PDA

View Full Version : أنا شعبٌ يحب الظلم



فيصل الجبعاء
04-06-2007, 04:22 AM
خذي الردّ ارتجالياً وأعفيني...
من الحزن الذي قد بات يكويني
أنا لم أكتُب الأشعار.. حتّى لا تحبيني
*****
أحبيني..
وذوبي في شراييني..
وكوني في عروقي كالرياحينِ
*****
أنا عطِشٌ فروّيني
رجوتك لا تخلّيني
أحبّرُ فيك أوراقي
وأغسل في محياك البهيَّ سواد أحداقي
فعيشي بي
وعيشيني
وكوني لي
وكونيني
****
رجوتك أن تكوني في دواويني
كحرفٍ أو قصيدةِ حبّ..
كنبض القلب..
كوني في عناويني
*****
أنا شعبٌ يحب الظلم..فاكويني
وأغويني
*****
تعرّي مثل حرفٍ يٌعجز الإبداع في لغتي..(*)
يُعبّر عن كلامِ الصمت في شفتي..
و أغريني
فقلبي فيه صرخات..تقول لكِ
( أحبيني)
*****
تموت حروف ضادي بين جيم الحبّ والسينِ
فأرجو أن تجيبيني
ألم تجدي مكاناً لي بقلبك فيه يؤويني؟؟
لأبني فيه مملكتي
وأطرد من يجاريني
أجيبيني..

(*) تعرّي من غموضك :)

فيصل الجبعاء
04-06-2007, 04:29 AM
باب النقد البنّاء مفتوح على مصراعيه

فتفضلوا

نزار عوني اللبدي
04-06-2007, 04:37 AM
(خذي الردّ ارتجالياً وأعفيني...
من الحزن الذي قد بات يكويني
أنا لم أكتب الأشعار.. حتى لا تحبيني)


***

خذي الرد َّ ارتجالياً وخلـّيني ...
أدندن بالقصائد كيفما أهوى
فمن قول ٍ بلا وزن ٍ
إلى شعر ِ بأوزان ٍ وتكوين ِ
أحبيني إذا ماشئت ِ ..
أو قولي ..
يعاودك َ الجنون ُ ،
ولست ُ فيما أنت ِ مجنوناً ..
ولكني ..
بقول الشعر ِ مفتون ٌ ..
وألف ُ ألوف ِ مفتون ِ !!

***

فيصل الرائع

نغني معاً للحب

بكل الحب

حصة البادي
04-06-2007, 04:50 AM
صباحكما شعر :
ولي أن أسمع الأغنية ..
بدأت بالسعي نحو التفعيلة فيصل ؟!
كل التحايا

فيصل الجبعاء
04-06-2007, 04:11 PM
خذي الرد َّ ارتجالياً وخلـّيني ...
أدندن بالقصائد كيفما أهوى
فمن قول ٍ بلا وزن ٍ
إلى شعر ِ بأوزان ٍ وتكوين ِ
أحبيني إذا ماشئت ِ ..
أو قولي ..
يعاودك َ الجنون ُ ،
ولست ُ فيما أنت ِ مجنوناً ..
ولكني ..
بقول الشعر ِ مفتون ٌ ..
وألف ُ ألوف ِ مفتون ِ !!

أخي نزار..
أخجلتني بلطفك وشملتني بحس ردّك وأدبك
فلك جزيل الشُكر

فارس الهيتي
04-06-2007, 06:16 PM
أخي فيصل
قصيدة جميلة ورومانسية من قصائد التفعيلة
ورغم جمالها إلا اني أراك أجمل في القصيدة العمودية...
وأغويني
و أغريني

أعتقد هنا يجب أن تكون همزة وصل
دمت بخير وعز دائم

شيطان الشعر
05-06-2007, 01:43 AM
فيصل
ايها الجميل
مبدع كيفما كتبت عمودي او تفعيلة
المهم هو تلك المعاني الرقيقة و الموسيقى الجميلة

تعرّي مثل حرفٍ يٌعجز الإبداع في لغتي..(*)
(*) تعرّي من غموضك

لم يكن عليك ان توضح
دعهم يفهموها كما يشاؤون و ليقولوا مايشاؤون

المشاغب رقم 1
05-06-2007, 02:02 AM
عَزِيزِي الفَـاضِلُ فَـيْصَل

/............/

إرتَطَمَ وُجْداُنكـَ

بـِبَحْرِ الْحُرُوفِ الأَزْرَقِ

جَمِيلٌ بَـوْحُكـَ

وَجَِميَلٌة هَمَسَاتُـك َ

أَتَمَنَى لَكَ كـُلّـ تَأَلُقٍ

رَفِيقٌ كَانَ هُـنَا

وَقَرَأَ مَا كَانَ هُـنَا

فـأَعْجَبَهُ مُحْتَوَى النَّص ِ

دُمْتَ بِـوِدٍٍ

لكَ تحياتي

المشاغب رقم 1

د. ياسر درويش
05-06-2007, 02:31 AM
جميلة جدا، تشبه بعض ما كتبتُ من سنين
دام ابداعك أخي

الغيمة
05-06-2007, 04:05 AM
أخي فيصل..أرى في قصيدتك نزارية سافرة..
ففي اختيارك لبعض الكلمات والجمل(رجوتك أن تكوني في دواويني
كحرفٍ أو قصيدةِ حبّ..
كنبض القلب..
كوني في عناويني(
وغيرها من المصطلحات..كـأحبيني..وأغويني..أنا عطش فرويني:
قد تقول..ويقول غيرك إن مصطلحات الحب..ليست حكرا على نزار وحده..
وربما ظلمنا أنفسنا باعتبار كل ما نكتبه متأثرا بنزار حتى وإن لم نؤمن بصحة ذلك..
غير أن المتذوق..والقاريء..
حلوة متذوق..
المهم..أن المتلقي(بلاش المتذوق أو القاريء)>>>>>متأثرة بالرصيف قبل شوي كنت عندهم..
يشعر بهذا أثناء القراءة..
حقيقة أرى الحل هنا هو أن يعيد الشاعر صياغة ما كتبه مسبغا عليه أخيلته وصوره الشخصية التي تمت له وحده دون غيره..
وأتوقع أن شاعر استطاع أن يبدأ بداية قوية مثلك يا فيصل يستطيع أن يفعل ذلك..
وإن كنت ترى في كلامي ما يخالف الحقيقة فهو مردود علي..ولك أن تتركه جانبا
شكرا لك يا فيصل على سعة صدرك..
أندريفنا بتروفتش

فيصل الجبعاء
05-06-2007, 04:29 AM
صباحكما شعر :
ولي أن أسمع الأغنية ..
بدأت بالسعي نحو التفعيلة فيصل ؟!
كل التحايا

وصباحك كل خير وجمال

لم أسعَ للتفعيلة بل هي من أتت واستقبلتها :biggrin5:

لك تحاياً على تحايا

فيصل الجبعاء
05-06-2007, 04:53 AM
أخي فيصل

قصيدة جميلة ورومانسية من قصائد التفعيلة
ورغم جمالها إلا اني أراك أجمل في القصيدة العمودية...
وأغويني
و أغريني

أعتقد هنا يجب أن تكون همزة وصل

دمت بخير وعز دائم

شرّفني مرورك أخي فارس
ورأيك مهم لديّ وإن اختلفت معي

أما الهمزات فهي همزات قطع

لك تحيّتي

فيصل الجبعاء
05-06-2007, 04:54 AM
^
لاَ ..
تلكَ هَمَزَات قطْعٍ يَا فَارس


بارك الله فيك وفي علمكِ يامن تضيع بغيابك قواعد الإملاء

ثلاثة نسور

المجهوووول
05-06-2007, 04:55 AM
http://www.eoeo.ws/e/get-6-2007-eoeo_yl7sfvo9.JPG (http://www.eoeo.ws)

فيصل الجبعاء
05-06-2007, 04:57 AM
فيصل
ايها الجميل
مبدع كيفما كتبت عمودي او تفعيلة
المهم هو تلك المعاني الرقيقة و الموسيقى الجميلة

تعرّي مثل حرفٍ يٌعجز الإبداع في لغتي..(*)
(*) تعرّي من غموضك

لم يكن عليك ان توضح
دعهم يفهموها كما يشاؤون و ليقولوا مايشاؤون

أشكر تواصلك ياعزيزي

ولكن هل صدّقت توضيحي؟؟ :biggrin5: هو مجرد مناورة لتفادي جرح القصيدة بمقص الرّقيب
وربما أكون صادقاً حين وضعت التوضيع

وكما قلت.. دعهم يفهموا كما يشاؤون

لك ودّي

عزة دياب
05-06-2007, 06:34 PM
عظيم يااستاذ فيصل هنا قصيدة نصفق لها بقوة ونقول الله اكثر من عشرة الاف مرة رغم انى قاصة ولى اكثر من قصة هنا الا ان سعادتى بقصيدة جميلة مثل هذه تفوق سعادتى بكتابة قصة لى

آلام السياب
05-06-2007, 07:32 PM
استاذ فيصل قصيدة جميلة جدا الا انني اوافق غيمة عندما قالت بانها شبيهة بقصائد نزار

قد تكون مواضيع كتابة الشعر محدودة الا ان طرق كتابتها لا نهاية لها



فقد وجدت لها رونقا مختلفا جميل ووجدتها شرسة

استاذ فيصل انا لا اعرف النقد لذا تقبل مروري المتواضع

رائد33
05-06-2007, 10:14 PM
أخي و صديقي الغالي فيصل
و الله ما تقول إلا ما أحبّ
رقيقة هذه و جميلة
كعادتك
و لي عودةٌ أخرى إن شاء الله
دمت بودّ
رائد

فيصل الجبعاء
05-06-2007, 11:24 PM
عَزِيزِي الفَـاضِلُ فَـيْصَل


/............/


إرتَطَمَ وُجْداُنكـَ


بـِبَحْرِ الْحُرُوفِ الأَزْرَقِ


جَمِيلٌ بَـوْحُكـَ


وَجَِميَلٌة هَمَسَاتُـك َ


أَتَمَنَى لَكَ كـُلّـ تَأَلُقٍ


رَفِيقٌ كَانَ هُـنَا


وَقَرَأَ مَا كَانَ هُـنَا


فـأَعْجَبَهُ مُحْتَوَى النَّص ِ


دُمْتَ بِـوِدٍٍ


لكَ تحياتي


المشاغب رقم 1
مرحباً خلفها مليار مرحبا
بشاعر الصحراء

أهلاً برفيقٍ عندما يكون هنا

فإنه يهمنا أن ننال إعجابه ونصطاد ذائقته

أشكرك يا صديقي

مـاجـد
06-06-2007, 11:25 AM
فيصل .. جميلة أحرفك ..


للحب وبالحب نسجت .. رعى الله قلبك



استمتعت بالقراءة وطربت لموسيقاها





كل الود

علي رشاد
06-06-2007, 01:22 PM
فيصل..

دمتَ بارعاً.. أحسنتَ..

الشاعر الرجيم
06-06-2007, 09:13 PM
من قال إنها تشبه قصائد نزار ؟
القوافي ,, ليست حكراً على نزار
هل تقصدون .. زيديني حباً زيديني هههههههههههههههههههههههههه
لاعليك يا أستاذي الكريم ’ فأنت مميز ببصمتك الخاصة ’ ولغتك الرشيقة ’ وبيانك الساطع

أندريه جورجي
06-06-2007, 09:34 PM
ليتك لم تشرح معنىً ،،

دع لكل قاريءٍ حرِّية فهم النصّ كما يريدْ

أو "شكلك خايف من المشرف" :)

فَنَـــاء
07-06-2007, 02:38 AM
وكلماتٍ ليستْ كالكلماتْ
جميلةٌ كجمال ابن الجبعاء
وسلامٌ عليك

أوراق شاعر
07-06-2007, 02:49 AM
.. فاتني قصب السبق لقراءة هذه الرائعه ...

بيد اني ارتويت بحلو السكر في هذا القصب ..

الله ما اجمله من تعبير ذاك الذي قلته يا فيصل ..

وفقك الله

اوراق شاعر كان هنا

فيصل الجبعاء
08-06-2007, 11:13 AM
جميلة جدا، تشبه بعض ما كتبتُ من سنين
دام ابداعك أخي
يسعدني أن نالت استحسانك أخي ياسر
سرّني وجودك كثيراً فهو لي بمثابة شهادة
دمت

فيصل الجبعاء
08-06-2007, 11:33 AM
أخي فيصل..أرى في قصيدتك نزارية سافرة..

