PDA

View Full Version : شهامة كلب



أحمد الصافي
10-11-2006, 11:52 AM
ما أنس لن أنسى بعمري مشهدا
يحوي مواعـظ جمـةً , و عجائبا
كلب كسيـر الرجل عاش و قطةً
أضحى لها , رغم الطبيعة , صاحبا
و إذا بكلبٍ , منه أضـخـمَ جثةً
و أحـدّ أنـيابـاً , و أرهـب جـانبا
وافى لقطته العزيزة , غـازيـاً
و عدا عليها هـاجماً , و مواثـبـا
و إذا كسير الرجل يهجم حـاميا
و إذا صحيح الجسم يركض هاربـا
أدى الشهامة , لم يصانع جنسه
و الشهم ينكر , إذ يغيث , أقاربـا
و غدا يذود عن العدو لـقومـه
لـم يخش منهم لائمـاً أو عـاتِبـا
فعجبت للكـلب الكسيـر مدافعاً
و برجله العرجـا .. يؤدي الواجبـا

أحمد العراكزة
10-11-2006, 12:47 PM
كان يقاتل بقوة قلبه لا بجسده
الفكرة رائعة وعميقة جدا في هذه القصيدة
لها تفاسير كثيرة أبعد من كلب شجاع يقدر الصحبة وقطّة تتعرض للغزو
دروس وعبر كثيرة حوت هذا القصيدة

أحسنت والله

صادق الدّعاء ووافر الاحترام والتقدير

مهدي سيد مهدي
10-11-2006, 12:48 PM
العنوان

شهــامة كلــب

مُبهر فى الواقع .. فالكلب معروف عنه الولاء للصاحب

والوفـــاء له

لم يكذب العنــوان

ما بهذه المنظومة من معنى .. جداً راق

جداً مُميز

إلتمس لى عُذر عدم القدرة .. على التحليل الفنى للنص

من حيث ُ الوزن والبحر

فأنا لستُ بشاعر

ولكن الفكرة جداً جميلة وهذا ما جذب قلمى للحديث ِ هُنا


أحمد الصافى

لكَ اِحتِرامى الشديد

مهدى

خالد الحمد
10-11-2006, 01:00 PM
أخي الكريم أحمد الصافي

دعني أحييك أولا وأرحب بك معنا

في ساخر الإبداع

قصيدة بغض النظر عن القصة فهي تحمل أبعادا

نعم هي جسّدت الوفاء وكيف حفظ هذا الأمانة

حتى مع عرجه إلا أنه كان مستبسلا فياليت قومي

أخي أحمد

أشكل على المطلع

ما أنس

دمت مبدعا ومرحبا بك

أحمد الصافي
10-11-2006, 01:20 PM
أخي أحمد العراكزة
شكرا لمرورك هنا و لطيب كلماتك

أخي هلوسة ( مهدي )
تحية طيبة و شكرا لمرورك

أخي خالد الحمد
أشكر لك تحيتك بارك الله فيك
و لا أضيف إلا كما قلت
فيا ليت قومي
شكرا لمرورك