PDA

View Full Version : ضَرْبَةُ قَمَر!!



علي المعشي
17-11-2006, 08:30 PM
ضَرْبَةُ قَمَر!!
غَمَزَتْهُ.. همَّ بصدِّها!
ضَحِكتْ .. ترنَّحَ..
وهْوَ يَجْمَعُ في بَقَايَا مُقْلَتَيْهِ
شُعَاعَ بَارقِ خَدِّهَا..
لمَّا تناثرَ كالجُمانِ ..
عَلَى تَمَوُّج قَدِّهَا .
-*-
لمْ يدْرِ كَيْفَ؟ مَتَى هوى؟
أتراهُ مُخْتارًا ترجَّلَ
بعْضُه عن بعْضِهِ؟
لله من وجْهٍ تعفَّر بالثرى!
والنَّاسُ: مَا بَالُ الفَتَى؟
ضَرَبَتْهُ شَمْسٌ؟ رُبَّما!!
سَيُفِيقُ..كَلاَّ.. لَنْ يُفِيقَ..
لقَـدْ ذَوَى!!
-*-
هَتَفَتْ بِهِمْ..أوَلمْ يزَلْ؟
قالُوا نَعَمْ!!
فدَنَتْ إليْهِ، وسلَّمَتْ..
لَمسَتْ يَدَيْه، وَتَمْتمتْ!
مسَحَتْ عَلَيْهِ ..
أفاقَ يسْألُ: مَا الخَبَرْ؟
هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ
قدْ ضَربَتْكَ..
صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!

دمعة الماس
17-11-2006, 09:01 PM
أيا علي .. دمتَ للحرف عازفاً .. ولرقيق الشعر وأعذبه راسماً ..

دمعة الماس

أندريه جورجي
17-11-2006, 09:21 PM
رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااائعة

و فتحٌ شعريٌّ جميل لم أقرأ مثله من قبل !!!

مهدي سيد مهدي
17-11-2006, 09:47 PM
لن أزيد

عمن قبلى

رائعة جدًا .. جدًا .. وأيضاً جدًا

أخى الحبيب

على المعشى

أدام الله لكَ هذا الجمال

مهدى

محمد غطاشة
17-11-2006, 10:48 PM
مَا شَاءَ الله لا قُوَّةَ إلا بِهْ
كَأَجْمَلِ مَا يَكُونُ الشِعْرُ.. وأَجْمَل

أَبْهَرتَني واللهِ يَا رَجُل
وأَصَبْتَني بِـ "ضَرْبَةِ شِعْرٍ" مِنْ وَهجِ يَراعِكَ
فَتَرنَّحْتُ كَصاحِبكْ
مَا أَبْدَعَكْ..!!

... شِـ راع
.

عبدالرحمن ثامر
17-11-2006, 10:55 PM
خاطفة وجميلة يا علي

ضربة قمر
جديدةٌ هذه

أحمد المنعي
18-11-2006, 02:17 PM
روعة يا علي .. وذكية .

هذا مقطع كمقاطع الفيديو ، كله حركة ومشاهد مصورة بالكلمة الموسيقية ..

أنت فنّان والله ، ومثل هذا شعر مطرب جداً :) .

ينصر دينك يا شيخ :p<< تفاعل مع النص واجد

الوردي ساري
18-11-2006, 02:34 PM
... قصيدة مدهشه ..
انها ضربة قمر حقا
لعلي ، نبلي وامتناني.

ساري

عبيرمحمدالحمد
18-11-2006, 06:55 PM
وهْوَ يَجْمَعُ في بَقَايَا مُقْلَتَيْهِ
شُعَاعَ بَارقِ خَدِّهَا..
لمَّا تناثرَ كالجُمانِ ..
عَلَى تَمَوُّج قَدِّهَا




هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ
قدْ ضَربَتْكَ..
صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!
.
.
يـــــا ألله !
مذذذذهلةٌ هذه التمثيلية .. بكل مافيها من دَلٍّ وتدلــُّـهْ ! ..
( الكلمة الحمراء مشاغَبةٌ فقط) ..
.
.
أيها الشاعر الكريم ..
أبدعت والله في جميل هذه الاستعارات وتلك التورية العذبة في ( القمر)..
والقصيدة كلها ترف وبذخ .. يطرب له كل من يعرف للجمال قيمته .
.
.
سلم الله يراعتك

علي المعشي
18-11-2006, 09:21 PM
أيا علي .. دمتَ للحرف عازفاً .. ولرقيق الشعر وأعذبه راسماً ..