في البداية أود التوضيح أن القصيدة كانت ردّاً ارتجالياً مكتوباً في محادثة تخللها الحديث عن نزار
وقصيدته المتوحشة
لذلك كانت بمثابة مجاراة لتلك القصيدة

وهذه التهمة بالنزارية بمثابة الإطراء فنزار مدرسة شعرية يتّبعها الكثيرون
ولا أنكر تأثري بقراءاتي له مع أن لي تحفظاً على كلامك



ففي اختيارك لبعض الكلمات والجمل(رجوتك أن تكوني في دواويني
كحرفٍ أو قصيدةِحبّ..
كنبضالقلب..
كوني فيعناويني(
وغيرها من المصطلحات..كـأحبيني..وأغويني..أنا عطش فرويني:
قد تقول..ويقول غيرك إن مصطلحات الحب..ليست حكرا على نزار وحده..
وربما ظلمنا أنفسنا باعتبار كل ما نكتبه متأثرا بنزار حتى وإن لم نؤمن بصحة ذلك..

أختلف معك هنا..
فعندما نتكلم عن تشابه القصائد فنحن نعني تشابه صورها وأعتقد أن صوري كانت خاصة ولم تكن موجودة عند نزار
أما الألفاظ.. فأنا قد أحببت كما نزار وأطلب أحيانا ما يطلبه.. فإن قال أحبيني فهو لم يخترعها
ولكنه أخذها مثلي ممن قبله

وعلى ذلك أقول: أن تشابه الألفاظ لا يعني تشابه الصور لو نظرتِ إليها بإمعان

فهو يقول: أحبيني بلا عقدِ وضيعي في خطوط يدي
وأنا أقول: أحبيني وذوبي في شرايين وكوني في عروقي كالرّياحينِ

وهو يقول: تعرّي واسقطي مطراً على عطشي وصحرائي
وأنا أقول: تعرّي مثل حرفٍ يعجز الإبداع في لغتي

نعم هناك شبه في الكلمة الأولى ولكن الصور مختلفة تماماً من وجهة نظري



غير أن المتذوق..والقاريء..
حلوة متذوق..
المهم..أن المتلقي(بلاش المتذوق أو القاريء)>>>>>متأثرة بالرصيف قبل شوي كنت عندهم..
يشعر بهذا أثناء القراءة..

أبعدي عن الرصيف فهو بداية النهاية :biggrin5:

أمّا وجهة نظر القارئ وشعوره بالقصيدة يختلف باختلاف الشخص



حقيقة أرى الحل هنا هو أن يعيد الشاعر صياغة ما كتبه مسبغا عليه أخيلته وصوره الشخصية التي تمت له وحده دون غيره..
وأتوقع أن شاعر استطاع أن يبدأ بداية قوية مثلك يا فيصل يستطيع أن يفعل ذلك..

سؤال أرجو الردّ عليه:
أين صور نزار في قصيدتي فهذا اتّهام خطير بالسرقة الأدبية؟؟؟



وإن كنت ترى في كلامي ما يخالف الحقيقة فهو مردود علي..ولك أن تتركه جانبا

إن شاء الله أن الودّ قائم وكلامك عندي محلّ الاحترام وليس مردوداً ولكنه قابل للحوار



شكرا لك يا فيصل على سعة صدرك..
أندريفنا بتروفتش

بل الشكر لكِ على وقتك ومجهودك

فلكِ منّي السلام

الغيمة
08-06-2007, 02:48 PM
في البداية أود التوضيح أن القصيدة كانت ردّاً ارتجالياً مكتوباً في محادثة تخللها الحديث عن نزار
وقصيدته المتوحشة
لذلك كانت بمثابة مجاراة لتلك القصيدة
ها قد اتضح السبب إذًا..
ولذا..أعتذر عما سبق..
أندريفنا بتروفتش

