PDA

View Full Version : رحيل بنكهة القهوة !



الغضب
25-05-2007, 03:01 AM
مؤخرة
لم أحبْ أن أحب ومع ذلك أحببت !


1
قالت في ثقة :
لن يفرّق بيننا غير الموت !
ابتسم في شرود وهو يتذكر قولها بعد شهرين من زواجها !

هل الزواج رداء للموت ..؟
..
.
2
في اليوم الأول أهداها وردة
في اليوم الثاني وردة
في الثالث وردة
في الرابع ألهبت ذكراه بسبابها !

الغبية لا تعلمُ أنّ عمرَ الزهور ثلاثة أيام !!
..
.
3
يقول :
العلاقة الناجحة تنتهي بالزواج ..
كلّ علاقاتي ناجحة !
انتهت بزواج من عرفت برجال لم أعرفهم !!
..
.
4
أحبّته للحظة وأحبها للأبد
ماتت اللحظة وضاع للأبد ..
..
.
5
كانت هوايتهما مراقبة الغروب مع أنه لم يكن يرى فيه ما يستحق المتابعة ..
بعد رحيلها أحّب الغروب !

بعض الأشياء تقتل في أحذاقنا بقية الأشياء !!
..
.
6
أحبّها فأحبّ الكون
تركت له الكون ورحلت فلم تكن تحتمل أن يكون في قلبه غيرها !
..
.
7
كان أقوى رجل في حينا ، لم يتجرأ يوما أحدٌ لمسَه على غلظته ، كان بطلا في أعيننا نحن الصبية و ,,

هزمته امرأة !
..
.
8
كان يحب الصباح و القهوة و "هي" ..
رحلت فأصبح "صباحه" قهوة و سيجارة ..
..
.
9
قالت :
"ما الحب إلا للحبيب الأولي "
حلّق في نشوة ..

الغبي لا يدرك أنها "مطار" حلّق كثير ـ غيره ـ منه و سقط !


مقدمة
لا شيء هنا !

Abeer
25-05-2007, 04:16 AM
:) .............

صباحك خير .. وتغريد طير !

.

محمود الحسن
25-05-2007, 02:12 PM
الحب وخصوصاً بين الجنسين من وجهة نظري الغير صحيحة هو ابتلاءٌ وفيه ِمن القضاء ِوالقدر الكثير


أشكرك آ صاحبي ..

:::رحيـــل:::
25-05-2007, 02:19 PM
بعض الأشياء تقتل في أحذاقنا بقية الأشياء !!

شكرا غضب بحجم الصدق هنا..!
.
.
ماتت اللحظة وضاع للأبد

وبحجم الحزن هنا..!


وبحجم رحيلها وغبائه :( :( :(


دمت بخير
ر
ح
ي
ل

>عيـن القلـم<
25-05-2007, 05:02 PM
أخي الغضب ..

حسنا أودت بي الأحجار إلى .. هنا :z:

وقد راقني ما سطرت يا الغضب ..

قالت :
"ما الحب إلا للحبيب الأولي "
حلّق في نشوة ..
الغبي لا يدرك أنها "مطار" حلّق كثير ـ غيره ـ منه و سقط !

^
^
مطار / غباء / سقوط !
آلمني حاله

تحيتي أطيبها

وخرأناطفشانه!
25-05-2007, 08:13 PM
كانت هوايتهما مراقبة الغروب مع أنه لم يكن يرى فيه ما يستحق المتابعة ..
بعد رحيلها أحّب الغروب !

بعض الأشياء تقتل في أحذاقنا بقية الأشياء !!
..
.


مؤلمة .. نثراتك هنا
الرحيل
والحنين
وحتى الحب في اعتقادي
كل شيء مؤلم
ترى
اين الراحة....ربما في الموت
ربما




!!
!

جسد بلا نفس
25-05-2007, 11:09 PM
الغضب
..

مؤخرة
لم أحبْ أن أحب ومع ذلك أحببت !
..
تحمل هذه الكلمات القليلة تناقضات روحنا البشرية




------------------
في قلب الظلمة ستجدني... فقط اغمض عينيك

طريح يأسه
26-05-2007, 12:07 AM
كانت هوايتهما مراقبة الغروب مع أنه لم يكن يرى فيه ما يستحق المتابعة ..
بعد رحيلها أحّب الغروب !

بعض الأشياء تقتل في أحذاقنا بقية الأشياء !!

كيف تسربت إلى هناك؟
أكثر من رائعة والله !!

نقــاء
26-05-2007, 11:11 AM
لو كانت القلوبُ ملكَ أصحابها .. لما اختار كائنٌ أن يحبّ


**


الغضب


... رائع ...

شـغـف
29-05-2007, 09:34 AM
"ما الحب إلا للحبيب الأولي "
سطحية ..
كانت هوايتهما مراقبة الغروب مع أنه لم يكن يرى فيه ما يستحق المتابعة ..
بعد رحيلها أحّب الغروب !
عمق ..
..
يقول :
العلاقة الناجحة تنتهي بالزواج ..
كلّ علاقاتي ناجحة !
انتهت بزواج من عرفت برجال لم أعرفهم !!
..
غضب غضب غضب :biggrin5:
..
مقدمة
لا شيء هنا !
..
قتلت وأحييت بما فيه الكفاية ..