دمعة الماس
الأخت العزيزة .. دمعة الماس
شرف الله منزلتك كما شرفتني بمروك
المورق وحرفك المزهر ..
دمت بود.

خالد الحمد
18-11-2006, 10:56 PM
عندليب الجنوب علي المعشي

مايثير الإعجاب والدهشة تجددك ياصاحبي

في نسق القصيد وأفكاره

قصيدة زاهية ياعلي

ترفل بالدمسق والحرير

دمت سراجا

علي المعشي
18-11-2006, 11:51 PM
رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااائعة

و فتحٌ شعريٌّ جميل لم أقرأ مثله من قبل !!!
أخي الحبيب أندريه
ما الروعة إلا روعة حضورك
يا صديقي..
ليتك تعود أيها الجميل!
فما أحوجني في هذا النص إلى أمثالك!
دمت رفيق حرف وعزف ونزف..
خالص محبتي.

>عيـن القلـم<
19-11-2006, 05:14 PM
أخي علي المعشي ...

تبهرنا بنقاء وصفك/ دقة رسمك/ فائق إبداعك ..

رائعــة بكل مايليق به قلمك ,,
ودمت بكل روعة وخير

تحية تليق بك

Teem
19-11-2006, 05:45 PM
رائع جدا جدا ...
وهْوَ يَجْمَعُ في بَقَايَا مُقْلَتَيْهِ
شُعَاعَ بَارقِ خَدِّهَا..
لمَّا تناثرَ كالجُمانِ ..
عَلَى تَمَوُّج قَدِّهَا .

جميل جدا هذا الوصف وكأنني قرأتها من على سطح الماء ...
مع خالص الود ...

جريرالصغير
19-11-2006, 05:45 PM
رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااائعة

و فتحٌ شعريٌّ جميل لم أقرأ مثله من قبل !!!

جميلة هذه المباغتة في الصور يا علي

فإن أندريه صعب ذوقه ، لا يروق له أي شيء

الله ما أوعاك وأروعك !

لمْ يدْرِ كَيْفَ؟ مَتَى هوى؟
أتراهُ مُخْتارًا ترجَّلَ
بعْضُه عن بعْضِهِ؟
لله من وجْهٍ تعفَّر بالثرى

ثم

مسَحَتْ عَلَيْهِ ..
أفاقَ يسْألُ: مَا الخَبَرْ؟
هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ
قدْ ضَربَتْكَ..
صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!

كل الذوق هنا

والجمال يا علي

أزهر
19-11-2006, 05:50 PM
أنت خلّاق يا أخي !

ورغم أنهم لم يدعوا لي ما أقول .. إلا أنني أكرر أمتناني لك على هذه الروعة .

أخوكم : عبدالله .

علي المعشي
19-11-2006, 09:37 PM
لن أزيد

عمن قبلى

رائعة جدًا .. جدًا .. وأيضاً جدًا

أخى الحبيب

على المعشى

أدام الله لكَ هذا الجمال

مهدى
الغالي مهدي
مرورك في حد ذاته فخر لي
واستحسانك النص يرفع معنوياتي
ويزيدني ثقة .. فحياك الله وبياك
وتقبل شكري وتقديري.

مهدي سيد مهدي
20-11-2006, 02:37 AM
الغالي مهدي
مرورك في حد ذاته فخر لي
واستحسانك النص يرفع معنوياتي
ويزيدني ثقة .. فحياك الله وبياك
وتقبل شكري وتقديري.

أخى الحبيب / على المعشى

مثل هذا التواضع
يجبُ أن يكون صاحبهُ بالأعلى
أدام الله عليك الخير يا أخى الحبيب

تلميذٌ فى مدارس أفياء

اسمهُ / مهدى

علي المعشي
20-11-2006, 06:02 PM
مَا شَاءَ الله لا قُوَّةَ إلا بِهْ
كَأَجْمَلِ مَا يَكُونُ الشِعْرُ.. وأَجْمَل

أَبْهَرتَني واللهِ يَا رَجُل
وأَصَبْتَني بِـ "ضَرْبَةِ شِعْرٍ" مِنْ وَهجِ يَراعِكَ
فَتَرنَّحْتُ كَصاحِبكْ
مَا أَبْدَعَكْ..!!

