PDA

View Full Version : " بورتريه " العيد



نـورا
16-10-2006, 02:06 PM
http://www.arb-msn.com/up/uploads/445ca7674d.jpg (http://www.arb-msn.com/up)



الإهداء: لـ لـــيــــلــــى ...كم تبدو الحياة طويـــــــــــلة !

تدانى العيد يا ليلى ...
فيرتد الصدى بلوعة مُرى
تدانى ...
تدانى ...


*
لم أعرف ذلك إلا من زركشات الطاولات ...
وأضواء المدينة الملونة في سفور الإعلانات
تفضح شح الوجوه ...
وخشخشات سعف قديم وحيد
تدلى كضفيرة هيفاء شنقها ... جهل فلاح
لمواسم اللقاح

وصفير خواء الحواري ..
يبعثر في المدى أنشودة مكتومة
كهمهمة الجواري ..
في مزاد الرقيق ..!!

مزاد الرقيق يا ليلى ..
سَنَويّ
كأعياد الغيوم ...تلفح روح السموم
و... تَـبـْخُـرُ
لابتهالات بدَويّ ، عطشى السماء


*
إلا من بُسيمات الطفولة المتكبرة على عطاءات المعتازين
فتسبل على ذاتها كركرات موقوتة ..كجرس منبه
...قادم من سحيــــــق ِ...عمر تـطــــــــــــــــــــــاول !!

ومــــــاد الــطريــــق
بجمر التجافي .. وحر الأماني
تَشُوهُ الذاكرة بوسم التخاذل عن كل شيء
وحث "توقيع تنازل" عن رغيف فيء ...
عُجِنَ بذل الرجال ...


*
إلا من دميعات اليتامى ...!
تتلقفها أكفهم ..لتأسن بحيرات عذاب
تخنق عَوَزَ الطمأنينة
وتطعن عين الحقيقة:
ظمأى وهذا مرُ الشراب


*
إلا من دماء المبهوتين "بأي ذنب "
تفيض الدماء بسخاء ..كشيء رخيص
تنامت عليه العروض !!


*
إلا من آآآآهـــــٍ غريب ...
شربتها شجرة صبار هزيلة ..
فاخضرت شوكا ..وجرَّحت عابري السبيل
وعادت تبكي بشجن بليد


*
إلا من رجيع روح ...
تطلق هجيرها في كهوف التجافي
طويلة عميقة ... كعمق الجروح
التي شطرناها بفرجار هندسة العلوم
على وجه " مطبوعات الأزياء " الخاصة بالكبار
وكان الجميع لدينا كبار !

هل تذكريــــــن ؟!!

عني أنا .. تعصرني انقباضات الحنين
وتدلق من مساماتي عَرَقَ النهاية
لمسرحيات السعادة !

هل تعرفين ؟!!

هذا العام قررت أن أنهي دوري...ولن أقول " عيد سعيد "
ومن سيكترث إن كانت "نورا" أو " غيدا" ..ترتكب العيد؟
ففي كل عام ... سيأتي غبار يشبه غباري
يقول التهاني ويبكى التهاني إن لزم الأمر !
فجل الحديث من مجرد خمار !
يرفع بأس القبيلة ! يغرس فيها فسائل نخيل
شهية
و...
تبقى "الأسامي" تتأمل ذبول عذوق الحصار


*
نادى الرفاق :
تعالوا .. تعالوا ..
نرقص ..
لربما كان آخر عيد !
فهذي الصحارى
لم تكن إلا لرقص الحبارى
وغداً ..
قد يُقام عليها واجهات زجاجية
تعكس خواء المآقي ..
و يُرصف عليها طريق ..يسد ألف
طريق ..
ويُفْـتَح للناهبين ... باب الهبات
ويُمَرَّغ القانعون ... بوحل العطايا ..
ليبنوا حلماً بطين الهواء ...!!

