PDA

View Full Version : امرأة ليست كالنساء . . .



السحيباني
21-05-2007, 06:33 PM
امرأة ليست كالنساء



حنانيك رفقاً بقلبي الدنفْ

فإن هواكِ محلّ التلفْ


علمتُ بأن وصالكِ صعبٌ

وذاك يزيد بقلبي الشغف


وأعلم أنكِ بنت الكرامِ

وبنت الدلال وبنت الترفْ


وأنك أحسن من قد مضى

ومن لا تزال ومن في النطف


وأنك لستِ كجنسِ النساءِ

فأنتِ اللجين وهن الخزفْ


تربيتِ في بيت عز كريم

فكنتِ مثال التقى والشرف


وتدرين أني كتبتك حرفا

وصغتكِ تبرا بزين الصدف


أراكِ خيالاً بكل مكانٍ

فمنكِ بكل مكان طرف


كأن فؤادي غدا فندقاً

وأنت نزيلة كل الغرف


بقيتِ بقلبي بقاء الحياة

وغيركِ إما رآك انصرف


ففيم الجفاء وهذا الصدود

أذنبا فؤادي جنى واقترف


ولو شئتُ كنتِ لسان العباد

وزين القصيد ونبض الصحف


عشقت العفاف قبيل لقاكِ

فزوّدتُ تقوى كأن لم أعف


يخاف فؤادي أن لا يراكِ

وليس فؤادي إذا لم يخف


فرفقا بقلبي زين الصبايا

ولطفاً بمهجة جسمي النحف


خطفتِ الفؤاد فرفقا به

وإلا فردي لي المُختطف


فما العشق فيّ سوى آية

يذيبُ الفؤاد ويربي الكلف


وإني لأعجب من قاتل

يسرّ الفؤاد إذا ما دلف


مُزجن القلوب بفعلِ الهوى

فلا بد من بعد أن تأتلف


وإنا اتفقنا بأمر الهوى

فما بعد ذلك فلنختلف


تغيبين شهرا كبدر السماء

أطل ضيا ليلة المنتصف


أزين الصبايا وملح الحسان

وعطر الورود وفجر السدف


هويتك حسنا وأخفيت حبي

وإن كان شعري فشى وانكشف



1427هـ

الناظر
21-05-2007, 06:53 PM
خطفتِ الفؤاد فرفقا به

وإلا فردي لي المُختطف


فما العشق فيّ سوى آية

يذيبُ الفؤاد ويربي الكلف


وإني لأعجب من قاتل

يسرّ الفؤاد إذا ما دلف


وإني لأعجب من روعة ما كتبت هنا

angelman
21-05-2007, 07:07 PM
ما اجمل ما كتبت

وما اروع غزلك للحروف

تقبل احترامي وتقديري

bssh90us
21-05-2007, 07:25 PM
جميلٌ هذا الكلام
وهذا التناغم الرائع بين الحروف
وفقك الله وبانتظار المزيد ..

tuota
21-05-2007, 08:04 PM
تغيبين شهرا كبدر السماء


أطل ضيا ليلة المنتصف

و أنت تغيب و تغيب و تعود دائما بالاروع
لا تغيب علينا و لاتحرمنا من إبداعاتك

رائد33
21-05-2007, 09:35 PM
يا لها من قافية
أُعطيتَ العافية
جمال و عمق و موسيقى
لك التحية معطرة بعبق كلماتك
رائد

وَسَنْ
21-05-2007, 09:38 PM
وشعرٌ ليسَ كالشعرِ

: )

وحرفٌ يـُـخْشَى على الأرواحِ منه


هويتك حسنا وأخفيت حبي

وإن كان شعري فشى وانكشف
وأما هذه أيا مصعب

فقد كانت القاصمة

.

شكراً للاختلاف هنا : )

**بسنت**
22-05-2007, 12:22 AM
مالذيْ أراه. ! !
.
.
حُبُور لا ُيَوصَفْ

مُصْعَبْ يرتدي حُلة الشُعراءِ.. : )
قصدتُ هنا الغَزل..
وإلا فَهَو شاعٌر ولا غُبَارْ
و لا يَحْتاجُ لشهادتَي..