... شِـ راع
.
أخي الجميل.. شراع
سلمتَ أيها النقي..
سعيد بك وبانطباعك الإيجابي عن النص..
فكن قريبا لا عدمت إطلالاتك البهية!
دم طيبا.. ولك تحياتي.

السحيباني
20-11-2006, 06:09 PM
معنى بديع لطيف

لله دريك يا عليّ

أطربتنا برائعتك

شكرا لك

علي أسعد أسعد
21-11-2006, 12:34 AM
أخي علي ...

عودتنا على ألقك وحرفك حتى أدمناه (( والعياذ بالله من الإدمان ))
ولكن هنا اختلفت معايير الكتابة فكنت مشتعلا ً فأشعلت حتى الصفحة
لك ودي

بنت الكعبي
21-11-2006, 12:57 AM
لقد ضربتني بدواة حبرك...... وقوة مشاعرك
أعجبني أنه من الشعر الجديد..... ولكن به نبض الماضي العريق....... وهذا ما نطمح إليه.
فس قدما ,,,,,, ووولا تتعثر,,,,,,,,,,,,,و كن بخير
**************************************
دع قلمك يكتب .............. ومشاعرك تتدفق

سلطان السبهان
21-11-2006, 08:21 PM
المعشي هنا على غير عادتِه التي أعرفها ، أو على الأقل عرفتها حتى الان !
هنا التركيز ، الإشارات ، الومضات ، وأسلوب أكمل الفراغ ، وافهم يافهيم .
وكذا يجب في عصر السرعة والتلكسات العاجلة لسنا بحاجة للتفصيل الكثير .
وكم بين ضحكت ..ترنحّ ، من سالفة وسالفة !
وبين :
النَّاسُ: مَا بَالُ الفَتَى؟ ضَرَبَتْهُ شَمْسٌ؟ رُبَّما!!سَيُفِيقُ..كَلاَّ.. لَنْ يُفِيقَ..لقَـدْ ذَوَى!!
فما بين كل جملة وجملة تقديرات ربك أعلم بها ، وسيكمل فراغها كلٌّ بحسبه .
هذا هو الشعر وهذه هي مدرسته الجديدة .

غَمَزَتْهُ.. همَّ بصدِّها!
ولست أدري ياصاح أعنيت غمزته أم غمزت له ؟!
فإن ما استخدمته " الغمز وهو باليد غالباً " بعيد ممنوع مبتذل !

وأما :
تَمَوُّج قَدِّهَا ، فبدعة محدثة في الشعر الذي تُحمد بدعُه وتُستطاب محدثاته .

لمْ يدْرِ كَيْفَ؟ مَتَى هوى؟
فدَنَتْ إليْهِ، وسلَّمَتْ..لَمسَتْ يَدَيْه، وَتَمْتمتْ! مسَحَتْ عَلَيْهِ.
وي من هذه التمتمات التي لايفك السحر غيرها ولا يجلبه غيرها .

ياعلي
أنت هنا مبدع تستحق التصفيق على هذا الفيلم واللقطات الممتعة الخاطفة المتقنة .
دمت وسلمت .

كنتـُ هيّ ..!
21-11-2006, 08:35 PM
يـَـا الله !
ضـَربَة مُذهِلَة .. !
رائـِع
،
،
أجِدُ أن .. العديد سبقني و قالـ ما يجب أن يُقالـ ..
لا زيـَادة مِن زائِرتكـ ، غَيـَر : .. في النـَص حلاوة و عذوبة !
،
،
قِطعَةُ حَـلا .. لـذيذَهـ !!
،
،
أبـَدَعَت !!

lamyaahmad
22-11-2006, 06:44 AM
وهالتني رائحة الزيزفون تطل من الباب بعصف ووصف أشم ، عطر أنفي بنزيفه، وأثار مهجتي ببريقه ..وإذا بمن يصيح عند الباب ..أقبل يا هذا ..جاءك علي مقبلا فلله درك ياعلي ...ولا تبخل علينا بمزيد من حدائق كلمك ، وعزف فؤادك .

