PDA

View Full Version : تحديداً لا شيء..



البـارع
06-05-2007, 07:51 PM
http://blueness.jeeran.com/musican.jpg



• الشمس تكرهني.. لا أدري لمَ تكرهني لدرجة تحاول بها إحراق صلعتي البهية حين أتسكع تحتها مرتدياً نظارتي الشمسية التي استعرتها قبل قرن من صديقي الذي ذهب لجزيرة لعينة في آخر الدنيا.. هل تشرق الشمس على جزيرته وهي تحمل ذات البغض على الصعاليك الذين لا يملكون إلا " الاستعارة ".. لو كان القمر يحاول إثبات وجهة نظرة بشكل غاضب كالشمس لكان البشر يتسكعون بالليل وهم يرتدون نظاراتهم القمرية.. لعل الإنسان يخترع كل شيء فقط ليتجاهل العالم أكثر..


• لم أعد أدري بما يجب أن أفكر.. لم أعد أدري إن كان يوجد أي شيء تحت بند الـ" واجب " بعد الآن.. كل أشيائي الصغيرة هربت أو تداعت.. لم أعد أملك شيئاً.. إني مجرد الآن كصخرة لم ينقش عليها شيء.. لقد نجوت ولكن لم أعد أدري لمَ أقدمت على هذا الكفاح المسلح من أجل أن أنجو فقط.. لا أدري لمَ أشعر الآن بالمعنى العميق للسخرية..


• حين أضع يدي على عيني سيختفي كل شيء.. المشهد والشخصيات والمكان والكون.. إن يدي سحريتان.. ولا يوجد خلفهما إلا الظلام.. هل تعرف الأشياء المخفية أنها لا ترى.. هل تستمر الأشياء في الحدوث بالظلام.. هل يعلم الظلام أنّ عيناها نجمتان أسير نحوهما لأخترق كل هذا السواد.. هل يعلم أنها هناك في مكان ما.. حيث يعجز العدم على الوجود..


• كان النحل يطوف حول القمامة ويحط بين الحين والآخر على العلب.. لقد تحولت النحلات الوغدة من جامعات للرحيق إلى حشرات قمّامة.. لا أعرف ما الذي يعنيه هذا للطبيعة ولكني سأبدأ بالنظر للعسل بطريقة مختلفة.. كل المخلوقات الذكية تتنازل عن شيء من مبادئها لتبقى.. وحين تفعل ستبقى فعلاً.. ولكن لن تكون لها نفس الكينونة المبررة في مسرح الكون..

• كلما غصت عميقاً في روحي كلما أدركت بأني متورط بشكل مرعب بكل هذا الجمال المجنون الذي لا أدري من أين ينبع.. أشعر بسعادة عارمة تبث الخوف في قلبي.. لا أستطيع فهمي بالطريقة الصحيحة.. ولكن لا أحد ممن أعرف أستطاع فهم نفسه بالطريقة الصحيحة.. لعل " الطريقة الصحيحة " مجرد وصف وقح لقناعة شخص يظن بأنه يعرف كل الأمور الخاطئة.. أشعر بأني أغوص في بحر من الاحتمالات العبثية.. ماذا لو كانت الحياة فعلاً مجرد حلم والأرض سرير والأماني وسائد.. ماذا لو نهضت ذات يوم وأخبرت من حولي بأني حلمت بأني إنسان صعلوك يعيش في الأرض.. ماذا لو ضحكوا حينها وقالوا لي بأني مجنون.. هل كنت سأخبرهم بأني سمعت مثل هذا في الحلم..

• في هذا الجزء من حياتي أكون لا أعي أي شيء.. لعلي غبي أو ما شابه.. كلما حاولت فهم النكت الرخيصة أو تبرير كلمات المجاملة البغيضة أصاب بالخيبة.. أحياناً أشعر بأني مجموعة أشياء تكرهه كل شيء وتتسكع في كينونة واحدة.. إنني لا أحبني.. إنني عدوي.. لذا لن أتحول إلى منافق لعين لأسعدني.. إنني لا أصدقني على كل حال.. من يعلم لعلني كنت أحاول خداعي فقط..

