PDA

View Full Version : هي حفنة من سماء



محمود أمين
09-01-2007, 04:06 PM
هي حفنة من سماء ٍ
وأنا ..
سجدة الروح ِ
على بابها
........
...
حين خبأك الوعد
دل عليك ِ غبار ملائكة طيبين
وحين تكشفت ِ .. والنهر
صلى على آية الماء
عشب بتول

....



من أنزل الليل َ
عن سرجه ِ
غير عينيك ِ
وأغمد الصبح في لؤلؤات الحنين
سواك ِ......
........
......... ..
هي الدالية *
ينحني النهر بين يديها
فتعلنه : سادنا ً للغمام ِ
وحين أغار ..
واحتج شيئا ً قليلا
يهب غزال من الكحل
( يحمل أختامها )
ويتوجني
في برحاء هواها
.. قتيلا
....

...
...
بعافية القلب
أو صولجان الحنين
دخلت المرايا التي شكلتك ِ
فدانت لي الأرض : سيدة
والنساء : خواتم
وحين خدشت البهاء
بياقوتة من رمادي
تململ صبح
غريب المحيا
وعض فؤادي
..........
............


لقد راودتك الأماسي
عن شجوها
وها أنت ِ قد مسك الوجد
مسا ً خفيفا
فقامت دمائي
تجر عساكرها
إلى ساحة من حنين ٍ
وتذبحهم واحدا ً
واحدا
كي لايشير لك القلب
أو يعتريك هوى
.........
...
ومابي هوى
غير أني زجرت الأساطير
إلى من تسمى
فلما..
رحاها الذي اسمه الوجد
وخط مداها براح الأهلة
لانت
فكانت
كما شاء لها القلب
دالية من شجن
..............

حشدت جميع المواعيد نحوك ِ
ثم سكبت عصير النوافذ
فوق الجهات
لعلي أراك
وأنت ِ التي لا أقول أراها
سوى مرة
كي أموت

....


لقد أن للصبح أن يتليل
لليل ِ : أن يتكحل
لي : أن أحبك ِ
أجمل مما نويت
...

*هامش : الدالية : الساقية

(أنا).!
09-01-2007, 10:30 PM
لقد أن للصبح أن يتليل
لليل ِ : أن يتكحل
لي : أن أحبك ِ
أجمل مما نويت


ربما : هي حفنة من المساء وربما تجاوز الشاعر كل الحدود وهذا حقه في ان يصف من يحب وربما مررت بك فاحببت ان اسلم عليك : على الاقل تحية على هذه الشاعرية يامحمود ـ قلة من الناس تمر بهم فيحركون شيئاًُ فينا يسمى القلب ...!

اخوك : ومتنيل اوي ........!

نوف
10-01-2007, 02:46 AM
فقامت دمائي
تجر عساكرها
إلى ساحة من حنين ٍ
وتذبحهم واحدا ً
واحدا
كي لايشير لك القلب
أو يعتريك هوى


حرف حاد المزاج لا يتقنه سوى " شاعر أمين " !
شكراً للشعر الذي أقرؤه


.

أزهر
10-01-2007, 08:30 AM
من أنزل الليل َ
عن سرجه ِ
غير عينيك ِ
وأغمد الصبح في لؤلؤات الحنين
سواك

الله أكبر !

رفعتها كثيرا يا أخي .. فماذا تركت لغيرها ؟!

تخيّروا لشعركم .. فإن النطق دسّاس !

عزت الطيرى
10-01-2007, 06:42 PM
هي حفنة من سماء ٍ
وأنا ..
سجدة الروح ِ
على بابها
........
...
حين خبأك الوعد
دل عليك ِ غبار ملائكة طيبين
وحين تكشفت ِ .. والنهر
صلى على آية الماء
عشب بتول


....




من أنزل الليل َ
عن سرجه ِ
غير عينيك ِ
وأغمد الصبح في لؤلؤات الحنين
سواك ِ......
........
......... ..
هي الدالية *
ينحني النهر بين يديها
فتعلنه : سادنا ً للغمام ِ
وحين أغار ..
واحتج شيئا ً قليلا
يهب غزال من الكحل
( يحمل أختامها )
ويتوجني
في برحاء هواها
.. قتيلا
....


...
...
بعافية القلب
أو صولجان الحنين
دخلت المرايا التي شكلتك ِ
فدانت لي الأرض : سيدة
والنساء : خواتم
وحين خدشت البهاء
بياقوتة من رمادي
تململ صبح
غريب المحيا
وعض فؤادي
..........
............



لقد راودتك الأماسي
عن شجوها
وها أنت ِ قد مسك الوجد
مسا ً خفيفا
فقامت دمائي
تجر عساكرها
إلى ساحة من حنين ٍ
وتذبحهم واحدا ً
واحدا
كي لايشير لك القلب
أو يعتريك هوى
.........
...
ومابي هوى
غير أني زجرت الأساطير
إلى من تسمى
فلما..
رحاها الذي اسمه الوجد
وخط مداها براح الأهلة
لانت
فكانت
كما شاء لها القلب
دالية من شجن
..............


حشدت جميع المواعيد نحوك ِ
ثم سكبت عصير النوافذ
فوق الجهات
لعلي أراك
وأنت ِ التي لا أقول أراها
سوى مرة
كي أموت


....



لقد أن للصبح أن يتليل
لليل ِ : أن يتكحل
لي : أن أحبك ِ
أجمل مما نويت
...


