PDA

View Full Version : يا سارة .. من يعيد المعتصم ..!؟



أبو سفيان
03-09-2006, 03:16 AM
المشهد الأول :

الوجه: وجه عمّوريّة ..
والصوت: صوت امرأة تستغيث .. !
والسيف: سيف المعتصم ..!
والشاعر أبو تمام .. والنص يقول :
لبّيتَ صوتاً زبطريّاً هَرقْتَ له * كأسَ الكرى ورُضُابِ الخُرُّدِ العُرُبِ


المشهد الثاني :
الوجه : وجه أمريكا ..
والصوت: صوت امرأ تستغيث ..!
والسيف: صمت مطبق ..!
والشاعرة سارة الخنيزان تقول :
ناشدت أهل البر والإيثارِ * ناشدت أمة سيد الأبرارِ

وللحديث بقية :


http://www.homaidanalturki.com/myfiles/1156596065.gif (http://www.homaidanalturki.com/)

.
.
.... قالوا بأن التاريخ يعيد نفسه .. فقلت كذبتم... التاريخ الآن يقتل نفسه ..!
وهل بقي للتاريخ عين ينظر بها .. أو روح يتنفس بها ..!! فكيف يعيد نفسه بعد ذلك ..؟!
لقد مللنا من الهراء .. ومن أحاديث الفلاسفة .. وهرطقات المناطقة .. واشتقنا إلى سيف المعتصم ..!
ويح أبي تمام كيف استطاع أن يجلدنا بسوط بائيته التي ما زالت أصداؤها تنبعث كل يوم من أجداثنا.. ومن قبورنا ... ومن صدورنا لتقول لنا أنتم السابقون واللاحقون بإذن الله ..!
صرخة عمورية تحولت من وسام شرف إلى وصمة عار على من بعدها حتى جاء عمر أبو ريشة ليجلدنا هو الآخر فيقول في محفل جمع أشباه المعتصم ولا معتصم :
رب وامعتصماه انطلقت * ملء أفواه الصبايا اليتم
لامست أسماعهم لكنها * لم تلامس نخوة المعتصم

نعم .. لامست صرخة سارة ابنة نجد العروبة أسماعنا .. لكنها لم تلامس نخوة المعتصم ..
ألم تقل :
أنا بنتُ نجـدٍ بـورِكت وتهـللتْ * من أهـلها ذي السـادة الأخيـارِ
فأين نجد وساداتها .؟ وأين الحجاز وكبراؤها ..؟
لقد دالت الدول وأصبح السادة الأخيار .. ذكرى عابرة .. وطيفا تحدثنا عنه الأوراق الصفراء المدسوسة في ذؤابة أبي تمام .. ولا بارك الله في سيادة أعقبت صغارا..!

للحديث شجون أخرى .. ومسافات لا تدركها المسافات .. وبحر لا يعرف غوره إلا من لطمته أمواجه الغدارة .. والغدر والمكر مركب دنيء ..

في كل يوم وعلى جدار صمتنا اللعين تجلدنا سارة بخناجر اللغة التي ننتمي لها زورا وبهتانا .. وتتفنن قناة عربية مجيدة في صفّ طعنات الخناجر على صدورنا .. فنموت ونحيا.. ثم نموت ونحيا ثم نموت لنكتشف أننا ميتون .. وأنه .. ( .. ما لجرح بميت إيلامُ )
تقول سارة :
كشفوا عن الوجه الحيي غطاءه * وظهرتُ في الإعـلام دون ستـارِ
ولله هذه الطاهرة العفيفة التي لم ينسها هول المحنة فاجعتها بحجابها، ولله هذه المخلصة لم يذهلها الحدث عن ما وراء الحدث ..!
كشفوا عن الوجه الحيي ..!!
لا يا سارة .. إنهم في هذه المرة لم يكشفوا عن الوجه الحيي .. بل كشفوا عن وجه لا يمت للحياء بصلة، ولا إلى شرفك بأواصر قربى ..!
فهو وجه اللؤم والمكر والخديعة وكل مصطلحات قاموس محور الشر ..!
كشفوا عن الحرية التي انتهكوا قداستها حين جعلوا أنفسهم أوصياء عليها ..
كشفوا عن الديمقراطية التي صفقنا لها لتصفعنا مرة أخرى على الوجه والقفى ..!
كشفوا عن عجزنا .. عن شلل إرادتنا .. فنحن حقا جدار الصامتين ونحن حقا غثاء كغثاء السيل ..
ويبقى لنا رغم سطوة الظلام.. وحرارة الألم .. باب مفتوح .. وسبب ممدود إلى السماء ..
والله خير ناصرا وهو أحكم الحاكمين..!

وليد الحارثي
03-09-2006, 03:28 AM
بين وجه عمورية ووجه أمريكا !!
صورة إمرأة

امتلكت سارة تلك الجرأة والقوة وأعادت ذلك المشهد ببكامل مشاهده وأجزاءهـ
ولكن...
هل امتلكت حكامنا أن تعيد رد الفعل على هذا المشهد ..
كما فعل المعتصم !!

:l: :l:

كان لي شرف الوقوف هنا أولاً ..
ولي عودة بعد تأمل

:)

في صمتك مرغم
03-09-2006, 04:41 AM
خريطتنا مزدحمة بالكثير من النائحات
ولكن "معتصموك يا زمني سراب" ..

طين
03-09-2006, 04:53 AM
موضوعك أخ أبو سفيان خير سفير للعاطفه التي نصادفها دائما في مثل هذه القضايا .

أستغرب جهل المسافرون أو المهاجرون لطلب العلم أو للعلاج بـ "أنظمه" و"تشريعات" الدوله المستضيفه . كما أستنكر على صاحب الحاجه عدم إهتمامه بـ رضا من إحتاج إليه !
فمن البديهي والمنطقي ان نطلب ودّ الناس الذين نحتاج إليهم لنتبادل المصالح فيما بيننا .

مجرد مثال :
هل الأستاذ حميدان وزوجته ساره كانا يجهلان أنظمه الخدم والعمّال في أمريكا !!
هل كانا يتوقعان أن حقوق الخادم في السعوديه تشبه حقوق الخادم في أمريكا ؟؟
في السعوديه : الشغالات لايخرجن ولايتفسحن ولا يتلبسن وقد يتسربلن بالسواد طيله اليوم , ويحرمن من رواتبهن سنوات وربما يتعرضن للضرب والقهر والتحرش دون علم أحد !!
في أمريكا : العمل لابد أن لايتجاوز الـ 8 ساعات , ولابد من يوم عطله أو فسحه تفعل فيه ماتريد , ورغم الحريات المنحله إلا أن التحرش عن كره له عقوبه قاسيه !!


نحن هنا لسنا بصدد الدفاع أو أتهام الأخ حميدان ..
نحن هنا رغما عنّا لسنا سوى مستمعون أو متفرجون أو متجمهرون ..
لانعرف الحقيقه ..

كل الذي نعرفه أن حميدان إبن البلد يُحاكم في بلد رحل إليه بقدميه ..
من حقه علينا نصرته إذا طلب ..
ومن حقنا عليه الإلتزام بأخلاق وسماحه المسلمين إذا ذهب ..

فبلاد الغربه والعدو ... صعبه جداً مالم تكن ذا أفقاً أوسع ..
مع أني اعتقد أن سبب هذه الضجه : أن المحاكمه هي "أمريكا" أم السعف والليف f*
وإلا فهناك الكثير من أبناءنا يتعرضون للإضطهاد هنا وهناك .

أيضاً مثال:
"وبران علي آل كليب"
مواطن سعودي يقبع في سجون دولة قطر الشقيقة منذ عشر سنوات..
صدر عليه حكم بالاعدام ! قبل 3 سنوات تقريبا
لن أحدثكم عن انتهاكات حقوق الانسان التي يتعرض لها..
لأن أغلبكم لا يعلم عن قضيته شيئا
فضلا عن التعاطف معه..!