خُذ راَحة من الحُزنْ جعل الله ُ لياَلِيكَ سعادةً ونقاء. . .

ثم يالروعة هذا البيت

علمتُ بأن وصالكِ صعبٌ

وذاك يزيد بقلبي الشغف

وهذا مايعطي الُحبَّ حلاوةً
ثم ما أحلى خاتمتك هذه


هويتك حسنا وأخفيت حبي

وإن كان شعري فشى وانكشف

شكراً لإمتاعيْ
.
.
.
دمتَ لمنْ تُحِبُهُ ويُحِبُكَ..
.
.
.
كــل الود

قبرالشر
22-05-2007, 02:06 AM
أحسنـت يامصعب هـذه من أروع روائعـك .. عذوبـة وقافيـة تسلـب العقـول .

وإني لأعجب من قاتل

يسرّ الفؤاد إذا ما دلف


أنالك الله ماتريـد ياأخـي .

سخرية قلم
22-05-2007, 02:33 AM
ما اروع قلمك
وما أصدق معانيك
دمت ودام قلمك

آلام السياب
22-05-2007, 02:11 PM
في قراءتي الثانية قررت اقتباس بيت لأضمّنه في ردي . . .

فكنت كلما قرات بيتا نسخته ومن ثم نسخت الي يتبعه والخ الخ فأصعب اختار هو ان تختار جميل من بين الاجمل

فالقصيدة بحق رائعة والصور غزيرة وجميلة . .

استاذ السحياني انت عبقري اتعلم ؟!

اما هذان البيتين فهم الاروع :


كأن فؤادي غدا فندقاً

وأنت نزيلة كل الغرف


بقيتِ بقلبي بقاء الحياة

وغيركِ إما رآك انصرف

eman_moaz
22-05-2007, 02:31 PM
مصعب .. حقا أنت رائع .. لم أقرأ فى الغزل ابدع من هذا .. أستطعت أن تنتشل روحى الغارقة فى هموم الوطن وتطوف بى عالم الرومانسية المهذبة الرائعة ..

أراكِ خيالاً بكل مكانٍ

فمنكِ بكل مكان طرف


كأن فؤادي غدا فندقاً

وأنت نزيلة كل الغرف

أحسنت أحسنت ..

فيصل الجبعاء
22-05-2007, 02:45 PM
يخاف فؤادي أن لا يراكِ

وليس فؤادي إذا لم يخف



لله أنت ما أروع قصيدتك

ولكنّ هذا البيت له عندي اعتبار آخر

دمت مبدعاً

هـــو
22-05-2007, 02:49 PM
هـــي؛

ســـت النســاء

CANYAMACAN
22-05-2007, 04:00 PM
أراكِ خيالاً بكل مكانٍ

فمنكِ بكل مكان طرف

أصاب سهمك ما أصاب
وأطبق نثر حروفك على حنايا القلب والأحاسيس

دمت بخير من الله

نبيه المنسي
22-05-2007, 06:05 PM
قصيدة جميلة..
بقيتِ بقلبي بقاء الحياة

وغيركِ إما رآك انصرف
--
لو قلت لما رآك انصرف
..

عشقت العفاف قبيل لقاكِ

فزوّدتُ تقوى كأن لم أعف

لم أفهم تركيب هذا البيت...


دمت مبدعاً..

الغيمة
23-05-2007, 02:25 AM
قصيدة خفيفة..وعذبة المعنى..وشفافة..لدرجة أنها تدخل إلى القلب دون أن تتكلف في إبراز هويتها للعقل حتى يسمح لها بالدخول..
غير أنني يا شاعرنا..سأتطفل وأعتبر (البيت بيتي)..ثم أفرد مناشيري وأبدأ بالنقد..
وهذا لا يعني مطلقا أنني أرى في نفسي علوا في المنزلة،وإنما هو ملاحظات قارئ يتذوق القصيدة فيكتب رأيه فيها..
****
علمتُ بأن وصالكِ صعبٌ
وذاك يزيد بقلبي الشغف
الأسلوب هنا مباشر مما يفقد المعنى طعمه..
وأعلم أنكِ بنت الكرامِ
وبنت الدلال وبنت الترفْ
وأنك أحسن من قد مضى
ومن لا تزال ومن في النطف
وأنك لستِ كجنسِ النساءِ
فأنتِ اللجين وهن الخزفْ
تربيتِ في بيت عز كريم
فكنتِ مثال التقى والشرف
قل لي :من أين لك مثل هذه الصيغة الرهيبة..حتما ستزعج هذه النساء غيرةً..
وتدرين أني كتبتك حرفا
وصغتكِ تبرا بزين الصدف
كيف صغتها تبرا بالصدف؟