:::رحيـــل:::
22-11-2006, 11:40 PM
لوحة بديعة..
حكايتها جديدة..
شمس وقمر..وجمال لبس الجمل..
دام القلم أخي الفاضل..
تحية طيبة..
رحيــل..

علي المعشي
23-11-2006, 08:01 PM
خاطفة وجميلة يا علي

ضربة قمر
جديدةٌ هذه
الحبيب الشاعر: عبد الرحمن ثامر
ازدانت الصفحة بمرورك ..
ولأن يلقى نصي قبولا عند من هو مثلك فذلك
يعني لي الكثير ..
دمت جميلا
ولك أزكى تحياتي.

كاجو
23-11-2006, 09:32 PM
فكرة جميلة تدحرجت فأصبحت قصيدة......
مفردات رائعة كلون الغروب
هنيئاً لك بالقمر أخي الشاعر.:i:

جريرالصغير
24-11-2006, 09:20 AM
" إني والله يا أهل العراق ما يقعقع لي بالشنان، ولا يغمز جانبي كتغماز البنان "( الحجاج )

في نفسي شيء من ( غـَمـَزَتـْـهُ ) يا شاعرنا

فإنك تعني كما فهمتُ ( غمزت له ) أشارت له بالجفن أو بالحاجب

ولكن الهاء في ( غمزته ) تعني الغمز الحسي
ففي تاج العروس :
غمزه بيده يغمزه غمزا ، ومنه حديث عمر :

أنه دخل عليه وعنده غُلَيِّمٌ يغمز ظهره
وفي حديث الغسل : اغمزي قرونك ، أي اكبسي ظفائر شعرك عند الغسل

شكرا لقلمك الذي أقرأني وعلمني

فمازلت في قافلة المعجبين أستزيد نورا

كرم الله وجهك .

عبدالله عادل
24-11-2006, 10:00 AM
الغالي الكريم .. علي المعشي ..

ما كان هذا جميلاً و حسب ,, ..

طروبٌ بديع ..

اهتززتُ طرباً .. و تمايلتُ عند قولكَ :

وهْوَ يَجْمَعُ في بَقَايَا مُقْلَتَيْهِ
شُعَاعَ بَارقِ خَدِّهَا..
لمَّا تناثرَ كالجُمانِ ..
عَلَى تَمَوُّج قَدِّهَا .

و انفعلتُ أكثر .. عند قولك :

فدَنَتْ إليْهِ، وسلَّمَتْ..
لَمسَتْ يَدَيْه، وَتَمْتمتْ!
مسَحَتْ عَلَيْهِ ..
أفاقَ يسْألُ: مَا الخَبَرْ؟
هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ
قدْ ضَربَتْكَ..
صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!

.
.

شكرَ الله لكَ ..

دمْ مرهفاً ..

علي المعشي
24-11-2006, 07:31 PM
روعة يا علي .. وذكية .

هذا مقطع كمقاطع الفيديو ، كله حركة ومشاهد مصورة بالكلمة الموسيقية ..

أنت فنّان والله ، ومثل هذا شعر مطرب جداً :) .

ينصر دينك يا شيخ :p<< تفاعل مع النص واجد
الأستاذ القدير: أحمد المنعي
مرحبا بك أيها الجميل ..
إني لأشعر بالغبطة إذ حظي نص بقراءتك
بله تعقيبك .. شكرا سيدي من الأعماق..
ولك خالص الود.
أستأذنك أخي في إدراج تنويه بشأن ما تساءل عنه بعض الأحبة بشأن الفعل (غمز) الذي جاء في النص متعديا بنفسه (غمزته) على خلاف ما حبذه الإخوة (غمزتْ له)، لذلك أود إيضاح ما يلي:
يستعمل الفعل (غمز) لعدة معان فيكون الغمز باليد وبالعين وبالقول، وإنما يحدد المعنى المرادَ سياقُ الكلام، ولا تشترط تعديته بالجار حتى يتعين معنى الإشارة بالعين أو الحاجب، وقد نقلت لكم ماتيسر مما ورد في المعجمات بهذا المعنى، وجميعها استعملته للدلالة على الإشارة بالعين متعديا بنفسه دون الجار
ومن ذلك:
وغمَزهُ بالعين والجفن والحاجب أشار بها إليهِ. (لسان العرب)
"غَمَزَهُ بِعَيْنِهِ" : أَشَارَ إِلَيْهِ بِهَا إِشَارَةً تَعْتَمِدُ تَحْرِيكَ الْحَاجِبِ أَوِ الْجَفْنِ مَعَ الْعَيْنِ. (الغني)
غَمَزَهُ): بيدِهِ يَغْمُزُهُ شِبْهُ نَخَسَهُ وبالعينِ والجَفْنِ والحاجِبِ أشارَ (القاموس المحيط)
وغمز فلانًا بالعين أَو الجَفْن أَو الحاجِبِ: أَشار إِليه بها. (الوسيط)
الغَمْزُ الإِشارة بالعين والحاجب والجَفْنِ غَمَزَه يَغْمِزُه غَمْزاً (محيط المحيط)
هذا وتقبلوا وافر ودي وأزكى تحياتي.