رائع حجم ما أشاهده هنا ياغضب .. رائع

angelman
29-05-2007, 05:40 PM
غضب

تقبل مروري

فما أجمل ما كتبت

لك احترامي

seef
29-05-2007, 08:07 PM
نعم أزمنة الرحيل مؤلمه ..
انه قهر ..ربما حالة متطورة للغضب ..
مأصعب ان نقهر ..
أحساس دافىء اشكر لك غضبك وربما قهرك الذي يشع دفىء
تقبل مروري

اتكاء حرف
31-05-2007, 12:18 PM
كان يحب ان يتابع منظر الغروب معها..تلك الكذبه عندما تغطس الشمس..
لا انه تعبير غير بليغ! ..عندما ضمها البحر وهي نحو الغروب.......
اي انه كان يحب الكذبة معها وعندما رحلت زادت مرارة الكذب واستطعمها
بشفتيه..


احقا؟ من زواج بلا حب يوجد حب بلازواج؟ وماهذا الزواج ؟ انه فعلا-كماقيل-
كالطعام المسلوق:صحي ولاطعم له..


آه ايها الغضب..أغضبت بعض كريات المشاعر الحمراء فثارت هنا!!


تحيتي لك خالصه

نائية
01-06-2007, 08:07 PM
كان يحب الصباح و القهوة و "هي" ..
رحلت فأصبح "صباحه" قهوة و سيجارة ..

و الـ جريدة !!

.
.

كلمات بنكهة السُّكّر المرّ !
حلوة \ . .. حدَّ الدهشة
و مرّة .. \ تعبُّر عن ذاتٍ بشريّة ، يصعب _ جدّا _ فهمها . ..

شكراً أيّها الغضبْ ..

حنايا الروح
02-06-2007, 08:37 PM
كل هذا الحب لمطاار ؟!!

لا اصدق مثل هذا القلم وهذه المشاعر اذكى بكثير ان يحب مطار

بحاجة لمن يكتب عنها


تحياتي لك

الغيمة
05-06-2007, 07:24 PM
شكرا غضب على هذه الوقائع المؤلمة..لقد صورت..فأوجزت..وأبدعت..

"صديقتي!انفضي يديك من هوايْ
من عمريَ الشريد..من أياميَ العجاف..
من دمعةٍ فاض بها صبايْ
من لوعة تحضنها دمايْ
لا تخجلي..بوحي بسرك الرهيبْ
بأن حبنا انتهى
فكل ذكرياتنا قد انطوت
وكل ما مر بنا سرابْ
أغوى الشبابْ
فسار حائر الخطى
وعاد ..في عينيه دمعتانْ
وفي يديه حفنة من الترابْ
***
لا تسألي:"ألم تزل تحبني؟!"
فالحب يا صديقتي وهم كبيرْ
نخلقه من العدمْ
حتى إذا ضجت به الحياةْ
ثار علينا..نحن خالقيه
مبددا أحلامنا
وملقيا بروحنا إلى الجحيمْ
***
لا تسألي:"ماذا مصير حبنا؟!"
لا تبحثي عن ومضة اشتياقْ
لا شيء في أعيننا سوى الوجومْ
لا تعجبي إن فرت الظلالْ
من أفقها وغارت النجومْ
لا تعجبي..فالحب لا يدومْ"
د/غازي القصيبي..
شكرا لك مرة أخرى..
أندريفنا بتروفتش

الغضب
06-06-2007, 12:55 AM
أريد أن أثرثر كثيرا إلا أن لــclavier virtuelle يقف أمامي بالمرصاد ! سأموت وأنا أردد سأشتري ويندووز و كيبورد عربيين !
يا لسخف أحلامي وكساد العربية في سوق بلادي !!
Abeer
الصباحات اللعينة تصر على أن تكون بخير، كل شيء بخير إلى حد ممل! أريد تغييرا حتى لو كان نفاذ بطارية منبهي وتأخري ثم طردي ! يالله كم أحب التغيير
شكرا عبير
محمود الحسن
أظن أنا أيضا أن "غير" غير قابلة للتعريف وهذا الأخير يلحق بالكلمة التي تليها
ثم إني غير متأكد وأرفع إليك إنذارا شديد اللهجة بأن لا تصحح من أمري شيئا
وزير تعيش مخيرآ عمو g*
:::رحيـــل:::
الغباء نعمة كبيرة ،
في فلم ما
البطل قبل أن ترحل زوجته قالت له" ذاهبة للبقال"، عشرون سنة ومن يسأله يجيبه أنها ذهبت للبقال
>عيـن القلـم<
مرحبا بك وبكل أحجار البسيطة على ألا يكون مستقرها رأسي:xc:
"آلمني حاله"
قرأتها آلمتني الرحلة !
حسنا يلزمني كيبورد،ويندوز وعينين !
شكرا "عين" القلم
وخرأناطفشانه!
سؤالك معلق للأبد، على الأقل هذا ما يبدو فلم يسبق لي مقابلة من زار الموت وتركه يعود ليتحدث في الساخرعن حجم الراحة ! :biggrin5:
شكرا لك بعنف
جسد بلا نفس
تتحدث عن الروح وأنت بلا نفس! أمزح :p
الإنسان لا يستطيع أن يعيش بلا تناقض..
كأبسط مثال كنت أمضي الليل أشتم المعلم وأتحداه غيبا، وفي الصباح يكون غبار الطبشور هو أول ما أتنفس وأنا أمسح الصبورة متملقا للأستاذ

لي عودة بإذن الله

الحنين
07-06-2007, 07:01 PM
نسخة للجداريات..


مع الود:nn