أراكِ خيالاً بكل مكانٍ
فمنكِ بكل مكان طرف
كأن فؤادي غدا فندقاً
وأنت نزيلة كل الغرف
لك الله يا رجل..ما أجمل هذا الوصف..

بقيتِ بقلبي بقاء الحياة
وغيركِ إما رآك انصرف
ما رأيك لو قلت(إذ ما)بدلا من(إما)؟

ففيم الجفاء وهذا الصدود
أذنبا فؤادي جنى واقترف
تتساءل هنا عن سبب الجفاء..
ثم تذكر لاحقا:
عشقت العفاف قبيل لقاكِ
فزوّدتُ تقوى كأن لم أعف
أفيكون سبب الجفاء هو (العفة)..
وهنا..ألا يوجد هنا تناقض بين التساؤل والإجابة..فالعفة..وحدها..كفيلة بأن تنسف ألف سؤال وسؤال..وتختصر على المحب كل فكرة قد تخطر بباله كسبب لعدم الوصال..
يخاف فؤادي أن لا يراكِ
وليس فؤادي إذا لم يخف
سلمت يمينك على هذا البيت..
فرفقا بقلبي زين الصبايا
ولطفاً بمهجة جسمي النحف
خطفتِ الفؤاد فرفقا به
وإلا فردي لي المُختطف
كررت (رفقا)بالقلب..مرتين..ولو قرأنا كل بيت على حدة..لوجدناه جميلا..ولكن لكونهما معا..أصبح التكرار مقلقا بعض الشيء..


مُزجن القلوب بفعلِ الهوى
فلا بد من بعد أن تأتلف
حكمة..وفلسفة..لا تستغرب منك يا فيلسوف الحياة..

أزين الصبايا وملح الحسان
وعطر الورود وفجر السدف
هويتك حسنا وأخفيت حبي
وإن كان شعري فشى وانكشف
سلمت يمينك..وصح لسانك أيها الشاعر الرائع..

الشاعر الرجيم
23-05-2007, 04:26 PM
كأن فؤادي غدا فندقاً
وأنت نزيلة كل الغرف
السحيباني شاعرنا الجميل ,, ما أجملك

السحيباني
24-05-2007, 05:54 PM
الناظر :

وما اسعدني بمرورك هنا يا صاحبي

لك كل الشكر

السحيباني
24-05-2007, 05:55 PM
angelman :

ليهنني جمال تعليقك

لك ودي

السحيباني
25-05-2007, 06:37 PM
bssh90us :

الأجمل عبق مرورك

لك ودي

سلطان السبهان
26-05-2007, 01:11 PM
أهلا بالسحيباني
أعاشق أنت من ورانا ؟:)
إذن فليهنك شلة العشاق هنا ، فأمرهم أمر وحالهم حال .
كانت هذه من أجمل كتاباتك عندي وقضيت معها وقتا ممتعاً .
وأنك أحسن من قد مضى
ومن لا تزال ومن في النطف
والله هنا ما أدري يا مصعب أحس إنك بالغت مبالغة كبيرة
قد يأتي من ينقض عليك هذا التعميم :)

تربيتِ في بيت عز كريم
أجد أن هذا المعنى تكرر قريباً في البيت الثالث أليس كذلك ؟

وصغتكِ تبرا بزين الصدف
التبر يا سيدي هو الذهب الذي على سجيته ( خام ) ولم ُيصَغ على شكل ما كقلادة أو خاتم ونحوه .
وعليه فأجد أن التعبير بـ " صغتك تبراً " ليس بسوي ، والله أعلم .



