PDA

View Full Version : ما أجملَ العيدَ... لو!!



البارق النجدي
22-10-2006, 04:10 PM
ما أجملَ العيدَ لو بالوصلِ قد جادا=وساقَ رَكْبَ الهوى للدارِ مُنقادا

إذن سكبتُ قوافي الشَّوقِ فائرةً= لِتُسكِرَ الكونَ بالأنغامِ إنشادا

ففي عُيونِكِ عِيدٌ ماله مَثَلٌ =وفي خُدودِكِ وَردُ البِشْرِ قد نادى

يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

لِيَهْنَكِ العيدُ يا مَن قال مَبسَمُها:= هنا الملاحةُ إمّا كنتَ مُرتادا

فليتَ شملَ الهوى يا عيدُ مؤتلِفٌ =لِيَغمُرَ الحبُّ أرواحا وأجسادا

تشكو الظّماءةَ لم تظفر بمورِدِها = من أجله كم طَوَتْ بِيداً وأنجادا

لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

أندريه جورجي
22-10-2006, 04:15 PM
جميلة ،، جدّاً ،،

و ملحوظة صغيره من تلميذك المبتديء ،،

ينقص القصيدة الجميلة روعة الاستهلال !!!

دمت لنا و كل عام و انت بخير

جيفارا العربي
22-10-2006, 04:42 PM
ففي عُيونِكِ عِيدٌ ماله مَثَلٌ =وفي خُدودِكِ وَردُ البِشْرِ قد نادى
يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

الأمر لله
كم حركت لذع النار في قلبي
فكيف يكون العيد بدون أحبتنا
وكيف يكون في بعدهم عنا
لله درك أخي ودمت مبدعا
***************
***************

>عيـن القلـم<
22-10-2006, 07:15 PM
أخي البارق النجدي ..

كـل عام وأنت/م بخير ..
أيبقى العيد بمسماه وإن كان وحيدا !!

لن يكون عيـدا ,,
حنين هنا أجده لشيء ما .. حرك مكامن الحنين لدي !

دمت بكل خير
تحية طيبة

خالد الحمد
22-10-2006, 08:37 PM
ما أجملَ العيدَ لو بالوصلِ قد جادا=وساقَ رَكْبَ الهوى للدارِ مُنقادا

إذن سكبتُ قوافي الشَّوقِ فائرةً= لِتُسكِرَ الكونَ بالأنغامِ إنشادا

ففي عُيونِكِ عِيدٌ ماله مَثَلٌ =وفي خُدودِكِ وَردُ البِشْرِ قد نادى

يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

لِيَهْنَكِ العيدُ يا مَن قال مَبسَمُها:= هنا الملاحةُ إمّا كنتَ مُرتادا

فليتَ شملَ الهوى يا عيدُ مؤتلِفٌ =لِيَغمُرَ الحبُّ أرواحا وأجسادا

تشكو الظّماءةَ لم تظفر بمورِدِها = من أجله كم طَوَتْ بِيداً وأنجادا

لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

الله الله

صديقي البارق كل عام وأنت بخير

راااااائع وقد غرنا منها

صح منك اللسان والبدن

ودام ألقك

فايز ذياب
23-10-2006, 03:12 AM
لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!



والله ما عادا .

يا لجمال هذا البيت ، هو كالشهد في آخر جرة العسل .

كل عام وأنت بخير

البارق النجدي
23-10-2006, 10:19 AM
جميلة ،، جدّاً ،،

و ملحوظة صغيره من تلميذك المبتديء ،،

ينقص القصيدة الجميلة روعة الاستهلال !!!

دمت لنا و كل عام و انت بخير
أهلا بك أيها الأديب الكريم

سعدت بإطرائك الرقيق
وملحوظتك على العين والرأس

أسعد الله ايامك بكل خير
تحيتي ومودتي

يحيى الشعبي
23-10-2006, 01:46 PM
ما أجملَ العيدَ لو بالوصلِ قد جادا=وساقَ رَكْبَ الهوى للدارِ مُنقادا

