PDA

View Full Version : لمْ أعُدْ أعْرفُها!



علي المعشي
31-10-2006, 06:47 PM
لمْ أعُدْ أعْرفُها!
هأنا أعْرفُها!
حفْـنَتانِ منْ ترابْ
تنزوي بينهما
صَفْحةُ بُؤسٍ واغْتِرابْ!!
ويْحَها!! شقَّتْ عصا الطاعَةِ
لمْ تؤمنْ بسلطان الكتابْ!!
***
رَحَلَتْ تصْطادُ..
لا زادَ لديها لا عتادْ!!
غير قَوْسٍ بُريَتْ منْ
شِقْوة الغِرِّ بأوهامِ انْتصارْ!
وسهامٍ كُسِرتْ منْ
شقوةٍ أخرى/ يقينٍ بانْكِسارْ!!
وخطايا أفْرَختْ طيرًا لشُؤْمٍ
حلَّقتْ فوقَ خُطاها.. كغمام من سوادْ!
وإذا ما عنَّ صيدٌ سَبَقَتْها..
بشـَّرتْهُ بالسَّلامةْ..
ثم عادتْ ساخراتٍ.. تتسلَّى بالسَّفادْ
وتُغنِّي للخـرابْ!!
***
يا لصيَّادٍ مضى
يُرسلُ سـهْمًا إثرَسهْمٍ..
لمْ يُصبْ أوْفرُها حظًّا سوى
ظِلِّ الطَّـريدةْ!!
أيّ غبْنٍ حِينَ تعْدو
وهي تحـثو..
ملءَ عينيهِ الترابْ؟!
تتوارى مثلما..
تتوارى فرحةُ العطشانِ
في زَيْف السَّرابْ!!
***
وَيْ كأنَّ الأملَ المصْلوبَ
مرآةٌ غَدَتْ تعكسُ أحْـزاني
على وجْهِ السماءْ!!
تترَاءَى لي شُحُوبًا
في تجاعيد الأفُقْ!!
ترحلُ الشمسُ ويبقى دمعُها
كدَمٍ يجْري على خَدِّ الشَّفقْ!!
أُشْرِبَتْ حُمْرتَهُ..
إذْ أقْْبلَتْ تمسَحُهُ
بِيضُ مناديلِ السحابْ!!
***
لا تسَـلْني!
لمْ أعُدْ أعْرفُ نفسي!
كذَبتْ كلّ المرايا!!
رُبَّما كنتُ قليلاً منْ صوابْ
وكثيرًا من خطايا!!
غَيْرَ أنِّي.. سوْفَ أحْيا
صامدًا ضدَّ اشْتِهاءاتِ الرياحْ!
هاتكًا سترَ عباءاتٍ تُغَطِّي
قسَماتِ الحُسْنِ في وجْهِ المُباحْ!!
إنْ تكنْ لحظةُ ضَعْفي..
فتَحَـتْ للوهْـم بابًا..
فغدًا يشْرعُ عزْمي
ليقيني ألْـفَ بـابْ !!
ـــــ

علي أسعد أسعد
31-10-2006, 06:53 PM
المقعد الأول
في هذه الحديقة ...
مرحبا أيها الشاعر المبدع ....
علي المعشي ...
لك احترامي

>عيـن القلـم<
31-10-2006, 07:09 PM
أخي علي المعشي ..

كلمات شقها قلمك الفاتر روعة والمتدفق حسنا وأنقا ..

للـ درك ــه
وَيْ كأنَّ الأملَ المصْلوبَ
مرآةٌ غَدَتْ تعكسُ أحْـزاني
على وجْهِ السماءْ!!
تترَاءَى لي شُحُوبًا
في تجاعيد الأفُقْ!!
ترحلُ الشمسُ ويبقى دمعُها
كدَمٍ يجْري على خَدِّ الشَّفقْ!!
أُشْرِبَتْ حُمْرتَهُ..
إذْ أقْْبلَتْ تمسَحُهُ
بِيضُ مناديلِ السحابْ!!
<< و والله إني لأخجل تمييز البعض عن الكـل هنا ..
ولكنها فائقة الجمال .. باهية الصور ..