*هامش : الدالية : الساقية


نص متخم بالدهشة
وهو تطور ملموس فى تجربتك
ابق مبدعا وجميلا

سارة333
10-01-2007, 08:12 PM
بعافية القلب
أو صولجان الحنين
دخلت المرايا التي شكلتك ِ
فدانت لي الأرض : سيدة
والنساء : خواتم
وحين خدشت البهاء
بياقوتة من رمادي
تململ صبح
غريب المحيا
وعض فؤادي

قصيدة تختال بزهو وتقبل بروعة... جمال يشع فيبهر أعين ويصك على قلوب باب دهشة تتلذ بحرف فتنزوي بعيدا ...

محمود أمين...

روعة وكفى!...سلمت.

محمود أمين
11-01-2007, 05:05 PM
لقد أن للصبح أن يتليل
لليل ِ : أن يتكحل
لي : أن أحبك ِ
أجمل مما نويت


ربما : هي حفنة من المساء وربما تجاوز الشاعر كل الحدود وهذا حقه في ان يصف من يحب وربما مررت بك فاحببت ان اسلم عليك : على الاقل تحية على هذه الشاعرية يامحمود ـ قلة من الناس تمر بهم فيحركون شيئاًُ فينا يسمى القلب ...!

اخوك : ومتنيل اوي ........!

أنا

وعليك السلام ايها الراقي

وأنا أمتلئ سعادة وغبطة بمرور قلبك الرهاج من هنا

سلمت لمن يحبك

دمت قلبا

محمود أمين
11-01-2007, 05:07 PM
حرف حاد المزاج لا يتقنه سوى " شاعر أمين " !
شكراً للشعر الذي أقرؤه


.





ويل القوافي عندما تمر عليها سحابة كسولة اسمها نوف

شكرا لهطولك هنا:)

محمود أمين
12-01-2007, 06:00 PM
الله أكبر !

رفعتها كثيرا يا أخي .. فماذا تركت لغيرها ؟!

تخيّروا لشعركم .. فإن النطق دسّاس !


كما تقول أنت عن نفسك
( أزهرت حيث مررت :) )

وهاهو زهرك المطيب قد عبق هنا

محبة لقلبك

محمود أمين
12-01-2007, 09:53 PM
نص متخم بالدهشة
وهو تطور ملموس فى تجربتك
ابق مبدعا وجميلا

عزت
أيها القلب الجميل

دمت لي حبيبا لدودا

عباءة الليل
12-01-2007, 10:18 PM
من أنزل الليل َ
عن سرجه ِ
غير عينيك ِ
وأغمد الصبح في لؤلؤات الحنين
سواك ِ......؟

أيها المحمود الامين

عالية هي صهوة حرفك....وفخيمة طياليسها
نص يستحق ان يعلق

في شوق لزهرك

محمد شتيوى
13-01-2007, 11:15 AM
ما شاء الله لا قوة إلا بالله
إبداعات شاعر حقيقى
ما هذا الكلام الخطير يا أخ محمود !!
وخيالك الرائق ... ولا كلمة
دمت لنا بحق

محمود أمين
13-01-2007, 07:44 PM
بعافية القلب
أو صولجان الحنين
دخلت المرايا التي شكلتك ِ
فدانت لي الأرض : سيدة
والنساء : خواتم
وحين خدشت البهاء
بياقوتة من رمادي
تململ صبح
غريب المحيا
وعض فؤادي

قصيدة تختال بزهو وتقبل بروعة... جمال يشع فيبهر أعين ويصك على قلوب باب دهشة تتلذ بحرف فتنزوي بعيدا ...

محمود أمين...

روعة وكفى!...سلمت.

سارة
دعيني احتفي بأول مرور لك على ناصية قصيدتي لي


شكرا لحرف اتي بك إلى حيث هنا

وشكرا لذائقة لماحة كذائقتك

سلمت سارة

سلمت

محمود أمين
15-01-2007, 05:45 PM
من أنزل الليل َ
عن سرجه ِ
غير عينيك ِ
وأغمد الصبح في لؤلؤات الحنين
سواك ِ......؟

أيها المحمود الامين

عالية هي صهوة حرفك....وفخيمة طياليسها
نص يستحق ان يعلق

في شوق لزهرك

للذائقة العذبة قاموس لاتخطئه

شكرا لسمو ذائقتك ياعباءة الليل

وممتن لحضورك البهي بين ضفاف حرفي

محمود أمين
15-01-2007, 05:47 PM
ما شاء الله لا قوة إلا بالله
إبداعات شاعر حقيقى
ما هذا الكلام الخطير يا أخ محمود !!
وخيالك الرائق ... ولا كلمة
دمت لنا بحق


أبا الفرج

ودمت لي أيها الأحب المورق

موسى الأمير
16-01-2007, 12:05 AM
محمود ..

أخذني النص كثيراً ..

لقد راودتك الأماسي
عن شجوها
وها أنت ِ قد مسك الوجد
مسا ً خفيفا
فقامت دمائي
تجر عساكرها
إلى ساحة من حنين ٍ
وتذبحهم واحدا ً
واحدا
كي لايشير لك القلب
أو يعتريك هوى


أحس بشيء يجعلني أبتسم وأعجب من جمال صنعة الشعر بين يديك ،،

التقدير أجمعه ،،

محمود أمين
17-01-2007, 01:53 PM
محمود ..

أخذني النص كثيراً ..

لقد راودتك الأماسي
عن شجوها
وها أنت ِ قد مسك الوجد
مسا ً خفيفا
فقامت دمائي
تجر عساكرها
إلى ساحة من حنين ٍ
وتذبحهم واحدا ً
واحدا
كي لايشير لك القلب
أو يعتريك هوى


أحس بشيء يجعلني أبتسم وأعجب من جمال صنعة الشعر بين يديك ،،

التقدير أجمعه ،،
وأنا أيضا ً

ابتسم الأن :) من فاكهة قلبك العذبة

دمت أيها الجميل

محبتي وتقديري لسمو الأمير موسى