PDA

View Full Version : ع ـيْدٌ ع ـرَاق



فلاح الغريب
22-10-2006, 03:03 PM
.


http://www.islamonline.net/eidcard/images/image26.jpg

الإهداء :
إلى زوجتي الغالية ، ساعة اشتياقٍ ، لترانيم العراق ..

هل ستحكي عن عَذاباتِ الفراقِ
وسخاء البذلِ في أرضِ العراقِ

أم ستروي ذات شَـوقٍ قَصّـةً
تعشقُ القُدسَ وترْحَالَ البُـرَاقِ

أيهـا العيـدُ سـؤالٌ واحــدٌ
هل تلاقي في زمَاني ما ألاقِي ؟!

هل نرى الأيـامَ تبْـدي ودَّهـا
مشْرقاتٍ بعد دَهـر الاحْتِـراقِ

كنتُ بالأمـس صَفيّـاً عَاشِقـاً
باسمَ القلْـبِ بديـعَ الانطـلاقِ

ألثمُ الأزهارَ في أرضِ الهَـوى
وأزورَ الرَّوضَ إن حلَّ اشتيَاقي

بهجةُ الـرُّوحِ مسَـاءٌ سَاحَـرٌ
وشفاءُ الوَجْدِ أنسـامُ العِنَـاقِ

جئتُ يا عيْـد بقلـبٍ شَاعـرٍ
أنْسجَ الحُبَّ وأشتـاقُ التلاقـي

وألاقِي _ والمآسِـي جَمَّـةٌ _
زورقَ الموتِ وقـوّادَ الشّقَـاقِ

كلمـا صـالَ عليْنـا غَـاشـمٌ
سنشدّ اليـومَ ألـوانَ الوَثَـاقِ

يا فراتَ العزِّ هل أنـتَ هُنـا ؟
تمتحُ المَجدَ فتنْهـلُّ السّواقِـي

وهل ازدانـتْ رَوَابـي دِجْلَـة
فيعيشُ الخيرَ أطـوارَ انعتـاقِ

وإذا البَـدرُ تجلَّـى ضَاحِـكـاً
وقد اشتاقـتْ لبغْـدادَ المآقِـي

أيّهـا العيـدُ فـؤادي وَالــهٌ
ونشِيدي من أغَاريـدِ الوِفَـاقِ

كُـلُّ أحلامِـي هنـا سَطّرتُهَـا
لستُ أخشَى من جَحِيمِ الاخْتِنَاقِ

منيةُ القلـبِ شُعُـورٌ صَـادقٌ
بانْبِثَاقِ الفَجْرِ أكْـرِمْ بِانْبِثَـاقِ

لِنُنَـاجِـي أنْجُـمَـاً زَاهِــرَةً
ونُزكِّي كـلَّ سيـفٍ بامتشـاقِ

أمَّـةَ الحَـقِّ أجِيْبِـي دَاعَِـيـاً
يعزفُ الشوقَ ويرنُـو لإتِـلَاقِ

ويذودَ الشّعْـرَ عـن أشْجَانِـهِ
في وَفاءٍ طعمهُ عَـذْبُ المَـذَاقِ

أمةَ الإسلامِ يـا عطـرَ النّـدَى
هلْ ستطوينَ مَضَامِيْرَ السِّبَاقِ ؟

ربَّ يومٍ سَوفَ يأتـي حَامِـلاً
أوبة النّصْرِ إلى المَجْدِ المُـرَاقِ

ليعودَ الحـرفُ نـوْراً سَاطِعـاً
ليسَ تُخْفِيْهِ تَصَارِيْفُ المُحَـاقِ

دُمتُمْ بِخَيْر .


.

خالد الحمد
22-10-2006, 08:29 PM
أخي الشاعر فلاح

كل عام وأنت بخير

كلنا نعشق حضارة بنت الرشيد حتما سوف

تعود بإذن العزيز

قصيدة جميلة ياأخا الصدق

أتمنى أن يعود العز ويفرح كل زوج مع زوجته

وأن يكون العيد سعيدا على المسلمين جميعا

دمت مفعما بالإبداع

همسة أخي فلاح

باسمَ القلْـبِ بديـعَ الانطـلاقِ

لا أدري أشعر أن كلمة ((باسما)) لم ترق لي هنا مع القلب

كن في بهاء وضياء

فايز ذياب
23-10-2006, 02:45 AM
بسم الله

ماشاء الله

لا إله إلا الله

حقيقة هذا هو الشعر

في جمال منقطع النظير .

