PDA

View Full Version : سيفٌ و أكفان



الفيصل
23-10-2006, 10:15 PM
مقدمة :
إن من جاهد جهاداً شريفاً في سبيل غاية شريفة ،
لا يُعد فاشلاً و إن أخفق .
الإهداء :
إلى ذلك المزارع الفرنسي ( جوزيه بوفي)
رئيس الـ ( التجمع الفرنسي لحماية الشعب الفلسطيني )
--***--
(1)
ورود :
تُزهرُ في أرض سبخة
تُسقى بمياه عكرة
رائحتها المزعجة تغطي المكان .
(2)
راية بيضاء :
تُحمل حسب الأهواء
لتمنع عن حاملها الشقاء
بالإمكان
أن تتلون بكل الألوان .
(3)
مدينة :
يموت ربع سكانها من السمنة
البقية يموتون من الجوع
و لا عزاء للأحزان .
(4)
خفر سواحل :
تمنع الهاربين من صغار السمك
تسمح للمهربين من كبار السمك
تحفظ الأمن من الأمان .
(5)
شاشة :
قلوب جياشة
نفوس هشة
تستقبل المشهد تلو المشهد
أفواه فاغرة ... عقول فارغة
و الشيخوخة تأتي قبل الأوان .
(6)
زحام :
طابور عشوائي
للحصول على كِسرة رغيف
كُتب تختال على الرصيف
دون أن تجد الَّتفاتةً
من إنسان .
(7)
ليلة معطرة بروح الفراغ :
حفلة طرب
تذاكر الدخول بالألوف
و الحضور أيضاً بالألوف
صداها يتردد على أغلفة المجلات
هناك للثقافة بضع ندوات
مفتوحة ، مجانية هي الدعوات
أعداد الحضور قليلة
في زمن الأمية
و محاضرة دينية
ليست في الميزان .
(8)
تاريخ :
كُتب بالسيف يوماً
كُتب بالعِلم يوماً
كُتب بالقرآن أياماً
توقف منذ زمن
صفحاته البيضاء ... تحن لكُتابها الآن .
(9)
أسواق :
مستهلِكون ... مستهلَكون
بضاعة زائفة
و الدعايات تُغطي الجدران .
(10)
مقنعون :
سياسيون
يجوبون الأرجاء
بشعاراتهم البلهاء
يدخلون البيوت
يضعون الحق بتابوت
و يستقبلون الأعداء بالأحضان .
(11)
داحس و الغبراء :
طبعة جديدة حسناء
و شعوب
تُهمش نفسها
فيُهمشها الغرباء
تعيش فقط لتمضغ الهوان .
(12)
منصب كبير :
يفوز به غرير
ولو كان من العلم فقير
فقط هو ابن فلان .
(13)
بقرة :
يحلبها خونة
يشرب حليبها غريب
يموت عطشاً قريب
و العدل : سيفٌ و أكفان .
--*--
خاتمة :
( ما غرد بلبلٌ
إلا و كلبٌ عليه نبح
ولا تغنى شاعر بشعره
إلا انذبح ) .

موسى الأمير
24-10-2006, 03:11 PM
الفيصل ..

سلام على روحك الطيب ..

كل يوم وأنت أفضل وأرقى ،،

إضافة الحرف الجديد إلى عقولنا وقناعاتنا عيد بحد ذاته ..

وقفت مع شذرات حرفك الحكيمة حيناً .. الساخرة حيناً آخر .. ارتشفت منها الروح وما زالت ..

من الأعماق أشكركـ ..

موسى ،،:)

نائية
24-10-2006, 03:37 PM
أتعلم ، أشعر بغصّة !!

مدينة :
يموت ربع سكانها من السمنة
البقية يموتون من الجوع
و لا عزاء للأحزان .

قرأت ، و لم أقل سوى " يا الله " .. !
يا الله ، حزنا ً :(
و يا الله ، دهشة ً و ذهولا ً .. ! :) / أسلوب جميل
و الأجمل ، ما كتِب هنا ..

سلمت يمناك

نائية

عدرس
24-10-2006, 10:13 PM
الفيصل / لغةٌ باذخة / ونصٌ مليء بالدهشة ..!

لم أختنق صدقني بل شعرت برغبة شديدة في أن أوقد نفسي بقراءةٍ أخرى على عجل ..!

تقديري /ومن العايدين ..!

عدرس :)

الفيصل
26-10-2006, 12:01 AM
الفيصل ..

سلام على روحك الطيب ..

كل يوم وأنت أفضل وأرقى ،،

إضافة الحرف الجديد إلى عقولنا وقناعاتنا عيد بحد ذاته ..

وقفت مع شذرات حرفك الحكيمة حيناً .. الساخرة حيناً آخر .. ارتشفت منها الروح وما زالت ..

من الأعماق أشكركـ ..

موسى ،،:)

روحان حلا بقلبي
الأخ الفاضل موسى
كرم حرفك ينعشني
فيجعلني أحس بشيء من الحياة
هناك روح تأتي و تروح
و تجد نفسها بحرفك

لك أطيب تحية يا صديقي

الفيصل
26-10-2006, 12:04 AM
أتعلم ، أشعر بغصّة !!


قرأت ، و لم أقل سوى " يا الله " .. !
يا الله ، حزنا ً :(
و يا الله ، دهشة ً و ذهولا ً .. ! :) / أسلوب جميل
و الأجمل ، ما كتِب هنا ..

سلمت يمناك

نائية
الله هو الملجأ لنا حين تصبح الحياة (كبسولة) ألم
جوعٌ و شبع
حدودٌ فاصلة
بين الظلم و الحق
قد لا نجد لها خط واضح

شكراً لك حرف هتف هنا للحق

الفيصل
26-10-2006, 12:11 AM
الفيصل / لغةٌ باذخة / ونصٌ مليء بالدهشة ..!

لم أختنق صدقني بل شعرت برغبة شديدة في أن أوقد نفسي بقراءةٍ أخرى على عجل ..!

تقديري /ومن العايدين ..!

عدرس :)

سطورك تلك أيها الجميل
تغمرني بموج كرمك أيها البحر
فلا أجد مركب حرفٍ يسعفني لشكرك
سوى القليل من أخشابٍ تطفو
لتنقش على سطح الماء أحرف اسمك شكراً

وكل عام و أنت من الغانمين

مـاجـد
26-10-2006, 01:20 AM
أخي الفيصل .. عناوين بسطية وكلمات قليلة .. ولكنها كبيرة

وكل عنوان وما تحته بداية لانطلاقة أفكار ورؤى في ذهن المتلقي والقارئ

كنت جميلا ومعبرا ببساطة عن كل ما أردت

لك التحية والتقدير

الفيصل
29-10-2006, 11:05 PM
أخي الفيصل .. عناوين بسطية وكلمات قليلة .. ولكنها كبيرة

وكل عنوان وما تحته بداية لانطلاقة أفكار ورؤى في ذهن المتلقي والقارئ

كنت جميلا ومعبرا ببساطة عن كل ما أردت

لك التحية والتقدير

العزيز ماجد

العناوين هي الفنار التي تهدي سفننا المحملة برسائلنا
و بآمالنا نحو يابسة الحقيقة

لك كل ما بجعبة النفس من شكر
و في حفظ الله

(أنا).!
30-10-2006, 12:43 PM
إن من جاهد جهاداً شريفاً في سبيل غاية شريفة ،
لا يُعد فاشلاً و إن أخفق .


وقفت كثيرا هنا ، مااجملك ،