أما من ناحيه الاخت ساره , فأسأل الله أن يديم عليها الستر والصبر والسلوان .
مع الدعاء لأبناءهما......... فهم الضحايا "رقم واحد "..

Abeer
03-09-2006, 06:44 AM
8
8
كلهم الضحايا رقم " واحد " .. كلهم - ووا كبدي - ضحايا " واحدون / ووحيدون " من جرّاء ما جرى ويجري لهم .!

أي دولة تلك التي تبتعث " أبناءها " / " طلاباً .. ليكونوا " نهباً " " رخيصاً " عند من لا يرقب فيهم إلا ولا ذمة .. ثمّ هي كالحجارة صمتاً ..! / وإن من الحجارة لما يتفجر منه الأنهار.. إن منها لما يشقق فيخرج منه الماء .. وان منها لما يهبط من خشية الله ...!



وما الله بغافل عما يعملون ..!





ربّي ... ربّي ..برحمتك أستغيث .!



.

هارب إليها
03-09-2006, 07:39 AM
لقد مللنا من الهراء .. ومن أحاديث الفلاسفة .. وهرطقات المناطقة .. واشتقنا إلى سيف المعتصم ..!


وإني تالله لمللتُ الاشتياقَ يا أبا سفيان




وطنٌ من كفن..

إحسان بنت محمّد
03-09-2006, 02:54 PM
( حسبي الله لا إله إلاّ هو عليه توكّلتُ وهو ربّ العرش العظيم )

( اللهمّ من أرادنا وأراد الإسلام بسوء فاشغله في نفسه وردّ كيده في نحره )

( اللهمّ أرنا الحقّ حقّاً وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه )

.

.

:(

منال العبدالرحمن
03-09-2006, 04:04 PM
بارك الله فيك ..

القضية يا أبا سفيان أهونُ بكثير من سيف المعتصم و تجهيز الجيوش التي لا نملكها أصلاً ..
إيقاف فوري للبعثات الدراسية التي تتجه للولايات المتحدة الأمريكية .. فقط
هذا هو السيف الذي تملكه الحكومة السعودية و ستنخّ رقاب الأمريكان تحته بل أجزم أنّها سترسل طائرة
خاصة على متنها التركي و أهله أعزّة متنعمين إلى بابِ منزلِهِ بالرياض !
القضية لا تحتاج إلى مصدرٍ رفيع المستوى يعرض المقابل لاكتسابِ حقّه

اسأل الله عزّ و جل أن يلهم ولاة أمرنا سداد الرأي ..




شكرًا لكَ أبو سفيان على هذا التفاعل
دمتَ على أحسنِ حال

مشاعل الداخل
03-09-2006, 05:29 PM
كلهم نسخ مزيفه من المعتصم فزمنه ولاّ وإنقضى!

من لا يهب لنجدت أبنااائه هل يحق لنا تسميته وطن ؟؟
حميداااان وأسرته يستنجدوون ووطني غااارقٌ بالصمت\الخوف !!

يا أمااان الخااائفين

عزاائنا بأنه لايرد القضاء سوى الدعااااااء
اسأل الله أن يظهر الحق وأن يفك أسر الحميدااان ويديم الستر على زوجته ويعين أطفااله!!


أبو سفيان : لفته إنساانيه اسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناااتك

أيمن ابراهيم
03-09-2006, 05:46 PM
الغريب أخى الفاضل أنك لم توجه كلمة لأولى الأمر كى يظهروا بعضا من نخوة أو شيئا من كرامة
أقارن رغما عنى بين ما يلقاه مخنث كمايكل جاكسون ببلادنا من حفاوة وبين ما يلقاه أبناءنا ببلادهم
بدبى أصدر حاكمها عفوا عن مغنى ومنتج أمريكى رغم ثبوت تهمة حيازة هيروين بحقيبته
أعتقد أن على حميدان وأختنا سارة ألا يعولا على أحد فهم بين نائم وهائم وغائم
فى مواقف كهذه لا أحب أن يأتى الكلام منمقا وحييا وعاما وحمال أوجه مع تقديرى لك بكل الأحوال

نـوال يوسف
03-09-2006, 06:20 PM
وإني تالله لمللتُ الاشتياقَ يا أبا سفيان
وطنٌ من كفن..

عجبي، عجبي على منطق اللامنطق ،
في لبنان تحرّكت مجموعة لفك سراح مجموعة من الأسرى الذين يحق لأبناء وطنهم و أوطان الغير الافتخار بهم و العمل على إطلاق سراحهم و منهم من قضى أكثر من ثلاثين سنة في السجون الاسرائيلية ، هذا العمل في نظر الغير مجازفة و مغامرة و أيّد البعض التصريحات المسؤولة و ألبسها لبس العقل و القوة و بعد النظر، ثم عندما يمارس الأخ أبو سفيان حريته و يعبر عن اشتياقه لسيف المعتصم و هو بذلك ضاق ذرعا بكل النظريات التي تقدّم العقل الانبطاحي على العقل الحماسي التفاعلي، يأتي من كان يشتم و يسب المجموعة اللبنانية و ينادي لحرب ضد أمريكا من أجل أسير واحد؟!!.
الكريم أبو سفيان، كلّي أمل أنك لن تسيء فهم تعليقي هذا و اشهد الله على أن مشاعر الظلم اتجاه حميدان أو غيره لا تبرح صدري و لكنني أصبحت لا استطيع التغاضي عن الازدواجية التي أصبحت لصيقة أفعالنا و أقوالنا..
فكّ الله أسر المعتقلين.
أعتذر لكِ أخي مجددا.

Abeer
03-09-2006, 07:54 PM
8
8

لا وجود للإزدواجية - المزعومة - ... ولا مجال لخلط الأوراق / نوال .!

وإن كانت الحرب على لبنان تحتمل " أكثر من فهم لما حدث " - وقد كان ذلك - /.. فإن قضيتنا هنا لا مجال فيها للتعددية .!


لكِ أن تفهمي / تحللي .. ما يحدث كما تشائين ..! / هذا حقك - نوال - و ليس لأحد أن يزاحمكِ عليه
لكن ما ليس لك ِ : أن تحاكمي الغير على حسب " فهمك الشخصي " للأمور .. !


هذا وقد بيننا آيات فهمنا وطريقة تفكيرنا / من قبل ... وفصلناها لقوم يقرؤون .!
وما علينا بعدُ ... شيئاً .!



ومزيد تفصيل .. قد يربك " صلب الموضوع - ..!







!!


.

بياض الطرس !
03-09-2006, 08:17 PM
أخي الكريم ..
بذلتَ قليلك الذي تملك .. وكذا نفعلُ معَك !

وشكراً للنت فقد أصبح يُشارك في تفعيل قضايا المسلمين ؛ حتى أن التلفاز السعودي تحدث عن الأخ " حميدان التركي" !

أجدد لك التحية .. وأجدد الدعاء لأخينا المظلوم وأختنا المظيومة بان يفرج الله عنهم كربتهم ويردهم إلى ديارهم سالمين .

دمت بخير

بنت بجيلة
03-09-2006, 09:17 PM
كشفوا عن عجزنا .. عن شلل إرادتنا .. فنحن حقا جدار الصامتين ونحن حقا غثاء كغثاء السيل ..
و الله إني أخشى أن يصبح للصمت لسانا
لأنه مل من صمتنا الجبان
حتى أني أخشى أن ينفجر ليصرخ
من تتضعضعنا الفاضح المتخاذل
ولكن وكما قلت رغم الظلام الدامس
سيأتي النور ولو بعد حين ليقشع تلك الظلمة الجبانة
ونسأل الله العظيم رب العرش العظيم
أن يبعث الله معتصم آخر
والله قادر على كل شيء والذي إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون

المشتعل
04-09-2006, 02:26 AM
ويبقى لنا رغم سطوة الظلام.. وحرارة الألم .. باب مفتوح .. وسبب ممدود إلى السماء ..
والله خير ناصرا وهو أحكم الحاكمين..!


هذا ما بقي لنا فعلاً ..
بعد أن ولى زمن المعتصم ..
وبقي زمن أشباه المعتصم ..
شكراً لقلمك ..

سهيل اليماني
04-09-2006, 03:08 AM
موضوعك أخ أبو سفيان خير سفير للعاطفه التي نصادفها دائما في مثل هذه القضايا .



أستغرب جهل المسافرون أو المهاجرون لطلب العلم أو للعلاج بـ "أنظمه" و"تشريعات" الدوله المستضيفه . كما أستنكر على صاحب الحاجه عدم إهتمامه بـ رضا من إحتاج إليه !


فمن البديهي والمنطقي ان نطلب ودّ الناس الذين نحتاج إليهم لنتبادل المصالح فيما بيننا .



مجرد مثال :


هل الأستاذ حميدان وزوجته ساره كانا يجهلان أنظمه الخدم والعمّال في أمريكا !!


هل كانا يتوقعان أن حقوق الخادم في السعوديه تشبه حقوق الخادم في أمريكا ؟؟


في السعوديه : الشغالات لايخرجن ولايتفسحن ولا يتلبسن وقد يتسربلن بالسواد طيله اليوم , ويحرمن من رواتبهن سنوات وربما يتعرضن للضرب والقهر والتحرش دون علم أحد !!


في أمريكا : العمل لابد أن لايتجاوز الـ 8 ساعات , ولابد من يوم عطله أو فسحه تفعل فيه ماتريد , ورغم الحريات المنحله إلا أن التحرش عن كره له عقوبه قاسيه !!




نحن هنا لسنا بصدد الدفاع أو أتهام الأخ حميدان ..


نحن هنا رغما عنّا لسنا سوى مستمعون أو متفرجون أو متجمهرون ..


لانعرف الحقيقه ..


إن كان الموضوع الأساسي خير سفير على العاطفة كما ذكر في هذا الرد فإن هذا الرد نفسه هو السفير المعتمد والرسمي للتسطيح واختلال الرؤية !
مما يؤسف له أن هنالك الكثير من الذين لازالوا يعتقدون أن أمريكا لايأتيها الباطل من بين أيديها ولا من خلفها ، أمريكا التي بدا كثير من الأمريكيين يضيقون ذرعاً بما يحدث فيها من انتهاكات يأتي مدافعاً عنها من أقصى الشرق غراب يسعى !

هناك تقصير حكومي " مقزز " تجاه قضية حميدان وتجاه كثير من القضايا المشابهة في دول الشرق والغرب ففي سجون سوريا " الشقيقة " ـ على سبيل المثال ـ عدد كبير جداً من السعوديين المتهمين بقضايا تضحك الثكالى كقضية " انتقاد السيد الرئيس " ، أو " الوهابية " .. مع أن بعضهم سجن وهو لم يمض في سوريا أكثر من نصف ساعة وهي وقت غير كاف ليشتم أحد أحد !
لكن هذا التقصير لا يعني بالضرورة أن نتكلم عن أمريكا وكأنها جنة الله في الأرض ، بل ان فيها من الانتهاكات والظلم ـ وأنا هنا لا اتحدث عن ما تفعله في كل مكان خارج أمريكا فهو أمر من الغباء الحديث عنه ـ ما يكفي على الاقل ليخجل من يأتي ليتحدث عن الانظمة والقوانين وعن جهل حميدان وسارة بالانظمة هناك !
ولعل اعصار كاترينا الأخير لم يزل فقط بعض المباني والبيوت ولكنه أماط اللثام عن تلك العنصرية البغيضة التي كانت تخفيها أمريكا ـ ومحبوا أمريكا ـ لكي لا يظهر الا ذلك الوجه المليء بمساحيق التجميل !

طين
04-09-2006, 04:46 AM
إن كان الموضوع الأساسي خير سفير على العاطفة كما ذكر في هذا الرد فإن هذا الرد نفسه هو السفير المعتمد والرسمي للتسطيح واختلال الرؤية !
رأيك وأنت حر a*


مما يؤسف له أن هنالك الكثير من الذين لازالوا يعتقدون أن أمريكا لايأتيها الباطل من بين أيديها ولا من خلفها ، أمريكا التي بدا كثير من الأمريكيين يضيقون ذرعاً بما يحدث فيها من انتهاكات يأتي مدافعاً عنها من أقصى الشرق غراب يسعى !
غراب مرّه وحده :p



هناك تقصير حكومي " مقزز " تجاه قضية حميدان وتجاه كثير من القضايا المشابهة في دول الشرق والغرب ففي سجون سوريا " الشقيقة " ـ على سبيل المثال ـ عدد كبير جداً من السعوديين المتهمين بقضايا تضحك الثكالى كقضية " انتقاد السيد الرئيس " ، أو " الوهابية " .. مع أن بعضهم سجن وهو لم يمض في سوريا أكثر من نصف ساعة وهي وقت غير كاف ليشتم أحد أحد !
كان الله في عونهم ...
الإختلاف الفكري والديني والمذهبي بين الدول هو أساس البلاء ..
أنت تقول في سوريا , وفي ردي السابق كنت أقول في قطر , وقضيه حميدان في أمريكا , بربك مالفرق الآن بين سوريا وقطر وأمريكا ؟؟
بل وحتى سجوننا هنا مليئه بالقضايا الفكريه الظالمه ...
إذن العمليه لاتحتاج ( لكلمه غُراب ) ( وكلمه تسطيح وإنبطاح لأمريكا )
العمليه هي "إختلاف"
والإختلاف يأتي بعكس معنى "إتفاق" ..
ومن خلال معلوماتي , فأن البشر لايمكن أن يتفقون إلا في العلوم الطبيعيه والعقليه !!


لكن هذا التقصير لا يعني بالضرورة أن نتكلم عن أمريكا وكأنها جنة الله في الأرض ، بل ان فيها من الانتهاكات والظلم ـ وأنا هنا لا اتحدث عن ما تفعله في كل مكان خارج أمريكا فهو أمر من الغباء الحديث عنه ـ ما يكفي على الاقل ليخجل من يأتي ليتحدث عن الانظمة والقوانين وعن جهل حميدان وسارة بالانظمة هناك !
لعلمك : أنا لا أخجل أبداً من قول رأيي , صواب كان أو خطأ :)
طبعاً , فالتقصير علّه لابد منها ..
والأستاذ حميدان "ربما" كان جاهلاً بما يجب عليه فعله .. ربما انه لو فكّر جيداً بقدراته , لأكمل دراسته هنا بعيدا عن أمريكا وظلمها وجبروتها وعداوتها !


ولعل اعصار كاترينا الأخير لم يزل فقط بعض المباني والبيوت ولكنه أماط اللثام عن تلك العنصرية البغيضة التي كانت تخفيها أمريكا ـ ومحبوا أمريكا ـ لكي لا يظهر الا ذلك الوجه المليء بمساحيق التجميل !
هذه الجمله لاتعنيني على كل حال ..
أقتبستها لكي أسجل تعاطفي مع قضيه العنصريه التي فتكتت بمجتمعاتنا العربيه قبل الغير العربيه.


حسناً ..
دقيقه تعاطف :

اللهم "أنصر أخانا ظالماً أو مظلوماً"
اللهم أنصر أخانا حميدان التركي وأجمعه بعائلته اللهم آمين ...


