PDA

View Full Version : سأظل رقماً ثانوياً ..!



عود الورد
08-04-2007, 03:43 PM
..

عنوانه القلــق ..


...

إلى وجه صغيرة ما كانت تبهجني ببسمتها

إلى أم حين تملكها الخوف على وحيدتها وما ألم بها ..

إلى شربة الماء النقية

إلى نسمة الهواء الهنيئة

إلى كل وجه ظل يتحدث كثيراً ولا أسمعه

إلى كل وجه ظل معي ولست معه ..

سأظل صمتاً قاتلاً ..

فلا تطيلوا البقاء ..

....


إلى ابتسامة كنت أحاول زرعها في أرضٍ هناك

قد تقدم بها العمر وفقدت بريقها .

سأظل رقماً ثانوياً .

فجففي مدمعك..


....


إلى كل نقطة هاربة من السطر

إلى العطر ..

إلى الحنين من بقايا العمر ..

إلى الماضي

إلى المر ..

إلى كل ساعة فيها كل يوم نحتضر

إلى طريق السعادة الذي وقفت ساعات فيه أنتظر ..

إلى كل كلمة في قاموس الحياة

إلى داء الكسر

إني أعتذر ..!

فمعذرة أخطها لكل الوجوه

التي لم أستطع النظر إليها

فلا تنتظر مني الآن مد يدايَ إليها ..

إلى كل شيء غائب ليس معي ..

إلى كل شيء غائب عنه .. الـــوعي .!

إلى

بقايا أدمعي..!



.....


أنظر لماضيك أكثر ..

نظرت ..!

ويكفيك منه وقفة معتبر من أول يوم أخضر إلى آخر رماد العمر ..

عد ..

إلى تلك الوجوه

فلا سعادة إلا حين تقاسمك تلك الوجوه التي لا تحمل لك إلا معنى الإطمئنان ..


....

لا شك يحاور فكركَ

أو حتى يغزو العينان ..

لا ترمي ..

ماضيك الأبعد

أو حتى تهدم بنيان ..

إن كنت تريد حياة تعطيكَ

فن العيش

قدراتك

وكيف النسيان ..!


قم و أصنع بيدك الألوان..

همّة.. عزمٍ .. وارداة

وطموحٌ فاق العمران..

قل وأعزم

تباً لصمت الجدران ..

وأمضي وتقدم

لا شيء يفقدكَ

أو يؤذيكَ

أو حتى يشعركَ بالنقصان ..

كن صلباً حتى لا ُتكسر

كن طوفان ..

كن صفعة إن لزم الأمر..

حتى لا تفقد شيئاً من ذاكرتك

أو حتى تشعر بالغثيان ..

قم وأمسح كل الحرمان

قم وأحكي

عن كل الأشياء

قم وأبكي

لا تستاء ..

قمّ شارك وأضحك وأرسم وتبسم ..

وتعّلم ..

لا تفقد طعم الأشياء ..




سكينة

قدّر الله وما شاء فعل



تقديري

الفياض
08-04-2007, 04:13 PM
العنوان .. ذلك الطعم الذي يصبغه الكاتب المتمرس بلون إبداعي فيجلب إليه كل ما يريد من صيد !
وهو عين ما حدث لحضرتي هنا ..!

عنوانك كان رائعا رغم بدهيته فهنيئا ، وموضوعك الشعري/النثري ، كان متدفقا من بحر حزن متماوج ، طويل ورمل وشيء من مرافيء أخرى ..
حتى إذا خلت أنني بشاطئه الأخير جاءني (الطوفان) من كل مكان ، وتبدت معه كذلك الروعة .. فلم أحفل حينئذ !
أواخر نصك كانت بظة بالعنفوان الشعري ، مشرئبةً له بعنفٍ كل الحروف !

ولكم بكل الطوفان وردا .. وعبيرا

سارة333
10-04-2007, 12:50 PM
إلى ابتسامة كنت أحاول زرعها في أرضٍ هناك

قد تقدم بها العمر وفقدت بريقها .

سأظل رقماً ثانوياً .

فجففي مدمعك..

الكريمة...عود الورد

كلماتك رقراقة منسابة جميلة
هي المرة الأولى التي أقرأ لك أتمنى أن أقرأ لك دوما
لك تقديري.

عود الورد
22-04-2007, 02:47 AM
الأستاذ الفاضل / الفياض

أشكركم جداً على ما تفظلتم به من قراءة وهذا التوجيه الكريم
هو نص جاء هكذا ببساطته لرفض الإنحناء للحزن ومعاندة الإستياء ..
هو نص هكذا جاء كما الدواء ..

لا يسعني إلا أن أشكركم جزيل الشكر

تقديري

عود الورد
22-04-2007, 02:59 AM
سارة 333

سعدت يا سارة بهذه الإطلالة

دمت بخير
تحيتي وتقديري لك ايضاً

عود الورد
23-04-2007, 02:36 PM
صُبح

شكراً لشروق أحرفك هنا وهذا التوجيه الطيب

تحيتي