PDA

View Full Version : موت المواجع



يحيى الشعبي
27-01-2007, 10:58 PM
موت المواجع
شعر يحيى بن إبراهيم الشعبي
7/1/1428هـ




على أعْذبِ الذكْرى تموتُ المواجعُ
ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ

أُبادِرُ صفْوَ الوقْتِ إنْ حُـمَّ سانِـحٌ
ويلهثُ خلفَ الحُزْنِ صادٍ وجائـعُ

أمانيَّ ما شاختْ وما شِخْتُ إنَّمـا
تـوارتْ فعزَّانـيْ قَنُـوْطٌ وجـازِعُ

وليْ أَمَلٌ أنْ يَعْقُبَ الجَـدْبَ هاطـلٌ
به ترتوي الأرواحُ تزهو المرابِـعُ

ولي مُجْتَنَى حُلْوُ العطاءاتِ يغَتْلَِـيْ
متى عادَنِي طَيْفٌ مِنَ الحُبِّ ساطِعُ

صَحِبْتُ رَغِيْدَ الوقْتِ والسعْدِ والمُنى
وَلِيْ خَلْفَ أسْرارِ التراتيْـلِ رابِـعُ

أُؤَثِّثُ روحـي بالحُبُـورِ وأَجْتَلِـيْ
خَوَالِـيَّ والأيـامُ جـافٍ وماتِـعُ

صُدُودِي عنْ الأنَّات لا بُـدَّ غالـبٌ
إذا صافحتْنـي بالسُّلُـوِّ المراجـعُ

عبدالرحمن الخلف
28-01-2007, 12:11 AM
يا يحيى

أي شعر هذا الذي أوقف نواظرنا وأشغل تأملنا في تأمله؟!

تالله إنك لشاعر..

هذه القصيدة تأخذ بزمام الروح نحو مرافئ الأمل والتفاؤل المبدع على طريقة شياطين الشعر!


ولكن أفدني أيها الشاعر عن هذا:
ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ
هل عنيت فعلاً عطف (الراتع) على (الفيء)؟!
أم أنك عسفت بقوة القريحة اسم الفاعل (متفيء) ليحل محله المصدر؟!


أما هذا:

أُؤَثِّثُ روحـي بالحُبُـورِ وأَجْتَلِـيْ
خَوَالِـيَّ والأيـامُ جـافٍ وماتِـعُ

فقد كان نخبوياً ممتنعاً ينوء بالعصبة أولي وعي التلقي!
لقد كان بيت القصيد فحوى الحكمة والجزالة وروعة المجاز وحِرفية التخييل..

فلله درك ودر شعرك يا يحيى..

لمثل هذا وجدت شرفة الروائع فلينسخ هناك بعد حين بإذن ربي..



ولك التحية والتقدير.

رجـل أخـر
28-01-2007, 11:39 AM
هنا جمال كثير وكثير حتى أنه يمتلك رمش وهدب
شكراً لك أيها الشاعر الممتع
أخوك/أحمد الطائي

سلطان السبهان
28-01-2007, 01:30 PM
الشاعر الجميل يحي الشعبي

طال انتظار حطولك المبهج دوماً بالشعر الأصيل ، والجميل .
قصيدة ترسم شيئا من جوانبنا الأحلى والأكثر إشراقا .

على أعْذبِ الذكْرى تموتُ المواجعُ
ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ
إن لم أكن مخطئاً أظنك هنا قصدت " فيّءٌ " على زن سيّئ .
أفدنا عنها رعاك الله كيف تكتمل بهجتنا .


أمانيَّ ما شاختْ وما شِخْتُ إنَّمـا
تـوارتْ فعزَّانـيْ قَنُـوْطٌ وجـازِعُ
وهذا بيت رائع منطقي التبرير ، فيه سلوة ظاهرة للنفس .
وحين تتواري الأماني ليس لنا إلا ذا .

صَحِبْتُ رَغِيْدَ الوقْتِ والسعْدِ والمُنى
وَلِيْ خَلْفَ أسْرارِ التراتيْـلِ رابِـعُ
البيت رئع التفصيل حسن التنويع ، إلا أنني أرى أن عطف السعد على " رغيد " أولى من العطف على الوقت ، إذ على الثاني يكون التقدير " رغيد السعد " ولا تأسيس هنا !

