PDA

View Full Version : ** ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ **



عبدالرحمن ثامر
05-07-2007, 06:43 PM
**قبل**
يكفي..
فارفعي يدكِ عن قلبي


**شاعر الـ..**

تُسائلُني..
من أنتَ؟..ثمَّ تَمايَلتْ
ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ

فقَُلتُ لها كُفِّي..
فعَزْفي أصونُهُ
ولَسْتُ بمَنْ تَسبي هواهُ لَعوبُ

ولا أُرخِصُ الأشْعَارَ..
فهيَ عَوالِمٌ
وحِسٌّ ..
ونَبْضٌ صادِقٌ..
ووجيبُ


قُلوبٌ تَظلُّ العمرَ..
سَهرى عَليلَةً
وتَغْفو على كفِّ الزَمانِ..
قُلوبُ

لأشْواقِها..
اهتزَّتْ عُروشُ جَوانِحي
مَريضٌ على أبْوابِها وطَبيبُ

فتَرْنيمُ إيمَانٍ..
بمحرَابِ مُدنَفٍ
لَهُ في لَيالي الناسِكينَ..
نَحيبُ

وأُمٌّ..
تنادي ذكرَياتِ وحيدِها
ومَدْمَعُ أحْلامِ اللقاءِ..
سَكيبُ

وشَيخٌ..
حَبَاهُ الدََّهرُ بَعضَ انحِنائهِ
وفي شاطِئي عَينَيهِ..
لاحَ غُروبُ

وكَم من مُحِبٍّ شَفَّهُ الوَجْدُ..
إنْ أتى إليهِ حَبيبٌ..
أو جَفاهُ حَبيبُ

وإن مرَّ ذِكْرُ الشَّوقِ..
غنَّى بهِ الهَوى
وإن زَادَ نَبْضُ الشَّوقُ..
فهوَ يَذوبُ

أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ




**بعد**
ما زلت أنتظر



عبدالرحمن ثامر

هند الهاجري
05-07-2007, 08:30 PM
ياالله ماكل هذا الجمال والرقة
ماظنيت أن في الشعراء بقايا يكتبون مثل هذه اللغة الفردية
أحتاج للقراءة أكثر من مرة فهنا قصيدة بكل معاني الكلمة
أختك هند

أحمو الحسن
05-07-2007, 09:07 PM
الشاعر الفذ

هكذا الشعر

و إلا فلتدع

روعة السبك
و معنى مخترع

فايز ذياب
05-07-2007, 09:35 PM
بديع والله يا أبا ثامر

بحر طويل ، أبدعت فيه حقيقة ً . و كم تمنيت لو أنك قلت : لاح الغروب بدل غروب .

و أخيرا ً يا أبا ثامر ولدت هذه القصيدة :y:


إلى لقاء قريب

فايز

معين الكلدي
05-07-2007, 10:02 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


رائعة حقا

الشاعر المبدع

عبد الرحمن


أطربتنا بشعرك

فلا فض فوك

وسجلني من متابعي حرفك السامي

أخوك

فيصل الجبعاء
05-07-2007, 10:48 PM
تقول أنت:
وكَم من مُحِبٍّ شَفَّهُ الوَجْدُ..
إنْ أتى إليهِ حَبيبٌ..
أو جَفاهُ حَبيبُ

وأقول أنا:
وتركت فاتنتي لعل البُعد يُنـ**ـسيني ولكن زاد من أشواقي

فإن وجدت العلاج فأخبرني

ياشاعر الـ.....

لافُض فوك يامُبدع

خالد الحمد
06-07-2007, 02:01 AM
هل تصدق ياأباثامر أن هذه القصيدة هفهافة

كنسمة السحر ورقيقة وعذبة كالنهر

جميل والله ياعبدالرحمن جميل

لكنك أشغلتنا في اللون الأزرق ولا ألومك فأنت هلالي:u: متعصب

وبين اللون الدموي الأحمر ربما عشقك أيضا للقادسية سرق منك اللون

الأحمر وترك الأصفر:y:

هنا ياعبدالرحمن:

ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ

وصف الرمش بأنه طروب أرى ورأيي قاصر بأن الوصف

غير مناسب مارأيك يصيبُ أو مصيبُ أو من هذا القبيل


راااااائع يافتى سبيع رائع

صح قلبك وبدنك

سلطان السبهان
06-07-2007, 04:34 AM
الشاعر عبدالرحمن ثامر
فعلت الأفاعيل بفعولن مفاعيلن هذه !
حسناء هفهافة على رأي أبي علي الغالي
ومطربةٌ لمن غاب عنه مطربُه
تجيد حديث الاشواق منذ أشواقك الأولى ، لكنك هنا قسوت عليها ورفعت الشعر عنها !
وهنّ من هنّ يا أبا ثامر حين يلهمن الحرف حسناً .
سلمت لمحبك والحمد لله على السلامة

بعيد
06-07-2007, 04:58 AM
لا أعلم ماذا ستكتب يا أبا ثامر من غير الأشواق ؟

احسب انها وضعت يدها لتخفي (شاعر الأشواق)

ذبحك الشوق يابوثامر

و على البركة التوقيع ..

:::رحيـــل:::
06-07-2007, 07:29 AM
عبدالرحمن ثامر

سعدتُ برفقة قصيدكم..
كان البيتُ الأخير متمما لحوارٍ أحسنَت القوافي ترديده..

دام الشعر..وشكرا لك..

رحيــل

الفضلي
06-07-2007, 07:56 AM
عبدالرحمن ثامر

شاعر أنت والله
مطلع كطلعة البدر سناءً وبهاء
ذكرتني بأبي فراس

تسائلني من أنت وهي عليمة
وهل بفتى مثلي على حاله نكرُ

فقلت كما شاءت وشاء لها الهوى
قتيلك قالت أيهم فهم كثرُ

رائع أنت يا عبدالرحمن والأروع حسن التخلص الذي أنهيت به قصيدتك
لله درك دعني أترنم بها

أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ

محبتي

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 01:17 PM
الشاعرة هند
كرم منك هذا الثناء
أسعدني هذا المرور
وبانتظار القادم منك

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 01:23 PM
القدير أحمو الحسن

لا عدمنا هذا المرور
دم بعافية

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 01:27 PM
البديع هو حضورك يا فايز

لاح الغروب......
رأيي خطأ يحتمل الصواب ورأيك صواب يحتمل الخطأ(واحد مسوي زحمه والطريق فاضي)

لكن الوزن يا فايز ممكن يكون مفقع على قولة بعض الناس

وبعدين متى نفرح بمولودتك .. بشر
خلك قريب

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 01:29 PM
الشاعر المبدع معين

متابعٌ أنا لنبضك ومعجب

وشرفني جدا هذا الحضور

أخوك

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 01:35 PM
تقول أنت:
وكَم من مُحِبٍّ شَفَّهُ الوَجْدُ..
إنْ أتى إليهِ حَبيبٌ..
أو جَفاهُ حَبيبُ
وأقول أنا:
وتركت فاتنتي لعل البُعد يُنـ**ـسيني ولكن زاد من أشواقي
فإن وجدت العلاج فأخبرني
ياشاعر الـ.....
لافُض فوك يامُبدع

الله يهديك يا فيصل.... تسألني عن العلاج

تخيل أن الجسر المعلق انفصل عن طرفيه وارتفع عاليًا
فليس هناك خيار لمن كان عليه سوى البقاء بكل ما في روحه من تعب
أو السقوط ...