الاستجداء في آخر القصيدة أصابني في مقتل .

دمت شاعرا ً مبدعا ً أخي فلاح

سلطان السبهان
23-10-2006, 03:10 AM
فلاح الغريب

لا أذاق الله قلبك غربة ، ولا عرفت كربة .
قصيد يكاد يقفز منه الصدق والعاطفة .

جمع الله شملك ورفع قدرك .


يا فراتَ العزِّ هل أنـتَ هُنـا ؟
تمتحُ المَجدَ فتنْهـلُّ السّواقِـي

أليس تمتاح ؟ ماالذي جزمها هنا ؟

دام وهجك شاعرنا .

عبيرمحمدالحمد
23-10-2006, 03:34 AM
ونزكي كل سيف بامتشاق
.
.
جميلةٌ أيها الغريب .. فطوبى لها وللغرباء !
.
.
ولا يفضض الله فاك فما تزكى هي الا بالامتشاق .. وقد طال عليها الأمد فلانت وعلاها صدأ .. كذاك الذي علا القلوبَ فران عليها ..
.
.

ليس تخفيه تصاريف المحاق
.
.
لي هنا سؤال :
أوليس المحاق هو أحدَ تصاريف القمر !
فكيف تجعل من التصاريف رهينةً له وهو أحدُها ؟؟؟
ما رأيك بـ : دياجير المحاق .. (بعد إذنكم بالطبع)
.
.
حول سؤال الأخ سلطان :
(تمتح) هنا .. مرفوعٌ يرتدي ضمته خوذةً عملاقة .. وهو ليس مضارع امتاحت بل هو مضارع مَتَحَـت
والفعل (متح) أفصح من (امتاح)
.
.
أخانا الغريب
دامت سعادتك في كنف من تحب ..
.
.
عبير

ذكريات المستقبل
23-10-2006, 11:04 AM
فلاح ..
تتقن المزج بين ألوان عناصر الحياة ..
في تنقل بينها مبهر المعاني تطوع الحرف ليحمله ..
ثم يرسمه .. كما تشاء ، أنت ...


وبشيء من مشاكسة /
أكان سؤالاً واحداً ؟!!

جسّدت العيد حتى كدنا نتوهم ملامح حزنه خالطته بهجته !!
ونترقب حروفاً منه تتلكأ لا تجتمع فعجزت عن جواب !!

لقد كان منك شيء هنا .. أيها الحبيب

فلاح الغريب
23-10-2006, 09:10 PM
.


ابتداءً أيها الأحبة ،،
أحببتُ أن أعتذرَ عن عدد من الأخطاء الظاهرة في شكلِ بعض الأبيات أورثتها العجلة ،،
وخانني فيها زمن المهلة حتى مضى ولما أشعر به ..

وتقبل الله منا ومنكم صالح القول والعمل .
آمين .

.

فلاح الغريب
24-10-2006, 09:27 AM
أخي الشاعر فلاح
كل عام وأنت بخير
كلنا نعشق حضارة بنت الرشيد حتما سوف
تعود بإذن العزيز
قصيدة جميلة ياأخا الصدق
أتمنى أن يعود العز ويفرح كل زوج مع زوجته
وأن يكون العيد سعيدا على المسلمين جميعا
دمت مفعما بالإبداع
همسة أخي فلاح
باسمَ القلْـبِ بديـعَ الانطـلاقِ
لا أدري أشعر أن كلمة ((باسما)) لم ترق لي هنا مع القلب
كن في بهاء وضياء
.


أهلاً بك أخي بحر الشوق
وكل عامٍ وأنت بخير أيها الحبيب ..
وستبقى حضارة العراق نبراس مجد وصفحات غراء في سفر الليالي الخالدات في تاريخ الإسلام ..
وأما بالنسبة لهمستك الكريمة ،، فإني أشعر أحياناً أن القلب يبتسم على الحقيقة !. :m:
ربما لم ترق لك العبارة أيها المبارك ولكنه الشعور الذي كنت أحس به ..
بانتظار من لديه دليلٌ ما ليدل بدلوه ..

طاب قلبك وحرفك .

ودمتَ بخير .

.

فلاح الغريب
26-10-2006, 10:12 PM
بسم الله

ماشاء الله

لا إله إلا الله

حقيقة هذا هو الشعر

في جمال منقطع النظير .