زادك الله سعدا وحسن فأل شاعرنا الجميل .

مـاجـد
28-01-2007, 03:45 PM
صُدُودِي عنْ الأنَّات لا بُـدَّ غالـبٌ
إذا صافحتْنـي بالسُّلُـوِّ المراجـعُ


كنت رائعا يا يحيى

سلمت وبارك الله بقلمك وشعرك

كل الود وفائق الاحترام

يحيى الشعبي
28-01-2007, 09:52 PM
يا يحيى

أي شعر هذا الذي أوقف نواظرنا وأشغل تأملنا في تأمله؟!

تالله إنك لشاعر..

هذه القصيدة تأخذ بزمام الروح نحو مرافئ الأمل والتفاؤل المبدع على طريقة شياطين الشعر!


ولكن أفدني أيها الشاعر عن هذا:
ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ
هل عنيت فعلاً عطف (الراتع) على (الفيء)؟!
أم أنك عسفت بقوة القريحة اسم الفاعل (متفيء) ليحل محله المصدر؟!


أما هذا:

أُؤَثِّثُ روحـي بالحُبُـورِ وأَجْتَلِـيْ
خَوَالِـيَّ والأيـامُ جـافٍ وماتِـعُ

فقد كان نخبوياً ممتنعاً ينوء بالعصبة أولي وعي التلقي!
لقد كان بيت القصيد فحوى الحكمة والجزالة وروعة المجاز وحِرفية التخييل..

فلله درك ودر شعرك يا يحيى..

لمثل هذا وجدت شرفة الروائع فلينسخ هناك بعد حين بإذن ربي..



ولك التحية والتقدير.
صاحب البساط وأفانين الأدب مرحبا ألووووووووووف
تأمل زاد به النص جمالا ، وحفاوة قرت بها الأعين
ما كنت أتصور هذا الحضور الذي طرز الصفحة
بأزاهير الجمال .
ومثلك يفيد دائما أخي عبدالرحمن
ولك حق الإفادة فأنت السابق بها :
فكلمة راتع معطوفة على فيء وهو
فاعل تستبرد والآهات المفعول وعليه
فالفيء ( الظل) رمز للذكرى والراتع صاحب
الذكرى الجميلة .
شرف لي وقوفك هنا
وشرف آخر تمنحة من خلال شرفة الروائع
وافر الود

أمل الصومال
28-01-2007, 11:05 PM
وليْ أَمَلٌ أنْ يَعْقُبَ الجَـدْبَ هاطـلٌبه ترتوي الأرواحُ تزهو المرابِـعُ
شاعر ..:kk
والله إنك شاعر أصيل حقاً وصدقاً .. :u:



وبمثلك يزهو الشعر ويرتفع


أنت والأمل تكتبان


ونحنُ نعيش متعة الأصالة الشعرية



أستاذي يحيى الشعبي


ليس عندي ما أستطيع قوله سوى


بارك الله لك هذا التألق إلى ماشاء لك العمر


ودُمتَ مداد خيرٍ وأمل .. :)

عبدالرحمن الخلف
29-01-2007, 08:57 AM
فكلمة راتع معطوفة على فيء وهو
فاعل تستبرد والآهات المفعول وعليه
فالفيء ( الظل) رمز للذكرى والراتع صاحب
الذكرى الجميلة .


عفا الله عنك يايحيى..

إنما أعربت الجملة وما هذا أردنا..

الإشكال هو:
(استبرد) أي وجده باردا وبيتك يقول أن (الفيء) وجد الآهات باردة ثم عطفت (راتع) على الفيء..
وهذا لايصح في نظري.. لأن الفيء هو مكان التبرد والراتع والمتفيء هما من (يستبرد) بالفيء ولهذا قت لك وسلطان: أكنت تعني متفيء أو فيّء؟!
وبالطبع سينكسر الوزن لو فعلت..

فماذا تقول الان؟

يحيى الشعبي
29-01-2007, 09:55 AM
عفا الله عنك يايحيى..

إنما أعربت الجملة وما هذا أردنا..

الإشكال هو:
(استبرد) أي وجده باردا وبيتك يقول أن (الفيء) وجد الآهات باردة ثم عطفت (راتع) على الفيء..
وهذا لايصح في نظري.. لأن الفيء هو مكان التبرد والراتع والمتفيء هما من (يستبرد) بالفيء ولهذا قت لك وسلطان: أكنت تعني متفيء أو فيّء؟!
وبالطبع سينكسر الوزن لو فعلت..

