PDA

View Full Version : ابكي شعبا"... يدوس على الورد



الصمت شظايا
16-10-2006, 02:36 AM
لو يصبح البارود اغلى,
يصير رخيصا رغيف الخبز!!
لكن... هناك رجال في وطني..
يحتكرون الخبز,
ليطعموننا بارود الحرب!!
احداقنا تدمع و لا نبكي
لو كنت ترى..
كنت احسست دموعنا التي خلف الهدب!!
انا لا ابكي وردا يموت تحت الاقدام.. و لكني..
ابكي شعبا" يدوس على الورد!!
يا سيدي....
جلوسي على الارض و جلوسك على العرش ..
حالة مؤقتة لانعدام الوزن!
رصيدي في البنك صفر.. و رصيدك الف!
انت تبكي و انا ابتسم!!
رغم ان يدي مبتورة و يدك في جيبي تغرف..
في قصوركم تصير السعادة لعبة..
و في كوخي, لا افقد طعم السعادة!!
لانه يبقى حلما خلف الجفن المطبق..
الصدفة قد تحيل الاقزام عمالقة,,
وويل من الصدف..
لو اتت عمالقة بلا حظ..
تنتهي المسرحيات دائما ببطل يبتسم ملء الاشداق..
فعلام في الحقيقة, الدموع تكلل قصص الابطال؟
الفرمان المصنوع في اقبية الطغاة,
لا يعرف كثيرا عن اوجاع اقدام الحفاة.
سيكبر البوم لو رحل الحمام..
ما لايدينا انامل..
ما لاضراسنا انياب..
لا تطالبنا يا صاحب الامر..
ان نصنع من الطين وجوه الابطال..
ضحكتنا بلا صوت..
صوتنا بلا ضحكات..
تاريخنا كربلاء..
حاضرنا هجعة الفرسان..
فاقرا الفاتحة رحماك. . . . . على الشهداء

سارة333
17-10-2006, 02:51 PM
احداقنا تدمع و لا نبكي
لو كنت ترى..
كنت احسست دموعنا التي خلف الهدب!!
لا أملك سوى الحزن ...وكلمات تتأوه... ودعاء للوطن الجريح ...قليل هو ما نملك
دمت وفيا.

صدر السمهري
17-10-2006, 04:23 PM
:cwm15: :cwm15: :cwm15:

جسر
21-10-2006, 10:51 PM
تنتهي المسرحيات دائما ببطل يبتسم ملء الاشداق..
فعلام في الحقيقة, الدموع تكلل قصص الابطال؟


ليتني أدري !!
أتُراك تعرف؟

mohammad1800
29-10-2006, 11:06 PM
الصمت شظايا

لطالما ظننت اننا ..

شعب دعائمه الجماجم والدم .. يحطم الدنيا ولا يتحطم





ولكن ..
أتراك ترى العكس ؟!!

كاجو
30-10-2006, 01:23 AM
يقولون الحروب تصنع الزعامات.. ولكن هذه ليست حرب انها مناقصة خيانات.
تبت يدا من باع العراق.:c: :c: :c: