PDA

View Full Version : :: أسطورة الملوك ::



illusion
09-05-2007, 04:57 PM
:: اسطورَةُ المُلوكِ .. اسطورةُ الحُب ::

وَ تَموتُ في الدُّنيا أساطيرُ المُلوكِ .. في الكُتُبِ القَديمَةِ وَ القُبـور
و أنا المَلِكُ الذي بَنَيتُم على قَبِرِه .. مِنَ الحُبِّ بُيوتاً و قُصـور
أمّا القُصورُ فَهِيَ أبياتٌ مِن شِعري .. فاقرَأوا مِنها ما بَينَ السُطـور
لِتَعوا مِنها بَعضاً من المَعاني علَّها .. توقِدُ في قُلوبِكُم بَعضَ الشُّعور
أمّا الكُتُبُ القَديمةُ قَد اختفت .. لا تَلحَظوا لَها اختِفاءاً أو ظهور
أمّا أساطيرُ المُلوك فَقَد مـاتَت .. تَحتَ جُدران السِجن و الصخور
أمّا خُطـوطُ الشاطِئ أصبَحَت .. موحِشَةً في الظَّلام تملأها الشرور
وَ بَعضٌ مِنَ الحُبِّ انتهى و لكِن .. انا بِكُلِّ الحُبِّ إنسانٌ فَخور
أُعدِمتُ فَدُفِنتُ فَكُفِّنتُ و لكنّي .. لا زِلتُ ارى طريقاً للعبـور
فَسَأعبُر مِن كَفَني مِن قبري .. بَينَ الرِّمال حتى ارى الطُّيـور
فَتَعودُ اسطورَةُ المُلوكِ أسطورةُ الحُبِّ .. نورٌ مِن عَيني تَملاُ الدُّنيا بِنور
فَنَعودُ للحَياةِ, للدُّنيا, للأمل .. وَ نَعودُ لليلِ, للشُّموعِ و الزهور
كـان لَكم مِن كَلِماتي دَليلٌ .. فأّنظِروني حتى فيـكم أثــور.

بِكُلِّ المَحَبَّة
أســامة الرمح,

الغيمة
10-05-2007, 10:55 AM
أخي أسامة..
الفكرة غير واضحة..على الأقل بالنسبة لي..
ثم إن الوزن يحتاج إلى تعديل قوي..
ولك تقديري..
أندريفنا بتروفتش