فماذا تقول الان؟
عفوا أيها السادة إن تجاوزت إلى تعقيب الأخ الكريم عبدالرحمن الخلف .
نعم نعم فقد فهمت مالم ترم إليه باستفسارك .
لقد تعاملتُ مع الفعل( استبرد) بغير ماهو في فهمك لمعناه حيث المعنى لديك ( استبرد ) أي وجده باردا.
والمعنى لديّ أن الفيئ استبرد الآهات الحارة فجعلها باردة وكذلك الراتع في الفيئ .
هل تصدق أن معنى الاستبراد في ذهني بمعنى جعل الحار باردا . والمعنى الذي جئت به وسلطان الشعر جديد عليّ ألم أقل لك سابقا إنك صاحب الإفادة .
ربما ورد على فهمي معناي السابق من خلال البيتين الذين أحفظهما لأحد الشعراء في معارضته لأبي تمام والبردوني يقول الشاعر :
من مشرق النور أرض الأخشبين ومن = أرض الجزيرة من ترسانة العرب
من الأعتيق الذي أرسى قواعــده = أبو النبَّوات أو مستبرد اللهب

وهو يقصد إبراهيم الخليل عليه السلام ( يا نار كوني بردا وسلا ما على إبراهيم )
أشكر لك حضورك والجلال الذي صبغت به صفحتي .
وافر الود

:::رحيـــل:::
29-01-2007, 12:36 PM
يحيى الشعبي..
جميلة جدا..
وللوصف هنا وقع مختلف..

بورك القلم ودام..
..رحيــل..

أسفـار الحـرف
29-01-2007, 03:46 PM
الأخ الفاضل ..يحيى الشعبي..

عندما تنشق الأرض لتبتلعنا .. هنا حرف يشقنا لنبتلعه ..

أمانيَّ ما شاختْ وما شِخْتُ إنَّمـا
تـوارتْ فعزَّانـيْ قَنُـوْطٌ وجـازِعُ

وليْ أَمَلٌ أنْ يَعْقُبَ الجَـدْبَ هاطـلٌ
به ترتوي الأرواحُ تزهو المرابِـعُ

للـه درك ,,

دمت ودام المداد

عبدالرحمن الخلف
29-01-2007, 04:05 PM
عفوا أيها السادة إن تجاوزت إلى تعقيب الأخ الكريم عبدالرحمن الخلف .
نعم نعم فقد فهمت مالم ترم إليه باستفسارك .
لقد تعاملتُ مع الفعل( استبرد) بغير ماهو في فهمك لمعناه حيث المعنى لديك ( استبرد ) أي وجده باردا.
والمعنى لديّ أن الفيئ استبرد الآهات الحارة فجعلها باردة وكذلك الراتع في الفيئ .
هل تصدق أن معنى الاستبراد في ذهني بمعنى جعل الحار باردا . والمعنى الذي جئت به وسلطان الشعر جديد عليّ ألم أقل لك سابقا إنك صاحب الإفادة .
ربما ورد على فهمي معناي السابق من خلال البيتين الذين أحفظهما لأحد الشعراء في معارضته لأبي تمام والبردوني يقول الشاعر :
من مشرق النور أرض الأخشبين ومن = أرض الجزيرة من ترسانة العرب
من الأعتيق الذي أرسى قواعــده = أبو النبَّوات أو مستبرد اللهب

وهو يقصد إبراهيم الخليل عليه السلام ( يا نار كوني بردا وسلا ما على إبراهيم )
أشكر لك حضورك والجلال الذي صبغت به صفحتي .
وافر الود
أخي يحيى
لم أجد في المعاجم استبرد بمعنى برّد كما ذكرت..

وحتى في الشاهد الذي أوردتَ "مستبرد اللهب" أي وجد اللهب باردا وكما تعلم أن إبراهيم عليه السلام لم يجعل حرارة النار بردا بل الله سبحانه وتعالى أمرها بأن تكون بردا وسلاما فاستبردها ابراهيم أي وجدها باردة..

والله أعلم.