كأن فؤادي غدا فندقاً
وأنت نزيلة كل الغرف
هذا البيت جديد وبديع ، نريد هذا التجديد يا مصعب الغالي .


ففيم الجفاء وهذا الصدود
أذنبا فؤادي جنى واقترف
الشطر الثاني هنا أخي أجد فيه تكلفاً كبيراً أربك التركيب ، فلو حاولت إعادة صياغته ليكون بشكل أفضل .



فرفقا بقلبي زين الصبايا
ولطفاً بمهجة جسمي النحف
في نفسي شيء من " نحف " تصريفاً ، ولم أراجعها ...لعل .

دمت يا مصعب رعى الله قلبك
وأسعدك بمن تحب .:)

مد حي
28-05-2007, 02:30 AM
يا للشعر يا مصعب ..


راق لي كثيرا ..



دمت بالدارين

سعيدا مع من تحب

السحيباني
28-05-2007, 08:16 PM
tuota :

نغيب حتى لا نمل

ألم تر أن الشمس زيدت محبة .... إلى الناس أن ليست عليهم بسرمدِ :)

لك كل الود

السحيباني
29-05-2007, 05:00 PM
رائد33 :

أسعدني جدا تعليقك :)

لك ودي

السحيباني
31-05-2007, 05:57 PM
وَسَنْ :

يسعدني مرورك دوما على قصائدي :)

وتزداد جمالا بتعليقك وحسن حرفك

لك كل الشكر

al5ansa2
31-05-2007, 11:26 PM
مااروع هذا القلم الذي خط هذه السطور
تقبل مروري
تحياتي

السحيباني
03-06-2007, 01:15 PM
**بسنت** :

أخذت راحة من الحزن ولكن هي كاستراحة محارب ربما تطول وربما تقصر

للغزل نكهة جميلة لا يتذوقها إلا كل قلب رقيق


لك كل الود

علي رشاد
04-06-2007, 11:24 AM
سيدي الشاعر / السحيباني

جميلة حروفك الرقيقة تلك..

وعذب جرس موسيقى شعرك ..

ولكن ربما تشابهت قلوب النساء سيدي مهما اختلفت بيئاتهن..

دمت بود..

السحيباني
06-06-2007, 07:46 PM
قبر الشر :

ما أعذب مرورك

جعلك الله قبرا للشر منبعا للخير

ما أجملك إذ دعوت لي :)

لك كل الشكر

محمد شتيوى
06-06-2007, 10:42 PM
أخى السحيبانى
الشاعر المبدع
أوحشنى شعرك حقا

وأرى أن لك القصيدة جميلة كجمالك

وأعجبتنى تلك الصورة التى هنا


كأن فؤادي غدا فندقاً

وأنت نزيلة كل الغرف

فهو صورة حديثة أخذتها من واقعنا

وأنا أحب الصور الحديثة المبتكرة

أرق تحياتى

وبانتظار جديدك :)

المتكلم
06-06-2007, 10:59 PM
سيدي الفاضل ..
ما أجمل ما قرأت من بين أناملك
وما أجمل وما أصدق تلك المشاعر التي طافت بين خلجات قلبي
فهنيئا لها ذاك الحب وهنيئا لنا هذا الشعر وهذا الحرف

السحيباني
08-06-2007, 02:27 PM
سخرية قلم :


شكرا لعبق مرورك

مودتي

السحيباني
09-06-2007, 09:24 PM
آلام السياب :

أنت أجمل وأنقى وأروع

كل ذاك يتبين لي من خلال حروفك وتشريفك الدائم

لك كل الود

السحيباني
09-06-2007, 09:52 PM
eman_moaz :

شكرا لجمال حرفك وعبق مرورك

أسعدتني حروفك بحق

لك كل الود

السحيباني
10-06-2007, 08:54 PM
فيصل الجبعاء :

أنت أروع أيها الرائع

لك مودتي

السحيباني
12-06-2007, 08:07 PM
هو :

نعم هي ست النساء وزين الظباء

لك كل الشكر

السحيباني
12-06-2007, 08:08 PM
CANYAMACAN :

كل سهم دون سهم الجمال فهو هين

لك ودي

>عيـن القلـم<
12-06-2007, 09:07 PM
أخي السحيباني ..