الاستجداء في آخر القصيدة أصابني في مقتل .

دمت شاعرا ً مبدعا ً أخي فلاح
.


أخي الكريم / فايز ذياب

صاحبك أقل من ثنائك وسخائك ،، ولكنه طيب نفسك التي رأت ما رأت في هذه الكلمات ..

لانملك إلا نقول :
أعاد الله لنا العراق ..

أنست بمرورك وحروفك .

ودام قلبك طاهراً .


.

مهدي سيد مهدي
26-10-2006, 10:25 PM
هل نرى الأيـامَ تبْـدي ودَّهـا
مشْرقاتٍ بعد دَهـر الاحْتِـراقِ

إن شـــاءَ الله ُ تعـــالى ,, ستُبدى الأيــام ُ ودها

أُستاذى الفاضل

فلاح الغـــريب

اِحتِرامى الشديد جداً

لك

مهدى

فلاح الغريب
27-10-2006, 05:32 PM
فلاح الغريب

لا أذاق الله قلبك غربة ، ولا عرفت كربة .
قصيد يكاد يقفز منه الصدق والعاطفة .

جمع الله شملك ورفع قدرك .


يا فراتَ العزِّ هل أنـتَ هُنـا ؟
تمتحُ المَجدَ فتنْهـلُّ السّواقِـي

أليس تمتاح ؟ ماالذي جزمها هنا ؟

دام وهجك شاعرنا .

.


أخي سلطان ..
أحطّت بك الرّحال هنا ،، تواضعاً وإخاء .!
أشكر لك مرورك المعطّر
وأدام الله لك وهج الحرف ونبض الشعر .

طاب قلبك .


.

دمعة الوفاء
27-10-2006, 06:23 PM
قم بنا فالهتوف صادق مادام من عشاق
الفوا الصبر عيونهم عطاء
عاهدوا العزم تفجروا بالوطنية بسخاء
قم بنا فالنور يتفجر عند الضياء
والمقطوعة الحزينة لابد لها من فرحة
دون املاء
والباءات الوردية تتلهف بنداء الاباء
اني اسمع زغردة بغداد تنادي
قم بنا ودادا وودادا
هنا يتخد التحدي هنا الله اكبر نداء
هنا النخوة والكرامة والامجاد
عهد من سماء السماء
من العراقي حب الوطن فناء
سلمت اخي تقبل ارتجالي واكيد عيد مبارك سعيد على كل الامة الاسلامية سلمت

مـاجـد
27-10-2006, 10:54 PM
رائع يا فلاح .. أحسنت

لله درك

تشرفت بقراءة هكذا شعر ..


لك التحية والاحترام

فلاح الغريب
30-10-2006, 01:57 PM
.
.
جميلةٌ أيها الغريب .. فطوبى لها وللغرباء !
.
.
ولا يفضض الله فاك فما تزكى هي الا بالامتشاق .. وقد طال عليها الأمد فلانت وعلاها صدأ .. كذاك الذي علا القلوبَ فران عليها ..
.
.
لي هنا سؤال :
أوليس المحاق هو أحدَ تصاريف القمر !
فكيف تجعل من التصاريف رهينةً له وهو أحدُها ؟؟؟
ما رأيك بـ : دياجير المحاق .. (بعد إذنكم بالطبع)
.
.
حول سؤال الأخ سلطان :
(تمتح) هنا .. مرفوعٌ يرتدي ضمته خوذةً عملاقة .. وهو ليس مضارع امتاحت بل هو مضارع مَتَحَـت
والفعل (متح) أفصح من (امتاح)
.
.
أخانا الغريب
دامت سعادتك في كنف من تحب ..
.
.
عبير

.

الأديبة الكريمة / عبير الحمد

مرورٌ قد اكتساه العبير ، عبير الحرف وعبير الأدب .
وجزى الله حرفك كل خير على هذه الإضاءات ،
وأما بالنسبة للمحاق فقد طغت لياليه على إبدار الأقمار مما كسى الكون بالظلام فاستدام الإظلام .!

طاب حرفك أيتها الكريمة .

ودمتِ بخير .

.

دمعة الماس
30-10-2006, 02:00 PM
أيا فلاح الغريب .. وغداً ستزهو الرياض من جديد لتعانق الفراشات والبلابل وفجر أمل جديدٍ جديد ..