حياك الله يا فيصل

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 01:49 PM
هلا بالغالي خالد الحمد

أجل هفهافة ( يعني مسوي نفسك طيب وتمدح ترى عارف معناها ولا عاد تتعودها:sd: )

تعرف يا بو علي من أكبر شاعر
هو..
يوسف الثنيان ... شاعر كبير يستحق جائزة نوبل للشعر والفلسفة
هو ما كان بس يلعب كرة قدم
كان في كل مباراة يكتب قصيدة مذهلة
وفي كل تمريرة ينقش بيت فريد على صفحة الفن
هو اللي علمنا المعنى الحقيقي للطرب
وباعتزاله اعتزل الكثير

وإن كان الشلهوب يشفي بعض الغليل الآن

أما الهلال فهو قصة عشق زرقاء
من روائع الأدب ومن بدائع الفن الآسيوي والعربي
جمالٌ عانق السماء واحتضن زرقتها
وتبدأ كل قصة عشق يا خالد "برؤية الهلال"

وعلى فكرة ما أدري اذا انت قريت يا خالد للأديب المبدع عاشق الهلال الكاتب التونسي الكبير محمد بنيس .. يفك الراس يا خالد وهو يتكلم عن الهلال ولا وقف كتابة من اكثر من 20 سنة

أما ملاحظتك فهي على العين والراس ........ والمسألة ذوقية:gh:

لا تبعد كثير يا خالد

عبدالله سالم العطاس
06-07-2007, 02:11 PM
رائع أنت يا عبدالرحمن !

دمت بألق،،

المستجير 2002
06-07-2007, 02:53 PM
**قبل**
يكفي..
فارفعي يدكِ عن قلبي



**شاعر الـ..**


تُسائلُني..
من أنتَ؟..ثمَّ تَمايَلتْ
ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ


فقَُلتُ لها كُفِّي..
فعَزْفي أصونُهُ
ولَسْتُ بمَنْ تَسبي هواهُ لَعوبُ


ولا أُرخِصُ الأشْعَارَ..
فهيَ عَوالِمٌ
وحِسٌّ ..
ونَبْضٌ صادِقٌ..
ووجيبُ



قُلوبٌ تَظلُّ العمرَ..
سَهرى عَليلَةً
وتَغْفو على كفِّ الزَمانِ..
قُلوبُ


لأشْواقِها..
اهتزَّتْ عُروشُ جَوانِحي
مَريضٌ على أبْوابِها وطَبيبُ


فتَرْنيمُ إيمَانٍ..
بمحرَابِ مُدنَفٍ
لَهُ في لَيالي الناسِكينَ..
نَحيبُ


وأُمٌّ..
تنادي ذكرَياتِ وحيدِها
ومَدْمَعُ أحْلامِ اللقاءِ..
سَكيبُ


وشَيخٌ..
حَبَاهُ الدََّهرُ بَعضَ انحِنائهِ
وفي شاطِئي عَينَيهِ..
لاحَ غُروبُ


وكَم من مُحِبٍّ شَفَّهُ الوَجْدُ..
إنْ أتى إليهِ حَبيبٌ..
أو جَفاهُ حَبيبُ


وإن مرَّ ذِكْرُ الشَّوقِ..
غنَّى بهِ الهَوى
وإن زَادَ نَبْضُ الشَّوقُ..
فهوَ يَذوبُ


أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ





**بعد**
ما زلت أنتظر




عبدالرحمن ثامر






السلام على قلبك ذي الجناحين وهو يحلق عالياً بك
وبنـــــــــا
وعلى روحك وهي تسمو بجودها ورقتها
جميل ما قرأت لك سيدي
بانتظار جولة أخرى من التحليق
أخوك المأسور لفلكك

مـاجـد
06-07-2007, 04:20 PM
أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ





عبدالرحمن ثامر



ما أجملك عبدالرحمن يا شاعر الـ ...

جميلة وهذا البحر أجمل .. أشعر معه بالثقل أو العتقية :p

المهم أنه بحر رهيب وبس .. خصوصا إذا أتقن الشاعر استخدامه .. وفي وجهة نظري المتواضعة

اتقنته وأكثر .. وفقك الله


فائق احترامي

>عيـن القلـم<
06-07-2007, 04:37 PM
أخي عبدالرحمن ثامر ..