إذن سكبتُ قوافي الشَّوقِ فائرةً= لِتُسكِرَ الكونَ بالأنغامِ إنشادا

ففي عُيونِكِ عِيدٌ ماله مَثَلٌ =وفي خُدودِكِ وَردُ البِشْرِ قد نادى

يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

لِيَهْنَكِ العيدُ يا مَن قال مَبسَمُها:= هنا الملاحةُ إمّا كنتَ مُرتادا

فليتَ شملَ الهوى يا عيدُ مؤتلِفٌ =لِيَغمُرَ الحبُّ أرواحا وأجسادا

تشكو الظّماءةَ لم تظفر بمورِدِها = من أجله كم طَوَتْ بِيداً وأنجادا

لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

الشاعر الشاعر البارق النجدي
نص محكم وجميل
دمت والجمال صنوان
وكل عام والعافية لباسك

بنْت أحمد
23-10-2006, 05:43 PM
شاعرنا اللامع،
كنتَ أتردد على أفياء بين الفينة والأخرى أترقب من بنيّات قصائدكَ بنيّة تطرح عن العليل علّته كما عودتنا، فكانت المفاجأة بما فاق التصوّر بنيّة تجمع الحسن من أطرافه !
لافض فوك أيّها البارق
إلا إنّ الطبع يغلب التطبع، ولا يكاد يدع قلمي تطفله، لدي ملاحظة أيها الشديد هي كالتالي:
تقول هنا في الدرّة أعلاه :
يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

ثمّ تعودُ لتقول:
فليتَ شملَ الهوى يا عيدُ مؤتلِفٌ =لِيَغمُرَ الحبُّ أرواحا وأجسادا

صار توحي للقارئ بوقوع القرب، ثم تعودُ لتمنّي القرب وقد وقع القرب سلفاً :cd:
مما يربك المعنى في ذهن قارئ بسيط مثلي، أظنّه كذلك إلا إن أغنَت حجة "قفلوا" فأنتم بها أعلم يا أهل الذكر، ولتعذر تطفلي

البارق النجدي
25-10-2006, 12:11 AM
ففي عُيونِكِ عِيدٌ ماله مَثَلٌ =وفي خُدودِكِ وَردُ البِشْرِ قد نادى
يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

الأمر لله
كم حركت لذع النار في قلبي
فكيف يكون العيد بدون أحبتنا
وكيف يكون في بعدهم عنا
لله درك أخي ودمت مبدعا
***************
***************
أخي الكريم/جبفارا العربي

أسعدني مرورك
أسأل الله ان يقر عينك بمرأى أحبابك قريبا
وأن تستحيل حرائق قلبك بردا وسلاما

وتقبل وافر شكري وامتناني
وكل عام وانت بخير

سلطان السبهان
25-10-2006, 01:01 AM
لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

البارق النجدي
تأتي قصائدك لتروي ظمأ عنترة من لعبلة
وتعيد تشكيل الربع والرواحل والقوافل .
دمت للشعر يابارقهُ .

(نجاة)
25-10-2006, 02:04 AM
لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

إي والله ما عادا!

... كنت أبكي بابا (الله يرحمه) السنين الطويلة الماضية كل عيد..
والحين.. أبكي صغير أختي إياد وحشة وكلانا حيّ يُرزق!

أمني نفسي بلقاء في الغد.. :( إن أراد الله، فمصير الحي يلاقي الحي!

............

المهم.. هذا الشعر الي فوق قطعني أوصال وشتتني!

بس!

البارق النجدي
25-10-2006, 02:24 PM
أخي البارق النجدي ..

كـل عام وأنت/م بخير ..
أيبقى العيد بمسماه وإن كان وحيدا !!

لن يكون عيـدا ,,
حنين هنا أجده لشيء ما .. حرك مكامن الحنين لدي !

دمت بكل خير
تحية طيبة

الكريمة/ عين القلم

سعدت بمرورك الجميل
وإطرائك الرقيق

وكل عام وأنت بخير وسعادة

تحيتي وامتناني

عبدالرحمن ثامر
25-10-2006, 03:42 PM
رائع ما جدت به شاعرنا

لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا

والله ما عادا (وعلى ما قالوا: أنا أشهد)

مكحول الأزدي
26-10-2006, 12:31 AM
هل أروع من هذه القفلة؟؟!
(والله ماعاد)

قد (أنجدت) إحسانا

مـاجـد
26-10-2006, 12:40 AM
رائع

دمت مبدعا أيها الرائع

وسلم بنانك وقلبك من كل شر

فلاح الغريب
26-10-2006, 11:03 PM
.

بارقٌ نجدي كريم أيها البارق الأديب ..
كل عام وأنت بخير .

طاب حرفك

.

