PDA

View Full Version : ( تقبيل الخُطى)



إبراهيم طياش
30-06-2007, 05:44 PM
أطرقتُ بل أمعنتُ في الإطراقِ
وسكبت دمعاً ملُه أحداقي c*
وكتبتُ بالدمعِ المريرِ قصيدةًَ
وشدوتُ شدو الهائم المشتاقِ
ونضرت حولي للطلول فلم أجد
إلا خُطاها ودعت بسباق
...................
مابالها عجلت وشدٌت رحلها:m:
من قبل أن احظى بطيب تلاقي
مابالها عجلت وأعجلت الخطى
حتى افاضت بالخُطى اشواقي
مابالها لم تنتظرني ساعةً
حتى اودع جيدها بعناقِ:m:
.................
فمكثتُ أنظرُ في خُطاها حائراًَ
نظر العطاشى في إناءِ الساقي
حتى دنوتُ من الخُطى بتلهفٍ
أدنو أُقبل خطوها بمآقي
فَرَسَت على تلك الدموع قصيدتي
لتبث شوقاً بعد كل فراقِ
...............................................

dr_asmaa
30-06-2007, 10:12 PM
أدنو أُقبل خطوها بمآقي
فَرَسَت على تلك الدموع قصيدتي
لتبث شوقاً بعد كل فراقِ

جميلة تلك الأبيات...جميل شعرك....

أزهر
01-07-2007, 07:01 AM
الشعر لأهل الشعر يا إبراهيم :) .

وأهل الشعر في محميّتهم المصونة .. أفياء .

الحق بهم وزاحمهم .. لعلك تجد لك مكاناً هناك .

حياك الله .

فايز ذياب
01-07-2007, 07:33 AM
الشعر لأهل الشعر يا إبراهيم :) .

وأهل الشعر في محميّتهم المصونة .. أفياء .

الحق بهم وزاحمهم .. لعلك تجد لك مكاناً هناك .

حياك الله .

بل أنا أجزم يا أزهر بأنه سيجد مكانا ً رحباً في الصدور و الأفئدة ، فالذي يكتب نصا ً بهذا الجمال الروحي لحري بأن يعتلي القمة ، و قريبا ً إن شاء الله .

العزيز إبراهيم دعنا نبحر مع نصك الجميل .

مقدمة ٌ بكائية ْ تشي بالكثير من الحزن و الصمت الكئيب .


أطرقت .. بل أمعنت في إطراق ِ

صورة صامتة و كأن رجلاً ينتبذ مكانا ً قصيا ً و يضع يده مثنية ً على رأسه و يطيل النظر إلى الأسفل ، و يتعمق في التفكير و التذكر .
صورة ٌ أطال فيها الشعراء نظماً و هذا إن دل فإنما يدل على جمال هذه الصورة ، و لكن تختلف الصورة من شاعر إلى آخر فلكل شاعر كاميرا ديجتال عالية التقنية يلتقط بها الصورة و من الناحية التي يراها هو .

و لعل القارئ لهذه الخريدة سيلمس صدق العاطفة الجياشة والتي بدت واضحة ً كل الوضوح في قولك :


ونظرت حولي للطلول فلم أجد
إلا خُطاها ودعت بسباق

يا لهذا الموقف الأليم و المحزن .

قصيدتك الجميلة انتهجت الأسلوب القديم في الشعر ، و أنا عندما أقول القديم ليس تصغيرا ً و لا تحقيرا ً بل هذا هو التراث الذي نستمد منه عراقتنا و تقاليدنا ، و لولا القديم لما كان هنالك حديث .

ثم دعني عزيزي أن أُعرج على بعض الملحوظات البسيطة الهينة .


وسكبت دمعاً ملُه أحداقي


هنا الصورة جميلة ، ولكن في كلمة ( مله أحداقي ) الأحداق كلمة مؤنثة و للإنسان حدقتين ، و الأصح ( ملته أحداقي ) ، و لكن سيصاب البيت بكسر لذلك تداركه و لا أظنه سيصعب عليك .



ونضرت حولي للطلول فلم أجد


ثم هنا الأصح ( نظرت ) و ليس ( نضرت ) لأن النضارة و تعني الإشراق و الانشراح و النظر هو الإبصار .


من قبل أن احظى بطيب تلاقي


و هنا كلمة ( تلاقي ) الصحيح هي تلاق ِ بالكسر و ليس بالياء .


