PDA

View Full Version : رتِّل فالعمر أغنيةً من ضجيج ..



ابراهيـم
05-02-2007, 03:49 PM
هذا أنا
ضوضاء فامنحني السكون ..
هذا أنا والكأس امنحنا المجون..


منذ زمن لم أفكر ان اسافر ..أشياء كلها فاتنني ليتني أعود.. أو امضي أكثر ..
بعيدا في مكان يشبه دهاليز صنعاء القديمه ابعد عن كل من أحب .. وكل من لا يحبني
أو ربما ملَّ وجهي ..عشرين عاما.. عامين .. واربعة أعوام ..
ويح العمر الان ماتت أمي أكثر..
اينها بثلاثة جدران وبدون سقف .. اين الصمت ..


أبعد
أبعد حيث لا تصلني اشعة الشمس ..أو هوى القمر ..
ولا تصلني خدمات الهاتف والكهرباء ..



لي رفيقة لا تحتاج لي .. وحبيبة كانت لا تحتاج حبي ..
أين هي الجدران يا الله ..


أعطني كأسا من الهروب واعطني جنون وضجيج .. أو ذكريني بمولدي أو موت أمي ..
هكذا أموت عن انظار السعاده ..
كانت أمي الى الامس لم تمت كثيرا .. ولم تمت جدا ..
الحاشيه والبقيه الباقيه
الطوائف الباغيه على احلامي وهدؤي اليوم قالوا ان امي ماتت .. فهل انا من تبقى..
مر ايها العمر .وغني يا عود ..



أعود من جديد ماءً
وأنتِ تبقي من حديد
كلانا لا ينكسر
انا اتبخر وأنت تنصهر
وعادتي ..أخسر
وعادتك أن تنتصر



لدي الكثير ما يجعلني أصمت ..والكثير لاثرثر أكثر . أكثر
انا لا احب الحب هذا ما يجعلني اعيشه كما تعودت ان اعيش مالا احب ومدة لا اريدها ..عالم مسلوب ..


سفينتي لا تشتهيها الريح
لا شاطيء ينهي الحكايه
ولا حطام يحيلني لركام ..
كل الاشياء لا تنتهي ….




فمن أنا يا وجه أيامي
ويا وجه الشحوب ..
من انا يا صمت ايامي ويا ظهر الغروب ..؟!


هذا المغيب أتى ..
أعطني قدرة وهروب ..
هيا يا بؤس أيامي
ويا بطن الركوب ..
الى اعالي القعر امنحني الهروب …؟!


امنحيني غضباً فقد سئمت بلادتي وملتني البلاد
ما زالت تغني للبقاء وللقاء
كيف اضحك يا وجه هزائمي وانتصاراتي الكذوب ..


هاتوا المساء فقد فات المغيب


رتلي اسمي ففي كل حرف منه قصه
وكله روايه
رتلي اسمي جزاك الله خيرا ..
واشرحي ما تقرأي
فحتى أنا لا افهمه ..


أتعلمين أمرا ..اني لا اتذكر متى نطقت او كتبت اسمي
ولا اخر مره التقيت به
كنت اكتبه في ورقة الامتحانات
وكنت انساه احيانا كثيره
وابتكروا الرقم السري في الجامعه
فما عدت احفظ اسمي
ولا عاد حتى يعني
نسيت وجهي ورسمي ..
أين سوق المرايا ..



تلك التي لا نعرفها
ما زالت تغني حتى ثملت عيني واذني
وما زالت
ولا زالت


غنّي حتى اغرق
غني لعلي احترق


منذ الصباح والعود في عيني وفي اذني
يدق
يقلب الماضي ويبعث رائحة الماضي
كل الاوراق غادرت


يا عود رتل
فانا اغنية من صمت
والعمر اغنية من ضجيج ..
رتل فالعمر قافية عجيبه


ما بال الموت يأتي مرات
ولا يأتي احيانا
متى يأتي مره
يجرني جره
غني يا عود فالعمر أعرج
لم امشي به كل الحياه ….
كنت اتوقف …



ماذا فعلتِ يا ازال بالاحلام
اول ابتسامة اليوم يا صنعاء
والتاريخ في زاوية
والشعر منثور على الطرقات
والشرفات
والجدران
شكرا لسام ..


رتل وتعتع في الحروف
اسمي وصوتك والحياه
مجموعة موت


امنحيني بعض الموت اكلل مسيرتي بالنجاح نحوة
غني فالعمر اغنية من ضجيج ……….




كل الخير

عدرس
05-02-2007, 04:23 PM
ياهلا ياابراهيم ـ ويبقى النص ( جزءٌ منك ) نحترمه ونجله ونقدره :)
بالتأكيد نص ٌ جميل ـ وسأرتل معك مابقي مني على ضجيج المطارق وأوتار الرحيل :)

نورت ـ هكذا يقولون في الساخر وأنا ( بعضُ هذا الوطن الجميل ) :)
حياك أخوي :)

ابراهيـم
06-02-2007, 08:16 PM
ياهلا ياابراهيم ـ ويبقى النص ( جزءٌ منك ) نحترمه ونجله ونقدره :)
بالتأكيد نص ٌ جميل ـ وسأرتل معك مابقي مني على ضجيج المطارق وأوتار الرحيل :)

نورت ـ هكذا يقولون في الساخر وأنا ( بعضُ هذا الوطن الجميل ) :)
حياك أخوي :)

اهلا بك عزيزي

شكرا لابتساماتك التي تعكس جمال روحك

كل الخير

شاعر أويا
08-02-2007, 04:26 PM
تأملت واستمتعت شكرا لك

ابراهيـم
11-02-2007, 07:59 PM
تأملت واستمتعت شكرا لك

اهلا بك عزيزي

الشكر لحضورك

كل الخير