PDA

View Full Version : (( حـماقـة ))



من البعيد
26-03-2007, 11:27 PM
قـتـلتـُه
وأعلنتُ علينا
الـفـراق


قـتـلتُـه
ولم أعلم
.
.
.
أن للموت وجهاً آخر
هو بعدك


ولم أعلم
.
.
.
أن لرياح التوق
مخـالباً


ولم أعلم
.
.
.
أن الزيزفون
سيهجرني


ولم أعلم
.
.
.
أن حبي لك
شاااااااااااااااااسعا
كقارة
يقيييييييييييييييييينيّا
كإيمان


ولم أعلم
.
.
.
أني أمتلك هذا القدر
من الملح والدموع


ولم أعلم
.
.
.
أن البرد شرس
وقارص


ولم أعلم
.
.
.
أن مقعدك الفارغ
سيصهرني في
قوالب الفزع


ولم أعلم
.
.
.
أن الألحان العتيقة
ستصفعني كل مساء
لأصاب بالصمم


*** *** ***
(( سيـدي ))
كم أحب أن أناديك بسيدي
سيدي..سيدي..سيدي..


أيها العملاق الودود..
كم يؤلمني أن أراني
سيدة للهذيان والجنون


أي حماقة لذيذة أرتكبها
وأي أسىً عميق أزرعه
هناك هناك هناك


آآآآآه
أيها النابض الساذج
بصمت
بطيء وهادئ
يهتف كإعصار
أحبه أحبه أحبه


أهمس
نحبه وسنحبه
وسنفترق


وها أنا أعزفه من جديد
حزني وتوقي وجنوني


آآآآآآآآآآه
وكأن المطر يسقط
ليعذبني
وكأن الشمس تشرق
لتعذبني
وكأن الأزهار خلقت
لتعذبني
وكأن المنى وجدت
لتعذبني


*** *** ***
أيها البعيد القريب
كنبضي
كانت غلطتك
حين جعلتني
أشعـر
بالحب معك
بالأمل معك
بالفرح معك


حين أحببتَ مشاكستي
حين أحببتَ جنوني
حين جعلتني أستمر
بالهذيان


حين لم تمنعني من الرسم
حين لم ترم بأقلامي
وجنوني
من نافذة الوجود


حين لم تحدثني
عن الأشجار
إلا في وقت متأخر جدا
وكنت قد ألفته التحليق
وجعلتُ من حبنا
أسطورة


*** *** ***
ولأني أراك نورا
اخترت بعدك
لأبكي بشدة
فأسعد
لأن حبك
لازال متقدا


لأعلم أنني
أحبك أكثر


لأعلم أنني
قادرة على الحب
والحزن
من أجلك

عبيرمحمدالحمد
26-03-2007, 11:34 PM
.
.
.
حزن .. حزن فقط
.
.
.

الغيمة
26-03-2007, 11:46 PM
إنه الحب..ذلك الذي يفعل كل هذا..
ولكن..أحيانا..نضطر لأن نتعذب..
لأن هذا ما يجب أن يحدث..
شكرا لك..
أندريفنا بتروفتش

من البعيد
27-03-2007, 02:22 AM
سيدتي العبير..

نعم حزن لا أجيد سواه..

أعذريني أنا لا أجيد رسم الفرح..

هاني درويش
27-03-2007, 02:33 AM
للحزن سطوته الانيسة في قلوب العاشقين

كالصمت يعربُ ما تضج به ااشجون

كان حزنا خلاقا

وان كنت ادعو للتفاؤل دائما

بكل الود

ابو نمير

من البعيد
28-03-2007, 12:58 PM
سيدتي الغيمة..

شكرا على مرورك وهذه البصمة الندية..

الود..

من البعيد
30-03-2007, 12:05 AM
سيدي الهاني..

شكرا ..