ويدور الجُــــباة ...
كنمل دؤوب ...
يجبي ثمن الهواء ... ويَلعنُ
المنتفعين من مجانية الحياة !


*
بتِ تدرين أنه تدانى ..
وما كنا نرنوا أن نعيش طويلاً لنشهده
لكن .. ..
وبما أننا نكرع سم الحياة
تعالي ....تعالي
بعيداً عن جل الرفاق
نهرب لشيء نهبه جمال...
لــلـوحة رسام ...
وإن شئت أن تكوني ... سيدة
العُــرس ...فما رأيك أن تكوني
"بورتريه" ... وأختار أن أكون لحزنك ظلال !
فهذا أفضل مما نحن عليه على أية حال

mansor17
17-10-2006, 09:58 AM
الإهداء: لـ لـــيــــلــــى ...كم تبدو الحياة طويـــــــــــلة
======================
ادنو ايها الموت 0

أندريه جورجي
17-10-2006, 04:53 PM
لا زلت مقتنعاً أن الكلمة الشاعرية لا تكتمل بلا موسيقى !! أعني بذلك تفعيلة !!

عدرس
17-10-2006, 09:50 PM
التصوير جميل ـ ولا أدري لماذا لم يحالفني الحظ في قراءة الحرف على لحن الكلمة ـ اعني ان ماقاله أخي أندريه هو ماكنتُ سأقوله / وبما أن النص قد شنق فذلك يعني بأن اذواقنا قد أصابها الصدأ :) فنحنُ لسنا شعراء ولكننا نملك ذائقة واتمنى لها أن تبقى حيثُ هي ـ بالشمع الأحمر :)

أختي الجميلة / عن التصوير أتكلم كانت كاميرا الحرف في غاية الدهشة وماغير ذلك لا افقه فيه فكلما اتسعت دائرة العلم لدي اتسعت معها دائرة الجهل :)

رحم الله الإمام الشافعي / وأخرج لهذه الأمة مثله :)

أزهر
17-10-2006, 10:14 PM
التصوير جميل ـ ولا أدري لماذا لم يحالفني الحظ في قراءة الحرف على لحن الكلمة ـ اعني ان ماقاله أخي أندريه هو ماكنتُ سأقوله / وبما أن النص قد شنق فذلك يعني بأن اذواقنا قد أصابها الصدأ :) فنحنُ لسنا شعراء ولكننا نملك ذائقة واتمنى لها أن تبقى حيثُ هي ـ بالشمع الأحمر :)

أختي الجميلة / عن التصوير أتكلم كانت كاميرا الحرف في غاية الدهشة وماغير ذلك لا افقه فيه فكلما اتسعت دائرة العلم لدي اتسعت معها دائرة الجهل :)

رحم الله الإمام الشافعي / وأخرج لهذه الأمة مثله :)

وأنا معكما .. أنت وأندريه !

منذ بدأت قراءة النص .. ولما وجدته بلا تفعيلة تجاوزته إلى الردود !

قد يكون جميلا .. وقد لا يكون ..

لكنني أعتقد أنه جيد ما دام قد حاز على ثقة أخي ( الخلف ) :) .

عذرا يا نورا :) .

أخوكم : عبدالله .

نـورا
18-10-2006, 12:35 AM
clair de lune
بيننا و بين الاضمحلال مسافة زفرة واحدة...!
ليكن اضمحلالاً مُشرِفا إذاً
لزيارتكِ المتذوقة ... شكراً وضّاءة كأنتِ

منصور
ليس قراراً :) ...
تحية لك ولندائك

أندريه جورجي
هو " نص " أبعد ما يكون عن الكلمة الشعرية ...
أختار أن يكون نصاً عبثيا مستحسنا على أن يكون نثرا شعريا أعرجا
تحية لذائقتك :)

عدرس
أنزلتُ النص في الرصيف لأنني أيضا أملك ذائقة شعرية :)
ويظل أمر نقل النص لهُنا ... تصنيف ليس لي به شأن طالما يُقرأ