الشاعر الرجيم
25-11-2006, 11:41 AM
من أجمل ماقرأت ..... شكراً لك أيها الشاعر المبدع

lamyaahmad
25-11-2006, 02:54 PM
ياسبحان الله!

زهرة الوادي
25-11-2006, 03:01 PM
أعجبتني

تلك اللوحة المبدعة

في انتظار جديد حروفك...

دمتم بودّ

علي المعشي
25-11-2006, 08:01 PM
... قصيدة مدهشه ..
انها ضربة قمر حقا
لعلي ، نبلي وامتناني.

ساري
الحبيب الوردي ساري
سعيد بك أيها الجميل..
بوركت ذائقتك النقية،
ودام حسك المرهف..
لك الود والورد.

مـاجـد
25-11-2006, 09:49 PM
أفاقَ يسْألُ: مَا الخَبَرْ؟

هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ

قدْ ضَربَتْكَ..

صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!



الله رائعة بحق أخي علي ..

نص يشعر القارئ بارتجافة مخافة الجمال الفائق والفتنة التي لا حول له بها ولا قوة

دائما ما تتميز بخاتمة تكون القاصمة .. أذهلتني بـ ( بل القمر ) ..

كنت رائعا بحق

لك التحية والاحترام

حي بن يقظان
25-11-2006, 10:51 PM
لا مزيد ولا مزايدة على مقطوعة كهذه البديعة يا علي
واضح جلي أنها فكرة فنان ومبناه ومعناه
طبت يا أستاذ ودمت

علي المعشي
26-11-2006, 07:31 PM
.
.
يـــــا ألله !
مذذذذهلةٌ هذه التمثيلية .. بكل مافيها من دَلٍّ وتدلــُّـهْ ! ..
( الكلمة الحمراء مشاغَبةٌ فقط) ..
.
.
أيها الشاعر الكريم ..
أبدعت والله في جميل هذه الاستعارات وتلك التورية العذبة في ( القمر)..
والقصيدة كلها ترف وبذخ .. يطرب له كل من يعرف للجمال قيمته .
.
.
سلم الله يراعتك
الأخت الكريمة .. عبير محمد الحمد
مرورك مدد لليراع، وريح طيبة للشراع..
فشكرا لك من القلب..
وتقبلي أزكى تحياتي.

لا..!
27-11-2006, 10:19 AM
ممتعة جداً ، ومفتنن أنت على صعيد الفكرة وعلى صعيد السبك ..

شكراً كثيراً على هذا الإمتاع ..

علي المعشي
28-11-2006, 04:23 PM
عندليب الجنوب علي المعشي

مايثير الإعجاب والدهشة تجددك ياصاحبي

في نسق القصيد وأفكاره

قصيدة زاهية ياعلي

ترفل بالدمسق والحرير

دمت سراجا
الغالي.. خالد الحمد
سلمتَ أخي الحبيب..
ولا شك أن أعضاء الساخرأمثالكم يجبرون
بعضهم على الارتقاء، وذلك بما يقدمونه من توجيه
ونقد هادف .. فشكرا سيدي شكرا ..
ولك الود كل الود.

ahlayamna
28-11-2006, 06:52 PM
تعتلي القمة أنت بهمسكَ اللا موصوف السحر

أخي ليت قلمي استطاعَ مُجاراة قلمكَ

دمت بعبق الابداع متألقاً

علي المعشي
28-11-2006, 08:13 PM
أخي علي المعشي ...