حروف عبقة / متدفقة ..

دمت بكل ألق

تحيتي أطيبها

فَنَـــاء
13-06-2007, 11:53 AM
شموخ حرف وجزالة قصيد
ورائع دوماً يامصعب
و
.ليهْنكَ الحب

مرّيـــخية ..
13-06-2007, 06:28 PM
يخاف فؤادي أن لا يراكِ

وليس فؤادي إذا لم يخف


هذه فعلت شيئاً ما ..
شئ عظيم ..

أشكرك .. أشكرك

>> لعل هذا القابع بين الرئتين يغيّر رتم النبض ..

دمتم بود ياكتّاب الساخر ..

noran
13-06-2007, 07:11 PM
وتدرين أني كتبتك حرفا

وصغتكِ تبرا بزين الصدف


أراكِ خيالاً بكل مكانٍ

فمنكِ بكل مكان طرف


كأن فؤادي غدا فندقاً

وأنت نزيلة كل الغرف


هنيئا لها كيف صغت حبا لهابهذا الشغف,,

شكرا على امتاعنا بذلك الإحساس..

السحيباني
16-06-2007, 08:01 PM
نبيه المنسي :

جميلٌ أنت دوما يا صاحبي

تركيبة البيت هي :

أنني كنت عفيفا قبل اللقاء بها وصرت أشد عفافا بعد اللقاء

لك كل الشكر يا صاحبي

السحيباني
19-06-2007, 08:10 PM
أهلا بك أيتها الغيمة

أتيت روضتي فأمطرتِ وعادة الغيم المطر

الروضة روضتك والبيت بيت فلك فيه كما لربّ البيت

نأتي لما ذكرتيه :

المباشرة في البيت الثاني في نظري لا تفقد البيت هيبته ولا جماله وإنما هي نظرة تختلف عند أصحاب الرمزية خاصة ممن يتوغلون فيها كفاكِ الله شرها :)


الأخرى :

صغتها تبراً بزين الصدف

القصد منها أنني قبل المعرفة كتبتها حرفا وبعد لقاءنا بالصدفة صغتها بالتبر .


أما سؤالك عن سبب الجفاء وتبييني لاحقا أمر العفة

هو أنني أسائلها لماذا الجفاء مع أنني عفيفا وازددت عفافا بعد معرفتي بها ؟


شكرا لك أيتها الغيمة وأتمنى أن أكون أفصحت عما خفي

دام ديمك ودام وصلك

شكرا لك

السحيباني
19-06-2007, 08:50 PM
الشاعر الرحيم :

ما أسعدني والله بمرورك أيها الجميل

حينما تمرّ ولو مسلما يزورني طيفك

كم أحبك يا صاحبي

لك شكري

السحيباني
24-06-2007, 06:31 PM
الشاعر : سلطان السبهان

يا صاحبي .. وهل لنا ملاذ من العشق .. ؟

هل بيدنا ذلك اختيارا ؟

ليت بيدنا أن لا نعشق .. أو أن نعشق ونصل لما نريد :)

نعود للقصيدة

الأولى :

ربما بالغت ولكن .. كعادة الشعراء لا يريدون أن يستثنوا أحد تكبراً وتجبراً :)

الثانية :

نعم تكررت ولكن بمعنى مختلف حيث كان لتربيتها التقى والشرف في المعنى الأخير .

الثالثة يا صاحبي :

التبر هو كما ذكرتَ وصغتك بالتبر هو كما ذكرتُ حيث لو كان ذهبا قلادة او خاتم لما صغتها وهي مصاغة .

الأخيره :

النحف هي في اللغة العربية النحيف او الدقيق أصلا أي من خلقته .