السؤال : هل يتم تصنيف النص كونه شعرا من عدمه (عن المنتديات أتحدث) بناء على القسم الذي يحويه ؟ أم محتوى النص ؟

عبد الله
قد يكون جميلا ...وقد لا يكون ...:)
سيسعدني أن تكمله
ولا داع لكلمة "عذرا" في ابداء رأي أدبي ... بكم نتطور

حصار
18-10-2006, 01:49 AM
لا زلت مقتنعاً أن الكلمة الشاعرية لا تكتمل بلا موسيقى !! أعني بذلك تفعيلة !!
مازلتم تلهثون وراء القالب 000000

اذن

مازلنا دون هويه

هويه يعني (استلا ب)

أندريه جورجي
18-10-2006, 01:54 PM
لقد حاصرتنا يا حصارْ ،، و ما أجمل حصارك ،،

أخي الكريم ،،

نحنُ لا نستطيع شرب الماء العذب بدون الكأس ( القالب )

و الكأس (القالب) لا يروي إذا لم نملأهُ بالماء !!

القضية قضية تكامل يا حصار

عبدالرحمن الخلف
18-10-2006, 04:29 PM
إلى نورا وكل المداخلين الأفاضل

لم يقل أحد أن من شروط التثبيت في أفياء أن يكون النص قصيدة!

هذا النص نثر ونثر فقط!

فيه لغة نعم.. ولغة شعرية نعم.. وتصاوير مبتكرة نعم..

إبداع نعم.. ولكنه ليس قصيدة..

ويجب أن تعي نورا وكل المبدعين هذه الإشكالية..

يجب أن لا نخلط الأجناس الأدبية ونحمل بعضها على الآخر لنخلص في النهاية إلى فوضى أدبية وربما فكرية!

ولهذا..
إذا احتوى نص على صور وأخيلة وسجع ثم خلا من الإيقاع فلا يجب أن نحاكمه على أساس أنه شعر إلا إذا ادعى صاحبه أنه كذلك..

وعندها لكل حادث حديث..

وربما عدت..

وحتى حينه، تحيتي لنورا على هكذا لغة وهكذا فكرة حيث مللنا من كثرة مايطرق من كآبات ووجد وتجسيد ساذج في نتاجنا الأدبي..


ولها وللجميع تحياتي.

نور الأحمد
18-10-2006, 08:51 PM
من الصعب أن نمربجانب الألم

و لانعيره إلتفاتا ً

كيف إذا كان ..

لـ عيد .. فرحه .. ميت !!

كيف تكون " كل عام وانت بخير "

و الأوجاع من العيار الثقيل ..

عيون مفتتـة . وأكتاف ممزقة ..

ما بقى .. في الروح .. نفس ..

أصوات .. معلقة في الحناجر" ظمأ ينادي "

أنى يكون للعيد .. موعد أمل ؟؟
أختاه

للوجع الجميل أقف إحتراما ً

أسعد بمصافحة .. هكذا نص .. في أول مشاركة لي ..

كوني بخير

عبيرمحمدالحمد
18-10-2006, 09:29 PM
.
.
.


السلام على الجميع هنا .. بدءً بـِ نورة .. وبلا انتهاء ..
.
.
لقد شدني هذا النص إليه لأشياءَ عديدة منها الضجيج الذي أثارته بعض الأحبار حوله فلفتت إليه الأنظار ..
ولست أبداً ممن يذهب ببصره دبوس التثبيت , ولا ممن يلهث وراء شريط التميز , بل إني وبكل صدق لم يسبق لي أن قرأت نصاً من ذاك الشريط حتى اليوم ..
كما أني لست ممن يجعل ذائقته مستعارة فيطرب لنصٍ لأن أحدهم له طرِب .. حتى لو كان منتقيه أبو تمامٍ في حماسته ..
.
.
أحترم النثر وأمارسه .. ولا أرى أي داعٍ لانتقاص نصٍ كونَه دون إيقاع ..
فالفكرة والتصوير - كما تفضل الخلف- كفيلان بسلب القاريء لبَّه حين يعلوان , وكم من نص يتموسقُ وهو سخيفٌ وقبيح ومكرور!
.
.