تبهرنا بنقاء وصفك/ دقة رسمك/ فائق إبداعك ..

رائعــة بكل مايليق به قلمك ,,
ودمت بكل روعة وخير

تحية تليق بك
الأخت العزيزة: عين القلم
بمرورك العذب انتشى الحرف وطاب العزف..
فمرحبا بك دوما ..
وتقبلي أزكى التحايا.

علي المعشي
29-11-2006, 05:24 PM
رائع جدا جدا ...
وهْوَ يَجْمَعُ في بَقَايَا مُقْلَتَيْهِ
شُعَاعَ بَارقِ خَدِّهَا..
لمَّا تناثرَ كالجُمانِ ..
عَلَى تَمَوُّج قَدِّهَا .

جميل جدا هذا الوصف وكأنني قرأتها من على سطح الماء ...
مع خالص الود ...
مرحبا بك أخي.. تيم
سعيد بمرورك .. وكلي اعتزاز برأيك.
دمت نقيا
ولك خالص مودتي.

علي المعشي
01-12-2006, 04:41 PM
جميلة هذه المباغتة في الصور يا علي

فإن أندريه صعب ذوقه ، لا يروق له أي شيء

الله ما أوعاك وأروعك !

لمْ يدْرِ كَيْفَ؟ مَتَى هوى؟
أتراهُ مُخْتارًا ترجَّلَ
بعْضُه عن بعْضِهِ؟
لله من وجْهٍ تعفَّر بالثرى

ثم

مسَحَتْ عَلَيْهِ ..
أفاقَ يسْألُ: مَا الخَبَرْ؟
هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ
قدْ ضَربَتْكَ..
صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!

كل الذوق هنا

والجمال يا علي
أخي الحبيب الشاعر: جرير الصغير
شكرا من القلب على مرورك العذب
ورأيك محل تقديري واعتزازي..
كما أن آراء أخي أندريه من الآراء التي
أهتم بها كثيرا لنضجها وموضوعيتها ..
فهنيئا للنصوص وأصحابها بكما أيها الرائعان..
تحياتي ومودتي.

جريرالصغير
02-12-2006, 01:23 AM
وغمَزهُ بالعين والجفن والحاجب أشار بها إليهِ. (لسان العرب)

آمنت أيها النبيل بالله ثم بك

علي المعشي
04-12-2006, 05:13 PM
أخي الحبيب أزهر
أزهر المكان بإطلالتك ..
وكفاني زهوا مرورك البهي..
شكرا لك من الأعماق
مع صادق ودي.

آلام السياب
04-12-2006, 06:02 PM
اسمح لي بان اترك هنا اثراً من مداد حبري فهو لم يستطع الرحيل دون ان يصيح باعلى صوت رائعة
مع العلم بان مداد قلمي لن يكون له ذاك الصدى بعد ما قلته وما قاله الاخوة الكرام

لأنك تعلم !
04-12-2006, 07:30 PM
علي المعشي // المصوّر البارع




أحببت كثيراً تلك الـ( خبطة ) !



ضربة القمر !!









لأنك تعلم !

Little author
05-12-2006, 12:05 AM
وإني سعيد برحيلي من جنون لجنون لجنــــــــــونِ ،،

دمتم جميعا

دام هذا الجنون الذي يعتري الأدب فتشتعل الحُروف حّبا ،،!

راااااااائعون جميعكم !

فايز ذياب
05-12-2006, 01:09 AM
تصدق بالله أني أحسب أني رديت على قصيدتك . رحم الله زمان الشباب

قصيدة جميلة جدا ً جدا ً راقت لي كثيرا ً و فكرتها كانت بمنتهى الروعة ، والله استمتعت كثيرا ً بالقراءة . شكرا ً بحجم ضربة القمر :j:

لك مني أرق تحية

فايز .

علي المعشي
05-12-2006, 08:11 PM
معنى بديع لطيف

لله دريك يا عليّ

أطربتنا برائعتك

شكرا لك
الحبيب مصعب السحيباني
ما اللطف إلا لطف روحك أيها النقي..
سعيد بك حفيّ بإطلالتك البهية .
دمت بنقاء.. ولك كل الود.

علي المعشي
05-12-2006, 08:15 PM
أخي علي ...