عزفت أحرف رغدة ..

وإن مرَّ ذِكْرُ الشَّوقِ..
غنَّى بهِ الهَوى
وإن زَادَ نَبْضُ الشَّوقُ..
فهوَ يَذوبُ

أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ

عليــلة بكل عبق خطته أناملك
شكري وكل التقدير
تحيتي أطيبها

عبيرمحمدالحمد
06-07-2007, 05:08 PM
ما أبهى الحب المطوّق بعقود السمو
فاخر هذا الشعر يا عبد الرحمن
أسعد الله أيامك وأدام أقلامك

الغيمة
06-07-2007, 06:15 PM
شاعر الـ..**

تُسائلُني..
من أنتَ؟..ثمَّ تَمايَلتْ
ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ


بالعكس أخي خالد الحمد..فالرمش لطوله طروب يهتز مع رفة الجفن..يا له من وصف يختصر المسافات..



فقَُلتُ لها كُفِّي..
فعَزْفي أصونُهُ
ولَسْتُ بمَنْ تَسبي هواهُ لَعوبُ


هي سألت مجرد سؤال..ولم تطلب منك شعرا..ربما كانت تبحث عن أسطورة مفقودة..
فلم العنف منذ البداية؟



ولا أُرخِصُ الأشْعَارَ..
فهيَ عَوالِمٌ
وحِسٌّ ..
ونَبْضٌ صادِقٌ..
ووجيبُ


لا ترخصها..فشعرك غال أيها الشاعر..

قُلوبٌ تَظلُّ العمرَ..
سَهرى عَليلَةً
وتَغْفو على كفِّ الزَمانِ..
قُلوبُ


ناقضت نفسك بنفسك..وأقول لهذا البيت:
الله الله..




لأشْواقِها..
اهتزَّتْ عُروشُ جَوانِحي
مَريضٌ على أبْوابِها وطَبيبُ


هو هكذا..




فتَرْنيمُ إيمَانٍ..
بمحرَابِ مُدنَفٍ
لَهُ في لَيالي الناسِكينَ..
نَحيبُ


واو..أكمل..




وأُمٌّ..
تنادي ذكرَياتِ وحيدِها
ومَدْمَعُ أحْلامِ اللقاءِ..
سَكيبُ

يا رب رحماك..




وشَيخٌ..
حَبَاهُ الدََّهرُ بَعضَ انحِنائهِ
وفي شاطِئي عَينَيهِ..
لاحَ غُروبُ

محزن هو....



وكَم من مُحِبٍّ شَفَّهُ الوَجْدُ..
إنْ أتى إليهِ حَبيبٌ..
أو جَفاهُ حَبيبُ

صحيح..هو ذاك..دائما..



وإن مرَّ ذِكْرُ الشَّوقِ..
غنَّى بهِ الهَوى
وإن زَادَ نَبْضُ الشَّوقُ..
فهوَ يَذوبُ

ألم تسمع بالبيت الذي يقول:
ومن عجب ياقوتة في زجاجة..تنفس فيها عاشق فأذابها




أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ

مرحى..يا لها من خاتمة..إذن سنعتبر الصد الذي ابتدأت به النص منسوخا بهذه النهاية السعيدة..
وأخيرا..
لا كلام لي على النص إلا أن البيت الثاني كان مفاجئا..وحقيقة لا يمكن لي أن أتخيل المحبوبة وهي تضع أناملها على فم المحب بعد تلك الشرشحة فضلا عن أن تستمع إلى بقية شعره وكلامه..
وجهة نظر..والأمر لك يا أيها الشاعر..
سررت هنا..