-

هارب إليها
04-09-2006, 05:04 AM
عجبي، عجبي على منطق اللامنطق ،
في لبنان تحرّكت مجموعة لفك سراح مجموعة من الأسرى الذين يحق لأبناء وطنهم و أوطان الغير الافتخار بهم و العمل على إطلاق سراحهم و منهم من قضى أكثر من ثلاثين سنة في السجون الاسرائيلية ، هذا العمل في نظر الغير مجازفة و مغامرة و أيّد البعض التصريحات المسؤولة و ألبسها لبس العقل و القوة و بعد النظر، ثم عندما يمارس الأخ أبو سفيان حريته و يعبر عن اشتياقه لسيف المعتصم و هو بذلك ضاق ذرعا بكل النظريات التي تقدّم العقل الانبطاحي على العقل الحماسي التفاعلي، يأتي من كان يشتم و يسب المجموعة اللبنانية و ينادي لحرب ضد أمريكا من أجل أسير واحد؟!!.
الكريم أبو سفيان، كلّي أمل أنك لن تسيء فهم تعليقي هذا و اشهد الله على أن مشاعر الظلم اتجاه حميدان أو غيره لا تبرح صدري و لكنني أصبحت لا استطيع التغاضي عن الازدواجية التي أصبحت لصيقة أفعالنا و أقوالنا..
فكّ الله أسر المعتقلين.
أعتذر لكِ أخي مجددا.
بُعيدَ بحثٍ واستقصاء -ليسا بالحثيثين-
لم أجد تفسيراً منطقياً في قواميس الفهم البشري من الممكن أنْ يسهبَ في توضيح ما استعصى عليّ فهمه من خلال الربط ما بين ردّي المقتبس وما بين هذا التعقيب المبتذل..

يا بنت اليوسف.. مجموعة الرعاع العنّينة التي تتحدثين عنها في لبنان وتتغنين بأمجادها البطولية بالغداة والعشيّ ماهم إلا عصبةُ فسقٍ وزبانيةُ كفرٍ ألبسوا حملتهم الشعواءَ رداءَ التديُّنِ وعمامة الإسلام؛ لاستدراج السذّج الحمقى ممن سَطُحَ تفكيرهم وتعاظمت غشاوة الغباءِ على ألبابهم-وهم كثر بالمناسبة-
وكما رأيتي فهاهي النتائج الخلاّقة -التي ما أنزل الله بها من سلطان- ماثلة أمام ناظريك يدفع ضريبتها مساكين السعودية وفقراء الامارات العربية المتحدة


حملة ألوية التطبيل الذينَ مافتئوا يرقصون على أوتار حكام التشرذم والانحطاط كنتُ أول من طبع على وجوههم نعالَ العهر السياسي وشباشبَ الوطنيةِ النطيحة.. لذلك فلا مجال للربط هنا مابين موقفي من زبانية (حزب اللات)؛ وموقفي الآخر من حكومات الحبو والخنوع..


أما مسألة تسيير جحافل الجيوش وخلافه فإني لكنتُ أربأ بكِ عن مثل هذا التحليل الطفولي الركيك الذي لا يستندُ على سابقةٍ قد أدليتُ بها حيال مثل هذا الأمر - المفروغ منه-


حميدان.. فلسطين..ولبنان في الهمّ سواءَ؛ فإرمِ سنارة الاصطياد في الماءِ الآسنِ من يديك فما أنتِ بأهلٍ للوقوف على هكذا منابع..
وإنْ كان بيننا حسابٌ قدْ قَدُمَ عهده فإني لا أقبلُ الدفعَ بالآجل هنا؛ ومن الشجاعة بما كان أن تلفظي -جغمة- الماء من فمك في وقتها المناسب لا أنْ تنتظري موضوعاً آخر لضربِ هذه بتلك..





هذا..وثبّتَ الله العقولَ على حامليها بمسماير بلاتنيوم

سولارا
04-09-2006, 09:25 AM
هذه هي الخنساء في القرت العشرين كما تصورتها الشاعرة روضه الحاج
تصرخ ولا من يجيب وتمثلت الان في المراة العربية الصابرة (سارة )


وطرقت يا خنساء بابك مرة أخري
وألقيت السلام
ردّي عليّ تحيتي
قولي
فاني لم اعد اقوي علي الكلام
فلقد بكيت خناسا صخرا واحدا...............
وألان ابكي ألف صخر كل عام
قولي خناس.......
أن حزني قاتلي حتما
فحزن الشعر سام
حزني غلي بغداد أم
حزني علي بيروت أم
حزني علي الجولان أم
حزني علي القدس المضرج بالنجيع
.....................................
أسفي علي كل العبارات الخواء
أسفي علي طفل يتيم قبل يمضي
ويستجدي يا أمي الدواء
أسفي علي امراءة يضيع صراخها
بين ابتسامات الخنوع
وبين صالات الفنادق
واللقاءات الرياء
أسفي علي الأسياف يقتلها ألصدي
أسفي علي الخيل المطهمة الأصيلة
حمحمت تشكو وتشتاق القنا
لكنهم خنساء ما كانوا هنا
ذهبت قريش لمهرجان للغناء
وبنو تميم سافروا (للسين) يصطافون هذا العام
ولا ياتتون إلا في الشتاء
ولعلهم قد ابرقوا أن زعيمهم (اعني بنو زبيان ) أن
زعيمهم.....
قد خسر المضاربة في الرهان
واهم سيراهنون علي النساء
خنساء ما جربت كيف يصلب حزنك في الصميم
ويبيح صوتك مناداة العدم
ويضيع ثأرك خاساً في (مجلس الأمن)
أو في هيئة تدعي (الأمم............... )
ولذا أتيت أدق بابك مرة أخري
استجدي العطاء
لو تحملين معي ثقل هزائمي
وجوازي المثقوب
وهمّ عروبتي
وتعبي
شيء هدني يسمي الكبرياء
أظل ابحث يا خناس هكذا
في كل عاصم أدور من الصباح إلي المساء
عن بسمة للنصر تدخل في دمي
فتعيد تجديد الحياة
عن وجه جندي يريد الموت من اجل البقاء
عن صرخة عربيه
ترتج منها الأرض خائفة
وترتعد السماء
عن مارد في قمقم العرب الأباة
يجيء يصرخ بالنداء
عن أي شيء قد يعيد توازني
لكنني
من عاصمة أعود بكربلاء
قولي خناس أين اذهب من دمي
وعروبتي
وصهيل أشواقي إلي مجد العرب
ولمن سآوي حين يشتد الجوي
خنساء قد قطعو الطريق إلي الهرب
دخلوا إلي خدري
وخدر شقيقتي
ورواق جدي
وانتشوا حتى الطرب
نامو علي عرش الخلافة امنين
فأهلاها حقنوا بمصل اللاغضب
خنساء متعبته أنا حد التعب
وأقول في بنفسي
سيدركنا العرار
بعد العشية ربما
أو بعد عام ربما
أو بعد يوم ربما
حتما سنتخذ القرار
لا فض فوك خناس لو تنعيننا
قد مات من باع الديار
قد مات من رضي الصغار
قدا مات من احني الجبين رضا
واسلم للتتار
.......................
.........................
لا فض فوك خناس لو تنعيننا
متنا جميعا
يوم آن صمتا اجبنا
في السؤال عن الحصار......................
ولك ودي ابا سفيان


وفك الله اسر هذه الاسرة المكلومة

أزهر
04-09-2006, 10:28 AM
أما هؤلاء (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=994061&postcount=32) فلا بواكي لهم :


أخوكم : عبدالله .

الحنين
04-09-2006, 12:43 PM
نحــن قوم جبلنـا على الصمت..قبلا وبعدا..فلا غرابــة بأن نرى الطغيان يصل تحت أرجلنــا!!