بالنسبة للنص الذي نحن في حضرته ..
فقد حمّلته الكاتبةُ فكرةَ العيد المختلف الذي تهديه لليلى ..
وتبدأ سردَ علائِمه علينا بكل مافيها من وجع وفظائعَ ومرارات ..
الصور جديدة ومبتكرة وتنبيء عن مقدرةٍ مميزة على الخلق واستلال الروابط من صمت الأشياء التي تلازمنا ونراها حولنا كثيرا
وأحيي الجميلة (نورة) على هذا .
أوقفتني مثيلات :



وصفير خواء الحواري ..

يبعثر في المدى أنشودة مكتومة
كهمهمة الجواري ..
في مزاد الرقيق ..!!


مزاد الرقيق يا ليلى ..
سَنَويّ
كأعياد الغيوم ...تلفح روح السموم
و... تَـبـْخُـرُ
لابتهالات بدَويّ ، عطشى السماء
..



ويدور الجُــــباة ...

كنمل دؤوب ...
يجبي ثمن الهواء ... ويَلعنُ
المنتفعين من مجانية الحياة !


.
.
غير أن هذه فقط:



عن رغيف فيء ...

عُجِنَ بذل الرجال ...



صورةٌ مكرورة قرأتها في ألف نص .
.
.
جاءت الكاتبة فيه بدايةً .. بلفظة أعجمية (بورتريه) .. لا أفقه معناها ولن أتفلسف حول ما أجهله
لكن لي سؤال :
هل عدمت لغتنا الزاخرة لفظةً تفي بالغرض ؟
أم أن هذه اللفظة تحتمل خصوصية ً-أرادت حصر ذهن القاريء بها - لاتمتلكها أخرى في العربية
أم هي علمٌ على شيءٍ ما لا أعلمه ؟
أحب أن أعرف ..:D:
.
.
أعتقد بأن ما نفّر بعض القراء من هذا النص , أو ذهب بأبهته على الأقل من وجهة نظري هو تعمدُ الكاتبةِ صناعةَ نفَسٍ موسيقي داخل النص بتكلف السجعات .. على طريقةٍ توهمُ بأنها تريده شعراً لكنه أبى !
وأزعم أن هذه السجعات أساءت لجاذبية الصور والأخيلة أيما إساءة ..
وكلكم تعرفون مدى روعة الكتابة على السجية وكيف يذهب التكلف برونقها .
.
.
.
استخدمت الكاتبة صياغاتٍ غيرَ صحيحةٍ لبعض الكلمات مثل :



لوعة مرى

والعرب تصف المؤنث بـِ مرة , ولم يُصغ من المر على وزن( فعلى ) فيما أحطت به .



عطاءات المعتازين

وهي عامية خالصة , والصواب : المُعْوَزين , من الفعل : أُعوِزَ .
.
.
أما في قولها :



إلا من آآآآهـــــٍ غريب ...

شربتها شجرة صبار هزيلة ..


أليس الأصل أن يوافق الضمير ما يعود عليه تذكيراً وتأنيثاً ؟
فكان الواجب أن يٌقال : آهٍ غريبٍ شربته ..
أو : آهٍ غريبةٍ شربتها ..
على اعتبار جواز تأنيث الآه أو تذكيره .
.
.
كما وقعت الكاتبة في بعض الهفوات النحوية القليلة من مثل :

وكان الجميع لدينا كبار !

نهرب لشيء نهبه جمال...

وأختار أن أكون لحزنك ظلال !
وحق (كبار) و(جمال) و(ظلال) النصب
ويظهر بجلاء أن تعمد السجعات هو الذي دفع الكاتبة للوقوع في هذا .
.
.
.