• كنت أسير بمحاذاة البحر وهو يتقدم محاولاً اكتساح اليابسة.. إن البحر يكرهني مثل الشمس لذا تقهقر ساحباً أمواجه معه حين شاهدني أقف أمامه كالفزاعة.. هل كانت اليابسة ستصدقني إن قلت لها بأني منعت البحر من ابتلاعها.. كانت العصافير والقطط تحثني على التقدم.. على اكتساح البحر.. ولكنني اكتفيت بالوقوف أمامه حين تذكرت بأني لست قطعة من اليابسة.. ما الذي سيظنه البحر بي حين أعطيه ظهري لأشعل سيجارة أخرى.. لعله سيحكي لكائناته بأن الكثبان في الصحراء تشد رحالها مع كل ريح ولكن على كل حبة تراب أن تتدبر أمرها بنفسها.. لعله الآن يحكي لها بأني ذهبت مبتعداً لأتدبر أمري وأتلاشى في كثيب ما.. أو لعله لا يحكي أي شيء.. لعله مجرد بقعة ماء مالحة..
لعلي سأذهب الآن..

قافية
06-05-2007, 08:06 PM
أضمرتُ شيئاً ما..
مجرد الإضمار شيء جيد..
سأعود.

ع د ي
06-05-2007, 08:50 PM
البارع ..

اسمح لي أن أسجل إعجابي الشديد بأسلوبك في الكتابة ..
وبلاغتك في تقريب الصورة التي تريد من ذهن القاريء ..
أتمنى أن أقراً لك دائماً ..
أقف احتراماً لشخصك الكريم أولا ً ..
ولقلمك - المبدع - ثانيا ً ..
وأرفع لك القبعة ..

أخوك / ع د ي ..

تيماءالقحطاني
06-05-2007, 09:12 PM
• كلما غصت عميقاً في روحي كلما أدركت بأني متورط بشكل مرعب بكل هذا الجمال المجنون الذي لا أدري من أين ينبع.. أشعر بسعادة عارمة تبث الخوف في قلبي.. لا أستطيع فهمي بالطريقة الصحيحة.. ولكن لا أحد ممن أعرف أستطاع فهم نفسه بالطريقة الصحيحة.. لعل " الطريقة الصحيحة " مجرد وصف وقح لقناعة شخص يظن بأنه يعرف كل الأمور الخاطئة.. أشعر بأني أغوص في بحر من الاحتمالات العبثية.. ماذا لو كانت الحياة فعلاً مجرد حلم والأرض سرير والأماني وسائد.. ماذا لو نهضت ذات يوم وأخبرت من حولي بأني حلمت بأني إنسان صعلوك يعيش في الأرض.. ماذا لو ضحكوا حينها وقالوا لي بأني مجنون.. هل كنت سأخبرهم بأني سمعت مثل هذا في الحلم..



أعتقد في أحيان كثيرة ـ و هذا أمر ليس له أهمية ـ أننا نفهمنا كثيراً، بل نبالغ في فهمنا لدرجة التوهان. أحياناً، يكون فهمنا لنا كأن نقف أمام صورة واضحة المعالم، محددة التفاصيل، جلية المعنى، كل شيء فيها ملموس و مفهوم، لدرجة تستفز الغموض فينا، فنحن لا نحب المواجهة و التجريد الجريء و لم نعتد عليه، خاصة و أنه يودي بنا إلى حياد، و هذا "حياد" منطقة أخرى لا نحبها و لا تحبنا. نريد أن نتورط في بحث، أو في ضياع أو في سؤال. أن نعثر على شيء، أن نفهمه....يعني أن نستحيل جماداً، و نحن لسنا جمادات، و لا نستطيع أن نكون أو حتى نحاول أن نكون. حمداً لله على نعمة "السؤال".

