PDA

View Full Version : مـن همسك أخجـل



همس الحنين
21-04-2007, 10:38 AM
من همسك أخجل


1
مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ

وردُ الرُّمَّانِ...

يغازِلُ لونَ الشَّوْقِ...

ويسأَلْ:

تُراكَ هنا وطنًا للحبِّ ...

فلا تَعْجَلْ!!




2

مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ

يا نورَ عيونٍ...

تتسلّلُ من نافِذَةِ المنزِلْ

يا قلبًا...

يرفضُ أنْ يسكُنَني

يأبــى أن يرحلْ!!

هلْ تبْتاعُ هنا وطَنًا

أستَوْطِنُ في ركنٍ فيهِ

وأُهْرِقُ دمعًا من دمعِك لا يخْجَلْ؟




3

مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ

يا طعْم رياحين الزنبَقِ تغمُرُنِي

وتعيثُ رجاءً

وغِناءً...

وعناءً... أجمَـــل!

أَتُرَاك تُفَكِّرُ... بــِـــي؟

أَتُرَاكَ أنا .........بِــــــــي؟

أتُرانــــي في حبِّكَ أوَّلْ؟

دعْنـــي أَتَعذَّبُ فيكَ قليلا!!

أو أتغَرَّبُ في صمتِكَ يا قمرًا

فأنا مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ!!





4

يُجرجِرُنــــي همسُكَ يا مطَــــرا...

يا سنْبُلَةً بالشوقِ تحِـــــنُّ إلى المِنْجَلْ

وأنا الواقِفُ بينَكُما...

وعلى أمـــــلي أحمِلُ ما لا يُحْمَلْ

دمعـــًا..

ورجــــاءً

شمْعًــــا...

وغِنــــاءً

تذكَرَةً حُبْلى بالحُلْمِ المُذْهِلْ!!

لوحةَ أشواقٍ....

وطباشيرَ بألوانِ الحُزْنِ....

وأنوارِ المِشعَلْ!!

طباشيري بالية....

لوحةُ أشواقي ... امتلأتْ بِحروفِ الحبِّ

وآيــــات العِشقِ الأمـــثَلْ!




5

أنا يا سيِّدتــــي....

مِنْ هَمْسِكِ أَخْجَلْ

أخجل جــــــدًّا

أَلُمُّ شتاتي

أستّجْمِعُ بعضَ الجُرْأَةِ منِّـــــي

وأَخُطُّ بِمِلْءِ الهمْسِ: أحبُّــــكْ

والحــــبُّ يموت ... ويحيا أعْزَلْ!!

الأصـمعي
21-04-2007, 10:53 AM
..
.
في غمرة ركوبي فوق الحرف .. نحو الحتف ..
مررت بدياركم .. فخاطبتي رقة نصكم :
تمرون الديار ولم تعوجوا ؟ ..... كلامكم عليّ إذاً حرام !

ذكّرنا أيها العزيز بين الفينة والأخرى بأمثال هذا الخجل ... فقراح القلب يحتاج شيئاً من العسل ..

آثرت أن لا يسبقني إليك أحد ..
فهمسك صالح ما بين الروح والجسد ..

دام حنين همسك حرّاً ..

.

همس الحنين
21-04-2007, 07:46 PM
أخي الأصمــــعي...
أيها المَطَريُّ الثائر...
كلماتك زادت من خجل كلماتي الخجولة
شكرا مرتين...
لأنك أول العابرين
ولأنك أخر العابرين لهذا اليوم...
دمت بود يليق!

Little author
21-04-2007, 07:53 PM
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه

رائـــعة ،، والله أجمل !

قلان
21-04-2007, 08:54 PM
من زوايا الافواه .........
لن أرد سوى أن للكلام مياه
تمر وتسيل أجمل
من الكلام ونواياه
وتركب بحر
الهمس
ولا تنساه .......
أشك في هذه
السطور التي تساوي
طولها أقل من أصبع
أن تكون اكبر منها
فينحني الاصبع لها

فايز ذياب
21-04-2007, 10:23 PM
يا سنْبُلَةً بالشوقِ تحِـــــنُّ إلى المِنْجَلْ


الفكرة هنا جميلة لكن التطبيق مالَ إلى شيء من الغموض .

فكيف الشوق يحن للمنجل الذي يقطعه من وسطه فلا يدعه يتصل بجذوره و ماضيه ولا يتيح له فرصة الإقامة بين أهله ؟ .


لكن النص بشكل عام جيد جدا ً .

إلى الأمام

ذات إنسان !
22-04-2007, 07:47 PM
2

مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ

يا نورَ عيونٍ...