أتمنى أن يتسع صدر حبيبتنا (نورة) لماكان هنا .. فهو في سبيل أن يرتقي القلم .. وترتقي حواسنا تجاه النصوص
فليست الفِكَر والأخيلة غيرَ عنصرين في منظومةٍ متكاملة تصنع العمل الأدبي الفاخر
والاعتماد عليهما وحدَهما لا يجعل الطرْف غضيضاً عما سواهما ..
.
.
حفظك الله يا غالية وبانتظار جديدك ..
.
ود .. والكثير من الورد
.
ع
ب
ي
ر

راعي الهدبا
19-10-2006, 12:30 AM
.
[

جاءت الكاتبة فيه بدايةً .. بلفظة أعجمية (بورتريه) .. لا أفقه معناها ولن أتفلسف حول ما أجهله

لكن لي سؤال :

هل عدمت لغتنا الزاخرة لفظةً تفي بالغرض ؟

أم أن هذه اللفظة تحتمل خصوصية ً-أرادت حصر ذهن القاريء بها - لاتمتلكها أخرى في العربية

أم هي علمٌ على شيءٍ ما لا أعلمه ؟

أحب أن أعرف ..:D:
[
ر
بورتريه
معقولة ما تعرفين وش معناها

بور تعني فقير باللغة الانجليزية
وتريه
يعني تشاهديه او لا تنسيه
يعني الزبدة لا تنسين الفقراء في العيد
والله اعلم
)k

ZOOOM
19-10-2006, 12:49 AM
لا زلت مقتنعاً أن الكلمة الشاعرية لا تكتمل بلا موسيقى !! أعني بذلك تفعيلة !!

وهل الشعرالأنثارة من الدر ينظمها الشاعر ان شاء شعرا وينثرها الكاتب ان شاء نثرا؟ الكاتب الخيالي شاعر بلا قافية ولابحر ولولا أن غريزة في النفس ان يردد القائل مايقو ويتغنى بما يردد ترويحا عن نفسه وتطريبا لعاطفته مانظم ناظم شعرا ولارى عروضي بحرا

أندريه جورجي
19-10-2006, 01:04 AM
العجز عن إلتزام التفعيلة ،، ليس حجّة للدفاع عن قصيدة النثر!! و الكتاب المبدع هو من يستطيع صياغة أفكاره الإبداعية في قالب ،،

هذا القالب يكون بحراً ،، أو تفعيلةً ،، و التفعيلة كما تعلمون لا تلتزم القافية !!!

أما أن يكون ماءً مسكوباً بلا كأس ،، فهذا لا يسمن و لا يغني من جوع !!!!

خالد الحمد
19-10-2006, 03:26 AM
أختي نورا

نص جميل جذب الأقلام
أنا مع أخي الفاضل عبدالرحمن الخلف
التثبيت لاعلاقة له بوزن وبحر المشرفون لم يؤطروه
في شعر متى ما رأى المشرف الروعة والإبداع ثبّت النص
ثبّت الله قلبه وهي ذائقة تخصّه وقد نختلف عليها هكذا الشعر والأدب ووووو ولولا تباين وجهات النظر والذوق لابار السوق والأدب فلا تجعلوا جنوبنا تتجافى لأجل أمر التثبيت وما أدراك مالتثبيت
دعونا نحترم كل أديب كتب شعرا كلاسيكيا ومقفى أو تفعيليا
أو كتب نثرا أو خاطرة أو قصة أو حتى شعرا شعبيا:y:
دعوا شعارنا الإبداع ليس محصورا:)
أختي نورا النص قبس من إبداع وتلويحة فكر سامق
والأخت الفاضلة عبير لم تدع لي لا شاردة ولاواردة
لم تترك لي لقمة كي أتسحّر عليها:) فقد أجادت وأفادت
إذن وإذا عبّري أختي نورا بأي طريقة تعجبك

دام المداد مبدعاً

أندريه جورجي
19-10-2006, 04:29 AM
من الذي اعترض على التثبيت؟؟؟؟؟

خالدعبدالقادر
19-10-2006, 06:10 AM
..