هاني درويش
08-06-2007, 04:03 PM
باب النقد البنّاء مفتوح على مصراعيه

فتفضلوا


احبيه
بلا قيد ولا شرط

احبيه

على الإطلاق وانتشري

سنا نورٍ

يزغرد في لياليه

اتاك الحب فافتتحي كنوزاُ كي تلا قيه

وكوني المزنة الغيداقَ عاشقةٌ

لترويه

وخلِّ الحب مرتجلا كما جاءت قواففيه

هنا شعر سما نغماُ

فبورك قلب شاعره

وبورك قلب موحيه

اخي فيصل

شاعريتك الفطرية تنساب هنا بكل اناقة وسلاسة

ولربما لايعلم الكثيرون من قرائك انك لا تعلم شيئا من العروض

بل انك تكتب هكذا بعفوية الشاعر واحاسيسه

ولعمري هذا ما يدعى بالشاعر المطبوع

تحيتي الحارة

ابو نمير

فيصل الجبعاء
09-06-2007, 12:14 AM
http://www.eoeo.ws/e/get-6-2007-eoeo_yl7sfvo9.JPG (http://www.eoeo.ws)

هل من كلمات تكفي للتعبير عن الامتنان على هكذا إبداع؟؟

حسبي أن أقول لك شكراًً فقد غمرتني

فيصل الجبعاء
09-06-2007, 12:18 AM
عظيم يااستاذ فيصل هنا قصيدة نصفق لها بقوة ونقول الله اكثر من عشرة الاف مرة رغم انى قاصة ولى اكثر من قصة هنا الا ان سعادتى بقصيدة جميلة مثل هذه تفوق سعادتى بكتابة قصة لى

لكِ جزيل شكري على تشريفي يا أخت عزّه


استاذ فيصل قصيدة جميلة جدا الا انني اوافق غيمة عندما قالت بانها شبيهة بقصائد نزار
قد تكون مواضيع كتابة الشعر محدودة الا ان طرق كتابتها لا نهاية لها
فقد وجدت لها رونقا مختلفا جميل ووجدتها شرسة
استاذ فيصل انا لا اعرف النقد لذا تقبل مروري المتواضع
لم أكتبها للنقاد بل للمتذوقين أمثالك
فلكِ جزيل الامتنان على تواجدك


أخي و صديقي الغالي فيصل
و الله ما تقول إلا ما أحبّ
رقيقة هذه و جميلة
كعادتك
و لي عودةٌ أخرى إن شاء الله
دمت بودّ
رائد

أخي رائد..
سلِمت ودُمت.. بانتظارك

عناد القيصر
09-06-2007, 09:46 PM
نص جميل استاذ فيصل :

كحرفٍ أو قصيدةِ حبّ..
كنبض القلب..
كوني في عناويني

جميلٌ انت اينما حطيت رحالك

سلمتَ

فيصل الجبعاء
11-06-2007, 03:00 AM
فيصل .. جميلة أحرفك ..
للحب وبالحب نسجت .. رعى الله قلبك
استمتعت بالقراءة وطربت لموسيقاها
كل الود

أخي الشاعر الماجد

يسعدني أن نالت أحرفي وموسيقاها ذائقتك الرقيقة

لك امتناني

سلطان السبهان
11-06-2007, 01:52 PM
الشاعر فيصل الجبعاء
منذ مدة احاول ان اكتب تعليقا هنا ولكن ...
لغتك لطيفة وسلسة وأتقنت هذا الوزن الساحر حقاً .
أنت مذهل ، لكن حاول أن تتفرد حتى لو تأثرت .

دمت لمحبك .

الملاك الحارس
12-06-2007, 02:32 PM
خذي الردّ ارتجالياً وأعفيني...
من الحزن الذي قد بات يكويني
أنا لم أكتُب الأشعار.. حتّى لا تحبيني
*****
أحبيني..
وذوبي في شراييني..
وكوني في عروقي كالرياحينِ
*****
أنا عطِشٌ فروّيني
رجوتك لا تخلّيني
أحبّرُ فيك أوراقي
وأغسل في محياك البهيَّ سواد أحداقي
فعيشي بي
وعيشيني
وكوني لي
وكونيني
****
رجوتك أن تكوني في دواويني
كحرفٍ أو قصيدةِ حبّ..
كنبض القلب..
كوني في عناويني
*****
أنا شعبٌ يحب الظلم..فاكويني
وأغويني
*****
تعرّي مثل حرفٍ يٌعجز الإبداع في لغتي..(*)
يُعبّر عن كلامِ الصمت في شفتي..
و أغريني
فقلبي فيه صرخات..تقول لكِ
( أحبيني)
*****
تموت حروف ضادي بين جيم الحبّ والسينِ
فأرجو أن تجيبيني
ألم تجدي مكاناً لي بقلبك فيه يؤويني؟؟
لأبني فيه مملكتي
وأطرد من يجاريني
أجيبيني..