مع الود:nn

أبو سفيان
05-09-2006, 12:03 AM
.. وقبل أي طروق ..
أملي أن يظل الموضوع في مداره العاطفي .. بعيدا عن حزب الله وحزب الشيطان ..
أظن الأمور واضحة .. والجدل اليزنطي لن يقدم البيضة ولن يؤخر الدجاجة

.. وللحزن قدم تسعى ..!

عبدالله السفياني

هارب إليها
05-09-2006, 01:16 AM
غالبُ الردود أعلاه كانت تدور في نفس النواء الذي اخترته -أنتَ- كمسلكٍ لها..إلى أنْ جاء من يتفصحنُ ويناظر ضارباً حرفاً أشعث بكَلِمٍ أشمّ.. ومثل هذه العقليات الصغيرة القابعة في غياهبِ ظلماتٍ سحيقة لا يجدى معها نفعٌ إلا تسطيرٌ بأعتى حرفٍ أملاً في تقويم اعوجاجها وجرّها مرةً أخرى إلا دروب النور بعد أنْ ألِفَتْ النمو خفاءً على قارعة الطريق المهجور

لذلك فمعذرةً لو خرجنا لبرهةٍ عن مسار الحديث الدائر

أيمن ابراهيم
05-09-2006, 03:52 AM
الأخ هارب إليها .. حنانيك يا سيدى أنت لست بمعركة وهى ليست حربا أنت تخاطب إخوة لك فى الله وتناقشهم فلا داعى لهذه اللهجة التى أستغربها منك !! إن كنت ترى الحق معك فاحمد ربك ولا تؤذينا وتؤذى غيرنا بكلمات لا محل لها من الإحسان
هذه اللهجة الإحتكارية وتلك النظرة الإحتقارية جعلت كثيرين يهربون من أسلاك رغم ما كان لها من زخم فى السابق

الأخ الفاضل سفيان .. ردى السابق ربما جاء بعضه مشوشا أو هو رد القراءة الأولى فلك أن تتجاهله

هارب إليها
05-09-2006, 04:13 AM
الأستاذ / أيمن إبراهيم.. أنا هنا لا أتكلم بمنطق الاحتكارية بقدر ما أعطي هارب إليها الحقّ في الدفاع عن نفسه ومعتقده تجاه هذه الشخصنةِ الحوارية التي تبنتها هذه الـ(***) في ردودها المتلاحقة عليّ من خلالِ كذا موضوع..

كنتُ أتمنى أن تكون متواجداً هنا قبل حذف ردها المشوه المزدان بشتى صنوف الذل والهوان لا أنْ تأتي لتُفرِغَ عليّ مافي جعبتك من تقريعٍ وتنكيل دون إلمامٍ وافٍ بحيثيات المشكلة..

التطرق إلى أسلاك وخلافه..هي محاولةٌ منك لحشر الحججّ في خانةٍ قد صعُبَ عليك إدخال هارب إليها إلى أتونها لذلك لم تتوانى في التذرع بها في مكانٍ ليسَ لها فيه من متسع..
عموماً كردٍّ مقتضب بخصوص أسلاك/ فلكَ أنْ تعلم أن طبيعة القسم وفحوى الموضوعات التي تطرح من خلاله تقتضي ما نراه غلظةً في القول، وماتراه أنتَ إحتكارية.. ولك مطلق الحرية فيما ارتأيتْ
كما أنه لديك كافة الصلاحيات في الدخول إلى براثنهِ من عدمه..أما نحنُ فقد طاب لنا المقام حيثُ تلكَ المرابع


سددَ المولى خُطاك...

كعبلون
05-09-2006, 03:46 PM
إيقاف فوري للبعثات الدراسية التي تتجه للولايات المتحدة الأمريكية .. فقط

أما والله وبعد ان اصبحنا ندفع الجزية لبلاد الكفرة و المشركين، ونسدد من دمائنا ولقمة أطفالنا بل ومن أموال المسلمين الذين يطوفون بكعبة الله يدعون على أمريكا كلفة كل حرب تقوم بها عدوة الله المذكورة آنفا، فإن رد بوش على مثل هذه الخطوة سيكون:
من ملك الأمريكان بوش إلى ** العرب **
الجواب ما تراه لا ما تسمعه

ثم سنسمع عن حادث مؤسف كالذي حصل للملك فيصل تغمده الله بواسع رحمته

أما حميدان التركي فأقول له: لك الله يا أخي.. فلم يعد هنالك مسلمون يدفعون عنك

أبو سفيان
06-09-2006, 04:42 AM
وليد الحارثي

حين تتأمل قد تأتي محبطاً.. لا تكثر التأمل يا صديقي حتى لا تتهم بتهمة جديدة .. قد تكون التأمل هذه المرة
شكرا لثقتك التي ملأت المكان


في صمتك مرغم..:
معتصموك يا زمني سراب .. ومع ذلك يا صديق الحرف .. السراب أحيانا يسر الناظرين ..!
صمتك زاد المكان هيبة ..!



طين :
حييت يا رسول العقلانية ..


نحن هنا لسنا بصدد الدفاع أو أتهام الأخ حميدان ..
نحن هنا رغما عنّا لسنا سوى مستمعون أو متفرجون أو متجمهرون ..
لانعرف الحقيقه ..
مع احترامي لك ولوجهة نظرك التي تعتز بها .. مع هذا أقول .. ألم يكن خيرا لمن لا يعرف الحقيقة أن يلوذ بالصمت
هذا جزء من العقلانية المفقودة يا صديقي .. والتعميم بنحن جزء آخر ..
العاطفية تهمة أخرى قذف بها القرآن قبل أن أقذف بها ..
لك الشكر على مرورك ورؤيتك .. ودمت عقلانيا ..



عبير
استغيثي بالله واستنزلي رحمته ..
لا يشك أحد في فضله سبحانه ..
دمت بذات الإيمان ...




هارب إليها ..:
لا تعذل المشتاق في أشواقه * حتى يكون حشاك في أحشائه
أشعر بالملل من طول الاشتياق ..
فهل سنقول ..( إن غدا لناظره قريب ..) ..ربما.!
تحياتي أيها الهارب إليها ..!




آنسة رياضيات :

أكثري من دعاء السحر.. وظهر الغيب .. ربما يكون فينا ذو قلب أبيض تفتح له أبواب السماء
شكري وتقديري



منال العبدالرحمن



إيقاف فوري للبعثات الدراسية التي تتجه للولايات المتحدة الأمريكية .. فقط
أظنه مطلب صعب المنال.. تغيير أفكارنا ووهابيتنا يفرض عليهم أن يكافؤونا بمنح إضافية

يا منال .. حين تكون الإرادة موجودة.. يكون الحل أقرب منالا..!
شكرا لأنك هنا..!




مشاعل الداخل ..:
النسخة المزيفة يقبل عليها الناس بكثرة هذه الأيام .. إياك أن تتهم بترويجها فتكون تهمة ثالثة ..!




أيمن إبراهيم ..:
ولأني لم أعد أستغرب شيئا .. فلن أستغرب ردك هنا أو هناك ..
حضورك وقراءتك هي الأهم في نظري ..
هي الأيام قد صرن كلها * عجائب حتى ليس فيها عجائب




نوال يوسف ..:
لا تعجبي .. فحميدان التركي للأسف كان هو المصدر غير المسؤول في قضيتك الأولى .. أما هنا فهو المصدر
المسؤول .. وهذا ذنبه وذنب آخرين في ذات القائمة
دمت سالمة من تهمة الازدواجية وهي تهمة رابعة خطيرة ..!



عبير
شكرا .. شكرا مرة رابعة .. أنقذتيني من تهمة خطيرة .. كادت أن تضعني على قائمة الشطب
اللهم سلم سلم ..!