دمتَ بعذوبة ونبض مداد ..




دمعة الماس

جريرالصغير
30-10-2006, 04:48 PM
مررت ثم وقفت طويلا معجبا هنا

لي وقفة حين أعود أيها النقي

موسى الأمير
30-10-2006, 11:26 PM
مراراً قرأت ..

فاختلط الحزن بالجمال ..

ما أجملك ايها الشاعر ،،

:)

فلاح الغريب
31-10-2006, 07:37 PM
فلاح ..
تتقن المزج بين ألوان عناصر الحياة ..
في تنقل بينها مبهر المعاني تطوع الحرف ليحمله ..
ثم يرسمه .. كما تشاء ، أنت ...

وبشيء من مشاكسة /
أكان سؤالاً واحداً ؟!!

جسّدت العيد حتى كدنا نتوهم ملامح حزنه خالطته بهجته !!
ونترقب حروفاً منه تتلكأ لا تجتمع فعجزت عن جواب !!

لقد كان منك شيء هنا .. أيها الحبيب

الأديب الكريم / ذكريات المستقبل

قد والله أشبعنا أبو الطّيب حزناً بداليته المشهورة ، فكلما حاولنا الانعتاق من ذلكم الحزن ، برز لنا طيفه مذكراً ومعبّراً .!
رحمك الله يا أبا الطيب فكأنما قد قرأت تلك القرون القادمة والعصور الآتية لتعلم أن واقعها قد كساه الأرق والقلق فتطاولت بيدك حتى تمنى بعضنا أن تحول بيد وبيد دونك أيها العيد .!

أيها الحبيب ،
مرورٌ أسعد قلبي وشرح صدري ، سيما ممن كان في مثل حرفك وبراعة نسجك ..

طاب قلبك يا ذكريات ،
وليتك تحدثنا عن المستقبل الذي جئت به ،
فلربما كان لنا جواب عما اقترفه أبو الطيب بحق أعيادنا السابقة واللاحقة .!

دمتَ بخير .

.

فلاح الغريب
31-10-2006, 11:31 PM
هل نرى الأيـامَ تبْـدي ودَّهـا
مشْرقاتٍ بعد دَهـر الاحْتِـراقِ

إن شـــاءَ الله ُ تعـــالى ,, ستُبدى الأيــام ُ ودها

أُستاذى الفاضل
فلاح الغـــريب
اِحتِرامى الشديد جداً
لك

مهدى

.

الأستاذ الكريم / مهـدي

مرورٌ عاطرٌ زانه التفاؤل والأمل ..
طاب قلبك .

.

فلاح الغريب
01-11-2006, 07:29 PM
قم بنا فالهتوف صادق مادام من عشاق
الفوا الصبر عيونهم عطاء
عاهدوا العزم تفجروا بالوطنية بسخاء
قم بنا فالنور يتفجر عند الضياء
والمقطوعة الحزينة لابد لها من فرحة
دون املاء
والباءات الوردية تتلهف بنداء الاباء
اني اسمع زغردة بغداد تنادي
قم بنا ودادا وودادا
هنا يتخد التحدي هنا الله اكبر نداء
هنا النخوة والكرامة والامجاد
عهد من سماء السماء
من العراقي حب الوطن فناء
سلمت اخي تقبل ارتجالي واكيد عيد مبارك سعيد على كل الامة الاسلامية سلمت

.


دمعة الوفاء ،،

سلم الحرف يا دمعة ،، وسلمت المشاعر ..
وسنرى أيام الأمة الغراء مسفرة بنور الحق وضياء الفجر بإذن الله ..
فطاب المرور والعبور .

دمت بخير .

.

فلاح الغريب
02-11-2006, 05:52 PM
رائع يا فلاح .. أحسنت

لله درك
تشرفت بقراءة هكذا شعر ..
لك التحية والاحترام


.


ماجــد
تحية طيبة لمرورك الكريم ،
وثنائك العاطر .

دمت بخير .


.

فلاح الغريب
14-11-2006, 10:09 PM
أيا فلاح الغريب .. وغداً ستزهو الرياض من جديد لتعانق الفراشات والبلابل وفجر أمل جديدٍ جديد ..

دمتَ بعذوبة ونبض مداد ..


دمعة الماس
.


دمعة الماس ،،

كعبق الطيب كانت رائحة الحروف ..
شاكراً تكرمكم بالمرور
وطاب حرفكم الكريم ..