(*) تعرّي من غموضك :)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشاعر الكبير فيصل الجبعاء تحية وبعد
صحيح أني قد أتأخر عن الجمال ولكني أصل في النهاية
قرأت القصيدة الرائعة المبدعة بكل تمعن ويوماً عن يوم أزداد إعجاباً بقلمك الراقي
لست أرى أي تقمص نزاري في نصك أي أنه لا يوجد تقليد لنزار قباني
على العكس ...الشعر (نَفَس) مثل الطبخ في قصيدتك نفس فيصل وليس تفس نزار
ولكن لأني أعرف أنك من محبي نزار وتلاميذه فقد أحسست القصيدة وشعرتها بشكل أكبر
وأقول لك كلمة: هذه قصيدة أكثر من رائعة وأنت شاعر كبير
ويزيدك رفعاً أن كنت من تلاميذ الشاعر الكبير (نزار قباني)
فأكتب ونحن نقرأ وتقبل تحياتي
شكراً لك...

ساقية الورد
12-06-2007, 05:49 PM
شعورٌ جميل إنتابني وأنا أقرأ قصيدتك ... جعلني أبتسم
رقيّ في الوصف .. جاذبيةٌ في اللحن

قصيدة أكثر من متميزة .. ويبدوا أنني حفظتها عن ظهر غيب من كثرةٌ قرآتها بين كل كلمة وكلمة في هذا الرد ..

لا تبخل علينا بجديد قصائدك

فيصل الجبعاء
13-06-2007, 03:06 PM
فيصل..

دمتَ بارعاً.. أحسنتَ..
أشكرك أخي علي

دمت بكل الودّ

فيصل الجبعاء
15-06-2007, 09:13 PM
من قال إنها تشبه قصائد نزار ؟
القوافي ,, ليست حكراً على نزار
هل تقصدون .. زيديني حباً زيديني هههههههههههههههههههههههههه
لاعليك يا أستاذي الكريم ’ فأنت مميز ببصمتك الخاصة ’ ولغتك الرشيقة ’ وبيانك الساطع

أعتز بشهادتك أخي عبدالعزيز

تحيتي

فيصل الجبعاء
16-06-2007, 01:19 PM
ليتك لم تشرح معنىً ،،

دع لكل قاريءٍ حرِّية فهم النصّ كما يريدْ

أو "شكلك خايف من المشرف" :)

حصل خير وللقارئ أن يفهم كما يريد

أما الخوف من المشرفين فهو وارد جدّاً:biggrin5:

لا تحرمني من نقدك يا أندريه

فيصل الجبعاء
18-06-2007, 09:59 AM
وكلماتٍ ليستْ كالكلماتْ
جميلةٌ كجمال ابن الجبعاء
وسلامٌ عليك
يزيدُ حضوركِ الجمالَ جمالاً
أفنى الله همّك
وأدام سرورك


.. فاتني قصب السبق لقراءة هذه الرائعه ...
بيد اني ارتويت بحلو السكر في هذا القصب ..
الله ما اجمله من تعبير ذاك الذي قلته يا فيصل ..
وفقك الله
اوراق شاعر كان هنا

أخي أوراق شاعر
المكسب لي أنا بوجودك

دمت بكلّ ودّ



نص جميل استاذ فيصل :
كحرفٍ أو قصيدةِ حبّ..
كنبض القلب..
كوني في عناويني

جميلٌ انت اينما حطيت رحالك
سلمتَ
أهلاً بك يا صاحبي
أتشرف بحرفك في صفحاتي

فيصل الجبعاء
18-06-2007, 10:02 AM
احبيه
بلا قيد ولا شرط
احبيه
على الإطلاق وانتشري
سنا نورٍ
يزغرد في لياليه
اتاك الحب فافتتحي كنوزاُ كي تلا قيه
وكوني المزنة الغيداقَ عاشقةٌ
لترويه
وخلِّ الحب مرتجلا كما جاءت قواففيه
هنا شعر سما نغماُ


