PDA

View Full Version : حسوة



إسماعيل الخلف
14-04-2007, 07:18 AM
حسوة

في أحضانِكِ أغدو المهرَ البرّيْ ..

أتحرر من كلِّ قيودِ الزيفِ الحَضَريْ

أصهلُ دونَ مواربةٍ

ها أنذا البدويُّ

الفطريْ

*

في أحضانكِ أكتشفُ القانون اللائقَ بيْ

و أُحدِّدُ شكلَ مداراتي ، و مجرّاتي

و سلامي الشخصيْ

*

حينَ تغيبُ ضفافُكِ

يستيقظُ فيَّ العطشُ الأزليْ

عطشٌ لا يطفئه ماءُ العبواتِ

فتذبلُ روحي ..

و تخافُ عليْ

*

ما فارقتُكِ إلاّ و استفحلَ دائي

و دوائي عندكِ مبذولٌ

إذْ تكفيني من أحسائِكِ

حسوةُ ماءِ

*

حينَ يضيقُ الكونُ بوجهي

أفتقدُ السعةَ الأرحبَ في عينيكِ

و أحلمُ بالركضِ على دربٍ بكرٍ

ترسمُهُ رغباتي

*

مازلتُ أُسافرُ

منذُ بداياتِ التكوينِ ..

أُلح ُّعلى استكشافِ الإحساءِ

و مازالتْ تُكوى بالتجفافِ لهاتي

*

عطشُ البدويِّ المُفردِ أدمنني

حتى عطشتْ كلماتي

*

كمْ وجَّهتُ إليكِ الترحالَ

لجوءاً من سوءِ جهاتي

كمْ لُذتُ بأذيالِِكِ سرّاً

طلباً لنجاتي ؛؛

*

أتلفّتُ ..،

في المدنِ الموبوءةِ بالأضواءِ و بالإسفلتِ ،

و بالكوكا كولا ..

أتلفّتُ بحثاً عنكِ

و لحظةَ فقدِكِ

أرتدُّ إلى ذاتي ..

تتلاشى الطرقاتُ

و تخبو نظراتي

*

أينَكِ ؟؛؛

فالعمرُ قصيرٌ

و أظنُّ اللحظةَ

آخرَ لحظاتي ؛؛؛

***

إسماعيل الخلف

www.aakh53.jeeran.com

هاني درويش
14-04-2007, 09:15 AM
اسماعيل
عليك السلام ورحمة الله وبركاته
و............
نَعِمتَ ملجأً
وقزتَ بنجاة
رائع انت ايها البدوي الحضاري الاحاسيس المرسومة كابهى لوحة لغوية
اغبطك
تقبل تحيتي
ابو نمير

إسماعيل الخلف
19-04-2007, 05:53 PM
السلام عليكم ..
هاني درويش ... شكراً لمروركم العذب الدافئ

علي الحازمي
19-04-2007, 07:58 PM
وهاهي المتعة منك تأتي

أخي إسماعيل

حسوة تروي عطش كل متلهف

كن بخير

إسماعيل الخلف
01-09-2007, 12:21 PM
السلام عليكم
علي الحازمي :
تكتمل المتعة بمروركم و .. تفاعلكم .........
شكراً لكم ............

عبدالله بيلا
01-09-2007, 01:33 PM
الشاعر / إسماعيل الخلفْ .

جميلةٌ .. هي هذه القصيدةُ البدويةُ الحضريةْ ..

ومحاولةٌ جديرةٌ بالاهتمام .. أنْ تُدخِلَ بعضَ الألفاظِ

اليومية .. في سياقِ الإبداعِ والجمال .

لك تحياتي .