شكراً لك.

/

.!! فهــد !!.
07-05-2007, 12:26 AM
لقد أشعلت في داخلي شيئاً .. حقيقة لست متيقناً ما هو

ولكني أشم رائحة شواء .. تنبعث من أعماقي

ربما قلبي .. يحترق

لستُ أدري ..!!



- نسخٌ ولصق .. مُحبّب كما جرت العادة :-

أبدعت كثيراً .. كما هي عادتك دائماً .. حين اقرأك

دمت بارعـاً

خالد ...وكفى
07-05-2007, 12:50 AM
..


لا شيئ يجدي نفعا معك !


مجنون حد الجنون !

..

محمد اخو السلمي
07-05-2007, 01:07 AM
?!where are your things

still I'm waiting my glasses you ( .... )

however
tow things don't think to do them
gambling .., and booking with qattar airways

thanks any way

you ... you
you good man
you :p

see yah at home (.....) :D

صُبح
07-05-2007, 01:27 AM
^

ok you .. you
forgive those hwo cannot under stand your majesty this way and speak as they can get you
.. )k we probably know that you can speak English .. and we can ignore your spelling mistakes too

احمْ ..
بَارِع thank you :biggrin5:

لماذا؟
07-05-2007, 01:31 AM
^
^
وين التشكيل ؟ )k

ثم إنه أهلابك يا مدير العالم الرفيق ابراهيموفتش في هذه الـ " هنا " وفي أي " هنا " في العالم !

همسات دامية
07-05-2007, 04:09 AM
احسنت احسنت احسنت
كلماتك حوراتك تلاعبك بالالفاظ كالبارع ايها البارع
فعلا... فنحن غرباء عنا..... أحيانا نعتقد اننا نفهمنا والحقيقة أننا أبعد ما نكون عن الفهم...
نحاول مصادقتنا ولكننا نفشل... هل ترى العيب فينا ام العيب فينا؟؟؟؟؟

في صمتك مرغم
07-05-2007, 10:37 AM
فقط الحاجات الحلوة هي التي تكرهك, لنفس السبب أنا لا أكرهك
أنا فقط أكره اعجابي الكئيب بك:p
..........
تقبل تحياتي !

محمد اخو السلمي
07-05-2007, 12:33 PM
^

ok you .. you
forgive those hwo cannot under stand your majesty this way and speak as they can get you
.. )k we probably know that you can speak English .. and we can ignore your spelling mistakes too

احمْ ..
بَارِع thank you :biggrin5:


آسف يا أخت كل يوم بعد الظلما
مجرد تسلية وعبث من على أجهزة المطارات لا أكثر

وبغض النظر عن أخطائك الجسيمة .. فـفعلا وين التشكيل :p

ملاحظة
هذا الرد أيضا من مطار , لكن الله رحم ولقيت " فيش " أشحن فيه الجهاز :gh:
والخيرة في هالعالم الإفتراضي إحساس الفضوليين من الأشباح من حولي أن لدي أمر مهم أصنعه على متن الجهاز , وليس أهم شيئا من الهروب منهم أتلهّى به وأسلى ...

حياك الإله إختنا الفاضلة

السيكووودراما
07-05-2007, 03:01 PM
".. لو كان القمر يحاول إثبات وجهة نظرة بشكل غاضب كالشمس لكان البشر يتسكعون بالليل وهم يرتدون نظاراتهم القمرية.. لعل الإنسان يخترع كل شيء فقط ليتجاهل العالم أكثر..




لقد نجوت ولكن لم أعد أدري لمَ أقدمت على هذا الكفاح المسلح من أجل أن أنجو فقط.. لا أدري لمَ أشعر الآن بالمعنى العميق للسخرية..