بياض الطرس ..:
زاد الكتصفح بياضا بكثيرك الذي هنا..
دمت طرسا أبيض...:)



بنت بجيلة ..:
الصمت ينطق هذه الأيام .. فلا تستنطقي الصمت.. استنطاق الصمت تهمة خامسة .. يذهب فيها رقاب
شكرا لصمتك الذي نطق




المشتعل
أضاءت شعلتك هنا.. ومضيت بقبس من بياض ..
دمت مشرقا


سهيل اليماني
إذا كنت سفير العاطفة.. وغيري سفير العقلانية .. فبالله عليك هذه الصورة في توقيعك ماذا يمكن تصنيفها
بت أخشى عليك منك ..
فاحفظ لسانك فالصامتون والمتغافلون هم أسياد العالم
تحية تليق بسجنك الذي تناضل فيه ومن أجله..!


وللبقية .. بقية ..


عبدالله

النهام
06-09-2006, 02:01 PM
أبو سفيان..
هل من المنطق إن تجازف أمريكا بسمعتها وبسمعة قضائها من اجل تلفيق فرية للأخ/تركي الحميدان فرج الله كربته؟!.
لماذا لا يكون ما تطرق له الأخ طين هو الصواب؟!, لماذا لا يكون الجهل بالثقافة الأمريكية هو السبب؟!
أنا لا أعرف عن قضية الحميدان أكثر مما يبث تلفزيونياً. وبعيداً عن السياسة, نحن قوم لا نخاف الله إذا ولينا أمراً!! كم من خادمة نعاملها معاملة العبيد, تضرب, وتهان, ولا يحق لها إن تأخذ يوم راحة في الأسبوع, كما هو معمول به في باقي الدول التي تعرف معنى الإنسانية!! و أضف شيئاً آخر, هناك من يقرض خادمته إلى أصدقائه عند الحاجة وكأنها قطعة من ممتلكاته. و لا أريد أن أتطرق إلى ما تعانيه كثير من الخادمات من تحرش جنسي وغيره. ربما زيارة واحدة لأقرب مركز شرطة تكفي شأناً لمعرفة أكثر عن ذلك!!
قضية الأخ الحميدان تكاد تكون لا تذكر لو أنها حصلت هنا, وقد تحل في نفس اليوم, وعلى أسوءا احتمال قد ترّحل الخادمة إلى بلادها مع تحمله هو تكاليف السفر!! لماذا تنتهي بهذه البساطة؟! لأننا هنا لا نقيم للإنسانية وزناً, ولا نعدل فيمن ولينا أمره!! ونمارس ضد عمالتنا أبشع مما حصل مع خادمة تركي. إذاً مثل هذه الممارسات مقبولة لدينا اجتماعيا بكل أبعادها.
القضية لم تكن سياسية كما تصورها عقولنا الواقعة تحت تأثير نظرية المؤامرة منذ أمد بعيد, أو بحكم انه مسلم ارتكب جرما ليحكم عليه نكالاً بالمسلمين في شخصه هو بالذات. و لم يكن الأخ الحميدان سياسياً على حد علمنا, ولم يكن محرضاً ضد أمريكا في يوم من الأيام.
إن من اصدر هذا الحكم القاسي جداً, هي الثقافة الأمريكية. الموطن الأمريكي البسيط لا يمكن أن يتصور إن رب العمل يمكن إن يستعبد عامله, يضربه أو يسجنه أو يزيد ساعات عمله عما هو متبع في أنظمة حقوق العمال. إن القضية واتخاذها هذا المنحى الخطير وصدور حكم بهذا الشكل هو بسبب طريقة فهم الإنسان الأمريكي لمعنى الحرية, لمعنى الكرامة, لمعنى حقوق الإنسان, على الأقل في داخل أمريكا ولا شأن للمواطن الأمريكي بما يحصل خارجها من قبل ساسته, الإنسان الأمريكي لا يفقه في الحروب والمجازر التي ترتكبها أمريكا كل يوم شيئاً, ولا يعلم إن أخر ما تفكر فيه الإدارة الأمريكية هو حقوق الإنسان.
التركي يا عزيزي ضحية ولاشك, لكنه ليس ضحية لظلم القضاء الأمريكي أو تعصب المحلفين ضد كل ما هو مسلم أو منتمي للإسلام, التركي ضحية تلك الثقافة المشوهة التي نشاء عليها!!

سولارا
07-09-2006, 03:40 AM
سؤال للمرة الثانية للاخوة من المملكة العربية السعودية
لماذا لا تتدخل الحكومة السعودية رسميا في القضية
من الملك عبد اللة مباشرة كما تعمل الكثير من الدول بحجة حماية مواطنيها من الاحكام الجائرة
كما تتدخل الولايات المتحدة نفسها وتخرج مواطنيهامن سجون الدول الاخري وهم مجرمون
ليسو كمثل حميدان التركي

هارب إليها
07-09-2006, 11:43 AM
لأنّ حميدان التركي مجرمٌ سفاح -أتال أُتلا- ذهبَ إلى بلادِ الكفر دونَ أن يطّلع على مسودّة القرارات الأميركية الانجيلية بخصوص قوانين الهجرة؛ لذلك فهو لايستحق أدنى صور التعاطف أو الوساطة

مي!
08-09-2006, 01:05 AM
حزينة أنت يا سارة ..
حزينون والله نحن معك

يارب ارحم حالها يارب.. :(

شكرا اخي على تذكيرك بأختنا وحزنهم


أختكم :
مي!

غضب السماء
09-09-2006, 01:50 AM
ماذا عسانا نقول في قولك ....
أ أقول خلت الامة من المعتصم وأمثاله... لا والله ما خلت..
ولكن سأكون صريحا اذا اردتم امثال المعتصم فأبحثوا عنهم في غياهب السجون او في الوديان والجبال والمغر يطاردون
إننا في زمن صارالسفيه سيد قومه
لا تنتظرو ممن يتاجر بنا ان يهب لنصرتنا...
أوتظنوهم عربا... لا والله حتى العرب ايام الجاهلية اجتمعوا لحماية اعراضهم... سلو ذي قار عنهم

