PDA

View Full Version : أحلام..ولكن..



علي رشاد
03-04-2007, 10:01 AM
في مسائي المتعبِ

كان نومي هانئاً

ثم جاءت لخيالي

أمنياتي..

حدثتني عن ثراءٍ

ونساءٍ وحَوارٍ ودررْ

طاب نومي في سباتٍ مطبقِ

حدثتني عن بهاءٍ وبناءٍ

وإناءٍ من حنانٍ وأملْ

أمنياتي وخيالي

أغرقاني في سباتي

بعد ليلٍ ونجومٍ

أشرقت شمسي

وعادت كل أحلامي سراباً



في مسائي كان نومي

جاءت الأحلام تترا

عدت طفلاً مثل طفلي

أنتشي بالحب والودِّ الذي

كنت أرجوه لقلبي

لا أبالي بالذي يجري

ويسري في حياتي

من غلاءٍ (ومعاشٍ) وثيابٍ

وذهابٍ وإيابِ

كل شيءٍ جاء يحبو نحو يمناي الصغيرهْ

بعد ليلٍ وظلامٍ

أفل البدر وعادت بهجت الصبح لعيني

ثم غابت عن فؤادي كل أحلامي

وباتت سرب وهمٍ وخيالْ

عدت للدنيا كباقي الناس مشتاقاً ومستاءً

من الأشياء والإملاء والعمل الدؤوب المتعبِ



يالقلبي كم وكم يرجو من الدنيا ولكن..

ليس إلا أمنيات..

الغيمة
03-04-2007, 12:24 PM
والله صدقت..
تعذبنا الأحلام أو أن الحقيقة تمارس تعذيبنا بالأحلام..وكأنها الماءيغرينا بالشراب ونحن ظمأى..فإذا اقتربنا لم نجد إلا السراب..
ولكن..من يصبر..ويحتكم..ويحمد الله..
شكرا لك يا أخي..
أندريفنا بتروفتش

كولونـ القلم يل
03-04-2007, 08:24 PM
يالقلبي كم وكم يرجو من الدنيا ولكن..

ليس إلا أمنيات..

آه ثمّ آآآه


لنتمنى فما بقي لنا إلاها

وأخشى أن تُمنع منّا حتى الأماني

أمنياتنا أحلامنا

سلمت وأكرمت
على سيل مدادك
وعذب ريشتك

علي رشاد
16-04-2007, 10:11 AM
الغيمة..

اهلاً بك اختاه..

سرني مرورك.. أشكرك.

تحيااااتي.

علي رشاد
16-04-2007, 10:13 AM
كولونيل القلم

عزيزي..أهلاً بك هنا.. وأهلاً بمداد قلمك البارع..

شكراً لمرورك سيدي..

حياك الله..

دمت بخير.. تحيااااااتي.