حين أضع يدي على عيني سيختفي كل شيء.. المشهد والشخصيات والمكان والكون.. إن يدي سحريتان.. ولا يوجد خلفهما إلا الظلام.. هل تعرف الأشياء المخفية أنها لا ترى..





• كان النحل يطوف حول القمامة ويحط بين الحين والآخر على العلب.. لقد تحولت النحلات الوغدة من جامعات للرحيق إلى حشرات قمّامة.. لا أعرف ما الذي يعنيه هذا للطبيعة ولكني سأبدأ بالنظر للعسل بطريقة مختلفة.. كل المخلوقات الذكية تتنازل عن شيء من مبادئها لتبقى.. وحين تفعل ستبقى فعلاً.. ولكن لن تكون لها نفس الكينونة المبررة في مسرح الكون..





لعل " الطريقة الصحيحة " مجرد وصف وقح لقناعة شخص يظن بأنه يعرف كل الأمور الخاطئة.. أشعر بأني أغوص في بحر من الاحتمالات العبثية.. ماذا لو كانت الحياة فعلاً مجرد حلم والأرض سرير والأماني وسائد..



أحياناً أشعر بأني مجموعة أشياء تكرهه كل شيء وتتسكع في كينونة واحدة.. إنني لا أحبني.. إنني عدوي.. لذا لن أتحول إلى منافق لعين لأسعدني.. إنني لا أصدقني على كل حال.. من يعلم لعلني كنت أحاول خداعي فقط..



• هل كانت اليابسة ستصدقني إن قلت لها بأني منعت البحر من ابتلاعها..


8
8
ما أجمل عقلك

هـــو
07-05-2007, 04:01 PM
سلام ورحمهـ

أجد هنا كل شيء حيث الاشيء ؛

(__ _ _ ___ __ ) هكذا كنت هنا .

الغضب
07-05-2007, 06:28 PM
يختلف فهمي لمكونات الكون بشكل عام باختلاف حركة جسدي، أحيانا أحس أني غبي أكثر من أي لحظة سابقة فقط لأني وضعت رجلا فوق الأخرى وابتسمت داخلى محاولا إقناع أي كان أني مهم..
النتيجة دائما سلبية وإن كان موقعي من الاشيء يختلف حسب حركة جسدي ، حين أحرك رأسي يمنة ويسرة تكون قناعتي بغبائي وصلت حدها الأقصى وإن كانت حركتي في الأصل استجداء لحل وتنشيط للتفكير كهرش الشعر -مثلا- بالنسبة للبعض ،
إذا أصل الحركة كان هو التفكير في الحل و العادة مع الفشل جعل منها تفكيرا و إحساسا في الفشل !
مكونات العالم ـ يا مدير العالم ـ لا تخضع لمبادئ تابثة ، لن أستغرب قول أحد إذ يقول أن الدائرة مربعة .. ولن أطالبك بدليل على كره البحر لك !
ثم إنك قد تستفيق فتدرك أنك لم تكن نائما ..

القطة الشقراء
08-05-2007, 10:15 AM
غريب الإنسان عندما يسقط في حفرة الهاوية وهو على وشك الوصول إلى قمة الجبل .. عندما تختفي كل ذكرياته الجميلة ينسى من يكون....:nn :nn :nn :nn :nn :nn ربما عليك أن تصنع أخرى أو تسرق من أولئك الذين يملكون الكثير .....:cd: :cd: .. في النهاية كلنا ...لصوص!
شكراً على هذه الكلمات الطاهرة ... ولا تحزن من سخرية القدر المريرة.:nn :nn

قافية
08-05-2007, 10:57 AM
عدت.. أهلاً بي.
إبراهيم منذ زمن أبحث عن متسكع أسأله سؤالاً محدداً، سبقتني تيماء بإثارته:
لماذا نفهم أنفسنا أكثر من الحد المسموح به قانوناً؟
تقول:

