيمي
أشكر مرورك العاطر أيها الوردي
أما بعد:
فلا أظنك تريد أن تكون من الشعراء الذين يتبعهم الغاوون وهم في كل واد يهيمون وكل ذلك لأنهم يقولون ما لا يفعلون أو بمعنى عام لأن القصيد عندهم لا يؤخذ منه بشيئ ولا يؤاخذ عليه في شيء.. وخير الشعر ما كان ينطق بقلب صاحبه قبل لسانه. ولا يرمى في ساحه إلا بما هو من شيم صاحبه.

جابرمحمد
24-09-2006, 03:20 AM
أيها السيف:
لم نعتد على قسوت سيفك..
ولا انقسامك..
دائما كنت الرماح القوية اللتي تنتظر المعارك
من دون انهزام..
ولا ملام..
لاتقطع الطريق..
فالله موجود
ونحن أحياء
للأسف بزي أموات...
لكن القدر هو القدر...
دامت كتاباتك
سيدي

السحيباني
24-09-2006, 03:30 AM
معاني جميلة .. راقية

دمت بخير

محمود أمين
24-09-2006, 03:58 AM
كنت ِ يوماً حبيبتي وأنا مــــــــا
كنتُ إلا مدينة من كـــــــــــلام ِ
تبا لشيطان شعرك الذي ساق لك هذا


جميل ورب عبقر

دمت بحب

شاعر أويا
25-09-2006, 01:32 AM
لماذا هذه القسوة ايها الرقيق؟
دمت بخير

علي أسعد أسعد
27-09-2006, 12:44 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
أما قبل: جاء في قصيدتك أخي محمد أسعد
لم يعد للحياة معنى كبيــــــــــــــراً
فحياتي رهينة ٌ بانتقامـــــــــــــــي

# في رأيي يجب أن تكون كبيرا مضمومة لكن ليس هذا موضوعي#
وجاء في ردك

أما بعد:
فلا أظنك تريد أن تكون من الشعراء الذين يتبعهم الغاوون وهم في كل واد يهيمون وكل ذلك لأنهم يقولون ما لا يفعلون أو بمعنى عام لأن القصيد عندهم لا يؤخذ منه بشيئ ولا يؤاخذ عليه في شيء.. وخير الشعر ما كان ينطق بقلب صاحبه قبل لسانه. ولا يرمى في ساحه إلا بما هو من شيم صاحبه.

كل ماجاء هنا أضعه نصب عيني ..
شكراً وبحفاوة

علي أسعد أسعد
27-09-2006, 12:46 AM
أيها السيف:
لم نعتد على قسوت سيفك..
ولا انقسامك..
دائما كنت الرماح القوية اللتي تنتظر المعارك
من دون انهزام..
ولا ملام..
لاتقطع الطريق..
فالله موجود
ونحن أحياء
للأسف بزي أموات...
لكن القدر هو القدر...
دامت كتاباتك
سيدي

الأخ جابر ...
لسنا سيوفاً
بل نمسك سيوفاً موجهة إلى أكبادنا ..
جزاك الله خيراً

علي أسعد أسعد
27-09-2006, 12:49 AM
معاني جميلة .. راقية


دمت بخير

السحيباني ...
تفخر الصفحات بمرورك أيها الأخ الغالي
دمت

علي أسعد أسعد
27-09-2006, 12:52 AM
كنت ِ يوماً حبيبتي وأنا مــــــــا
كنتُ إلا مدينة من كـــــــــــلام ِ
تبا لشيطان شعرك الذي ساق لك هذا


جميل ورب عبقر

دمت بحب

محمود أمين ...
الشعر يهديك باقة ...
سرقتُ منها ورقة ..
فاعذر أخاك

علي أسعد أسعد
27-09-2006, 12:56 AM
[quote=شاعر أويا;1006356]لماذا هذه القسوة ايها الرقيق؟
دمت بخير[/quot

أخي شاعر أويا ...
ليست القسوة من طبع الشعراء ...
وأنت أدرى أيها الشاعر الكريم ...
أحيي مرورك هنا

علي أسعد أسعد
27-09-2006, 01:59 AM
أندريه جورجي ..
أهلاً بك ...
أتيت أيها الكريم ...
ولم يزل دم هذه القصيدة على أصابعي منذ سنين ...
كان هناك خطأ ما
وقد تم توضيحه ....
وتم الإتفاق بأن الكتابة على الكيبورد ليست كالكتابة على الورقة ...
ولا أريد أن أشرح هنا الظروف التي أحاطت بنشر هذه القصيدة ...
كي لا يفسر بألف تفسير ..
علي أن أتحمل خطأ ما كنت ُ فيه طرفاً
أحييك
وأشكر ملاحظاتك
علينا أن نتحمل النقد لنكون أوفياء للكلمة التي نطعمها أرواحنا وليلنا (( أليس كذلك ))