PDA

View Full Version : المرسم العذري .. [ أحاديث مبتورة]



الضبْح
30-03-2007, 11:17 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

* كل ماعليه أن ينفض نفسه من روائحهن
كما ينفض العصفور ريشه حينما يباغته المطر
ولن يفلح في سلخ كل حبيبات المطر من ريشه
فـ ثمة حبيبات قد امتزج طهرهن وذاب بين دقائق ريشة عطشى!.
* حدثني ذاتُ نجوى - لم أميّز إصفرارها إلا هذة الليلة- أنني لستُ
كـ روائحهن وأطيافهن ! ، فماهو سوى غربال لاتخون ثقوبه أبداً !.

* تهامسنا في ليلة ممطرة ، كـ طهر المطر كان همسنا..
كلماتنا المخمرة ..
علامات ترقيمنا ..
تواقيعنا..
وقلبَينا..!

* دائماً مايلوح بـ كفه الثابتة
فينبض قلبي الضعيف نبضاً لايحمل دماً ولا يدفع دماً
إنه نبضاً أشبه بصرخة تتصدع منها شغاف قلب تائه
فتسكر كفي لتبادله تلويحاً آخر!

* حينما تلبّس الهذيانُ قلبي ، تيقنتُ أنه كبا في ساحةٍ تشابه ساحات الغيم!
غير أنها تقضم الأجنحة وتبتلعها..
لتُفرزها صحراء تتعطش للماء .. والأرواح!
لم يكن هذيان قلبي ثرثرة أو نحيباً ، إنه فقاعات ملوّنة تتراقص بداخلي
وتتراكم على بعضها .. لتلتحم أجسامها الرقيقة كرؤوس الشتلات حينما
يصفها والدي على حوض ماء حديقته.

* مبادئ ديني .. قناعات والدي .. يرسمها عقلي كل صباح وكلما خطوتُ وحيدة!
لم أتجنبها معه وإنما تجاهلتُها ..
كان يلمس مايحدثني به عقلي
فـ تلبّس قناعاً تعثرتُ به في زقاقٍ شممتُ بها رائحته ! ، ..
لأعودُ وأنا أبصق على هذيانٍ كاد أن يزيل مرسماً عذرياً اصطحبته منذ صغري!



* أحاديث بُترتْ بعد
مرور ثالث ليلة على عقد قرانه
جمع الله بينهما بـخير.

حامد الاقبالي
31-03-2007, 06:07 AM
[quote=الضبْح;1086362]بسم الله الرحمن الرحيم

* كل ماعليه أن ينفض نفسه من روائحهن
كما ينفض العصفور ريشه حينما يباغته المطر
ولن يفلح في سلخ كل حبيبات المطر من ريشه
فـ ثمة حبيبات قد امتزج طهرهن وذاب بين دقائق ريشة عطشى!.
* كلام جمييييييييييل