خالد الحمد
06-07-2007, 06:41 PM
شاعر الـ..**


تُسائلُني..
من أنتَ؟..ثمَّتَمايَلتْ
ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِطَروبٌ


بالعكس أخي خالد الحمد..فالرمش لطوله طروب يهتز مع رفة الجفن..يا له من وصف يختصر المسافات..
[center]




ربما يابنة بتروفتش

لكن الرمش يصيد ويصيب ويدمي

على أية حال الأمر ذوقي وهي قناعات

الغيمة
06-07-2007, 07:24 PM
أخي خالد..
هو كما تريد..ولن نختلف..

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 08:56 PM
الشاعر عبدالرحمن ثامر

تجيد حديث الاشواق منذ أشواقك الأولى ، لكنك هنا قسوت عليها ورفعت الشعر عنها !
وهنّ من هنّ يا أبا ثامر حين يلهمن الحرف حسناً .
سلمت لمحبك والحمد لله على السلامة

من قال يا سلطان أني رفعت الشعر عن الأشواق؟
من قال؟
من قال!:sd: .. عصَّب

هي حالة لها خصوصيتها ..
والا هم على العين والراس

سلمت انت لمحبك

رائد33
06-07-2007, 10:10 PM
وشَيخٌ..
حَبَاهُ الدََّهرُ بَعضَ انحِنائهِ
وفي شاطِئي عَينَيهِ..
لاحَ غُروبُ

****
أنا شَاعِرُ الــ...
غَطَّتْ أنامِلُها فَمي !
وقَالتْ :
دَعِ الأشْواقَ عَنكَ تُجيبُ
*****
ما شاء الله سأنقر على الخشب
حتى لا تصيبك عيني
رائع أيّها الشاعر المميّز
دمت بودّ
رائد

الشاعر الرجيم
06-07-2007, 11:45 PM
قاتل الله شيطان شعرك
من أين تأتي بكل هذه التحف ؟

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 11:51 PM
أخي بعيد
حتى أنا لا أعلم

وبعدين شكرًا جدًا جزيلا على التصميم
أنت مبدع وفكرة التصميم أعجبتني جدًا جزيلا

لا تبعد كثير

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 11:53 PM
رحيل

وأنا سعدت بمروركم المشرف
شكرًا لك

سلطان السبهان
06-07-2007, 11:54 PM
من قال يا سلطان أني رفعت الشعر عن الأشواق؟


فهمتني خطأ :ab:
انا أقول رفعت الشعر عنها عن المرأة ، حين قلت :
فقَُلتُ لها كُفِّي..
فعَزْفي أصونُهُ
ولَسْتُ بمَنْ تَسبي هواهُ لَعوبُ

يلله عدّل ردّك وراجع أقوالك :er:

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 11:55 PM
العزيز الفضلي

رحم الله ابا فراس

شكرًا لكل حرف سكبته هنا
ودم لنا بعافية

عبدالرحمن ثامر
06-07-2007, 11:57 PM
رائع أنت يا عبدالرحمن !
دمت بألق،،

حضورك زادني روعة أيها الثاقب
دم بألق too

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:01 AM
السلام على قلبك ذي الجناحين وهو يحلق عالياً بك
وبنـــــــــا
وعلى روحك وهي تسمو بجودها ورقتها
جميل ما قرأت لك سيدي
بانتظار جولة أخرى من التحليق
أخوك المأسور لفلكك

بل أنا المأسور بكرمك أيها المستجير

غمرتني

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:04 AM
ما أجملك عبدالرحمن يا شاعر الـ ...
جميلة وهذا البحر أجمل .. أشعر معه بالثقل أو العتقية :p
المهم أنه بحر رهيب وبس .. خصوصا إذا أتقن الشاعر استخدامه .. وفي وجهة نظري المتواضعة
اتقنته وأكثر .. وفقك الله
فائق احترامي