عبيرمحمدالحمد
29-01-2007, 06:56 PM
على أعْذبِ الذكْرى تموتُ المواجعُ
ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ
.
.
.
يحي الشعبي .. هي جميلة ..
حين يجد الفيءُ والراتعون فيه بردَ الآهات .. حين تُحَسُّ الآهاتُ باردةً
وياللهول!
.
.

ربما كان وضع المستفيء أقرب من الفيء .. ولذا ظن الخلفُ الوزن مانعك
لكني من زاوية أخرى أرى في إحالة الفعل للفيء تجسيداً جميلاً ..
.
.
دام عطاؤكما كليكما .
.
.
عبير

يحيى الشعبي
30-01-2007, 03:46 PM
هنا جمال كثير وكثير حتى أنه يمتلك رمش وهدب
شكراً لك أيها الشاعر الممتع
أخوك/أحمد الطائي
أخي الكريم أحمد الطائي مرحبا بك وبمرورك
أيها الحاتمي
وافر التقدير

يحيى الشعبي
30-01-2007, 03:54 PM
الشاعر الجميل يحي الشعبي

طال انتظار حطولك المبهج دوماً بالشعر الأصيل ، والجميل .
قصيدة ترسم شيئا من جوانبنا الأحلى والأكثر إشراقا .

على أعْذبِ الذكْرى تموتُ المواجعُ
ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ
إن لم أكن مخطئاً أظنك هنا قصدت " فيّءٌ " على زن سيّئ .
أفدنا عنها رعاك الله كيف تكتمل بهجتنا .


أمانيَّ ما شاختْ وما شِخْتُ إنَّمـا
تـوارتْ فعزَّانـيْ قَنُـوْطٌ وجـازِعُ
وهذا بيت رائع منطقي التبرير ، فيه سلوة ظاهرة للنفس .
وحين تتواري الأماني ليس لنا إلا ذا .

صَحِبْتُ رَغِيْدَ الوقْتِ والسعْدِ والمُنى
وَلِيْ خَلْفَ أسْرارِ التراتيْـلِ رابِـعُ
البيت رئع التفصيل حسن التنويع ، إلا أنني أرى أن عطف السعد على " رغيد " أولى من العطف على الوقت ، إذ على الثاني يكون التقدير " رغيد السعد " ولا تأسيس هنا !

زادك الله سعدا وحسن فأل شاعرنا الجميل .
شاعرنا الجميل وناقدنا الأجمل وسلطان الأدب مرحبا
بك وبهطولك الذي يبهج الروح لها أو عليها .
بالنسبة للبيت الأول أملي أن تبين وجهة نظرك أكثر .... حيث لم أفهم المقصود تماما
أما البيت : صحبت رغيد الوقت................. فوجهة نظرك واضحة وهي الأجمل وسآخذ بها
فشكرا لهطولك وأسعد الله أوقاتك ومن تحب

يحيى الشعبي
30-01-2007, 03:56 PM
كنت رائعا يا يحيى


سلمت وبارك الله بقلمك وشعرك


كل الود وفائق الاحترام



أنت الرائع أخي ماجد
فقد أضأت المكان وطيبت أرجاءه بمرورك
وافر الو

يحيى الشعبي
01-02-2007, 09:01 AM
شاعر ..:kk

والله إنك شاعر أصيل حقاً وصدقاً .. :u:



وبمثلك يزهو الشعر ويرتفع


أنت والأمل تكتبان


ونحنُ نعيش متعة الأصالة الشعرية



أستاذي يحيى الشعبي


ليس عندي ما أستطيع قوله سوى


بارك الله لك هذا التألق إلى ماشاء لك العمر


ودُمتَ مداد خيرٍ وأمل .. :)


مرحبا بك أخي الكريم
أسعدني مرورك وشهادتك لي
دمت بخير

يحيى الشعبي
01-02-2007, 09:03 AM
يحيى الشعبي..
جميلة جدا..
وللوصف هنا وقع مختلف..

بورك القلم ودام..
..رحيــل..
أخي رحيل أنت الأجمل ولأبهى
بوركت

أندريه جورجي
01-02-2007, 01:14 PM
جميلة ،، مع قراءةٍ أولى

و تحتاج أكثر من قراءة

تحياتي

محمد حسن حمزة
03-02-2007, 10:29 PM
الشاعر الرائع

يحيى الشعبي

جميل ماقرأته في سطورك
بساطه ترتقي إلى القوه
عفويه تمتزج بالإحترافيه
اسلوب جميل و طرح راقي
كلماتك هنا تسمو فوق الحروف والكلمات
فترى الاعماق بعدسة الاحساس
فلك الاحساس
ولنا الانتشاء ببوحك

دمت بود


تحياتي العذبة

يحيى الشعبي
03-02-2007, 11:10 PM
الأخ الفاضل ..يحيى الشعبي..