• كلما غصت عميقاً في روحي كلما أدركت بأني متورط بشكل مرعب بكل هذا الجمال المجنون الذي لا أدري من أين ينبع.. أشعر بسعادة عارمة تبث الخوف في قلبي.. لا أستطيع فهمي بالطريقة الصحيحة.. ولكن لا أحد ممن أعرف أستطاع فهم نفسه بالطريقة الصحيحة.. لعل " الطريقة الصحيحة " مجرد وصف وقح لقناعة شخص يظن بأنه يعرف كل الأمور الخاطئة.. أشعر بأني أغوص في بحر من الاحتمالات العبثية.. ماذا لو كانت الحياة فعلاً مجرد حلم والأرض سرير والأماني وسائد.. ماذا لو نهضت ذات يوم وأخبرت من حولي بأني حلمت بأني إنسان صعلوك يعيش في الأرض.. ماذا لو ضحكوا حينها وقالوا لي بأني مجنون.. هل كنت سأخبرهم بأني سمعت مثل هذا في الحلم..

• في هذا الجزء من حياتي أكون لا أعي أي شيء.. لعلي غبي أو ما شابه.. كلما حاولت فهم النكت الرخيصة أو تبرير كلمات المجاملة البغيضة أصاب بالخيبة.. أحياناً أشعر بأني مجموعة أشياء تكرهه كل شيء وتتسكع في كينونة واحدة.. إنني لا أحبني.. إنني عدوي.. لذا لن أتحول إلى منافق لعين لأسعدني.. إنني لا أصدقني على كل حال.. من يعلم لعلني كنت أحاول خداعي فقط..
أظنك تتفق معي أن كاتب هذه السطور يعيش بعيون مقلوبة، متجهة إلى الداخل.
لا يهم أن تتفق.
أضف إلى ذلك أنه مهووس بالتفاصيل، لا تمرق شاردة أو واردة من أمامه دون قليل دهشة وكثير سخرية.
الشيء الآخر: هناك تضاد ينشأ عن فهمنا لأنفسنا يفرضه الواقع علينا..
ما الحد الفاصل في انسياقنا وراء ما نعرفه عنا، وما يفرضه الواقع علينا؟
إذا تعاطينا مع الواقع بما تفرضه الجهات الرسمية.. ستدوي انفجارات في أقمارنا الداخلية، ستغير بعض الكواكب مداراتها، وقد يشعل أحدٌ سيجارته من عقبها ويستمتع بتدخين القطن.. ما العمل؟
لا يكفي أن نكتب.. نقرأ.. نعزف.. نغني.. نتسكع حفاة بنصف ملابسنا في قيظ نجد وما حولها..
كل هذا لا يكفي..
ما الذي يكفي؟

أنت شنيع يا رفيق، وهذا لا شك فيه.. ما يعني أنك ستفهم أسئلتي بشكل أو بآخر.

أجب بعد إذنك فقد بلَغتِ الحلقوم.

تحياتي.

wroood
09-05-2007, 05:49 PM
كل المخلوقات الذكية تتنازل عن شيء من مبادئها لتبقى..
وحين تفعل ستبقى فعلاً..
ولكن لن تكون لها نفس الكينونة المبررة في مسرح الكون..

نعم..هوكذلك!
.....
تحديدا "تحديدا لا شيء"...جميل

فاطمه.ن.
09-05-2007, 07:57 PM
.. لعل الإنسان يخترع كل شيء فقط ليتجاهل العالم أكثر..

وكلما اخترعنا اكثر..زادت عزلتنا..انطفات رغبة الشغب ،وارتبكت احلامنا..وحاصرنا الملل ..حتى صرنا قلاعا من الصمت..كما يقول كافكا.


• لقد نجوت ولكن لم أعد أدري لمَ أقدمت على هذا الكفاح المسلح من أجل أن أنجو فقط...

في لحظة ما سيكون علينا ان نشكر القدر لمجرد ذلك...(ولقد قنعت من الغنيمة.....بالاياب).