أتمنى أن اكون قد بينت يا صاحبي :

اسعدني جدا مرورك أيها العاشق :)

لك كل التقدير والمحبة

السحيباني
24-06-2007, 08:31 PM
مد حي :

سعدت بمرورك

لك فائق الشكر

مودتي

السحيباني
27-06-2007, 09:59 PM
al5ansa2 :


وما أروعك بتشريفك

لك كل الود

السحيباني
27-06-2007, 10:05 PM
علي رشاد :

لك ودي على مرورك الكريم


دمت بخير

جريرالصغير
28-06-2007, 04:47 AM
وماشاء الله أيها السحيباني الأنيق

تالله تفتأ تعيدني إلى الأصيل القديم

حتى إخال أنه منقول لا مقول

فإذا قرأت زالت دهشة الشبه بالشعر العريب الرصين

وبقيت دهشة المتعة بروعة سحيبانية الملامح

وبخاصة في التركيب الجزئي للجملة

ومن الذي لا يقرأ لك فيقول حين يقرأ :

وأنك أحسن من قد مضى
...............ومن لا تزال ومن في النطف

سبحان الله ، كأنما هو بيت عتيق لابن زيدون أو ابن المعتز

ويعود في رأيي إلى ( حسن روعة المبالغة )

بالمقابلة أو التورية

رأيتك تحب هذا المنحى وتجيد السباحة في تياره

وراقني أيها الألمعي قولك :

وأنك لستِ كجنسِ النساءِ
................فأنتِ اللجين وهن الخزفْ

بالفعل أراك مغرما بالمقارنة

ومبدع فيها ماشاء الله

ولو رآك الإبشيهي لضمن كتابه المستظرف هذا البيت :

أراكِ خيالاً بكل مكانٍ
................ فمنكِ بكل مكان طرف

قاتل الشعر شعرك كيف يأخذ باللب بلا رفق يا سحيباني

وسامحك الله كيف جئت بهذا :

كأن فؤادي غدا فندقاً
................ وأنت نزيلة كل الغرف

هذا بيت يجوز لي أن أصفه بأنه ( وارد السحيباني )

يأخذني الوقت معك أيها المحيّرني بهدوء غزله

نشوة صات لها نبضي وشكل بسمتي وربي

غير أن( رآك ) يا صديقي جثت بي فلا ألوي على شيء من قولك :

بقيت بقلبي بقاء الحياة
................وغيرك إما رآك انصرفْ

فما الذي أردته من هذا !؟

كيف ( وغيرك حين يراك ينصرف عنك )

أهي قبيحة إلا في عينك !؟

لم تعن هذا - لا شك ولا ريب -

ماذا تريد هنا يا سيدي إذن !؟

وما أحسن تخلصك من التشابك هنا :

عشقت العفاف قبيل لقاكِ
................. فزوّدتُ تقوى كأن لم أعف

فقد متّعتني كرحلة نهرية بهذا البيت

فلله ما أجمل عفافك وأشد مكرك بمحاصرة المعنى بهذا الجمال !!

وهذا البيت روعة روعة يا سحيباني

يخاف فؤادي أن لا يراكِ
.................وليس فؤادي إذا لم يخف

فإن الشطرة الثانية ليضحك منها من له دراية بالنفي التقريري في الشعر

جمال نسق ولطف معنى

غير أنك كررت اللفظة بمعناها في البيتيتين الرابع عشر والخامس عشر

في قولك ( فرقا ) وكان لك مندوحة في سعة العربية

وأنت ( السحيباني ) فارس الحرف وأحد مالكيه بصكٍّ شعري

اذهب فقد دعوت لك هذا المساء

رحلة رائعة الغروب في قارب السحيباني الأنيق

كرم الله وجهك .

:::رحيـــل:::
29-06-2007, 01:32 AM
.
.
قصيدة رائعة أيها الشاعر..

فهنيئا لك حرفا صُغته بهكذا ألق..
.
.
تقـديري..
رحيــل

جمع تكسير
30-06-2007, 11:15 AM
شكراً السحيباني .

الجميل في هذا النص والذي جعله مميزاً أنك خرجت من بوتقة الحزن التي تسجن نفسك فيها دائماً ونزعت عنك مسوح الزهد والكآبة لتلبس ثوب الغزل الحريري الفاتن .

أتمنى كثيراً أن تتجدد وتخرج من الإطار الذي أطرت نفسك فيه بقسوة وظلمت شعرك به ، وهذا رأيي .