فبورك قلب شاعره
وبورك قلب موحيه
اخي فيصل
شاعريتك الفطرية تنساب هنا بكل اناقة وسلاسة
ولربما لايعلم الكثيرون من قرائك انك لا تعلم شيئا من العروض
بل انك تكتب هكذا بعفوية الشاعر واحاسيسه
ولعمري هذا ما يدعى بالشاعر المطبوع
تحيتي الحارة
ابو نمير

لعمرك أن هذه شهادة وإجازة لا أطمح بأكثر منها يا أستاذي

أبا نمير

علّمتني كثيراً..
وأخجلتني بطيب معدنك وكلماتك التي تذوب حروفي أمامها خجلاً

من القلب شكراً أيها الجليل

فيصل الجبعاء
19-06-2007, 04:09 PM
الشاعر فيصل الجبعاء
منذ مدة احاول ان اكتب تعليقا هنا ولكن ...
لغتك لطيفة وسلسة وأتقنت هذا الوزن الساحر حقاً .
أنت مذهل ، لكن حاول أن تتفرد حتى لو تأثرت .

دمت لمحبك .

هلا وغلا بسلطان

يسعدني مرورك دائماً

ياريح الحبايب :biggrin5:

**بسنت**
20-06-2007, 07:00 AM
مصافحة أولى لشعرك فيصل
شعرك وتدفقه ذكرني بشاعر ما..! !:g:
شعر سلس واضح رقيق
جميل المبنى والمعنى
إلى الأمام يافيصل. .
وبِسنتْ. .كلمة فارسية معناها الزهرة الطيبة الرائحة
.
.
.
كل الود

فيصل الجبعاء
21-06-2007, 05:51 AM
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الشاعر الكبير فيصل الجبعاء تحية وبعد
صحيح أني قد أتأخر عن الجمال ولكني أصل في النهاية
قرأت القصيدة الرائعة المبدعة بكل تمعن ويوماً عن يوم أزداد إعجاباً بقلمك الراقي
لست أرى أي تقمص نزاري في نصك أي أنه لا يوجد تقليد لنزار قباني
على العكس ...الشعر (نَفَس) مثل الطبخ في قصيدتك نفس فيصل وليس تفس نزار
ولكن لأني أعرف أنك من محبي نزار وتلاميذه فقد أحسست القصيدة وشعرتها بشكل أكبر
وأقول لك كلمة: هذه قصيدة أكثر من رائعة وأنت شاعر كبير
ويزيدك رفعاً أن كنت من تلاميذ الشاعر الكبير (نزار قباني)
فأكتب ونحن نقرأ وتقبل تحياتي
شكراً لك...
صديقتي الّلدودة/ الملاك الحارس

بتأخرك يتأخر الجمال وبحضورك يحضر
وقد سرّتني شهادتك لي بعدم النزارية00
مع أن النزارية باتت مدرسةً تتّسع للكثير بلا تقليد ولا تقمّص
فنزار قبّاني هو بالنسبة لي (عصر شعريّ) مثله مثل العصر الجاهلي والعصر الأندلسي
ولكل عصر مفرداته التي نأخذها ونصيغها بصورنا وتعابيرنا الخاصة

قد يكون كلامي متعصّباً ولكنه يصفُني بدقّة :biggrin5:

لكِ ودّي

فيصل الجبعاء
21-06-2007, 06:48 AM
شعورٌ جميل إنتابني وأنا أقرأ قصيدتك ... جعلني أبتسم
رقيّ في الوصف .. جاذبيةٌ في اللحن
قصيدة أكثر من متميزة .. ويبدوا أنني حفظتها عن ظهر غيب من كثرةٌ قرآتها بين كل كلمة وكلمة في هذا الرد ..
لا تبخل علينا بجديد قصائدك

نفسُ الشعور انتابني حين قرأتُ هذا التعقيب

شُكراً ساقية الورد

فيصل الجبعاء
22-06-2007, 08:52 PM
مصافحة أولى لشعرك فيصل
شعرك وتدفقه ذكرني بشاعر ما..! !:g:
شعر سلس واضح رقيق
جميل المبنى والمعنى
إلى الأمام يافيصل. .
وبِسنتْ. .كلمة فارسية معناها الزهرة الطيبة الرائحة
.
.
.
كل الود

بِسنت...
خوش آمديد

ولكِ الشكر على تعطيرك للصفحة بمرورك أيتها الزهرة

مرورك يعني الكثير.. فلا تقطعيه

لكِ ودّي