• حين أضع يدي على عيني سيختفي كل شيء.. المشهد والشخصيات والمكان والكون.. إن يدي سحريتان.. ولا يوجد خلفهما إلا الظلام.. هل تعرف الأشياء المخفية أنها لا ترى..

ترى بعين القلب..ولذلك هى لا تعرف انها لا ترى.



• كان النحل يطوف حول القمامة ويحط بين الحين والآخر على العلب.. لقد تحولت النحلات الوغدة من جامعات للرحيق إلى حشرات قمّامة.. لا أعرف ما الذي يعنيه هذا للطبيعة ولكني سأبدأ بالنظر للعسل بطريقة مختلفة.. كل المخلوقات الذكية تتنازل عن شيء من مبادئها لتبقى.. وحين تفعل ستبقى فعلاً.. ولكن لن تكون لها نفس الكينونة المبررة في مسرح الكون..


المخلوقات الذكيه....لاغير..تعيش حياة طويله..مسطحه....وبلا زوابع الرفض او اعاصير المواجهة ..لكن اجمل المخلوقات..تلك التى لا تهادن..تعيش لحظتها باتساعها..ومداها..وغير عابئة بحياة طويلة...فحسب!

• .. لا أستطيع فهمي بالطريقة الصحيحة.. ولكن لا أحد ممن أعرف أستطاع فهم نفسه بالطريقة الصحيحة.. لعل " الطريقة الصحيحة " مجرد وصف وقح لقناعة شخص يظن بأنه يعرف كل الأمور الخاطئة ..

وربما ليس صحيحا...ان "لا يصح الا الصحيح" فكل الامور نسبيه ..مالذى يجعل الصواب والخطا...صوابا وخطأ..على اية حال ؟ أشعر بأني أغوص في بحر من الاحتمالات العبثية.. ماذا لو كانت الحياة فعلاً مجرد حلم والأرض سرير والأماني وسائد..

وماذا لو؟
ماذا لو نهضت ذات يوم وأخبرت من حولي بأني حلمت بأني إنسان صعلوك يعيش في الأرض.. ماذا لو ضحكوا حينها وقالوا لي بأني مجنون.. هل كنت سأخبرهم بأني سمعت مثل هذا في الحلم..
ولكن..ماذا لو.؟

• .. كلما حاولت فهم النكت الرخيصة أو تبرير كلمات المجاملة البغيضة أصاب بالخيبة..

شىء ما..فى الرخص..والتبرير والمجاملة البغيضه..يجعل الأشياء اكثر استغلاقا وصعوبة على الصدق!..

• .. ما الذي سيظنه البحر بي حين أعطيه ظهري لأشعل سيجارة أخرى.. لعله سيحكي لكائناته بأن الكثبان في الصحراء تشد رحالها مع كل ريح ولكن على كل حبة تراب أن تتدبر أمرها بنفسها.

.و لعلها تفعل ذلك فعلا..غم انها تبقى ملتصقه ببعضها..كى تحافظ على كيانها الجمعى..تلوذ به من مجرد الوحدة..


مررت..بتحديدا لا شىء...وتوقفت قليلا..قبل ان امضى..وفى يدى بضعة اشياء جديرة بالتامل..

اندلسيه
13-05-2007, 05:46 AM
البارع :

لم أفهم ولا شيء من اللاشيء
الذي هو تحديدًا لاشيئ - بحسب وصفك_:)

ينت فلسطين
15-05-2007, 01:05 AM
فعلا كلماتك رائعة واعجبتني
هذه أول مرة أرد فيها على مشاركة مع أن المشاركات أغلبها رائعة
بوركت ,عدة جمل لمست داخلي امورا كثيرة وحاكتني وانا اقرا كلماتك كما انك تعبر عن افكاري وخواطري
شكرا لك . لأني لا اجيد التعبير عنها بالقلم مهما حاولت
تحياتي