PDA

View Full Version : صفر .... "خــبزه"!!



ابن رشد
18-12-2003, 02:52 PM
بـسم الله الرحمـن الرحـيم

إن كان الداء المتنامي ..
يقتات يمينك فاقطعها.
أو لبس الضوء له ستراً..
واحتل الحدقة .. فاقلعها.
لكن إن شابه أطباعك..
وتسلل يجمع أوجاعك ..
واستوطن ساكن أضلاعك ...
فاكتم صرختك عن الأسماع..
من يَسمع ميتاً ..... يَسمعها!!
*******
وقد قيل :"العتاب صابون القلوب" وكلما كانت القلوب ناعمة وصافية كلما كان التصاق الأحقاد بها أوهى ، وكلما كانت من الصفيح الرديء كلما احتاجت إلى المزيد من الصابون والماء "الساخن" ، يتدرج الأمر حتى تصل إلى تلك القلوب التي تشبه الأطباق الصينية والتي لا يحتاج الأمر معها إلى الصابون بتاتاً . وأنا في حالة عتب دائم مع هذا الساكن في وجعي والمحتضن لدمعي فهو لي أو أنا له .. لا كبير فرق !! المهم أننا لا نزال نهتم ببعض وإن لم يكن لنا من الأمر شيئاً. غريب أن يتعاتب محبان على أخطاء لم يرتكباها إنما أرتكبت في حقهما معا ً... والأعجب أن يأتي ذلك الآخر أو الآخرون فيقولون فيك ما لم يقله مالك في الخمر فقط لأنك ...تهتم بوجعك وتتألم لدمع يسفح على وجنة من ثرى!!

بالأمس أعلنوا الميزانية وما كادوا يفعلون ، فقد أصبحت هذه الميزانية مثل الغد غامض ومخيف ومجهول برغم أنها أرقام يفترض أنها تسير حسب قوانين الرياضة وأصول المحاسبة . ففي كل عام تخرج هذه الميزانية ككثير من الأمور في بلدي على غير المتوقع ، فهل بلغت بنا الأمية هذا الحد أم أنها شيء يشبه الأعاصير والزلازل لا يمكن التنبؤ بها!!.

الكثيرون انتظروها .. ليس لمعرفة مقدار الزيادة في الدخل الوطني ولا حجم التوفير في الإنفاق ولا مقدار انخفاض الدين العام ولا عن تجاوز الصرف أو تبديد المخصصات فالحديث عن هذه الأمور يندرج تحت تفسير الآية الكريمة :" يا أيها الذين آمنوا لا تسئلوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم".. ولكنهم ينتظرونها لأنها المسمار الذي يعلق عليه الجميع مشاريعهم . فلا وظائف قبل إعلان الميزانية ولا صرف انتدابات قبل إعلان الميزانية ولا ترقيات قبل إعلان الميزانية .. وأحد "المنسمين " الذي صادف أنه كان خاطباً قال إنه لن يتمم زواجه قبل الميزانية فربما تأتيه الزوجة منحة من مجلس الوزراء!!;).

والميزانية مشتقة من الميزان والتوازن الذي عَجِزَت منذ عقد من الزمان عن أن تصل إليه مع هذا العجز الضخم الذي تحسدها عليه نساء العرب في العصور السابقة قبل أن يتدخل أيف سان لوران وهيفاء في تحجيم خيالات شعرائنا !. وعلى ذكر الاشتقاق والاشتياق فإن "شق" العجز قد عجز عن رتقه الراتقون وأعيتهم الحيل وغُلِّقت عليهم الأبواب ولم يقل لهم أحد هيت لكم بل قيل لهم هاتوا وإلا:g: !! . دين يتقارب من السبعمائة مليار ريال كاملة الدسم متربع على ظهورنا وكلما قلنا لعله ينتهي يقال لنا بل ثابت ويزيد . فقد أعلنوا عن أننا - لا أعلم لماذا يقحموننا في المصائب بينما الإنجازات إذا حدثت تكون بفضل الحكومة الرشيدة وحدها !!!- لن نستفيد من الفائض الذي بلغ خمسة وأربعين ملياراً إذ أن نصفه سيخصص لتسديد الدين العام والباقي سوف يرحل للميزانية الجديدة:nn .

وحكاية الدين العام هذه حكاية تطرب لها الأسماع فنحن شعوب لم يعد يطربها إلا ألحان النكد والوجد وموسيقى الشحاذين. فدَيننا الفلكي يوحي بمقدار اهتمام الحكومة بشعبها الذي وصل إلى حد أنها أراقت ماء وجهها على أعتاب الموسرين تتسول قوت يومهم وخبز عشائهم وهي تعلم علم اليقين بأن الدين ذل النهار وهم الليل ولهذا فهي مصرة على أن يتوزع هذا الذل على شعبها نهاراً وهذا الهم عليهم ليلاً g*.. لك الله حتى الهم والذل تقاسمتيه مع هذا الشعب العاق !! ولكن صنع الجميل في هؤلاء الأعراب الجفاة شيء لا يشبهه إلا زراعة الملح!!.

بالطبع ليست كل الأخبار سيئة .. فهناك دائماً الأسوأ . والأخبار السيئة هي أن أغلب دائنينا منّـا!! أي بنوكنا ومؤسساتنا رأت من حالنا رثاثة فرقت قلوبها لنا ووضعت صرة فيها سبعمائة مليار ريال عند عتبة دار حكومتنا ليلاً لكي لا تعلم شمالها ما أنفقت يمينها :p . أما الأخبار الأسوأ فهي أننا لا نسدد كل عام إلا فوائد الدين المتنامية كأبناء الصينين أما الدين نفسه فثابت كما ثبتت في الراحتين الأصابع !!.والغريب أن أغلب ملاك هذه البنوك والمؤسسات أعضاء في الحكومة بشكل أو بآخر .. أي أن الحكومة تستدين من الحكومة ثم تخصص فائض الميزانية لكي تسدد فوائد دين الحكومة ويبقى دين الحكومة في رقابنا - نحن والحكومة - حتى يقوم الدجال!!. وكفاك بهذا رابطاً بين الحكومة وشعبها ولا تسمع لترهات الحاقدين )k .

والحديث عن الدين والفقر والحكومة يجرنا بغير رسن إلى الحديث عن "صفر سبعة " ، وهو لمن يقطن خارج الخليج يمثل الجزء الجنوبي من البلاد . فنحن سبقنا العالم ودخلنا إلى الحضارة الرقمية منذ أن اكتشفت الحكومة أن تلك البقعة النائية من أرض الله لها فأدخلت لها الهاتف وجعلت مفتاحها شبيهاً بالسبع المثاني " 07 " بينما قال الحاقدون أنها أٌعطيت هذا الرقم لأنه ببساطة كان الرقم الأخير في المقاسم!!،وهي كانت حتى وقت قريب رمزاً للتخلف والتأخر وكأنها تحقن بمضادات الحضارة كل صباح .تلك البقعة ظلت بعيدة عن التطوير والرقي حتى أمتلك أهلها مناعة من الأمراض و الأسقام على طريقة التحصين البيئي الذي يهبه الله للمخلوقات التي تعيش في الظروف البيئية الصعبة فلم تعد تؤثر فيهم الأمراض ولا يقتلهم إلا وباء مثل "حمى الوادي المتصدع " أو سلاح دمار شامل كالسيارات :p . والغريب أن من يدير ذلك الإقليم هو نفسه من يرأس مؤسسة تهتم برقي الفكر العربي كله .. ولست أدري هل يشمل " العربي" الجنوب .." ولا ودي بعد أدري "! وفي هذا دليل دامغ على أننا شعوب لا تستجيب للتطوير ويجب استبدالنا بمن هم خير منا .. ربما من لبنان حيث مقر المؤسسة:ss: .

كان الناس حين يعلمون أن محدثهم من ذلك الإقليم يرددون ساخرين " صفر سبعة " ما كان يتبعه بالطبع معركة دامية تنتهي بحمل الناطق بتلك " الشتيمة " إلى المستشفى ونقل الـ"صفر سبعة" مخفوراً ومقيداً إلى الشرطة . فقد كانت تلك الصفة ترمز إلى الفارق الكبير بين الجنوب وبين غيره في مشاريع التنمية وإن كانت حظوظ الإنسان في الجميع متقاربة .. لكن لأننا حضارة "دكاكين" ولسنا حضارة "فكر" فإن رموزنا ليست فكرية ولكنها شكلية. الآن تناقص هذا الفارق كثيراً ولم يعد "الجنوبي" يشتاط غضباً عندما يقال له "صفر سبعة" ليس لأنه تقبل الوضع ولكن لأن الحال أصبح من بعضه كما يقال . ولا يعود هذا للقفزة الحضارية والإجتماعية في الجنوب التي قادها "مهاتير" السوده ولا "ماو تسي تونج" سامطة ، ولكنه عائد للهبوط الإضطراري الذي منيت به الأقاليم الأخرى حتى أصبح الوضع كما تقول أمي - حفظها الله - : " الضو تشوف الضو" كناية عن تقارب الوضع :D: .

وفي بلادنا كان الوضع قبل سنين أفضل كثيراً من الآن ، وكان كثيرون يرون أننا شعب مختار حتى أصبحت هناك بلدان تحسب مداخيل السياحة من السعوديين في ميزانيتها فشهرتنا في سفه الصرف لا يدانيها شيء . وأصبحت رؤية أحدنا في الخارج تعني مشروعا استثماريا لمواطن عربي أو أسيوي في تلك البلاد فنحن ننفق انفاق هارون الرشيد ولا نملك إلا حكمة هبنقة. ولأنه حق على الله أن لا يرتفع شيء عن الأرض إلا وضعه كما في الحديث فإنني أرى بوادرها تتهادى في سماء المستقبل القريب جداً .. قريبة إلى حد أنني أكاد أسمع شخصاً يسألك من أين أنت ؟؟ وعندما تجيبه يرد عليك ساخراً :" صفر .... خبزه"!!)k .

سلوا قلبي
18-12-2003, 04:06 PM
ما حيرني ويحيرني وكاد ياتي على البقية من "عقلي" هو:
كيف اصبحت السعودية دولة مديونة..والله ما صدقت ولن اصدق ..
فبعد ان كنا نسمع أن المواطن السعودي ملياردير أو مليونير أصبح مديونير. .

التونسي
19-12-2003, 12:14 PM
الرائع جدا ابن رشد..
حقا نحن الفقراء الحقيقين..بكل المقاييس..
نتعجب حين نسمع ان "خليجيا " يشتكي من ميزانية ..أو من الفقر..:D: :D:
انصحك..ان تقوم بجولة سريعة..في بعض البلدان..
لترى أنكم في نعمة..واي نعمة..
لو كانت شكواك من اشياء "أخرى "..لبكيتُ معك ..حتى الصباح ..:D: :D:
تحياتي لأسلوبك المتميز ولغتك العربية الممتعة جدا..[ هذا كلام مُستحق ..وليس
رغبة في التقرب منك:D: :D: ]
سلامي

حرف / باسم
19-12-2003, 07:49 PM
:p

مــيـزااان/ مـايل :p

سهيل اليماني
20-12-2003, 10:07 AM
فاكتم صرختك عن الأسماع..
من يَسمع ميتاً ..... يَسمعها!!

-

يا صاحبي أنت ترهق نفسك كثيراً ، فمناقشة الميزانية من الأمور التي لا علم للعامة بها ـ أصلحك الله ـ فعلمها عند الوالي أو من ينوب عنه !!

أما أنت ايها الشيء المسمى مواطن فيكفيك الهواء الذي تتنفسه والتراب الذي تسفه فوق ثرى هـذا الوطن المعطاء !!

-

KSA_UK
20-12-2003, 10:37 AM
:)

مطارد سراب
20-12-2003, 10:20 PM
المتهور ابن رشد
لا تتهور وتتعبهم أكثر ياصاحبي حتى لايضعوك في قبو " المتعبين " مع الذين يناقشون الرأي بينهم وبين انفسهم ولا يطيعون الأوامر ...!!

نعلم كما يعلم غيرنا عن حكاية لصوص المدينه الذين يفضلون السرقه المريحه في الظلام " البنوك والمؤسسات " على السرقه الخطره في النور " النفط والثروات " !!!

ياصاحبي

أنت متهم الآن بأرتكاب جريمه بشعه تتلخص في التحريض على إضاءة كل الأنوار وفتح كل النوافذ والأبواب بينما هم يعملون على إطفاء كل مصباح وقلم مضيء وفكر مشع حتى يبقى الليل دائماً ولا يجيء النهار أبداً !!!

ابن رشد

قلمك الحر الشريف في نظرهم أشبه بضابط شرطه او " مباحث " وسط عصابة لصوص فهو ينكد عليهم حياتهم ويقلق راحتهم ويزعج احلامهم لذلك إذا عجزوا أن يشتروه بالمال حاولوا ان يبعدوه ويحبسوه او قد يقتلوه !!!

إلى اللقاء.

الملاح
22-12-2003, 12:10 AM
تحية لأخي ابن رشد :
أين الخلل ؟ سؤال ملح ومتكرر !! يشبه ذلك الذي يعتاد المرأة كل شهر !!
والغريب أننا نعتقد سهولة جوابه !! ومع ذلك لانتقدم خطوة واحدة !!
إسلاميون ، علمانيون ، حداثيون ، عدميون !! كل يزعم أن بين يده حلا لمشكلته الخاصة !! ولمشكلة أمته !! وتنهلُّ الأوراق فوق رؤسنا كصيف نجدي لاهب !!
ولانجد شيئا !!
إذا ليست المشكلة خارجية بل هي من داخلنا !! كلٌ على حده !!
خذ أي قضية من القضايا ، ثم انظر في كمية الحلول المقترحة !! ثم انظر كيف تلامس تلك الحلول الواقع وتؤثر فيه !!
الاعتقاد ، والتفكير العقلي ، والمعلومة عن الشيء ثلاثة أشياء إن لم تتوحد أو تتقارب عند النظر في قضية معينة فلن نصل إلى حل شامل وإنما هي تهميشات لن تقدم أو تؤخر نسلي بها أنفسنا وننفي عنا الضجر !!
أعرف أنني أسبح في شاطيء آخر قد يكون مختلفا ولكنه يعطي النتيجة النفسية ذاتها !!

تحياتي : محبك:kk

البوشهابي
22-12-2003, 01:15 PM
اخي التونسي

بداية احييك و احيي قلمك المبدع.

اسمح لي ان اخالفك الراي!!!!!!!!! :ss:

من يقوم بجولة سريعة في احياء الرياض الفقيرة سوف يرى الاعاجيب.

اخي هل تعلم ان هناك قرى ليسس فيها كهرباء و يعيشون في بيوت من طين!!!!!!

h*

سلامي<<<<<<<<<<<<<<<<<

ابن رشد
25-12-2003, 12:29 PM
سلوا قلبي .. حفظ الله ما تبقى من عقلك:p ، أما الديون فهي جاءت نتيجة استحقاقات محلية وإقليمية ودولية تعاملت معها الحكومة الرشيدة بما يناسب المرحلة من قرارات ثبت أنها تصب في مصلحة الوطن والمواطنm* .

أخي سلوا قلبي .. شكراً لحضورك الكريم:)

التونسي .. لعلي في الميزانية القادمة أجد بنداً يسمح بتمويل زيارتي الكريمة لسموكم:D:وأما تساؤلكم الكريم فكفاني اخي البوشهابي مؤونة الرد عليه، كما أن تلفزيوننا العزيز قد قام بنقل ميت وغير مباشر لوقائع زيارة ولي العهد لمجموعة من " الخليجيين" في الرياض ولك أن تتخيل أنهم كانوا يملكون "هاتفاً" :p

حرف باسم .. ليس كثيراً .. ونحن أحسن من غيرنا)k

الفخ .. رانى
26-12-2003, 03:44 AM
700 مليار ريال ! !
ولسة عايشين ؟ ؟
كتر خير الحكومة والله

700 مليار ؟
يعنى كام كده تقريبا يا ابن رشد ؟

ادعى ربك يا ابن رشد
مين عارف
يمكن يلاقوا بترول فى السعودية

عزوف
26-12-2003, 12:32 PM
أخي الكريم ..

منذ اعلان الميزانية ..وهناك سؤال صغير يدور في عقلي..؟؟

منذ سنين والميزانية سنويا" تسجل عجز..والأصوات تصرخ بعدها بوجوب
خفض المصروفات ...!! وتقنين المخصاصات ...!!!
ومواكبة الظاهرة العالمية في التقشف...f* f*

أما الأن ..فالحال تغير ...وأصبحت الميزانية تعج بالفائض..:fff:
مع عدم اغفال كيفية التصرف بهذا الفائض ..!!!لئلا يكون لأحد الخيال الواسع
حيال هذا الفائض....:rr:

ولكن سؤالي البريء..*b
لماذا أعلن هذا الفائض( مع وقف التنفيذ ) الأن .. ؟
ثم وعلى غير العادة ..لم تفرد وسائل الأعلام المساحة المتوقعة للتطبيل والتزمير
لهذا ...الفائض ..؟

تحياتيa*

أصل الوفاء
29-12-2003, 12:26 AM
فعلاً :
..................... ألف ميل !!:D:

حنكشه
29-12-2003, 10:51 AM
ما حيرني ويحيرني وكاد ياتي على البقية من "عقلي" هو:
كيف اصبحت السعودية دولة مديونة..والله ما صدقت ولن اصدق ..
فبعد ان كنا نسمع أن المواطن السعودي ملياردير أو مليونير أصبح مديونير. .



يا أخي السعودية تتحمل مين والا مين لقصور اللي في باريس والا في اسبانيا والا ميزانية الرحلات البريه
والله انا اعذر ميزانية السعودية لو كانت جبل كان انهارت

تحياتي القلبيه لأبن رشد

إبن تاشفين
03-01-2004, 03:42 PM
عجيب أنت أيها الفيلسوف ...
وبما انني و أنت ننتمي الى نفس الارض المفقودة ...

دعني (لا) أخبرك سرا ...
إن ميزانيتنا ... وبعجزها المهيب ..لم تجد لها خطيبا على مر العصور ...... ومع هذا فهي لا تزال تغتصب ليل نهر ....(أحسنت الظن فلم أقل فتاة هوى)

لك التحية

ابن رشد
04-01-2004, 09:32 AM
سهيل اليماني .. والتراب أصبح المتر منه يساوي سنة كاملة من الإنتظار .. يعني إدفع عشرين عاماً من عمرك تحصل على قطعة أرض:g: . من يقول لك الآن :" كل تراب " لا تظنه يسبك .. ربما يتمنى لك الخير:i: .



KSA_UK ..وعليكم السلام يا "حكومه":u: .



مطارد سراب ..نحن لا نطلب منهم أن يوقفوا سرقة مالنا ، فلا نحن نستطيع إيقافهم .. ولا هم أيضاً:n: . نحن نريد منهم فقط أن يتركوا لنا منه ما يقيم أودنا الذي مال ولو ازداد ميلاً فسيكون سقوطه عليهم مدوياً.


الملاح .. يا سيدي بحرنا ملحه واحد وإن كثرت شواطئه ، وأكبر مصائبنا هي تطبيع الفساد و تعويد الناس على الصمت على ذلك الفساد . خطأ أن نظن أن الحديث المجرد والكتابة المحضة ليست إلا إضاعة للوقت وتسلية للأرواح التي سكنها الضجر المزمن . في الحديث استفزاز للتفكير والنظر ، وفي الكتابة إزاحة لستائر الثقة المزيفة وفتح لنوافذ ظلت موصدة في وجه شعاع الصدق والحق. وتتساءل عن الحل ؟؟!:n: الحل لن تجده ، ليس لأنه غير موجود ولكن لأن "بلا"ضمير غير مستتر يقول أنني وأنت وكل هؤلاء البؤساء سبب كل المشاكل أما هو فمن الخطأ والخطيئة مجرد التفكير فيه بشكل سيء.

حفظك الله أيها النقي.:)


البوشهابي .. ومنــا إلى المذكور)k

رايق البال
05-01-2004, 10:13 AM
وانا اقول ماحد معطينا وجه بره :(



<---- بدون خبزه :p


.

الغيم الأزرق
05-01-2004, 10:36 AM
السلام عليكم با بن رشد و الحاضرين ، لا تخشوا شيئاً ، فمن مصدر مسعول موبوق أن ديون الحكومة ستسدد دفعة واحدة قريباً على حساب فاعل خير طلب عدم ذكر اسمه :y:

ابن رشد
15-01-2004, 11:41 PM
الفخ .. رانى .. سأروي لك قصة حدثت بين أثنين على البلاطه من "بلدياتك ":m: .. :افتقد أحدهما الآخر يوماً فذهب يسأل عنه في بيته فوجده راقداً في الفراش فسأله : "ألف سلامه عليك يا راجل .. إيه اللي حصل؟؟!" فأجابه المريض: " خبطتني عربية وانا معدي الشارع " .. فأردف الصديق متسائلاً :" وإيه اللي حصل لك؟؟!!" فرد عليه المريض :" مـُــت"!!! فصاح فيه الصديق :" مُت إزاي وإنت عايش قدامي "... فأجابه ساخراً :" ودي عيشــه"!!:p

عزوف .. والله ما هذا السؤال ببريء .. بل هو تهمة "تودي في ستين داهية " .. لكن الإخوة في المالية لم يعلنوا أسباباً والإخوة في الصحافة مشغولون بكأس الخليج .. الأمر بسيط ولا تحملوه أكثر مما يحتمل )k


أصل الوفاء .. وأنا أحفظ مثلاً يقول :طريق الألف ميل يبداً بــ"ــخبزه" :p


حنكشه .. دائماً ما أرى نفسي في مثل هذه الردود .. نحن أغبياء بالفطرة نظن أن الميزانية وضعت لنا k* نحن موجودون بدون أي داعي فإن فاض شيء فربما وزع علينا وإن لم يتبق من مصاريف القنص والرحلات وإعانات لبنان وزلازل بم شيء فماذا يفعلون بنا .. أتريد الحكومة أن تبيع ملابسها وقصور أولادها لتطعمنا .. أي إفتئات على ولاة الأمر هذا:ab:

علقمة المر
16-01-2004, 01:23 AM
يابن رشد

مايهمني " ويفقع قلبي " .. لماذا لاتعلن الميزاينة بشفافية ووضوح ،، بمعنى انه لماذا عندما نعلن هذه السنه الدخل المتوقع للعام القادم// لماذا لانعلن في الموازنة التي تليها الايرادات الفعلية.....؟؟

اذا لابد من الشفافية والوضوح في اعلان الارقام والحقائق...والا فان الناس سوف تضع اكثر من علامة استفهام عن الطريقة التي تعلن بها الميزانية والمبالغ المعلن عنها......
لم يعد قطاعا كبيرا من الناس مغفلا وساذجا الى الحد الذي تستطيع فيه الحكومه ان تمرر سنة بعد اخرى هذه الارقام البعيده كل البعد عن الواقع

اقول ان لم يكن هناك شفافية ووضوح في اعلان الميزانية فليس هناك داع لاعلانها من الاساس......
لقد مللنا الاعلان عن ارقام اقل مايقال عنها انها استخفاف بعقول الناس وادراكهم