أدنو أُقبل خطوها بمآقي


و هنا في كلمة ( بمآقي ) إن كنت تريد بالياء ياء النسبية فالأصح أن تكون الكلمة ( بآقيي ) ، أما إن كنت تريدها اسم مجرور بالباء فتكون ( بمآق ِ ) و في الأولى ينكسر البيت أما في الثانية فسيستقيم الوزن .


الأستاذ إبراهيم لا أود بهذا الكلام أن أثبط من عزيمتك بل هو توجيه بسيط من أخيك الذي هو لا يزال معك في نفس بداية السباق ، فاقبل مروري و اقبل مني أرق تحية .


فايز

سلطان السبهان
01-07-2007, 01:45 PM
مرحبا بالشاعر إبراهيم طباش
قرأت لك قصيدتك الأولى هنا في أفياء ، وقرأت هذه
فوجدت أنك شعر رائع وجميل
لكنك تتعمد تقمص عصر آخر بكل طلوله ورحاله !
سأبقى أن انتظر في أفياء خطى حرفك لأرسمك في الذهن بأكبر دقة ممكنة

طاب القصيد ودامت المودة

الطاهي
01-07-2007, 02:11 PM
جميلة لولا عسر بعض الكلمات بسبب الوزن

الغيمة
02-07-2007, 02:37 PM
إبراهيم طياش..
قادم وبقوة..
نصك جميل..وعاطفي..وأعجبتني هذه أكثر من سواها:

فمكثتُ أنظرُ في خُطاها حائراًَ

نظر العطاشى في إناءِ الساقي

***
وأتحفظ على ما قاله أخي سلطان..
فالطلول يظل لها وجود طالما كان هناك بشر..وليست مختصة بزمن معين..
لكل شيء رسم وطلل..
حتى مشاعرنا وذكرياتنا..
بقايا حرف..
أو عطر..
أو صفحة في كتاب..
***
ليتك تفيدنا أخي الطاهي بمواضع الثقل حتى تعمنا جميعا فائدة آرائك السديدة..والتي لا شك فيها..
لكم تقديري..
أندريفنا بتروفتش

إبراهيم طياش
02-07-2007, 06:25 PM
أدنو أُقبل خطوها بمآقي
فَرَسَت على تلك الدموع قصيدتي
لتبث شوقاً بعد كل فراقِ

جميلة تلك الأبيات...جميل شعرك....
اشكرك ايتها الدكتورة على تشجيعك لي في بداياتي المتواضعه....
وجزاك الله خيراً.......

إبراهيم طياش
02-07-2007, 06:29 PM
الشعر لأهل الشعر يا إبراهيم :) .


وأهل الشعر في محميّتهم المصونة .. أفياء .


الحق بهم وزاحمهم .. لعلك تجد لك مكاناً هناك .


حياك الله .
أشكرك يا اخ ازهر ....أرجو ان اجد مكاناً بينهم....
ولا أستغني عن توجيهاتك....

إبراهيم طياش
02-07-2007, 06:35 PM
اخي فايز ذياب...لا ادري كيف اشكرك على هذا التوجيه الرائع الذي استفدت منه كثيراً.
ولن استغني عنه ....أرجو التواصل
وجزاك الله خيراً....
أخوك إبراهيم..

إبراهيم طياش
02-07-2007, 06:40 PM
مرحبا بالشاعر إبراهيم طباش
قرأت لك قصيدتك الأولى هنا في أفياء ، وقرأت هذه
فوجدت أنك شعر رائع وجميل
لكنك تتعمد تقمص عصر آخر بكل طلوله ورحاله !
سأبقى أن انتظر في أفياء خطى حرفك لأرسمك في الذهن بأكبر دقة ممكنة

طاب القصيد ودامت المودة
أشكرك......
أنا لا اتقمص عصر اخر ولكن اعشق الشعر القديم الأصيل...
واشكرك على التوجيه..

إبراهيم طياش
02-07-2007, 06:43 PM
جميلة لولا عسر بعض الكلمات بسبب الوزن
شكراً لك على التوجيه
أرجوا منك توضيح الأخطاء للفائدة....
وشكراً...

إبراهيم طياش
02-07-2007, 07:02 PM
شكراً لك ايتها الغيمة التي امطرت علي بنصائحها وتوجيهاتها.....
لقد اشعلت في روحي الحماس وحب التقدم والتطوير...
انا في بداياتي احتاج للكثير من التوجيه والنصح....
وجزاك الله عني كل خير.....