PDA

View Full Version : يومُ الأحد



محمد فكري
18-07-2007, 03:56 AM
سلامُ اللهِ على الكِرام..
هذه أولى مشاركاتي بينَ يديكم..
وأرجوا أن تزدادَ ألقاً بتوجيهاتِكم..



يومُ الأحد


يومٌ تغمَّدَهُ الزِّحامُ..

أُناسُه..

لا...لا تُعَدّ


والقلبُ..

يبحثُ هائِماً..

عمّن أحبَّ وقد..

وعَد


والعينُ تستَرِقُ التَّلفُّتَ..

كي ترى محبوبتي..

والصوتُ يهمِسُ..

أينَها؟؟

أوَهل يراها من أحد؟؟


فيُجيبُني..

القدرُ السعيدُ..

نعم...أنا...سِرْ من هنا..

أسرِع بخوَتِكَ..

الصغيرةِ قبلما..

قد تبتَعِد


حينَ التقينا..

سابقَ النبضان بعضَهُما..

إلينا...لهفةً..

والصوتُ في..

تلكَ القلوبِ قد اتَّحد


وبخاطري..

صرخَ اللسانُ بفرحةٍ..

وبراءةٍ..

"إنِّي رأيتُكِ..

يا حبيبَةَ صُدفةً..

يومَ الأحد"


يا وردةً..

غرَسَت بأعماقِ الفؤادِ..

جذورَها..

لن تخرجي من أرضِهِ..

مهما تزلزَلَ واتَّقد


لن ترحلي عنّي..

فحِصنُكِ أضلُعي..

أُهديكِ من..

دمعِ العيونِ لتَرْتَوينَ..

فدمعَتي..

من ماءِ ورد


أنا لستُ..

في فنِّ الخِداعِ بماهِرٍ..

يا حلوتي..

لكنني..

لقراءةِ العينَينِ أمهَرُ مَنْ وُجِد


لو كنتُ يوماً شاعِراً..

لكتَبْتُ ما..

قرأ الفؤادُ ببسمةٍ..

ممزوجَةٍ..

بدموعهِ في..

كلِّ خَدّ


عجباً..

لذاكَ الدمعِ..

في فرحٍ نراهُ..

وفي أسىً..

ونراهُ في الأشواقِ حتماً..

قد اطاحَ بكلِّ سَدّ


لكِ قد..

تعلَّمتُ الحروفَ..

نقَشْتُ رَسْمَكِ..

في جدارِ الذكرياتِ..

وفي غدٍ..

والآنَ قد...


ولكِ ابتِسامَةُ طفلةٍ..

وبكاؤُها..

يا طفلَتي..

أقسَمْتُ أنّي..

في هواكِ مُتَيَّمٌ..

حتّى الأبد

أشعار
18-07-2007, 04:16 AM
..
الله على هذا الغناء ,
غناءُ عنَادلَ والله .. كنت أردد دائماً أنّ الحبّ وحدهُ أجمل قصيدة .. دون أن يجاورها شيء من الكلام , كيف إذا رافقها وصفٌ أشبه بزهرٍ يبدأ ربيعهُ في حلمِ العاشقين :) , لا بدّ أن يظهر كديوانِ قصائدَ في قصيدة ! .
طبتَ أخي
,
أختك

أحمد العراكزة
18-07-2007, 03:25 PM
هذا والله شعر أصيل

متعة القراءة شعرت بها هنا

سأعود بإذن الله

الغيمة
18-07-2007, 03:54 PM
جميل..
جميل..
جميل..
محمد فكري..
شكرا لأنك هنا..
حياك الله في أفياء..
ولا تطل الغياب..

فيصل الجبعاء
18-07-2007, 04:06 PM
الله الله جمالٌ فائق وحرفٌ رائق

أبدعت


أسرِع بخوَتِكَ
سقطت الطاء سهواً فأدركها قبل انتهاء وقت التعديل



أُهديكِ من..


دمعِ العيونِ لتَرْتَوينَ
أليس الصحيح هنا حذف النون؟


عموماً ملاحظاتي ليست شيئاً بجانب ما قرأت من الإبداع

دمت

محمد فكري
18-07-2007, 05:35 PM
<B>

..</B>



الله على هذا الغناء ,


غناءُ عنَادلَ والله .. كنت أردد دائماً أنّ الحبّ وحدهُ أجمل قصيدة .. دون أن يجاورها شيء من الكلام , كيف إذا رافقها وصفٌ أشبه بزهرٍ يبدأ ربيعهُ في حلمِ العاشقين :) , لا بدّ أن يظهر كديوانِ قصائدَ في قصيدة ! .


طبتَ أخي


,


أختك


أخت أشعار..

أشكرك على المرورِ هنا..
وأتمنّى أن تنالَ حروفِيَ المتواضِعة بعضاً من استحسانكِ دائِماً..
دمتِ بخير

محمد فكري
18-07-2007, 05:39 PM
هذا والله شعر أصيل

متعة القراءة شعرت بها هنا

سأعود بإذن الله

أخي أحمد..
كنتُ أنتظِرُ مرورَكَ..
وها هوَ..
والآنَ انتظِرُ عودَتَك..
دمتَ بخير..

محمد فكري
18-07-2007, 05:44 PM
جميل..
جميل..
جميل..
محمد فكري..
شكرا لأنك هنا..
حياك الله في أفياء..
ولا تطل الغياب..


:)
سعيدٌ بوجودي بينكم...

نزف القلب
18-07-2007, 05:51 PM
حقًا بداية جميلة ..
هيجت حروفك أشجاني ..
إلى الأمام ..

خالد الحمد
18-07-2007, 05:53 PM
مرحبا بك أخي محمد في أفياء

جميل هذا الشعر وبهي

لك المكان السوسني بيننا

دمت والألق

محمد فكري
18-07-2007, 06:43 PM
الله الله جمالٌ فائق وحرفٌ رائق

أبدعت


سقطت الطاء سهواً فأدركها قبل انتهاء وقت التعديل


أليس الصحيح هنا حذف النون؟


عموماً ملاحظاتي ليست شيئاً بجانب ما قرأت من الإبداع

دمت

أخ فيصل..
أهلاً بكَ بين حروفِيَ المتواضِعه..
وأهلاً بي بينَكم..:ec:

بالنسبةِ للطاءِ في:خطوتِكَ..
فللأسف قد انتهى وقتًُ التعديلِ قبل إدراكِها..

أما عن..لِترتوينَ..
فأنت محقٌّ..
تأكدتُ منها وأعتذِرُ على ذاكَ السهوِ الغير مقصود..
فلقد مسَحَت كليةُ الهندَسةِ ما تبقّى من نحوياتٍ عندي :biggrin5:

ولمراعاةِ العروض..
ستكون...

أُهديكِ من..
دمعِ العيونِ لترتوي..
فلِمُقلَتَيَّ مياهُ ورد

أشكرُكَ على مرورِكَ هنا..
وأنتظِرُ العودةَ في قادِم الصفحاتِ إن شاء الرحمن
دمتَ بخير

محمد فكري
18-07-2007, 06:46 PM
حقًا بداية جميلة ..

هيجت حروفك أشجاني ..
إلى الأمام ..

:)
بعونِ الله إلى الأمام

محمد فكري
18-07-2007, 06:51 PM
مرحبا بك أخي محمد في أفياء

جميل هذا الشعر وبهي

لك المكان السوسني بيننا

دمت والألق

:)
كل الشكر لك