نرجو من حكومتنا الموقره ان تضع حدا لهذه المهزلة المسماه "بالموزانه العامة للدوله"


شكراً للجميع وتقبل تحياتي يابن رشد

(سلام)
16-01-2004, 12:58 PM
أقتصاد وطني
لا ويجد
مانحن سوى بقالة تبيع نفط
نبسط الصبح ونرش شوي مويه قدام الدكان ونستفتح وتجي ناقلات النفط وبيع ياولد
وطبعأً نقيد الدين في الدفتر بخط زي وجه كاتبه وريحة المكان كلها زيوت وشحوم .
يا عمنا لا شيء مستعصي على الحل لمن أراد
(إن يريدا أصلاحاً يوفق الله ) شعب وحكومة

الأية تعطينا انطباع عن الإرادة في الإصلاح متلازمة مع توفيق الله
هل إفتقدانا المسبب فطارت النتيجة في الهواء لا إصلاح يلوح في الأفق
لكن يبقى على الشعب الكثير
لا نتاج قومي غير نفطنا الي في بقالة الوالد
أما الأولاد دشير ما يبون يشتغلون وإن أشتغلوا مكتب ومكيف وتلفون فطور تميز وفول تحت المكتب والله يوفق والراتب خمس الاف زعلان
صحيح الوضع بدأ يتغير لكن ما الذي أدى لهذا التغير ،، أهو القناعات الشخصية بجدوى العمل والمثابرة أم هو الإضطرار له للبقاء بشيء من الكرامة

والحل مستعصي إن لم تكن إرادة الإصلاح متأتيه من الجميع
مثلاً زكاة الأموال القادمة من الخارج فراقاً من شبح التجميد في أمريكا وأوربا
كفيلة بتغطية الكثير والكثير من المشاكل ، والغريب أن هناك ظاهرة غبية وغريبة في نفس الوقت تقع في جدة ولا ادري هل هي في باقي المدن الكبرى أم لا

أنه السباق المحموم على فتح المراكز التجارية الضخمة والأسواق
عشرات وعشرات وعشرات الأسواق يتم فتحها في كل مكان ضخمة فاخرة ماركات عالمية .
قيل لي أنها الأموال العائدة سوف يغرق السوق بهذه الأسواق القوة الشرائية عند الفرد تدنت فصار يرتاد محلات أبوعشرة تاركاً البذخ السابق في أول مزبلة
أليس هناك رجل رشيد يعلمهم أنهم يسيرون حثيثاً نحو الهاوية وتصبح المليارات القادمة هباء منثورا.
هذا بعض ما جال في خاطري وانا أكتب لك يا سيدي

نازف عشق
17-01-2004, 12:24 PM
اخي ..ابن رشد

وسيظل شعار (الميزانية) سيفاً على رقابِ الفقراء ..!!

طرح يستحق القراءه مجدداً..!


.
.
.
تحياتي

ابن رشد
27-01-2004, 05:50 PM
إبن تاشفين .. ولم لا .. ألم يُقل: تعدو الذئاب على من لا كلاب له ..


رايق البال .. أحدهم قال لو غيرنا شعار الدولة إلى سيفين وخبزه قد يكون هناك مجال لفهمه)k .

الغيم الأزرق .. دائماً ما تثبت هذه التصاريح العكس ، خذ الأخبار من مصادرها الصحيحة : يقال أن مجلس الوزراء قدم طلباً لمجلس القضاء الأعلى لاستصدار "صك إعسار" حتى لا يطالب الموظفون الدولة بالرواتب .. الدولة مديونة وهؤلاء "الغوغاء" يريدون رواتب -زعموا-.

أترجة
27-12-2006, 08:37 AM
كتب هذا الموضوع منذ ثلاث سنوات وكأنه كتب اللحظة
لم يتغير شئ !
سوى أن الشعب ازداد فقراً ...وكفراً بالحكومة الرشيدة !

ابن رشد ..نعم القلم الصالح للرجل الصالح ...
وكل عام والجميع بخير