ماجد وش قصدك بالعتقية لا تصير مثل هفهافة الحمد:cd:
لنفرض أني أحسنت الظن

شكرًا على هطولك
ولك احترامي يا شاعر

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:12 AM
أخي عبدالرحمن ثامر ..
عزفت أحرف رغدة ..
عليــلة بكل عبق خطته أناملك
شكري وكل التقدير
تحيتي أطيبها
عين القلم
شكرًا لكل ما خطته أناملك
ولكرمك كل التقدير

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:15 AM
ما أبهى الحب المطوّق بعقود السمو
فاخر هذا الشعر يا عبد الرحمن
أسعد الله أيامك وأدام أقلامك

الشاعرة عبير الحمد
لحضورك ألق
يفخر بحضوره الشعر

أسعد الله أقلامك وأدام أيامك..... :l:

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:28 AM
الغيمة
شكرا على هذا الرد

في كتابك ردود الغيمة المجلد الثاني في الصفحة رقم 23 السطر الخامس
قلتي رحمك الله (بالعكس أخي خالد الحمد..فالرمش لطوله طروب يهتز مع رفة الجفن..يا له من وصف يختصر المسافات..)

فقد أصبتي ما كنت أقصد
وبالنسبة لخالد الحمد فلا يغرنك قوله إنها مسألة أذواق فهو يعلم القصد والجودة ولكنه بكل اختصار ..
ما زال يتقصدني ويحاول إسقاطي:z: ويجيش جيوشه في سبيل ذلك
وقد تأكدت ظنوني حينما قذف قصيدة سابقة لي بوصمها هفهافة)k
ولكن ... أنا صاحي له:er:

وبالنسبة لملاحظتك.... فهل وضع الأنامل على الفم يعني وجود الحب
أعترف بوجود العنف في البيت الثاني ولكنه عنف محمود

شكرًا لمرورك وملاحظاتك

وبعدين شكلكم قلبتوها شات........... (واحد قلب)

أقول كل واحد يروح لصفحته لا أعلم عليكم هذا الجديد اللي مسوي زحمه ( عبدالرحمن يقصد جمع تكسير)

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:39 AM
*****
ما شاء الله سأنقر على الخشب
حتى لا تصيبك عيني
رائع أيّها الشاعر المميّز
دمت بودّ
رائد
رائد
تكفى انقر على الخشب
وأنا بنقر
وأدعوا كل أعضاء هذا الكيان الكبير بالنقر على الأخشاب:j:

الرائد رائد
لطلتك جمال أحس به
ولمثلك تنقر الأخشاب:er:

دم لأخيك

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:46 AM
قاتل الله شيطان شعرك
من أين تأتي بكل هذه التحف ؟

شوفوا مين يتكلم عن الشياطين والشعر

يا الغالي
انت شيطانك فيه شيطان
الشيطان اللي في شيطانك فيه انفصام في الشخصية
وبالنسبة للتحف
لا يغرك هذا محل ابو عشرة اللي في الثقبة ( تعرف الثقبة ... هذي فرع للمدينة الفاضلة)

يا شاعر يا رجيم
الله يخليك لشعرٍ يرجيك
سعدت بك

عبدالرحمن ثامر
07-07-2007, 12:54 AM
فهمتني خطأ :ab:
انا أقول رفعت الشعر عنها عن المرأة ، حين قلت :
فقَُلتُ لها كُفِّي..
فعَزْفي أصونُهُ
ولَسْتُ بمَنْ تَسبي هواهُ لَعوبُ

يلله عدّل ردّك وراجع أقوالك :er:

يا سلطان متى دخلت في الطابور وانا ما ادري
أكيد عندك واسطة:cwm11:

شوف النقاش يمكن يطول ولا يتسع له المجال هنا .....(عاش مصرّف)
لكن..
أبدًا ما رفعت الشعر عن المرأة
وهي كما تعلم نصف المجتمع هي الأم والأخت والزوجة والبنت.... ( مشارك في برنامج في المستقلة ..
طبعًا وأنا أتكلم مهندس الصوت يحبي تحت الطاولة يحاول يعدل المايك والكاميرا عليه وهو ما يدري .... ابي أعرف وش شغلة المصور والمخرج :cd: )