إنْ تكنْ لحظةُ ضَعْفي..
فتَحَـتْ للوهْـم بابًا..
فغدًا يشْرعُ عزْمي
ليقيني ألْـفَ بـابْ !!

لا شيء سوى دمـت بكل خير وعزم ..
تحية تليـق بك وبقلمـك

تركي عبدالغني
31-10-2006, 07:22 PM
رائع أنت وكفى

حتى لو كان يا علي أسعد أسعد لي المقعد الثالث فإني استمتعت بها استمتاعك
تحيتي لعلي المعشي وروعته

علي المعشي
31-10-2006, 08:45 PM
المقعد الأول
في هذه الحديقة ...
مرحبا أيها الشاعر المبدع ....
علي المعشي ...
لك احترامي
الأخ الحبيب الشاعر علي أسعد
أهلا بك حيث يطيب لك المقام، وما وجودك في
المقعد الأول إلا تفضل تفضلت به على النص وكاتبه..
فلك الشكر المضمخ بالود على منحنا هذا الشرف.
والله أسأل أن تكون في الصدر دائما..
دمت جميلا، وتقبل تحياتي.

دمعة الماس
31-10-2006, 09:26 PM
أيا علي .. دام همس حرفك يداعب ربيع العذوبة والشفافية ..



دمعة الماس

سلطان السبهان
01-11-2006, 03:50 AM
إنْ تكنْ لحظةُ ضَعْفي..
فتَحَـتْ للوهْـم بابًا..
فغدًا يشْرعُ عزْمي
ليقيني ألْـفَ بـابْ !!


خاتمة كلها عزم وأمل وروح .
كنت اتنقل بين أحاديث رجل ذي كبرياء إلى ان وقف رافعاً راية الأمل والتي لاتنبغي إلا لكبار
النفوس .
كنت أظن " السفاد " بكسر السين حتى قرأتها هنا بفتحها !
سأحاول أن أراجعها .
لافض فوك يا رائع الحرف

علي المعشي
02-11-2006, 12:50 AM
أخي علي المعشي ..

كلمات شقها قلمك الفاتر روعة والمتدفق حسنا وأنقا ..

للـ درك ــه
وَيْ كأنَّ الأملَ المصْلوبَ
مرآةٌ غَدَتْ تعكسُ أحْـزاني
على وجْهِ السماءْ!!
تترَاءَى لي شُحُوبًا
في تجاعيد الأفُقْ!!
ترحلُ الشمسُ ويبقى دمعُها
كدَمٍ يجْري على خَدِّ الشَّفقْ!!
أُشْرِبَتْ حُمْرتَهُ..
إذْ أقْْبلَتْ تمسَحُهُ
بِيضُ مناديلِ السحابْ!!
<< و والله إني لأخجل تمييز البعض عن الكـل هنا ..
ولكنها فائقة الجمال .. باهية الصور ..

إنْ تكنْ لحظةُ ضَعْفي..
فتَحَـتْ للوهْـم بابًا..
فغدًا يشْرعُ عزْمي
ليقيني ألْـفَ بـابْ !!

لا شيء سوى دمـت بكل خير وعزم ..
تحية تليـق بك وبقلمـك
الأخت العزيزة: عين القلم
سلمت أيتها الرائعة ..
واستحسانك النص يعزز الثقة
ويحفز إلى الأجمل..
بارك الله فيك ولك أزكى التحايا.
أخي تركي
أختي دمعة الماس
أشكركما وأستأذنكما في الرد على أخي سلطان حول ملحظ عاجل.
وسأعود للرد عليكما بما أنتما أهل له في مشاركة
مستقلة لكل منكما أيها الرائعان..
أخي سلطان


كنت أظن " السفاد " بكسر السين حتى قرأتها هنا بفتحها !
لك شكران أولهما على التنبيه، وثانيهما على طريقة التنبيه..
ابق على ظنك بل يقينك فهو الصواب، والخطأ حدث أثناء التشكيل، وقد
نبهتني إليه مشكورا مأجورا إن شاء الله.
تحياتي وخالص ودي.