خذ و خل
11-09-2006, 12:50 AM
أبو سفيان..
هل من المنطق إن تجازف أمريكا بسمعتها وبسمعة قضائها من اجل تلفيق فرية للأخ/تركي الحميدان فرج الله كربته؟!.
لماذا لا يكون ما تطرق له الأخ طين هو الصواب؟!, لماذا لا يكون الجهل بالثقافة الأمريكية هو السبب؟!
أنا لا أعرف عن قضية الحميدان أكثر مما يبث تلفزيونياً. وبعيداً عن السياسة, نحن قوم لا نخاف الله إذا ولينا أمراً!! كم من خادمة نعاملها معاملة العبيد, تضرب, وتهان, ولا يحق لها إن تأخذ يوم راحة في الأسبوع, كما هو معمول به في باقي الدول التي تعرف معنى الإنسانية!! و أضف شيئاً آخر, هناك من يقرض خادمته إلى أصدقائه عند الحاجة وكأنها قطعة من ممتلكاته. و لا أريد أن أتطرق إلى ما تعانيه كثير من الخادمات من تحرش جنسي وغيره. ربما زيارة واحدة لأقرب مركز شرطة تكفي شأناً لمعرفة أكثر عن ذلك!!
قضية الأخ الحميدان تكاد تكون لا تذكر لو أنها حصلت هنا, وقد تحل في نفس اليوم, وعلى أسوءا احتمال قد ترّحل الخادمة إلى بلادها مع تحمله هو تكاليف السفر!! لماذا تنتهي بهذه البساطة؟! لأننا هنا لا نقيم للإنسانية وزناً, ولا نعدل فيمن ولينا أمره!! ونمارس ضد عمالتنا أبشع مما حصل مع خادمة تركي. إذاً مثل هذه الممارسات مقبولة لدينا اجتماعيا بكل أبعادها.
القضية لم تكن سياسية كما تصورها عقولنا الواقعة تحت تأثير نظرية المؤامرة منذ أمد بعيد, أو بحكم انه مسلم ارتكب جرما ليحكم عليه نكالاً بالمسلمين في شخصه هو بالذات. و لم يكن الأخ الحميدان سياسياً على حد علمنا, ولم يكن محرضاً ضد أمريكا في يوم من الأيام.
إن من اصدر هذا الحكم القاسي جداً, هي الثقافة الأمريكية. الموطن الأمريكي البسيط لا يمكن أن يتصور إن رب العمل يمكن إن يستعبد عامله, يضربه أو يسجنه أو يزيد ساعات عمله عما هو متبع في أنظمة حقوق العمال. إن القضية واتخاذها هذا المنحى الخطير وصدور حكم بهذا الشكل هو بسبب طريقة فهم الإنسان الأمريكي لمعنى الحرية, لمعنى الكرامة, لمعنى حقوق الإنسان, على الأقل في داخل أمريكا ولا شأن للمواطن الأمريكي بما يحصل خارجها من قبل ساسته, الإنسان الأمريكي لا يفقه في الحروب والمجازر التي ترتكبها أمريكا كل يوم شيئاً, ولا يعلم إن أخر ما تفكر فيه الإدارة الأمريكية هو حقوق الإنسان.
التركي يا عزيزي ضحية ولاشك, لكنه ليس ضحية لظلم القضاء الأمريكي أو تعصب المحلفين ضد كل ما هو مسلم أو منتمي للإسلام, التركي ضحية تلك الثقافة المشوهة التي نشاء عليها!!

أصلح الله حالك وحال إملائك!

إذاً المسألة اختزلت في الحرية والكرامة وحقوق الإنسان التي لا نجيد ممارستها ولم ننشأ كـ."حميدان" عليها!

وأما جنة الله في الأرض (USA) فهي أرض العدالة التي لا يأتيها الباطل من بين محاكمها ولا من قانونها..

هذه العدالة التي تتحدث عنها أيها المستلب هي التي وهبت البراءة "لأوجي سيمبسون" وهو الذي اعترف بنحر زوجته!

هذه العدالة التي تبشر بها هي التي اقتحمت غرفة نوم "سامي الحصين" بالهليكوبتر لمجرد أن إيميله حمل رسالة احتوت على شعار منظمة حماس.!

هذه العدالة التي تسبح بحمدها أنت وزمرة الانهزاميين من بني جلدتنا هي التي تحبس أبناءنا في أقفاص حيوانية في صورة لم يعرف التاريخ أعنف وأكثر جبروتاً وطغياناً منها!

هذه العدالة التي تحدثنا عنها هي التي تحبس متهماً مدة 28 سنة قابلة لأن تكون مدى الحياة بتهمة عمالية لم تثبت بينما تطلق سراح المجرمين والقتلة بكفالة حتى تثبت إدانتهم!

انظر لعدالة أسيادك ماذا حملت لنا آخر أخبارها:

( كشف طالب الدكتوراه السعودي المعتقل في أمريكا حميدان التركي ـ في رسالة بعث بها لأهله ـ عن أوضاع مؤلمة تعرض لها في معتقله تشبه ما يتعرض لها المعتقلون في جوانتنامو.
وقال حميدان في رسالته الأليمة:" لقد جردوني من ملابسي، وثبتوا على جسدي حلقات صاعقة للتعذيب، وحلقوا لحيتي قسراً."
ولم يتوقف الإدعاء الأمريكي عن جرائمه التي فاقت حدود المنطق، بعد أن كشفت هذه الحادثة استهدافاً سافراً للإسلام والطلاب المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو الأمر الذي أكده حميدان التركي في كلمته التي ألقاها أمام القاضي عند النطق بالحكم التي قال فيها: "أنا طالب سعودي جاء للدراسات العليا ولم آت لاختطاف وثائق ولا سرقة أموال عامة ولا تحرش بأحد ... أنا لست هنا لأعتذر لأنني لا أستطيع الاعتذار عن أشياء لم أفعلها وجرائم لم أرتكبها، لقد جرّمت الولاية هذا السلوك الإسلامي الأساسي، وتعد مهاجمة السلوك الإسلامي التقليدي النقطة الأساسية في الادعاء.. لقد هددتموني بالإيذاء، وها أنتم تفعلون، لكن ما ذنب أبنائي وبناتي الصغار؟"

المصدر: الاسلام اليوم )

ألا نخجل من إنسانيتنا _إن لم نخجل من كرامتنا_ بعد أن نقرأ هذا؟!

ألا نخجل بعد هذا من التنظير والفلسفة والإسقاطات النشاز التي باتت موضة البعض منا هذه الأيام؟!

عذراً أبا سفيان كان لابد من هذه المداخلة ففي لوحة المفاتيح غصة!

وبوركتَ وبورك همك وحرفك..

................

هاربٌ إليها:

لك الله أيها الجزل المجلجل..

خذ و خل

احساس
11-09-2006, 01:53 AM
[CENTER]http://www.homaidanalturki.com/myfiles/1156596065.gif (http://www.homaidanalturki.com/)

وليد الحارثي
12-09-2006, 03:21 AM
وليد الحارثي


حين تتأمل قد تأتي محبطاً.. لا تكثر التأمل يا صديقي حتى لا تتهم بتهمة جديدة .. قد تكون التأمل هذه المرة

شكرا لثقتك التي ملأت المكان


سأتأمل وأتأمل وأتأمل .. وما أجمل تهمة (التأمل) حين تتلبسني فأغدوا في عرفهم متأملاً ..
ويغدو تأملي لهم نكاية ووجعا !!
ولعل تأملاً هنا يختلف عن تأمل هناك حيث القيود .. حيث لا تأمل .. فملامح التأمل التي نأمل تأملها قد تختفي على يد متأملٍ لكل ماهو مريض، وما هنا ليس بمريض

الثقة أنتم عبدالله

ولك محبتي

وليد الحارثي
12-09-2006, 04:08 AM
بين حدثين
حدثٌ يرفع رأسه شرفاً .. وآخر يدس رأسه من العار الذي ألحقناه به

بين امراتين
الأولى تفخر أن لها معتصماً يسمع صرختها .. والأخرى تبكي وجعاً وألماً أن ما من معتصم لها


لقد أتقنوا هذه المرة دور الحاكمية .. وعروا حريتهم بشكل بارز ربما لم يتقنوا إخفائه
فغدت حريتهم المزعومة أمراً إيجابياً لصالحنا !
حيث أظهرت ذلك التعامل .. في ذات الوقت التي تقوم فيه أمريكا (وجه الحرية المعوج) بإدعاء الحرية التي ينشدها عربنا !
وهم يصطلون بنارها داخل الزنزانات الأمريكية !

لقد جاء في ميثاق هيئة الأمم المتحدة بعد كلامٍ طويل كطول كذبهم .. ما نصه "... نحن شعوب الأمم المتحدة، وقد آلينا على أنفسنا أن ننقذ الأجيال المقبلة من ويلات الحرب، والتي في خلال جيل واحد جلبت على الإنسانية مرتين أحزاناً .. ، وأن نؤكد من جديد إيماننا بالحقوق الإنسانية للإنسان، وبكرامة الفرد وقدره... " !
فأي حقوق إنسانية ؟
وأي كرامة؟
وأي قدر لكَ ياحميدان وياسارة ؟!!!!

البشر جنسان:
إنسٌ وأمريكان

!!!