وهذا شعرٌ يا نورا
حلَّ في ثوبهِ الجميل

..
تحيتي لكِ
..

عبدالرحمن الخلف
19-10-2006, 07:54 AM
والحق ما قالت عبير :)

كنت أنوي العودة بتسليط الضوء على بعض مقاطع النص والملحوظات التي عليه بالإضافة إلى تسليط مكامن الجمال في النص على الضوء!
ولكن الأخت عبير كفتني مؤونة الرد بمداخلتها الغنية الواعية التي آمل أن تكون أنموذجا لمداخلاتنا وقراءاتنا للنصوص..
دون الانشغال بجزئيات لا تجدي نفعا..

واختلاف الأذواق حول مستوى نص معين مسوّغ معروف منذ خلق الله الأدب..

والأهم أن لا نختلف على المبادئ والأطر العامة التي تشكل هذا الذوق ابتداءً..

فالشكر الكثير لعبير..

نـورا
19-10-2006, 09:52 PM
حصار – نور الأحمد –ZOOOM – راعي الهدباء
للغيم الهاطل على هذه المساحة جُل الاخضرار..
نور ...للمصافحات الأولى مصافحات أٌخر إن شاء الله :)

****
عبير محمد
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عود ورد وريحان على هطولك الزَخِم هاهُنا

أحببت التحليل بقناديله التي أضاءت الجميل وأجراس تنبيهه التي صححت الهفوات الإملائية والنحوية ...

لي وقفات توضيحية :
*العنوان (بورتريه العيد) ...
قد تكون نصف جمالية النصوص في عناوينها ، "بورتريه" هو أحد الفنون التي تعني برسم أو نحت أو تصوير ملامح الوجه بصورة خاصة ، نعم هي كلمة أعجمية وجدت أن لها "كاريزما"(أيضا هي كلمة أعجمية :biggrin5: ) قد تشكل عامل جذب للقارئ ...ثم أصل فن البورتريه غير عربي ومن المناسب إبقاء الأشياء على أصلها لاستخلاص جمالها ..التعريب الحرفي للكلمة كان سيفقدها الكثير من السحر...

إذاً كان بالإمكان استبدال العنوان بآخر ..

الإصرار عليه لأنه يحمل بعدا شخصيا للمُهدى إليها وهي مبدعة رسم بورتريه وقد أحببت أن أمنحها شيئاً من الخصوصية طالما أهديتها النص ..

*
عن رغيف فيء ...
عُجِنَ بذل الرجال ...
صورةٌ مكرورة قرأتها في ألف نص .
حقاً :) ؟!!
الصورة التعبيرية لم تمر علي سابقا ...بل أجدها جاءت متناغمة تماما ونتيجة لما سبقها (تَشُوهُ الذاكرة بوسم التخاذل عن كل شيء ) ....

*
إلا من آآآآهـــــٍ غريب ...
شربتها شجرة صبار هزيلة ..
أليس الأصل أن يوافق الضمير ما يعود عليه تذكيراً وتأنيثاً ؟
نعم والضمير هنا يعود على (آهـ) وليس على (غريب)
ولو أنني قلت (إلا من تأوه غريب) لوجب التذكير

*النص جاء وليد اللحظة دون مسودات ولا أقلام فكانت ولادته على نقرات لوحة المفاتيح ولو كنت أدري أنه سيسلط عليه الضوء لاعتنيت به عناية تليق بالحضور والحفاوة .