عودتنا على ألقك وحرفك حتى أدمناه (( والعياذ بالله من الإدمان ))
ولكن هنا اختلفت معايير الكتابة فكنت مشتعلا ً فأشعلت حتى الصفحة
لك ودي
أخي الشاعر الجميل: علي أسعد أسعد
فخور بك أيها السميّ الغالي .. مستمد من
آرائك وآراء الأحبة هنا ما أقيم به الأود..
دمت رائعا .. ولك التحايا.

علي المعشي
06-12-2006, 10:25 PM
لقد ضربتني بدواة حبرك...... وقوة مشاعرك
أعجبني أنه من الشعر الجديد..... ولكن به نبض الماضي العريق....... وهذا ما نطمح إليه.
فس قدما ,,,,,, ووولا تتعثر,,,,,,,,,,,,,و كن بخير
**************************************
دع قلمك يكتب .............. ومشاعرك تتدفق
أختي الكريمة: بنت الكعبي
أضأت المكان بمرورك الساطع
وكلي سرور باستحسانك النص..
فلا عدمت إطلالاتك النيرة
وتقبلي وافر الود والتحايا.

علي المعشي
08-12-2006, 04:32 PM
الشاعر المبدع سلطان
وما تزال تغمرني بحفاوتك .. وتحفيزك المستمر
ونقدك البناء .. الأمر الذي أشعر حياله بالفخر والاعتزاز
بأن يكون سلطان واحدا من أميز أصدقائي ..
شكرا سيدي شكرا .. ولك مودتي.

علي المعشي
08-12-2006, 09:23 PM
يـَـا الله !
ضـَربَة مُذهِلَة .. !
رائـِع
،
،
أجِدُ أن .. العديد سبقني و قالـ ما يجب أن يُقالـ ..
لا زيـَادة مِن زائِرتكـ ، غَيـَر : .. في النـَص حلاوة و عذوبة !
،
،
قِطعَةُ حَـلا .. لـذيذَهـ !!
،
،
أبـَدَعَت !!

مرحبا بك أختي الكريمة
شرفتُ بمرورك ..
ولك كل الشكر على ثنائك العطر
ورأيك المشجع ..
دمت وارفة، ولك التحايا.

علي المعشي
10-12-2006, 09:59 PM
أختي الكريمة.. لمياء أحمد
تنفست الصفحة مرورك العابق..
وتراقصت الحروف زهوا بحضورك الجميل.
لك الود كل الود
تحياتي.

علي المعشي
12-12-2006, 06:57 PM
لوحة بديعة..
حكايتها جديدة..
شمس وقمر..وجمال لبس الجمل..
دام القلم أخي الفاضل..
تحية طيبة..
رحيــل..
ما الجمال إلا جمال مرورك الذي
عطر المكان، وراقص الأغصان..
دمت بود ونقاء..
تحياتي.

علي المعشي
15-12-2006, 06:17 PM
فكرة جميلة تدحرجت فأصبحت قصيدة......
مفردات رائعة كلون الغروب
هنيئاً لك بالقمر أخي الشاعر.:i:
صدقت أخي كاجو
إنها فكرة آنية تحولت سريعا إلى نص
مزيج من القصة والقصيدة..
شكرا سيدي على مرورك العذب
وتقبل أزكى تحياتي.

علي المعشي
15-12-2006, 06:23 PM
" إني والله يا أهل العراق ما يقعقع لي بالشنان، ولا يغمز جانبي كتغماز البنان "( الحجاج )

في نفسي شيء من ( غـَمـَزَتـْـهُ ) يا شاعرنا

فإنك تعني كما فهمتُ ( غمزت له ) أشارت له بالجفن أو بالحاجب

ولكن الهاء في ( غمزته ) تعني الغمز الحسي
ففي تاج العروس :
غمزه بيده يغمزه غمزا ، ومنه حديث عمر :

أنه دخل عليه وعنده غُلَيِّمٌ يغمز ظهره
وفي حديث الغسل : اغمزي قرونك ، أي اكبسي ظفائر شعرك عند الغسل

شكرا لقلمك الذي أقرأني وعلمني

فمازلت في قافلة المعجبين أستزيد نورا

كرم الله وجهك .
الغالي الشاعر جرير الصغير
لا أجد من الحروف ما يوفيك حقك علي
فلكَم شرفتني حضورا.. وغمرتني سرورا!!
فتقبل مع شكري محبتي إياك في الله وكفى..
تحياتي.