ولا تأمل

النهام
12-09-2006, 01:07 PM
أصلح الله حالك وحال إملائك!

إذاً المسألة اختزلت في الحرية والكرامة وحقوق الإنسان التي لا نجيد ممارستها ولم ننشأ كـ."حميدان" عليها!

وأما جنة الله في الأرض (USA) فهي أرض العدالة التي لا يأتيها الباطل من بين محاكمها ولا من قانونها..

هذه العدالة التي تتحدث عنها أيها المستلب هي التي وهبت البراءة "لأوجي سيمبسون" وهو الذي اعترف بنحر زوجته!

هذه العدالة التي تبشر بها هي التي اقتحمت غرفة نوم "سامي الحصين" بالهليكوبتر لمجرد أن إيميله حمل رسالة احتوت على شعار منظمة حماس.!

هذه العدالة التي تسبح بحمدها أنت وزمرة الانهزاميين من بني جلدتنا هي التي تحبس أبناءنا في أقفاص حيوانية في صورة لم يعرف التاريخ أعنف وأكثر جبروتاً وطغياناً منها!

هذه العدالة التي تحدثنا عنها هي التي تحبس متهماً مدة 28 سنة قابلة لأن تكون مدى الحياة بتهمة عمالية لم تثبت بينما تطلق سراح المجرمين والقتلة بكفالة حتى تثبت إدانتهم!

انظر لعدالة أسيادك ماذا حملت لنا آخر أخبارها:

( كشف طالب الدكتوراه السعودي المعتقل في أمريكا حميدان التركي ـ في رسالة بعث بها لأهله ـ عن أوضاع مؤلمة تعرض لها في معتقله تشبه ما يتعرض لها المعتقلون في جوانتنامو.
وقال حميدان في رسالته الأليمة:" لقد جردوني من ملابسي، وثبتوا على جسدي حلقات صاعقة للتعذيب، وحلقوا لحيتي قسراً."
ولم يتوقف الإدعاء الأمريكي عن جرائمه التي فاقت حدود المنطق، بعد أن كشفت هذه الحادثة استهدافاً سافراً للإسلام والطلاب المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو الأمر الذي أكده حميدان التركي في كلمته التي ألقاها أمام القاضي عند النطق بالحكم التي قال فيها: "أنا طالب سعودي جاء للدراسات العليا ولم آت لاختطاف وثائق ولا سرقة أموال عامة ولا تحرش بأحد ... أنا لست هنا لأعتذر لأنني لا أستطيع الاعتذار عن أشياء لم أفعلها وجرائم لم أرتكبها، لقد جرّمت الولاية هذا السلوك الإسلامي الأساسي، وتعد مهاجمة السلوك الإسلامي التقليدي النقطة الأساسية في الادعاء.. لقد هددتموني بالإيذاء، وها أنتم تفعلون، لكن ما ذنب أبنائي وبناتي الصغار؟"

المصدر: الاسلام اليوم )

ألا نخجل من إنسانيتنا _إن لم نخجل من كرامتنا_ بعد أن نقرأ هذا؟!

ألا نخجل بعد هذا من التنظير والفلسفة والإسقاطات النشاز التي باتت موضة البعض منا هذه الأيام؟!

عذراً أبا سفيان كان لابد من هذه المداخلة ففي لوحة المفاتيح غصة!

وبوركتَ وبورك همك وحرفك..

................

هاربٌ إليها:

لك الله أيها الجزل المجلجل..

خذ و خل

لكل مقام مقال!!
ياخل..
نحن بحضرة ابو سفيان, لسنا في الشتات "ولا كان صارت علوم"
ايش املائي واملائك ياسيبويه!!:)

خذ و خل
12-09-2006, 08:49 PM
نحن بحضرة أبي سفيان
)k

وقديماً قال الرومان:

اللي بالقدر يطلعه الملاس
:p

أبو سفيان
12-09-2006, 10:54 PM
سولارا
ما أكثرهن الآن يا سولارا .. أمم تصرخ و لا مجيب لها ..
شكرا لقدومك ..

عبدالله
إن العين لتدمع .. و لكن ما باليد حيلة !

الحنين
ربما نفيق بعد أن نغرق و تأخذنا الأمواج العاتية ..
دمت بخير ..

هارب إليها ..
اهلا بك مرة .. بل مرتين !

كعبلون ..
من قال هلك الناس كان أهلكهم .. لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا !!
كن بخير ..

النهام ..
وجهة نظر أو بون نظر ... أيها الكريم .. و لكني أخالفها ! :)

مي!
نحن في الحزن شركاء !!
شكرا لحزنك ..

غضب السماء ..
لا أخفيك بأن معرفك أرهبني .. و أرجو الله أن ينزل بأسه على الفئة الباغية ..
فلكل نار فورة .. يليها خمود و رماد ..

خذ و خل ..
( كشف طالب الدكتوراه السعودي المعتقل في أمريكا حميدان التركي ـ في رسالة بعث بها لأهله ـ عن أوضاع مؤلمة تعرض لها في معتقله تشبه ما يتعرض لها المعتقلون في جوانتنامو.
وقال حميدان في رسالته الأليمة:" لقد جردوني من ملابسي، وثبتوا على جسدي حلقات صاعقة للتعذيب، وحلقوا لحيتي قسراً) .
لك الله يا حميدان ! ولكل حميدان لا نراه ولا نسمعه ..!! وما أكثرهم

إحساس ..
أهلا بحضورك :)

دمتم بخير ..

أبو سفيان
12-09-2006, 10:58 PM
لكم جميعا .. ربما كانت من حسنات أمريكا التي نلعنها .. وهي التي تنمحنا حزنا يجعلنا أكثر إنسانية


دنيا لا يملكها من يملكها
أغنى أهليها سادتها الفقراء
الخاسر من لم يأخذ منها
ما تعطيه على استيحاء
والغافل من ظنّ الأشياء
هي الأشياء!
تاج السلطان الغاشم تفاحه
تتأرجح أعلى سارية الساحة
تاج الصوفي يضيء
على سجادة قش
صدقني يا ياقوت العرش
أن الموتى ليسوا هم
هاتيك الموتى
والراحة ليست
هاتيك الراحة
***
عن أي بحار العالم تسألني يا محبوبي
عن حوت
قدماه من صخر
عيناه من ياقوت
عن سُحُبٍ من نيران
وجزائر من مرجان
عن ميت يحمل جثته
ويهرول حيث يموت
لا تعجب يا ياقوت
الأعظم من قدر الإنسان هو الإنسان
القاضي يغزل شاربه المغنية الحانة
وحكيم القرية مشنوق
والقردة تلهو في السوق
يا محبوبي ..
ذهب المُضْطَّر نحاس
قاضيكم مشدود في مقعده المسروق
يقضي ما بين الناس
ويجرّ عباءته كبراً في الجبانه
***
لن تبصرنا بمآقٍ غير مآقينا
لن تعرفنا
ما لم نجذبك فتعرفنا وتكاشفنا
أدنى ما فينا قد يعلونا
يا قوت
فكن الأدنى
تكن الأعلى فينا
***
وتجف مياه البحر
وتقطع هجرتها أسراب الطير
والغربال المثقوب على كتفيك
وحزنك في عينيك
جبال
ومقادير
وأجيال
يا محبوبي
لا تبكيني
يكفيك ويكفيني
فالحزن الأكبر ليس يقال

الجريمة أعلاه
ارتكبها زول مجهول الهوية يقال له : الفيتوري


عبدالله ..f*

النهام
13-09-2006, 07:41 AM
نحن بحضرة أبي سفيان
)k

وقديماً قال الرومان:

اللي بالقدر يطلعه الملاس
:p
قالت العرب الملاسو ولم تقل الملاس
يحتاج لك تقوية بالنحو يارعاك الله:)