سلطان أنا رفعت الشعر في هذه الحالة فقط ولا يشترط أن أكون صح او غلط

شكرًا ولا عاد تتعودها

**بسنت**
07-07-2007, 05:48 PM
لَعَمري إنها لطروْب..
شكراً عبدالرحمن لهذا النسيم العليل
.
.
.
.
ودي

السنيورة
07-07-2007, 10:36 PM
جميلة ياعبدالرحمن

رعاك الله أخي

مـاجـد
08-07-2007, 06:27 PM
ماجد وش قصدك بالعتقية لا تصير مثل هفهافة الحمد:cd:


لنفرض أني أحسنت الظن


شكرًا على هطولك
ولك احترامي يا شاعر


:biggrin5:


العتقية لفظة اسمعها كثيرا وأظنها قديمة شوي يعني مثلا حق أبو عشر ثمان سنين عند أهل جدة
تدل مثلا على العرابجة والقدام والواكين والخبرة في الحياة وفي الأمور الشبابية ..


يعني لفظة برئية صدقني بس بصراحة كانت تخوفني وأنا صغير يوم كنت أروح جدة ..
خصوصا عندما كنت أسمعهم من بعيد ينادون بعض يا واااااد يا عُتَقِي ... أبسط بالحركات كتبناها بعد ..



وش رايك قاموس لغوي صح :u:



حبي وودي

عناد القيصر
09-07-2007, 02:18 AM
ولا أُرخِصُ الأشْعَارَ..
فهيَ عَوالِمٌ
وحِسٌّ ..
ونَبْضٌ صادِقٌ..
ووجيبُ

صدقت يا أجمل الشعراء
حروف من ذهب , سلمت يمينك

وحي اليراع
09-07-2007, 02:47 AM
بالفعل هي بديعة ورائعة ..

أشكرك أخي .

تحياتي :
وحي .

أبورويشد
09-07-2007, 08:25 PM
قصيدة جميلة يا عبدالرحمن، لم يأخذني عنها غزلك في الهلال..
ولم يفتني هذا المقطع:


فتَرْنيمُ إيمَانٍ..
بمحرَابِ مُدنَفٍ
لَهُ في لَيالي الناسِكينَ..
نَحيبُ


ذكرني بليلةٍ من الليالي، وكأنه مفصلٌ عليها تفصيلاً :p





لي ملاحظة بسيطة، وهي عائدة لمسألة الذائقة لا أكثر:


تُسائلُني..
من أنتَ؟..ثمَّ تَمايَلتْ
ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ



من ذائقة سردية، أرى أن "سألتني" أجمل من "تسائلني", أي أنها للماضي أنسب.
قد تخل بالوزن، لكني أتكلم عن انسياب النص زمنياً..



تحيتي لك أيها الشاعر المتجدد :)

عبدالرحمن ثامر
11-07-2007, 12:25 AM
لَعَمري إنها لطروْب..

شكراً عبدالرحمن لهذا النسيم العليل
ودي

بسنت
شكرًا على هذا المرور العليل جدًا
احترامي

عبدالرحمن ثامر
11-07-2007, 12:29 AM
جميلة ياعبدالرحمن
رعاك الله أخي

الجميل هو مرورك يا سنيوره
رعاك الباري

عبدالرحمن ثامر
11-07-2007, 12:33 AM
العتقية لفظة اسمعها كثيرا وأظنها قديمة شوي يعني مثلا حق أبو عشر ثمان سنين عند أهل جدة تدل مثلا على العرابجة والقدام والواكين والخبرة في الحياة وفي الأمور الشبابية .. يعني لفظة برئية صدقني بس بصراحة كانت تخوفني وأنا صغير يوم كنت أروح جدة ..خصوصا عندما كنت أسمعهم من بعيد ينادون بعض يا واااااد يا عُتَقِي ... أبسط بالحركات كتبناها بعد ..
وش رايك قاموس لغوي صح :u:
حبي وودي

