PDA

View Full Version : ياوطناً أنبتَ في قلبي .. أزهار الرعبِ الميّادِ



حكاية الغروب
26-10-2006, 10:29 PM
فوق الرملِ وقفتُ أنادي ..

يادنيا

ياكلّ بلادي ..

ياوطنا أنبتَ في قلبي

أزهار الرعبِ الميّادِ ..



قد كانت أيام الصغر

ترسمُ وطناً بخيالاتي

تُسعدُ قلبي بوسامتها

تشبهُ حفلاً في الأعيادِ ..


ما تدري عن وطني أضحى

برميل وقودٍ يتفجّر

ماتدري عن يومِِ الخوف ..

عن رعبٍ في ليلٍ أحمر ..

عن موتٍ أضحى بستاناً

يأكلُ

يحصدُ

يجمعُ

يظفر ..

عن كلِّ جراحاتِ بلادي ..

عن جوعٍ أضحى

بغدادي ..



في كلِّ الأيامِ تراني

حزناً يمشي بروابيها

ما عادت بغداد تعاني

بل ألِفت لونَ أعاديها

لكنَّ القلب أتى يشكي

فلنجمع أزهار بلادي

ولنحيا

نحيا في وطنٍ

قد كانَ المجدُ لأجدادي





حكاية ..

16/ 9 / 1427هـ

فلاح الغريب
26-10-2006, 11:08 PM
.

جميلٌ هذا الهمس يا حكاية الغروب .
وواهاً يا بغداد !.

وطاب قلبك .

.

حكاية الغروب
27-10-2006, 12:49 PM
فلاح الغريب

شكراً أخي لمروركَ الكريم ..

فايز ذياب
27-10-2006, 01:50 PM
آه ٍ و آآآآآهٍ يا حكاية .

كنت دائما ً ما أردد بأني من الذين تقتلهم التفاصيل الدقيقة :


قد كانت أيام الصغر

ترسمُ وطناً بخيالاتي

تُسعدُ قلبي بوسامتها

تشبهُ حفلاً في الأعيادِ ..

^
^
قتلتني و رب الكعبة .

حكاية الغروب
27-10-2006, 04:44 PM
أتقتلكَ حروف شاعرة فقط شاركتهم إحساسهم للحظات !؟

كيف لو كان رفيقها للأبد ؟

الله لكم ياأهل العراق ..


القدير فايز الشمري ..

شكراً لك ..

السيد فيزياء
27-10-2006, 04:45 PM
نحيا في وطنٍ

قد كانَ المجدُ لأجدادي



قد كان....
ذهب المجدُ..
ورحل الأجداد...
\
\
رائعة تُضاف إلى روائعكِ

حكاية الغروب
27-10-2006, 05:11 PM
فيزياء ..

شكراً لمرورك ..

سلطان السبهان
27-10-2006, 11:23 PM
حكاية الغروب

أما أزهار الرعب فمعبّرة للغاية .
رعى الله بغداد وأهلها وأذاقها برد عفوه وحلاوة الأمن .
دمت بسعادة .

حكاية الغروب
28-10-2006, 01:30 PM
سلطان !!

احترامي ..