PDA

View Full Version : إذ هممت باعتذار !!



نزق الحرف
30-09-2006, 11:26 AM
الإهداء إليك بوح.. حيث لازلت مصرا أن ترسم ..أن تكتب ..عذرا ياصديقي فالرسم والشعر وجهان لعملة الجنون ..وحريا بالجنون ان يرتكب بملء العقل !!
أترى حروفي ليست كما كنت ...


إذ هممت باعتذار !!

لا جناح عليك الآن
قد قتلتي أحلامي
فامضي ولا تعتذري !
امضي ولا ترمقيني
فلا جناح عليً
إذ أبقى حائراً
أطًوف في ارجاء السؤال !
ليس للموت عذرٌ يا صغيرتي
فادخلي في لحد القلب
تدثري دفء ألمي
ونامي قريرة العين
بقية العمر ..
في عتمة البياض !
إمضي ولا تعبئي للشتاء
في عيوني ..
فصلاً يجيء بعدكِ
بالضجر !
امضي ولا تكترثي
إذ هممت بالبكاء ؟!
إني فقط أكفن الوفاء
بالروح والثلج
والبرد !
أصلي .. اتلو ادعية الهذيان
والقًـــن كلماتي
صوت احتضاري
وبلاغة الصمت!!
امضي .. إني لا ألوي
على بوح يغتال
ومضة للشوق
لن تصدع في عتمة غيابي !
آن لكِ أن تستريحي
من ذاكرة الهوى
فليس في جعبتي
غير إغواء الشعرِ
وعنفوان الإنكســـــــار !
امضي ولا تخافي النسيان
شمعة تحترق ..
فتشعل الليل .. أعراس ضوء !
فللضوء عمر وإن طال !!
وللسواد سر الخلد !!
امضي وسأبقى هاهنا سادر
على عهد الجنون .. أحبك
على عهد الجنون
أرقب شرفة لا يطل منها
غير السراب !
أتأمل الرسائل القديمة
أقبل الأحرف
فيرتد إليً منها
عبقٌ من الشجن !
أهفو إلى الصور
أقلبها بوجدٍ
وأبثها ولهي ..
لوعة الشوقِ
ووهن الآمالِ !!
آواه .. ما أوجعَ العمر صغيرتي
إذ تتركينه ..
ريشة في مهب الزمن !!
تسفهُ رمال الحرمان
ويمطره دمع الإنتظار !
تتركينه .. أغنية سكونٍ
تضج بها .. ترانيم الشك
وعزف اليقين !
عمر يضيع سدى ..!!
فتستفيق .. على السنابل الصفراء
كل أحلام السنين العجاف !!
........................
أنهُ أنا حين كنت (ماجد)!!

بوحـ . .
30-09-2006, 09:25 PM
ثمة أشخاص نعرفهم قبل الخلق .. بعد الخلق :نتعرف على طريقةِ عيشهم فقط!
هكذا عرفتك .. تعرفتك
أحببتك .. وتمنيت أن يحالفني الحظ لنسيان ذلك .. بيد أنهُ هو الآخر: أحبك
فكم من عقلٍ سأحرثهُ بحثاً لحل القضيه؟!


ماجد .. وأهرول بعقلي قليلاً نحو الوراء
حتى أصل إليها ... تلك التي إختصرتك في لحظةٍ وقفت .. وفي لحظةٍ رحلت!
ماريا و ..
"إذ هممت باعتذار" ... أذكرها جيداً جداً .. وأذكرك ..
أنت .. أنت .. لم تتبدل .. تحاكي المطر
تقف لتصبح مجداً للجميع .. تجلس وأجمع من ملامحك الحكم!
وكل مساءٍ متيمٌ بأحاديثنا التي تمتد كالطرقات .. وتزرع أعلى القلب سنابل أغنيات
كنت أعود ممتلئ بأدبك .. ولم أسخر من تصور أن الجبال قد تنحني لتقبلك
أن تتطلبك من صمتك لتستمر ..


ياااااااااه يا ماجد ..
كيف لك القدره .. على أن تقتلني ويعجبني ذلك؟


بوحـ .. والباقي على ربك


عد .. لأكون برفقتي

بوحـ . .
04-10-2006, 12:27 AM
قبل القليل الفائت .. كنت أحدثني عنك
وكان "أنا" يحبك كثيراً في حديثه ويقبل هيئتك من بعيد .. وبدوري أتذكر:
"إذ هممت باعتذار"
أتت ذات غربه .. كوطن يبدد ماقبوبح حولي
قرأتها ناحيةً للقمر .. وكان صدري خريف لاينتهي من تلك الغربة المبتئسه
أذكر أنني ناديتك بصوتٍ ثوري .. حتى ظن الجميع أني جننت فجأة
فحينها لم أستطع على إمساكك في صوتي وتهدئة الأمر .. كنت سريعاً جداً
وأنت تقول : "الجنون هو الذي يقترفك"
كان عذري في كل جنونٍ أصاحبه : أنت!

ياسيدي في ذلك الوقت .. لم أستطع أن أصنع رداً
كنت في المهدِ صبيا .. لاتعرف لغتي سوى إسمي
نصك لايحتاج لأن أتطرق له .. لأنهُ يطرق القلب كالحب تماماً

ودي ... يقول: عد بأي شكلٍ تريد .. لأنهُ لايتغير

نزق الحرف
04-10-2006, 02:01 PM
بدر أيها البدوي الممزوج بالتشظي

ليس لدي القدرة على مجابهة هذا الطوفان سوى أن اعتصم بجبلٍ أو أركب معك الفلك ..وهاأنا ذا!!

أنا ياسيدي الصغير ..وحقك أدبك الجم ايقنت أن الصمت خيرٌ لي مما يدّعون !!

سيدي لا أريد أن أبيعك الكلام ..الحب ..بيد أنك ك(جازي) والسلام؟!

أتعلم أشياء كثيرة تعرش على القلب فأتصفح الذاكرة فإذا بالخذلان مترامي الأطراف حتى الكتابة خذلتني كما ترى فهي ليست شهية كما كانت !!

الحب جُله لك..

محمد شتيوى
04-10-2006, 03:11 PM
ما هذا الذى يحدث على صفحات الساخر؟؟؟؟؟؟
ايه يا جماعة مش كده
اهدو شوية
تحياتى

نزق الحرف
07-10-2006, 03:43 AM
محمد شتيوي ..
؟؟؟