ماجد
قايل لك لا تكثّر سفن أب لا تكثّر سفن أب
بس ما تسمع

على العموم عندي سؤال واحد
يقرب لك المعجم الوسيط؟:er:

الطاهي
11-07-2007, 12:51 AM
رائعة ياثامر ونصيحتي لك أكثر من القراءة تنقصك الثقافة

عبدالرحمن ثامر
11-07-2007, 03:13 AM
ولا أُرخِصُ الأشْعَارَ..
فهيَ عَوالِمٌ
وحِسٌّ ..
ونَبْضٌ صادِقٌ..
ووجيبُ
صدقت يا أجمل الشعراء
حروف من ذهب , سلمت يمينك

سلم حضورك يا عناد
زاد الله من فضله

عبدالرحمن ثامر
11-07-2007, 03:14 AM
بالفعل هي بديعة ورائعة ..
أشكرك أخي .
تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
حضورك زادها روعة
تحيتي لك

عبدالرحمن ثامر
11-07-2007, 03:23 AM
قصيدة جميلة يا عبدالرحمن، لم يأخذني عنها غزلك في الهلال..
ولم يفتني هذا المقطع:
فتَرْنيمُ إيمَانٍ..
بمحرَابِ مُدنَفٍ
لَهُ في لَيالي الناسِكينَ..
نَحيبُ
ذكرني بليلةٍ من الليالي، وكأنه مفصلٌ عليها تفصيلاً :p
لي ملاحظة بسيطة، وهي عائدة لمسألة الذائقة لا أكثر:
تُسائلُني..
من أنتَ؟..ثمَّ تَمايَلتْ
ورِمشُ عُيونِ الفاتِناتِ طَروبٌ
من ذائقة سردية، أرى أن "سألتني" أجمل من "تسائلني", أي أنها للماضي أنسب.
قد تخل بالوزن، لكني أتكلم عن انسياب النص زمنياً..
تحيتي لك أيها الشاعر المتجدد :)

هلا يا غالي

أعرف ان ودك تمدحني بس مسوي ثقل..... ما علينا

بالنسبة للملاحظة
شكلك متفق مع سلطان
لكن اسمع وجهة نظري يا قاص
كانت تكلمني ثم تمايلت...
أحس أن الانتقال الزمني يعطي حركة أكثر للمشهد ... هكذا فقط أحسست ان لها طعم لذيذ وأحترم رأيك ولا عاد تتعودها:h:

( خارج النص)
وبعدين يابو رويشد أنا يوم شفتك في الرياض قلت الوجه هذا مش غريب وبصراحة تعبت من التفكير
عاد يوم رجعت للبيت فتحت قناة الساحة وكان فيها محاورة شعرية(قلطة) بين براد بيت وتوم كروز
عاد أنا شفت براد بيت وانا أعتدل في جلستي وتطري انت علي -على طول-
قلت سبحان الله .. سبحان الله ما فيه أي شبه ولا تمت بين ملامح وجيهكم أي علاقة
وجلست طول الوقت أتعجب من هالسالفة:er:

عبدالله عادل
11-07-2007, 02:44 PM
.. وتالله إنك لطروب رائع ,
وإنها لخريدةٌ بديعة ..



دمتَ ودام الشعر أبا ثامر ..د
أخوك محبك ..

عبدالرحمن ثامر
15-07-2007, 08:02 PM
الطاهي
شكرا لمرورك الجميل

عبدالرحمن ثامر
15-07-2007, 08:04 PM
إحساس فارس

أنتم الروعة >>> بس من دون طرب

رفع الله قدرك يا شاعر