تتسلّلُ من نافِذَةِ المنزِلْ

يا قلبًا...

يرفضُ أنْ يسكُنَني

يأبــى أن يرحلْ!!

هلْ تبْتاعُ هنا وطَنًا

أستَوْطِنُ في ركنٍ فيهِ

وأُهْرِقُ دمعًا من دمعِك لا يخْجَلْ؟

وعـاطفي كمـان
كنت فاكرك ابتوع حكومـات ورئاسـات !!
تطلع بالعـاطفيـة ديه والله شيء عجيب !!
دنا حاسميك ( بحر العـلوم نمبر ثري ) !!


تملك لوحـات جميلة لم أعرف بهـا صدفة إلا هنـا
إذن فلك من يوزرك نصيـب !!

همس الحنين
23-04-2007, 09:23 AM
الفكرة هنا جميلة لكن التطبيق مالَ إلى شيء من الغموض .


فكيف الشوق يحن للمنجل الذي يقطعه من وسطه فلا يدعه يتصل بجذوره و ماضيه ولا يتيح له فرصة الإقامة بين أهله ؟ .



لكن النص بشكل عام جيد جدا ً .


إلى الأمام

أخجلني مرورك الآسر...
الفكرة التي عنيتُ:
..... هي سنَّة الحياة أن تحِنَّ سنبلة اكتملت دورة حياتها
ذات صيفٍ إلى منجلٍ كي يهديَها بقطفِها حياة جديدة تبدأ ذات خريف!!

شاكر لك الود الذي تحمل
ولك منه ما يفيض!

همس الحنين
23-04-2007, 09:25 AM
Little author

قلان

مودتي لكما لهذا المرور من هنا
دمتمل بألف خير

همس الحنين
23-04-2007, 09:33 AM
2

مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ

يا نورَ عيونٍ...

تتسلّلُ من نافِذَةِ المنزِلْ

يا قلبًا...

يرفضُ أنْ يسكُنَني

يأبــى أن يرحلْ!!

هلْ تبْتاعُ هنا وطَنًا

أستَوْطِنُ في ركنٍ فيهِ

وأُهْرِقُ دمعًا من دمعِك لا يخْجَلْ؟

وعـاطفي كمـان
كنت فاكرك ابتوع حكومـات ورئاسـات !!
تطلع بالعـاطفيـة ديه والله شيء عجيب !!
دنا حاسميك ( بحر العـلوم نمبر ثري ) !!


تملك لوحـات جميلة لم أعرف بهـا صدفة إلا هنـا
إذن فلك من يوزرك نصيـب !!

وجدتك تعدو خلفي في كل مكان....
قلت أنتظرك في خطاب زعيم عربي....
وهذا لايليق بمثلك!
فكرت أن أنتظرك في مقارنة باطله...وجدت الفكرة غير صائبة...
لم أجد غير هنا
ألا وإني.....
من همسك أخجل يا ذات إنسان!
كلماتك من بحر ودك الذي لا ينضب قد نالت مني..
وأنا لا أملك إلا أن أبادلك من الود ما يليق
شكرا... لأنك هنا...!!
بحر العلوم نمبر ثري

:::رحيـــل:::
23-04-2007, 12:21 PM
همس الحنين..

كلمات جميلة هادئة معانيها عفوية..

والنهاية فيها حظيت بوقع بهي أضاف للنص رونقا..

بورك قلمك ودام..
رحيــل

الساخر الطائر
23-04-2007, 06:30 PM
السلام عليكم
تحية لك مع جزيل الشكر علىهذا النص المشحون بالعاطفة
ولكن لكي لا أبخسك حقك , سوف أسمح لنفسي بالتطاول على شعرك وأذكر شيئاً كان أجمل لو ذكرته في هكذا موضع : يا طعْم رياحين الزنبَقِ تغمُرُنِي
يا لون رياحين الزنبق يغمرني
فرائحة العطر يا صديقي يستدل عليها بوساط حاسة الشم , على الأقل لكي لا يحدث انزياحاً في غير موضعه
دمت عطرااااااااا

شيطان الشعر
23-04-2007, 07:18 PM
أخجلني مرورك الآسر...
الفكرة التي عنيتُ:
..... هي سنَّة الحياة أن تحِنَّ سنبلة اكتملت دورة حياتها
ذات صيفٍ إلى منجلٍ كي يهديَها بقطفِها حياة جديدة تبدأ ذات خريف!!