سارة333
02-11-2006, 09:55 AM
لا تسَـلْني!
لمْ أعُدْ أعْرفُ نفسي!
كذَبتْ كلّ المرايا!!
رُبَّما كنتُ قليلاً منْ صوابْ
وكثيرًا من خطايا!!

لا تسلني أي روعة وزعتها هنا وأي جمال...
دام كرمك علينا وجزيل عطائك.

خالد الحمد
02-11-2006, 09:59 AM
يعجبني في عندليب الجنوب علي المعشي

التجديد فكرا وشعرا

رؤى الأحلام ونبض القصيد أنت

دمت مشعلا

(أنا).!
02-11-2006, 10:05 AM
تحية لعلي وللفاتنة بالاعلى مليون الف تحية .!

يالـ هذا الصباح مااجمله ،

الزنكلوني بيه
02-11-2006, 10:18 AM
إنْ تكنْ لحظةُ ضَعْفي..
فتَحَـتْ للوهْـم بابًا..
فغدًا يشْرعُ عزْمي
ليقيني ألْـفَ بـابْ !

==
اييه يانفس أتعبت صاحبها!
بديع يا أستاذ علي
دمت منبر اعتزاز

مهدي سيد مهدي
03-11-2006, 01:55 AM
تتوارى مثلما..
تتوارى فرحةُ العطشانِ
في زَيْف السَّرابْ!!

ما أجمل هذا التشبيه ... بالفعل ِ أكثر من مُجرد روعة

لا تسَـلْني!
لمْ أعُدْ أعْرفُ نفسي!
كذَبتْ كلّ المرايا!!
رُبَّما كنتُ قليلاً منْ صوابْ
وكثيرًا من خطايا!!


الله .. الله

أُستاذى الفاضل

على المعشى

والله .. أكثر من مُجرد روعة

سأعودُ لقرائتِها كثيراً

لكَ اِحتِرامى الشديد

مهدى

جريرالصغير
03-11-2006, 09:09 AM
الله ما أجملك يا علي المعشي

هنا أقف احتراما وأتسلق صعيد يراعك

الصباح خريفي إن ذهبت خاويا من نسخة أقرأها على مهل يا صديقي

ولعلي أعود قريبا بعد انقطاع لا أرجو له أن يطول

كرم الله وجهك

علي المعشي
03-11-2006, 05:21 PM
رائع أنت وكفى

حتى لو كان يا علي أسعد أسعد لي المقعد الثالث فإني استمتعت بها استمتاعك
تحيتي لعلي المعشي وروعته
صديقي الغالي: تركي عبد الغني
سواء حضرت مبكرا أم تأخرت .. تظل
العين تواقة إلى مرأى اسمك يزين الصفحات
ويعطر الأرجاء .. فلا عدمتك أيها الجميل!
تحياتي وخالص ودي.

جريرالصغير
04-11-2006, 02:27 AM
دعوت لأخي الشاعر علي بأن يصيب سمهمه طريدته

وأن يزداد جمالا فوق هذا الجمال

ودعوته لإفادتي وتبصيري عن كسره ( يقين ) في :
وسهامٍ كُسِرتْ منْ شقوةٍ أخرى ( يقينٍ ) بانْكِسارْ!!

فإني أراها منصوبة لا مرفوعة

لأجل كونها حالا أو تمميزا

ودعوته أن يأذن لي بمداخلات أخرى

فأنا في الانتظار واقف هنا حتى يأذن لي

علي المعشي
06-11-2006, 08:31 PM
أيا علي .. دام همس حرفك يداعب ربيع العذوبة والشفافية ..



دمعة الماس
أختي العزيزة دمعة الماس
الأجمل سيدتي هبوب نسماتك العطرة هنا..
سعيد بمرورك .. ولك الود والتحايا.