فروحه حلوه
15-12-2006, 08:14 PM
سلم يراعك
دمت مبدع
تمنياتي لك بمزيد من الإبداع ..

وتألمني ضربة القمر !!

تحيتي*

علي المعشي
16-12-2006, 09:06 PM
الغالي الكريم .. علي المعشي ..

ما كان هذا جميلاً و حسب ,, ..

طروبٌ بديع ..

اهتززتُ طرباً .. و تمايلتُ عند قولكَ :

وهْوَ يَجْمَعُ في بَقَايَا مُقْلَتَيْهِ
شُعَاعَ بَارقِ خَدِّهَا..
لمَّا تناثرَ كالجُمانِ ..
عَلَى تَمَوُّج قَدِّهَا .

و انفعلتُ أكثر .. عند قولك :

فدَنَتْ إليْهِ، وسلَّمَتْ..
لَمسَتْ يَدَيْه، وَتَمْتمتْ!
مسَحَتْ عَلَيْهِ ..
أفاقَ يسْألُ: مَا الخَبَرْ؟
هَمَسَتْ: كأنَّ الشَّمْسَ
قدْ ضَربَتْكَ..
صَاااااحَ: بَلِ القَـمَرْ!!

.
.

شكرَ الله لكَ ..

دمْ مرهفاً ..
مرحبا بك .. شرفتُ بمرورك
لك من اسمك نصيب وافر..
وهل الذائقة إلا إحساس مرهف..
شكرا من الأعماق على هبوبك هنا..
تحياتي وخالص مودتي.

علي المعشي
18-12-2006, 07:31 PM
من أجمل ماقرأت ..... شكراً لك أيها الشاعر المبدع
الحبيب الشاعر الرجَم
وما أسعدني بتشريفك أيها الرائع!
ولرأيك ثقل خاص لثقتي بنقاء ذائقتك
دمت جميلا.

علي المعشي
22-12-2006, 07:18 PM
أعجبتني

تلك اللوحة المبدعة

في انتظار جديد حروفك...

دمتم بودّ
الأخت زهرة الوادي
تعطرت الأنحاء بعبق مرورك..
وازدانت الأرجاء بحضورك الزاهي..
دمت بنقاء.. ولك تحياتي.

سامي البكر
22-12-2006, 09:49 PM
المبدع
على المعشي
لقد أبدعت
أيها الرقراق الرقيق
العذب المعذب

إنها بحق رائعة اللفظ والفكرة

موسى الأمير
22-12-2006, 10:29 PM
الشاعر علي المعشي ..

رأيتك مرة وحدثوني عنك مراراً وقرأتك أكثر ..

نصك هذا جاء سلساً أخاذاً ذكياً ..

رغم قلة حضوري في نصوصك إلا أنني أدمن الحضور ..

ما أجمل أفياء بك ..

موسى ،،

علي المعشي
27-12-2006, 09:03 PM
الله رائعة بحق أخي علي ..

نص يشعر القارئ بارتجافة مخافة الجمال الفائق والفتنة التي لا حول له بها ولا قوة

دائما ما تتميز بخاتمة تكون القاصمة .. أذهلتني بـ ( بل القمر ) ..

كنت رائعا بحق

لك التحية والاحترام

الجميل ماجد
شكرا من القلب على طيب مرورك
ولطف عبارتك أيها النقي النبيل..
لك أعذب الود وأزكى التحايا.

علي المعشي
27-12-2006, 09:05 PM
لا مزيد ولا مزايدة على مقطوعة كهذه البديعة يا علي
واضح جلي أنها فكرة فنان ومبناه ومعناه
طبت يا أستاذ ودمت
الحبيب حي بن يقظان
ازدانت الصفحة بحضورك البهي
فلا تحرمنا إطلالاتك الساطعة دوما..
دمت بود ،ولك أزكى تحياتي.

علي المعشي
01-01-2007, 07:02 PM
ممتعة جداً ، ومفتنن أنت على صعيد الفكرة وعلى صعيد السبك ..

شكراً كثيراً على هذا الإمتاع ..
شكرا أخي الحبيب على طيب المرور
وبهاء الحضور..
عيدكم مبارك وكل عام وأنتم بخير
ولك الود والتحايا.