من جهة أخرى ، أنت مهمل في الاهتمام بنصوصك والرد عليها وأعجب متى ستنتهي من الرد على كل الواقفين على عتبات نصك ، عموما لكل قديم إجراء .

النص الجميل هذا إلى الروائع ، لأنه رائع .

السحيباني
30-06-2007, 06:43 PM
محمد شتيوي :

لك جزيل الشكر ع مرورك الرائع

هناك من الصور القديمة التي تأتي في فكرة جديدة تكون ذات ألق جميل

لك كل المودة

السحيباني
30-06-2007, 07:48 PM
المتكلم :

وما أجمل مرورك

هنيئا لي بتشريفك الجميل

لك ودي

السحيباني
30-06-2007, 08:04 PM
>عيـن القلـم< :

شكرا لك مرورك الدائم الجميل

مودتي

بوح القلم
01-07-2007, 03:13 AM
رفيقي المجنون ..

..

قرأتها .. وأصبح بيتك " الفندقي "
مما أتمثل به دائما ..

رائع أنت يا رفيقي ..

السحيباني
02-07-2007, 09:14 PM
فَنَـــاء :

جميل هو مرورك

لك كل الشكر

السحيباني
02-07-2007, 09:17 PM
مرّيـــخية .. :

شكرا لمرورك الجميل الرقيق

حفظكِ الباري

السحيباني
04-07-2007, 07:29 PM
noran :

صغته هكذا حرف لأنها ... هي

شكرا لك

حداء
05-07-2007, 08:12 AM
كلماتك كما قيل .. خير الكلام ما أعرب عما في الضمير و استغنى عن التفسير ..

السحيباني
08-07-2007, 08:28 PM
الشاعر والناقد الجميل : جرير الصغير

كم سعدت بمرورك الكريم وبمديحك الطرب وها أنا اقف احتراما لحرفك

أخ الحرف جرير :

لن أعلق على ما قلدتني من أوسمة ولكن سأجيب على ما لم تستيغه

قلتُ :

كأن فؤادي غدا فندقا ... وأنتِ نزيلة كل الغرف

بقيتِ بقلبي بقاء الحياة ... وغيرك إما رآك انصرف

فالبيت الاخير هو تبع للبيت الذي قبله

فحين يأتي غيرها من الناس راغبا قلبي يجدها قد استولت على جميع الغرف والزوايا وكل ما فيه بجمالها ورقتها وعذوبتها فلا يجد نفسه أهلا لأن ينافسها بمكانتها عندي فيرحل حافظا ماء الوجه .


أتمنى يا صاحبي أن أكون عند حسن الظن :)

لك كل الشكر

السحيباني
08-07-2007, 09:28 PM
:::رحيـــل::: :


شكرا جزيلا لوجودك هنا

لك كل الود

السحيباني
10-07-2007, 03:15 PM
جمع تكسير :

أهلا بك وسهلا هنا

يا صاحبي كيف للعصفور أن يغني وهو محبوس في قفص ؟

ما حيلة العصفور قصوا ريشه .... ورموه في قفص وقالوا : غرد !!!!

وليس لي حيلة في ذاك غير ما أحس به لا ما أتخيله

اما مهمل أنا بحق نصوصي فمعك حق فالدنيا تتعبني بمشاغلها ومن يعرفني يعذرني يا صاحبي

ولست أنسى حقا لأحد وإن أتى متأخرا

لك كل الشكر

نيلوفرة
11-07-2007, 11:19 PM
لا تشكر الإخوة على المرور...
بل هم من يشكرك على الفيىء الذي تفيئوا به والفندق الذي ينزل بكل غرفه شخص واحد...
لا يصعب عليك سحب إعجاب الآخرين بقلمك...

السحيباني
14-07-2007, 08:42 PM
بوح القلم :

أيها الصاحب الحاضر الغائب

لقد أطلت الغيبة فأين أنت .. ؟


اسعدني مرورك

السحيباني
16-07-2007, 06:43 PM
حداء :

شكرا لجمال تعقيبك

لك كل الود

السحيباني
16-07-2007, 06:45 PM
نيلوفرة :

سوف أقف صامتا أمام جمال أحرفك :)

لك الشكر مرات ومرات

مودتي