PDA

View Full Version : قصيدة "أمض ولا تنتظر الرفيق" ميعاد عودة



ميعاد عودة
19-05-2007, 11:25 PM
أمض...ولا تنتظر الرفيق

بقلم: ميعاد عوده



هرب المدى خلف المدى والتجأ التلال


ولا مدى إلا مداك يا أخي..... اشتعالْ

ولا سماء إلا جرحك المتأهب للقتال

وأنت الملامح

والخرائط

والمر المرابط

والبلاء

والابتلاء

مخطوطهٌ تناقلتها الأجيال

وأنت بين العشاق أجمل مرسال

فأطلق جناحيك.....

نيازكا من برتقال

واقلب تضاريس الظلم

وأتلو فاتحه النضال

وأمضي...

ولا تلفت للمصطفين على جانبيك مودعين....

ولا يهّزك ما يقال

سيتآمر عليك السلام حين تمضي.....

والشعر والأقلامْ

وتتآمر عليك شرايينك والعظام

فأمضي في الزحام

واستمع لصمت المجزرة التي أنجبتك

لاجئا في الخيام

كي تعي لأي ريح تنتمي في هذا الظلام

وامض

ثم وامض

خطوة فوق انف المستحيل

خطوة فوق تيجان الحكام

خطوه فوق كل المواثيق .....وأهداب الغمام

ولتكن خطوتك الميثاق الوحيد

واختصار الكلام

وأشلائك على الدرب بدايات طريق

فامضي .......ولا تنتظر الرفيق

واقطع يد النسيان التي امتدت إليك

واغرق بحرها ...فما عرفناك غريق

يا أيها الفتى المنجنيق

يا فتي التقاليد

والفخار

والزيت العتيق

وليكن وجهك نهايات النفق

الى شمس السهول

وأنفاسك نسيم الحقول

وأنت الشفق الذي يشربني ...ويغيب في المجهول

يا أخر رمح قد انطلق في ارض النهايات

خلف المغول

امضي تفاحا في أعالي الجليل

تاريخا مطرزا بالرصاص

مناخا للنخيل

وموسما لعودة الأطفال إلى المدارسْ

والفرسان إلى المتارس

فمازلت على الشطآن.....

صدى المراكب التي أقلعت ....و صراخ النوارس

وأنت التهاني في الزفاف

ورائحة القهوة في صالات الاستقبال والمجالسْ

فامضي في زمن الطحالب والخنافس

وامضي ولا تطع الأوامر

واترك ظهرك مشرعا لأعشاش الطيور

وسلالم المتطفلين ....والخناجر

لا تبالي....

وسافر

فاليائسون على شرفات القهر

في انتظار دوي انفجارك

والزغاريد في انتظار احتضانك

يأيها الثائر الهادر

والجميل والرائع

والشهيد المغامر

ستأتي حكاية ضاحكه الشموس لتأخذك

فاذهب معها....

واترك لي غيابك كي اكتبه شعرا غاضبا

ومشنقة

ودمعا يزف البشائر

فان قتلوك ولن يقتلوك

اصعد علىالخراب....على كتفي وغني

وابتسم لعيد انتصارك

واصعد فوق عفونه من قتلت من اعداءك

كي اصور روعه الزمان فيك

لاجيال فيك لا تموت تقاتل

وتولد من شرارك

كي أرى السنابل في بلورك اكثر

كلما زاد انكسارك

eman_moaz
20-05-2007, 05:56 PM
ميعاد .. احسنت آلمت وتألمت .. وأتعجب من عدم وجود مداخلات ..
هرب المدى خلف المدى والتجأ التلال
ولا مدى إلا مداك يا أخي..... اشتعالْ
ولا سماء إلا جرحك المتأهب للقتال
وأنت الملامح
والخرائط
والمر المرابط
والبلاء
والابتلاء


اللهم ما فرج كرب أمتنا

أبوغريب
20-05-2007, 10:35 PM
زائر خلف البكاء تألّم
كيف السماء تبقى
إن تكلم
كيف بالعَلَم الوحيد
على الجدران يُلثَم


كيف بي أن أقف بعيدا عن هنا

لك الخير

ميعاد عودة
22-05-2007, 02:39 AM
شكرا اخوتي وبارك الله فيكم

محبة القلم
22-05-2007, 04:05 AM
وأتلو فاتحه النضال
وأمضي...
ولا تلفت للمصطفين على جانبيك مودعين....
ولا يهّزك ما يقال
سيتآمر عليك السلام حين تمضي.....
والشعر والأقلامْ
وتتآمر عليك شرايينك والعظام
فأمضي في الزحام
واستمع لصمت المجزرة التي أنجبتك
لاجئا في الخيام
كي تعي لأي ريح تنتمي في هذا الظلام
وامض
ثم وامض
خطوة فوق انف المستحيل
خطوة فوق تيجان الحكام
خطوه فوق كل المواثيق .....وأهداب الغمام
ولتكن خطوتك الميثاق الوحيد
واختصار الكلام
وأشلائك على الدرب بدايات طريق
فامضي .......ولا تنتظر الرفيق
واقطع يد النسيان التي امتدت إليك
واغرق بحرها ...فما عرفناك غريق
يا أيها الفتى المنجنيق
يا فتي التقاليد
والفخار
والزيت العتيق
وليكن وجهك نهايات النفق
الى شمس السهول
وأنفاسك نسيم الحقول
وأنت الشفق الذي يشربني ...ويغيب في المجهول
يا أخر رمح قد انطلق في ارض النهايات

عزيمة وكفاح،، لقلمك أطيب تحية.