PDA

View Full Version : لـوحة احتـراق



عامر الرقيبة
19-07-2007, 11:19 PM
لوحة احتراق


من رذاذ الشوق في شلال حبّي


من طيور الحزن في صوتي


ومن نافورة الألوان في أرض الخيالْ


من شبابيك الحنين المرّ


من ليل انتظاراتي


ومن عري السموات التي تغفو على خدّ الجبالْ


من دموع الناي


من اجهاشة العود الذي تجري على أوتاره الألحانُ


كالماء الزلالْ


من عذاباتي


ومن جرح ٍ بقلبي


عرضه يمتدّ من صفصافة في "الفاو"


حتى سدرة مغمورة بالثلج في أقصى "الشمالْ "


***


من نواعير السواقي


من عصافير المحطات التي اعتادت على مرأى الفراق ِ


من رحيق الطيبة المخزون في النخل العراقي


من حريق اللوعة المدفون في جمر اشتياقي


تبدأ الأقلام في رسم احتراقي


ثم تدعوني بإغراء ٍ :


" إلى مخدع أوراقي .. ت .. ع .. ا .. لْ "




عامر الرقيبة

خالد الحمد
19-07-2007, 11:28 PM
أخي عامر

والله انّك فينا لجميل

قصيدة هاطلة وسلة فواكه متنوّعة

هي من كلّ بستان زهرة

لا شيء تركته ياعامر تفنّنت وصوّرت في كاميرا

أوليمبيس وكان الزووم دقيقا والصور عالية الجودة

إجلالي وإكباري لك أيها المبحر

الغيمة
19-07-2007, 11:52 PM
رائع أيها العراقي..
رائع..
تحية من القلب لشاعر مبدع..

محمد غطاشة
20-07-2007, 12:08 AM
ومن عري السموات التي تغفو على خدّ الجبالْ
من دموع الناي
من اجهاشة العود الذي تجري على أوتاره الألحانُ
كالماء الزلالْ

فنّانٌ بحقّ
كنت منذ قليلٍ أنعم برحلةٍ على متن غيمتك
أوصلتنيَ إلى هذه المعرض واللوحة البديعة
وإنها لتحفةٌ تستحقّ أكثر من أيّ شيءٍ اعتياديّ
فياللحزن العراقيّ
وياللشعر حين يُكتب برماد احتراق شاعر

عامر
شكراً على كلّ شيء

... شِـ راع
.

عامر الرقيبة
20-07-2007, 12:57 PM
الأخ خالد الحمد
بل الأجمل هو مرورك البهيّ
الكلمات تعجزُ عن شكرك يا أخي
..................................
الأخت الغيمة
والشكرُ موصولٌ لك يا أختي الكريمة
.................................
الأخ شراع
والله لقد طوّقتني بطوق كلماتك الياسمينية
شكراً لك

فيصل الجبعاء
20-07-2007, 07:07 PM
من حريق اللوعة المدفون في جمر اشتياقي



تبدأ الأقلام في رسم احتراقي



ثم تدعوني بإغراء ٍ :



" إلى مخدع أوراقي .. ت .. ع .. ا .. لْ "

يالجمالك
كلّما قرأتُك ازددت إعجاباً بك أخي عامر

هنا أنت مختلف وعميق

دُمت جميلاً كما حرفك

محمد فكري
20-07-2007, 07:14 PM
أخ عامر الرقيبه..

عامِرٌ والله شِعرُك..وبديع..

رقيقٌ ذلك الحرف..