البارق النجدي
27-10-2006, 07:33 PM
ما أجملَ العيدَ لو بالوصلِ قد جادا=وساقَ رَكْبَ الهوى للدارِ مُنقادا

إذن سكبتُ قوافي الشَّوقِ فائرةً= لِتُسكِرَ الكونَ بالأنغامِ إنشادا

ففي عُيونِكِ عِيدٌ ماله مَثَلٌ =وفي خُدودِكِ وَردُ البِشْرِ قد نادى

يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

لِيَهْنَكِ العيدُ يا مَن قال مَبسَمُها:= هنا الملاحةُ إمّا كنتَ مُرتادا

فليتَ شملَ الهوى يا عيدُ مؤتلِفٌ =لِيَغمُرَ الحبُّ أرواحا وأجسادا

تشكو الظّماءةَ لم تظفر بمورِدِها = من أجله كم طَوَتْ بِيداً وأنجادا

لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

الله الله

صديقي البارق كل عام وأنت بخير

راااااائع وقد غرنا منها

صح منك اللسان والبدن

ودام ألقك


أهلا بك يا صديقي الوفيّ
لمرورك الجميل نكهته المميزة في القلب
كيف لا وأنت بحر الشوق؟!!

كل يوم وأنت بخير
وصح بدنك أيها الحبيب

تحيتي وامتناني

Abeer
27-10-2006, 11:28 PM
" كل عامٍ أنتم بخير " - يصرّ الشيخ علي الطنطاوي أنها " هكذا " أسلم - ../ والله أعلم :)


شكراً لنفحِ " العيد " .!


.

البارق النجدي
28-10-2006, 06:07 PM
والله ما عادا .


يا لجمال هذا البيت ، هو كالشهد في آخر جرة العسل .


كل عام وأنت بخير

أهلا بك أخي فايز

أسعدني حضورك الجميل
ولك ودي وامتناني

دمت بخير وسعادة

البارق النجدي
29-10-2006, 03:13 PM
الشاعر الشاعر البارق النجدي
نص محكم وجميل
دمت والجمال صنوان
وكل عام والعافية لباسك

أهلا بك يا ابن الشعبي
تغمرنا دوما بلطفك وذوقك

دمت أنت والذوق صنوين
تحيتي وامتناني أيها الحبيب

البارق النجدي
29-10-2006, 03:20 PM
شاعرنا اللامع،
كنتَ أتردد على أفياء بين الفينة والأخرى أترقب من بنيّات قصائدكَ بنيّة تطرح عن العليل علّته كما عودتنا، فكانت المفاجأة بما فاق التصوّر بنيّة تجمع الحسن من أطرافه !
لافض فوك أيّها البارق
إلا إنّ الطبع يغلب التطبع، ولا يكاد يدع قلمي تطفله، لدي ملاحظة أيها الشديد هي كالتالي:
تقول هنا في الدرّة أعلاه :
يا جنّةَ الرُّوحِ في دُنيا مشاعرِنا= العيدُ في قربكم قد صار أعيادا

ثمّ تعودُ لتقول:
فليتَ شملَ الهوى يا عيدُ مؤتلِفٌ =لِيَغمُرَ الحبُّ أرواحا وأجسادا

صار توحي للقارئ بوقوع القرب، ثم تعودُ لتمنّي القرب وقد وقع القرب سلفاً :cd:
مما يربك المعنى في ذهن قارئ بسيط مثلي، أظنّه كذلك إلا إن أغنَت حجة "قفلوا" فأنتم بها أعلم يا أهل الذكر، ولتعذر تطفلي

الكريمة/ بنت أحمد

سعيد بأن تحظى قصائدي بمتابعتك الكريمة
واما تفضلت بذكره فله وجه كبير من الصواب ,ولكن إن حملت الأمر على الموازنة بين حالي العيد في وجود الأحبة وغيابهم فقد يزول هذا الإشكال .

وتقبلي وافر شكري وامتناني

البارق النجدي
29-10-2006, 03:45 PM
لو عاد عيديَ والأحبابُ ما قَفَلوا=صرختُ مِن حسرتي :واللهِ ما عادا!

البارق النجدي
تأتي قصائدك لتروي ظمأ عنترة من لعبلة
وتعيد تشكيل الربع والرواحل والقوافل .
دمت للشعر يابارقهُ .
أهلا بك ومرحبا يا سلطان القوافي

تشرفت بمرورك الجميل
وحروفك اللامعة

لك ودي وامتناني
دمتَ بخير وألق أيها الحبيب