كم يبدو النص ثريا بهطولكِ
شكراً سامقة كجودكِ هنا
***
خالد الحمد
إن استطالت لذائقتك فحمداً وشكراً
لدفق كلماتكَ :)
***
خالد عبد القادر
تحية كما تليق بحضورك الذي لا يشبهه حضور :)
***
عبد الرحمن الخلف
من البدء تحية ...
وللمنتهى تحيات ...
وللنوايا تحية

وكل الشكر لا يفي ...:)

عبيرمحمدالحمد
20-10-2006, 07:37 AM
"بورتريه" هو أحد الفنون التي تعني برسم أو نحت أو تصوير ملامح الوجه بصورة خاصة ،
.
.
إذن هو علم .. لكن لا أدري لماذا شعرت بأنه في هذا المكان جاء (نكرة غير مقصودة)
ربما لأننا في منتدى بحيال النصوص .. ولسنا في مرسَم ..!
هههههههههه
(لا عليك .. أمازحك فقط)
.
.
.

والضمير هنا يعود على (آهـ) وليس على (غريب)
ولو أنني قلت (إلا من تأوه غريب) لوجب التذكير
.
.

ذهبت بعيداً يا غالية ..
جدالنا ليس حول غريب .. والتاء فيه لا تُسمى ضميراً يا عزيزتي .. تلك تاء التأنيث ..
.
.
جدالنا حول الهاء في شربته وشربتها ..فهي الضمير الذي عنيتُه
هل يجوز يانورتي أن يقول عربي فصيح :
رجلٌ كريمٌ قابلتُها في السوق ؟!
أو
امرأةٌ كريمة قابلتُهُ في السوق ؟؟
ستقولين لي : الآه يجوز تأنيثه وتذكيره ..
وعندها سأقول لك .. مادمت حددت استخدامك له بالنعت بعده (غريب) الذي حدد الجنس بالنسبة لك فيتوجب عليك عندئذٍ المطابقة بين الضمير والعائد عليه ..

لأن غريب ليس سوى نعتٍ مسكين يتبع منعوته تأنيثاً وتذكيراً..
أتمنى أن فكرتي وصلت ..
.
.

ود
.
.

نـورا
20-10-2006, 01:57 PM
.
.
إذن هو علم .. لكن لا أدري لماذا شعرت بأنه في هذا المكان جاء (نكرة غير مقصودة)
ربما لأننا في منتدى بحيال النصوص .. ولسنا في مرسَم ..!
أجد أن العنوان مناسب تماما لملامح العيد الموشومة في وجه النص :)
هههههههههه
(لا عليك .. أمازحك فقط)
.
.
.

.
.

ذهبت بعيداً يا غالية ..
جدالنا ليس حول غريب .. والتاء فيه لا تُسمى ضميراً يا عزيزتي .. تلك تاء التأنيث ..
لا...لا ..أدرك أن جدالنا حول شربته \ شربتها ..ما أعنيه بالضمير الـ (ـها) في( شربتها)
فقط ما لم أكن أدركه أنه يجب تذكير الضمير في هذا الموضع تحديداً لأنني اعتبرت (آهـٍ) مؤنثة
.
.
جدالنا حول الهاء في شربته وشربتها ..فهي الضمير الذي عنيتُه
هل يجوز يانورتي أن يقول عربي فصيح :
رجلٌ كريمٌ قابلتُها في السوق ؟!
أو
امرأةٌ كريمة قابلتُهُ في السوق ؟؟
ستقولين لي : الآه يجوز تأنيثه وتذكيره ..
وعندها سأقول لك .. مادمت حددت استخدامك له بالنعت بعده (غريب) الذي حدد الجنس بالنسبة لك فيتوجب عليك عندئذٍ المطابقة بين الضمير والعائد عليه ..

لأن غريب ليس سوى نعتٍ مسكين يتبع منعوته تأنيثاً وتذكيراً..
أتمنى أن فكرتي وصلت ..
.
.

ود
.
.