عندما تنشق الأرض لتبتلعنا .. هنا حرف يشقنا لنبتلعه ..

أمانيَّ ما شاختْ وما شِخْتُ إنَّمـا
تـوارتْ فعزَّانـيْ قَنُـوْطٌ وجـازِعُ

وليْ أَمَلٌ أنْ يَعْقُبَ الجَـدْبَ هاطـلٌ
به ترتوي الأرواحُ تزهو المرابِـعُ

للـه درك ,,

دمت ودام المداد

أخي الكريم أسفار الحرف جمال تضفيه هنا
بوقوفك الأبهى على النص
وسلمت من الابتلاع ولك كل الجمال
وافر التقدير

يحيى الشعبي
04-02-2007, 04:46 PM
أخي يحيى
لم أجد في المعاجم استبرد بمعنى برّد كما ذكرت..

وحتى في الشاهد الذي أوردتَ "مستبرد اللهب" أي وجد اللهب باردا وكما تعلم أن إبراهيم عليه السلام لم يجعل حرارة النار بردا بل الله سبحانه وتعالى أمرها بأن تكون بردا وسلاما فاستبردها ابراهيم أي وجدها باردة..

والله أعلم.
أخي الكريم عبدالرحمن الخلف أشكر لك اهتمامك وحرصك
على كمال الجمال هنا .
قلت لك أنني استخدمتها وفي ظني أنها بمعنى برَّد وهذه هي الحقيقة
وبما أن المعنى لا تؤديه ( يستبرد ) مع (فيء) و(وراتع) فسوف أنظر في
الشطر الثاني كاملا أو أغيِّر فيء وراتع إلى (راءٍ وسامع) ويكون المعنى ويجدالآهات باردة
راء وسامع وهو المتذكر
وافر المحبة لك ولنقائك

يحيى الشعبي
07-02-2007, 02:45 PM
.
.
.
يحي الشعبي .. هي جميلة ..
حين يجد الفيءُ والراتعون فيه بردَ الآهات .. حين تُحَسُّ الآهاتُ باردةً
وياللهول!
.
.

ربما كان وضع المستفيء أقرب من الفيء .. ولذا ظن الخلفُ الوزن مانعك
لكني من زاوية أخرى أرى في إحالة الفعل للفيء تجسيداً جميلاً ..
.
.
دام عطاؤكما كليكما .
.
.
عبير

العبير عبير
أسعدتني بحضورك وتأويلك
دمت واالنقاء ممتزجين
وافر التقدير

يحيى الشعبي
07-02-2007, 02:47 PM
جميلة ،، مع قراءةٍ أولى

و تحتاج أكثر من قراءة

تحياتي
أنت الأجمل دائما
ملكك المكان وما حوى
فاقرأ ما شئت
وافر الود

محمد شتيوى
07-02-2007, 02:58 PM
جميل جميل
الفاظ جذلة ممتازة وقريض قوى
أكتفى بما أخذه عليك الإخوة السابقون نقدا
وجزاك الله خيرا

يحيى الشعبي
07-02-2007, 03:00 PM
الشاعر الرائع


يحيى الشعبي


جميل ماقرأته في سطورك
بساطه ترتقي إلى القوه
عفويه تمتزج بالإحترافيه
اسلوب جميل و طرح راقي
كلماتك هنا تسمو فوق الحروف والكلمات
فترى الاعماق بعدسة الاحساس
فلك الاحساس
ولنا الانتشاء ببوحك


دمت بود



تحياتي العذبة





الحبيب خانق العبرة
تكرمني دائما رغم تقصيري بمرورك
وكلماتك الأجمل والأروع
شكر ا لك من القلب
وافر الود

يحيى الشعبي
07-02-2007, 06:16 PM
جميل جميل
الفاظ جذلة ممتازة وقريض قوى
أكتفى بما أخذه عليك الإخوة السابقون نقدا
وجزاك الله خيرا
الشاعر المجيد محمد شتيوي
أسعدني حضورك
فشكرا لك من القلب

عبير محمد
09-02-2007, 12:22 AM
الله .. تبارك الرحمن ...