دمتَ بخير

عامر الرقيبة
20-07-2007, 11:41 PM
الأخ فيصل الجبعاء
ودامت أنفاسك الفياضة بالكلام الجميل
شكراً لك على مرورك
....................................
شكراً لك ومساؤك شعر
أيها الشاعر الجميل محمد فكري

معين الكلدي
21-07-2007, 12:23 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


لازدحام أفياء بالقصائد من هنا وهناك

نغفل أحياناً أو تمر أعيننا في جديد الرد والمواضيع الأولى


وكم هو أسفي أني لم أرتشف هذا السلسبيل الشعري في أول قطرات نزوله في أفياء وأصافحه في الأولين


الشاعر الرائع


عامر الرقيبة



بالفعل تصاوير جميلة وودت لو كُنتَ هناك وكُنتُ معك لحبي الشديد للطبيعة فكيف بها وهي بلاد الرافدين وجنة الدجلتين


سلامٌ للعراق من قلب محب وعاشق لها

يتمنى لو سالت دماه ليفتديها

ولو فاضت روحه في ربوعها دفاعاً عنها


أعادها الله لنا وللمسلمين

وتحية أخرى لك معطرة بالفل والكادي

أخوك

سلطان السبهان
21-07-2007, 03:47 AM
الشاعر عامر الرقيبة
خاب حدسي في تلمّس أرضك بين بلدان المسلمين
وصدق حدسي في تلمس وانتظار شاعريتك التي يؤكدها كل يوم شعرك هنا ..
لا فض فوك
نص محلق بصوره وتراكيبه الرائعة

عامر الرقيبة
21-07-2007, 02:35 PM
الشاعران الجميلان الأخ معين الكلدي والأخ سلطان
زخة شعر مطريّـة أرشّها على أكتافكما في هذا الصيف اللهـّاب
وشكراااااااااااااااااااً طويلة بطول عمريكما.

أشعار
21-07-2007, 03:03 PM
..
من رحيق الطيبة المخزون في النخل العراقي.
يا للسّحر المخضّب ..
هذهِ الصورة وحدها عشرون بيتاً من ملحمةٍ خالدة, اسمها العراق !
طبت /
.
أختك

عامر الرقيبة
21-07-2007, 07:41 PM
الأخت أشعار
صدقت ِ .. قد تكمن روح القصيدة في بيت واحد أو بيتين وإذا جُرّدت القصيدة منه أو منهما تموت
شكراً على مرورك الصاخب الرشيق

أحمد المنعي
25-07-2007, 12:57 PM
ما خاب ظني يا عامر :) .

وصدق من قال : إذا أردت أن تكون شاعراً فكن عراقياً .

اللهم إني أحب العراق ، وأبناء العراق ، ونخل العراق .

أسعدك الله كما أسعدتني بعد انتظار ، رغم أن "النصاب" سلطان أوهمني أنك مصري وكان رده مفعماً بالثقة أيضاً :p

أنعم وأكرم والله ..

دمتَ للتاريخ ..
للمجد يا عامر .

شيطان الشعر
25-07-2007, 04:46 PM
ابدعت اخي



في المتابعة

عامر الرقيبة
25-07-2007, 10:05 PM
الأخ أحمد المنعي
أكرمك الله وأنعم عليك وبورك فيك
..................................
الأخ ( ملاك ) الشعر !
شكراً على مرورك الصاخب الجميل

الوردي ساري
25-07-2007, 11:25 PM
وهناك كنت رائعا ، وكم هي جميلة حروفك .
لك كل الخرز الملون من سرة الحرير الحمراء
لك نبلي وامتناني
ساري

عامر الرقيبة
26-07-2007, 02:45 PM
أيها النبيل الوردي ساري
ولك مني نهرٌ فياضٌ بالشكر والود

نعيم الحسن
26-07-2007, 09:00 PM
الاخ عامر الرقيبة
قصيدة بكائية شفافة ذات صور مألوفة ربما كتبت القصيدة في فترة متقدمة عن الان حسب اعتقادي
احيي فيك سلاسة اللغة وانسيابية الموسيقى

عامر الرقيبة
27-07-2007, 12:24 AM
صدقتَ أخي نعيم الحسن
فقد كتبتها قبل أكثر من سنتين تقريباً
شكراً لك أيها الأديب الجميل