PDA

View Full Version : (( واحَرَّ قلبي منكِ يا وعدُ ))



محمد حسن حمزة
16-12-2006, 12:38 AM
(( واحَرَّ قلبي منكِ يا وعدُ ))

-------------
واحَرَّ قلبي منكِ يا وعدُ
............... كيف استمالكِ ذلك الوغدُ !؟
هل كنتِ إذْ أغواكِ في ثملٍ
............ قد غاب عنكِ العقل والرشْدُ !؟
ألِلَيْلَتين أغيبها أُنْسَى
................ ويخونني من قلبكِ الودُّ !؟
وتقوضين من الهوى دهراً
............... ماذا إذاً لو طال بي البعدُ !؟
إني حسبتكِ للوفا مثلاً
................. أين اليمين وذلك العهدُ !؟
أتؤلبين عليّ طائفةً
............ منْ في الضلالةِ جهلهم يَعْدُ !؟
هُمْ أسلموا لكِ أمرهم طوعاً
................... وأمرْتِهِمْ وكأنهم جُندُ
أعناقهم خضعت تُطَوِقُها
................ أصفادها فاستحكم الشَدُّ
بِِرِقَابِهمْ مِنْ كُثْرِ ماعُسِفوا
.................... أثرٌ من الإذلال ممتدُّ
أرْسَلْتِهِمْ نحوي بألسنةٍ
.................. سُقِيت خبالاً هكذا تبدو
سالت صديداً رِيحُهُ نَتِنٌ
................ مامرها فيما مضى شهدُ
جاءوا بأقوالٍ ملفقةٍ
............... واستأسدوا إذ غابتِ الأسْدُ
فأتَيْتَهُمْ بالحق فارتعدوا
............. نكصوا على الأعقابِ وارتدَّوا
-----------
أرق التحايا وعذب المنى
لكم من تلميذكم
( خانق العبرة )
12 / 6 / 2006 م


.

skodeh
16-12-2006, 10:51 AM
يا صاحبي ما كان حبا ما ذكرتْ
فهو التسري بالمتاحْ
إن شئت في عز الصباحْ
فإذا تغيب الشمسُ
أو هبت رياحْ
فالوعد غاب كما عرفتْ!

بو جوري
16-12-2006, 04:19 PM
هو ذا حال النساء فلا تثق بعدهن إن عاهدنك ، و هن كما قال كثير عزة :

و إن حلفت لا ينقض النأي عهدها .. فليس لمخصوب البنان يمين

محمد حسن حمزة
19-12-2006, 10:03 AM
يا صاحبي ما كان حبا ما ذكرتْ
فهو التسري بالمتاحْ
إن شئت في عز الصباحْ
فإذا تغيب الشمسُ
أو هبت رياحْ
فالوعد غاب كما عرفتْ!

مفهوم ياسيدي مفهوم

أهلا بك أخي الكريم

أشكر لك مرورك الجميل وحضورك الرائع
ودمت متألق الحضور دوما فلا عدمناك

لك تقديري واحترامي
ولك تحياتي العذبه


.

محمد حسن حمزة
04-01-2007, 01:11 PM
هو ذا حال النساء فلا تثق بعدهن إن عاهدنك ، و هن كما قال كثير عزة :

و إن حلفت لا ينقض النأي عهدها .. فليس لمخصوب البنان يمين

قد يكون ياشيخنا الفاضل قد يكون :)

شكراً لك هذا المرور العابق في الأرجاء

وكل عام وأنت بألف خير

تحياتي العذبه


.