PDA

View Full Version : ............ / نـ ـصـ ـورة



كنتـُ هيّ ..!
22-03-2007, 01:04 AM
http://www.upload.ps/uploads290607/438d993fc8.jpg


كُلُّ شَيءٍ في الدُنَا لَم يَحوِ إغْتِرابه !
أو يَسْري يُحَدثُ الملأ عَن مُعَاناته !
.. كم تْسَاءل البَشَرُ أو لا تُعذِّبُ تِلك العينَانِ سْجَّانه .. !!؟
.. و لا يَفيقْ .. !
تَنحَتُ بلا وَعيٍّ أنْفَاسَهُ .. بْقَايا مِنْ أصَالة
و حُرِّيةٌ يَسْلِبُهَا الجُّنَاةُ بِكُلِّ نْذالة !
يَخُطُّ بِبُطءٍ .. " مَرة ، أثْنتَانِ .. و ثلاثْ .. " .. كمْ مَرةً
أخبرني أنَّي غَداً سأحَيَا بعيداً و خَانَّ عَهْدَهُ ..
/
/
" رَجلٌّ بِلا أمَانة ! "
/
/

.. البَردُ حَطَّ أثْقاله بيَن الثْنَايَا .. !
كمْ ذَا يُبَاعِدُ بيَن أشْجَانٍ تُحْرِّقُ في الحْنَايَا !
يْخُطُّهَا مُجْدداً " مَرة ، أثنْتَانِ و ثلاثْ .. لسَتُ أرجُو مِنْ
فَقيرٍ لِرَحْمَةٍ ، مَسْلُوبٌّ لإرَادةٍ ..
أنْ .. يَمْضِي يُنْشِّدُ للنَاسِ .. : " قَد حَرَرتُهُ اليَوم
فَككتُ أسَرهُ .. " .. !
و لَو يَدري كمْ يُخلِّفُ وراءهُ
مِنْ بَني جِنسِهِ .. كالعَبيدِ حَالهُم " أمَّرُ " ..
وَيحَّ قضْبَانهم .. كم أنَّهُمْ .. بيَنَ أمْثَالهِ
" أُسَارى .. ! "

/
/