لكِ من الوردِ أزْهَاه

عبدالرحمن الخلف
21-10-2006, 01:32 AM
فقط ما لم أكن أدركه أنه يجب تذكير الضمير في هذا الموضع تحديداً لأنني اعتبرت (آهـٍ) مؤنثة


إذا كان ذلك كذلك.. فيجب أن تقولي:

( آهـٍ غريبة )

هل وصلت؟

نوف
21-10-2006, 04:28 AM
عبير + عبدالرحمن

تقبل الله طاعاتكم جميعاً أولاً
أما أولاً الأخرى ، فأنا قد قرأت " أهِ غريبٍ " << هكذا ..
وظننت أن التنوين ليس سوى خطأ طباعي .. و"غريب" في هذه الحالة مضاف إليه !
هذا ما قرأته أنا .. وقد أكون على غير صواب .. :)

نــورا
آه يا أنت كيف تكتبين ؟
ربما راوغ الصبار عينيّ وأنا أحملهما من حرف لحرف
لكن اليوم بهذا البورتريه ، قد يكون يوم القبض على الدمع
وغداً أو بعد غد "عيد" موعود بك يا نورا ..
وكل عام وأنت والجميع بخير

لا أدري وربي ما أقول ..
كانت الساعة خائفة أن أنتهي من قراءة ما كتبت قبل أن أنتهي من قراءة ما في نفسي بعد كل هذا !
سأكتفي قبل أن تلدغني عقاربها .. بنسخ "بعض" ما أمطرني ذهولاً ..
.
.


لم أعرف ذلك إلا من زركشات الطاولات ...
وأضواء المدينة الملونة في سفور الإعلانات
تفضح شح الوجوه ...
وخشخشات سعف قديم وحيد
تدلى كضفيرة هيفاء شنقها ... جهل فلاح
لمواسم اللقاح

يا ألله !


وصفير خواء الحواري ..
يبعثر في المدى أنشودة مكتومة
كهمهمة الجواري ..
في مزاد الرقيق ..!!

بالله كيف فعلت بي هذا ؟
أسعد الله روحك !


إلا من آآآآهـــــٍ غريب ...
شربتها شجرة صبار هزيلة ..
فاخضرت شوكا ..وجرَّحت عابري السبيل
وعادت تبكي بشجن بليد

خرجت لتستكشف الطريق إلى نفسي ، ووصلت !
والكثيييير الكثير يا نورا
رائعة وربي .. اعذريني على الإطالة .. ولكنه الإبداع ..
يحيك في نفسي كثيراً .. وأحرص أن تطلع عليه عيناي !


شكراً كثيراً والله ..


.

نـورا
22-10-2006, 01:12 PM
عبد الرحمن الخلف
نعم وصلت ... وقد كنت أرمي لما نوّهت له نوف ولكن وبما أن تعديلا ما جرى فقد تعامت مع الوضع الجديد و شكرتُ النوايا لأن التعديل طال مفردات جمّة كان يجب أن تُعدّل...وقد استفدت شخصيا سواء من التعديل أو من النقاش الذي تم ...من جديد شكراً سامقة كما تليق بكم :)

نوف
في ذهول وغبطة من كلماتك :)
زهرة لأنكِ كنت هنا وباقة ود و ورد من أجل العيد

عبدالرحمن الخلف
22-10-2006, 10:36 PM
أما أولاً الأخرى ، فأنا قد قرأت " أهِ غريبٍ " << هكذا ..
وظننت أن التنوين ليس سوى خطأ طباعي .. و"غريب" في هذه الحالة مضاف إليه !
هذا ما قرأته أنا .. وقد أكون على غير صواب .. :)



في هذه الحالة المضاف ( آهـ ) والمضاف إليه ( غريب )..

وعلى أية حال سيصبح التركيب متكلفا فيما أرى..

وكل عام وأنتم إلى ربكم أقرب..

عبدالرحمن الخلف
28-10-2006, 03:07 AM
نسخة تتمدد في شرفة الروائع