للرفع

تحياتي واعجابي بالنص

عبير محمد
سيدة الصمت

جريرالصغير
09-02-2007, 02:08 AM
ما أسعدني حين أحلق في جمالك يا يحيى

وهنيئا إن حم سعدك

أُبادِرُ صفْوَ الوقْتِ إنْ حُـمَّ سانِـحٌ
.............................. ويلهثُ خلفَ الحُزْنِ صادٍ وجائـعُ

عمق وعفوية

ثمان حسان تبؤأن قلبي استحسانا وتفيأن عيني وعجبا

ولست مع عبد الرحمن وسلطان في البيت :

على أعْذبِ الذكْرى تموتُ المواجعُ
.............................. ويسْتَبْـرِدُ الآهـاتِ فَـيْءٌ وراتِـعُ

فإن في هذا تجسيدا كما قالت عبير

وأنه رمز للذكرى كما ذكرت معقبا

والأولى بقاؤها على هذا المعنى وإلا تكرر في ( راتع )

يقول الرصافي :

استبرد النار من حَرّت عزائمه
.............................. واستصغر الخَطب من في نفسه عظم

فلله در قلمك يا يحيى

ولست مع سلطان في قوله عن :

صَحِبْتُ رَغِيْدَ الوقْتِ والسعْدِ والمُنى
.............................. وَلِيْ خَلْفَ أسْرارِ التراتيْـلِ رابِـعُ


أرى أن عطف السعد على " رغيد " أولى من العطف على الوقت ، إذ على الثاني يكون التقدير " رغيد السعد "

لأن ذلك لو كان ..

لصار حشوا ، فيصبح :

صحبت رغيد الوقت ، وصحبت السعد أيضا ، وتكونان بمعنيين متقاربين جدا ، وحشوا

لكن قولك : صحبت الرغيد من الوقت والسعد ، هو الأجمل دلالة معنى

أزهو بك وبشعرك أيها الجميل

كرم الله وجهك .

سلطان السبهان
10-02-2007, 01:46 AM
كتبت بواسطة جرير الصغير
"لأن ذلك لو كان ..
لصار حشوا ، فيصبح :
صحبت رغيد الوقت ، وصحبت السعد أيضا ، وتكونان بمعنيين متقاربين جدا ، وحشوا


أستاذنا جرير
ألا تشعر أيضاً أن الرغد والسعد بينهما حشو فمعناهما واحد ؟!
دمت وشاعرنا .

يحيى الشعبي
10-02-2007, 03:50 PM
الله .. تبارك الرحمن ...

للرفع

تحياتي واعجابي بالنص

عبير محمد
سيدة الصمت

الشاعرة العبير ما كل هذا العبير
دمت بألق

يحيى الشعبي
03-03-2007, 03:53 PM
أخي جرير (الأكبر) والسلطان سلطان
النص لكما فقد خرج من بين يدي
بانتظار جمال نقاشكما
سعيييييييييييييد بكما
محبتي

alhawaat
05-03-2007, 01:29 PM
هي الجمال كله والإبداع

لبيد
05-03-2007, 03:55 PM
به ترتوي الأرواحُ تزهو المرابِـعُ
به ترتوي الروح وتزهو المرابِـعُ


أرْجِعِ البَصَرَ لعَلَّكَ تَزْهُو يَا يَحْيَى .. بُوْرِكْتَ يَا أوَّلَ شَاعِرٍ ألْقَاهُ هُنَا !

مدوزا
05-03-2007, 06:34 PM
هي الجمال كله والإبداع
الجمال أنت خازنه فمرحبا بك

مدوزا
05-03-2007, 06:36 PM
به ترتوي الأرواحُ تزهو المرابِـعُ
به ترتوي الروح وتزهو المرابِـعُ


أرْجِعِ البَصَرَ لعَلَّكَ تَزْهُو يَا يَحْيَى .. بُوْرِكْتَ يَا أوَّلَ شَاعِرٍ ألْقَاهُ هُنَا !
يا ابن ربيعة أرجو أن تراجع النص فقد زاغ بصرك
شكرا لك