شاكر لك الود الذي تحمل
ولك منه ما يفيض!
لا ادري ايهما اجمل قصيدتك ام ردك هذا
دمت مبدعا:i:

همس الحنين
24-04-2007, 10:28 PM
همس الحنين..

كلمات جميلة هادئة معانيها عفوية..

والنهاية فيها حظيت بوقع بهي أضاف للنص رونقا..

بورك قلمك ودام..
رحيــل

احمرَّت كلماتي خجلا من كلماتك الوردية...
شكرا لهذا المرور المعطر برائحة الود
ولك منه أخلصه

همس الحنين
24-04-2007, 10:34 PM
السلام عليكم
تحية لك مع جزيل الشكر علىهذا النص المشحون بالعاطفة
ولكن لكي لا أبخسك حقك , سوف أسمح لنفسي بالتطاول على شعرك وأذكر شيئاً كان أجمل لو ذكرته في هكذا موضع : يا طعْم رياحين الزنبَقِ تغمُرُنِي
يا لون رياحين الزنبق يغمرني
فرائحة العطر يا صديقي يستدل عليها بوساط حاسة الشم , على الأقل لكي لا يحدث انزياحاً في غير موضعه
دمت عطرااااااااا



ما بخستني حقي أيها الطائر...!!

بالنسبة ... لطعم ... ولون
فالشعر يا صديقي..مسحة الغموض التي تستدعي فيك إعمال الفكر... والحلم... والخيال
أما الوضوح المطلق..فأظنه من صلاحيات البيانات والبلاغات!!
واختلاف الرأي...زاد من ودِّي لك
دم كما أنت ساخرا طائرا!!
شكرا ...للمرور.

همس الحنين
24-04-2007, 10:37 PM
لا ادري ايهما اجمل قصيدتك ام ردك هذا
دمت مبدعا:i:



بل أنت أجمل ألف مرَّة
أخجلتني كلماتك الساحرة!!
لك من الود ما يفيض

عناد القيصر
24-04-2007, 10:39 PM
مِنْ هَمْسِكَ أَخْجَلْ

وردُ الرُّمَّانِ...

يغازِلُ لونَ الشَّوْقِ...

ويسأَلْ:

تُراكَ هنا وطنًا للحبِّ ...

فلا تَعْجَلْ!!


كذالك تعجلت حروفي هنا لكنها ازدادت خجلاً فكيف تسطر بعد ماسطرتي

لك فائق احترامي وتقديري ,

لقد كانت جميلة

( أبو نايف )
24-04-2007, 11:13 PM
أنا يا سيِّدتــــي....

مِنْ هَمْسِكِ أَخْجَلْ

أخجل جــــــدًّا

أَلُمُّ شتاتي

أستّجْمِعُ بعضَ الجُرْأَةِ منِّـــــي

وأَخُطُّ بِمِلْءِ الهمْسِ: أحبُّــــكْ

والحــــبُّ يموت ... ويحيا أعْزَلْ!!


لا فُضَّ فوك ولا عاش حاسدوك ,
مقطوعات رائعةٌ بـ حق .. !
نمطٌ من الإبداع أتمنى أن أصل إليه .

سأتابعك من الآن .. علّي أستقي من إبداعك .

رملاوية
25-04-2007, 02:04 AM
يا قلبًا...

يرفضُ أنْ يسكُنَني

يأبــى أن يرحلْ!!

هلْ تبْتاعُ هنا وطَنًا

أستَوْطِنُ في ركنٍ فيهِ

وأُهْرِقُ دمعًا من دمعِك لا يخْجَلْ؟



جميلة جداً

سعدتُ بتواجدي هنا

فيصل الجبعاء
26-04-2007, 08:58 AM
لفتت نظري الموسيقى فهي فعلاً متميّزة جداً وأكاد أغنّي وأنا أقرأها

شكراً على فيض الجمال

رائد33
26-04-2007, 12:24 PM
وتعيثُ رجاءً

وغِناءً...

وعناءً... أجمَـــل!
جميلُ هذا العبث .....استوقفني طويلاً

أَتُرَاك تُفَكِّرُ... بــِـــي؟

أَتُرَاكَ أنا .........بِــــــــي؟
....هذا كلامُ كبير و يا له من حال
هذه صوفية الحب

وأَخُطُّ بِمِلْءِ الهمْسِ: أحبُّــــكْ
و اما هذا فحسبي الله عليك
رااااااائعة

همس الحنين
26-04-2007, 10:16 PM
أخي رائد....
أيها العابر بين الكلمات العابرة...
شكرا لأنك مررت من هنا
لك خلص ودِّي.