دمت بخير .


.

فلاح الغريب
28-12-2006, 11:33 AM
مررت ثم وقفت طويلا معجبا هنا

لي وقفة حين أعود أيها النقي

.

أخي الكريم / جرير الصغير .

جزيت خيراً على هذا المرور المعطر .

طاب قلبك .

.

فارس الهيتي
28-12-2006, 02:08 PM
.



http://www.islamonline.net/eidcard/images/image26.jpg


الإهداء :
إلى زوجتي الغالية ، ساعة اشتياقٍ ، لترانيم العراق ..


هل ستحكي عن عَذاباتِ الفراقِ
وسخاء البذلِ في أرضِ العراقِ


أم ستروي ذات شَـوقٍ قَصّـةً
تعشقُ القُدسَ وترْحَالَ البُـرَاقِ


أيهـا العيـدُ سـؤالٌ واحــدٌ
هل تلاقي في زمَاني ما ألاقِي ؟!


هل نرى الأيـامَ تبْـدي ودَّهـا
مشْرقاتٍ بعد دَهـر الاحْتِـراقِ


كنتُ بالأمـس صَفيّـاً عَاشِقـاً
باسمَ القلْـبِ بديـعَ الانطـلاقِ


ألثمُ الأزهارَ في أرضِ الهَـوى
وأزورَ الرَّوضَ إن حلَّ اشتيَاقي


بهجةُ الـرُّوحِ مسَـاءٌ سَاحَـرٌ
وشفاءُ الوَجْدِ أنسـامُ العِنَـاقِ


جئتُ يا عيْـد بقلـبٍ شَاعـرٍ
أنْسجَ الحُبَّ وأشتـاقُ التلاقـي


وألاقِي _ والمآسِـي جَمَّـةٌ _
زورقَ الموتِ وقـوّادَ الشّقَـاقِ


كلمـا صـالَ عليْنـا غَـاشـمٌ
سنشدّ اليـومَ ألـوانَ الوَثَـاقِ


يا فراتَ العزِّ هل أنـتَ هُنـا ؟
تمتحُ المَجدَ فتنْهـلُّ السّواقِـي


وهل ازدانـتْ رَوَابـي دِجْلَـة
فيعيشُ الخيرَ أطـوارَ انعتـاقِ


وإذا البَـدرُ تجلَّـى ضَاحِـكـاً
وقد اشتاقـتْ لبغْـدادَ المآقِـي


أيّهـا العيـدُ فـؤادي وَالــهٌ
ونشِيدي من أغَاريـدِ الوِفَـاقِ


كُـلُّ أحلامِـي هنـا سَطّرتُهَـا
لستُ أخشَى من جَحِيمِ الاخْتِنَاقِ


منيةُ القلـبِ شُعُـورٌ صَـادقٌ
بانْبِثَاقِ الفَجْرِ أكْـرِمْ بِانْبِثَـاقِ


لِنُنَـاجِـي أنْجُـمَـاً زَاهِــرَةً
ونُزكِّي كـلَّ سيـفٍ بامتشـاقِ


أمَّـةَ الحَـقِّ أجِيْبِـي دَاعَِـيـاً
يعزفُ الشوقَ ويرنُـو لإتِـلَاقِ


ويذودَ الشّعْـرَ عـن أشْجَانِـهِ
في وَفاءٍ طعمهُ عَـذْبُ المَـذَاقِ


أمةَ الإسلامِ يـا عطـرَ النّـدَى
هلْ ستطوينَ مَضَامِيْرَ السِّبَاقِ ؟


ربَّ يومٍ سَوفَ يأتـي حَامِـلاً
أوبة النّصْرِ إلى المَجْدِ المُـرَاقِ


ليعودَ الحـرفُ نـوْراً سَاطِعـاً
ليسَ تُخْفِيْهِ تَصَارِيْفُ المُحَـاقِ


دُمتُمْ بِخَيْر .



.
الأخ فلاح القريب الى القلب
قصيدة رائعة معنىً و مبنىً
والله إني أرى النصر قريب
فلا تبتأس فالنوارس قادمة..
لك كل التقدير والعز

بغداد الحزينه
29-12-2006, 05:42 PM
رائعة
وأصعب الروائع على النفس هي تلك الروائع الحزينة

أعاد الله لنا عراقنا قريبا
ورزقنا زيارة له قبل الموت


بغداد