PDA

View Full Version : اِفخَر بِقَومِكَ مَا شَاءَت لَكَ الخُطَبُ .....!!!!!!



وحي اليراع
31-07-2007, 04:13 PM
رَأَيتُهُ منتفِضًا .!!
كَأَنْ قَد أَصَابَهُ صَاعِقُ كَهرَبَاءْ .!
جَحَضَت عَيناهُ ..
انتفختْ أوداجُهُ ..
ارتعشت أطرافُهُ ..
فَهي تترنَّحُ يمنةً ويسرةً ..
– حتَّى خُيِّلَ إلَيَّ أنَّ أحد ذراعيهِ ستنقطعُ- .!!
مَا بِهِ .؟؟!!
ما أصابهُ ؟!!!
أيُّ مُصيبةٍ ، نزلت عليهِ ؟!

قَالوا :
إنَّه يفخَرُ ..!
فَقُلتُ :
-في الحقيقة- . لم أقل شيئًا .! ، إلا أنَّ قلبيَ قَال شيئًا ..

أبدلتُ قناةَ –المرمطَة- ، إلى قناةٍ أخرى ..
رأيتُ طفلةً فلسطينيةً اختلطَت بدمائِها ..!
ساءني ذلك جدًّا ..!!
أبدلتها بقناةٍ أخرى ..
فإذا بامرأةٍ عراقيَّةٍ قد أكلهَا الدَّهرُ ، وهي تحثو الترابَ على رأَسهِا .!
قد فقدت أبناءَها ..!!
فَلم يَسُؤنِي ذلك .
ولكنِّي أعدتُ قناةَ المرمطَةِ ، وقلت :






اِفخَر بِقَومِكَ مَا شَاءَت لَكَ الخُطَبُ

وَاخطُطْ بِحِبرِكَ عِزًّا عَنهُ تَحتَجِبُ
اِفخَر فَــذَاكَ سُمُوٌّ لَا تُجَاوِزُهُ
كَمَا تُجَاوِزُكَ الأَقمَارُ والشُّهُبُ
إِنِّي أَرَاكَ فَلَا تَلهُو بِهِ لَعِبًا
لَكِن أَرَاكَ فَكَم يَلهُو بِكَ اللَّعِبُ
إِنِّي أَرَاكَ بِدمعِ الفَخرِ مُنسَكِبًا
فَهل رَأَيتُ دَمًا لِلدّينِ يَنسَكِبُ
هَل قَطَّعَ الوَصلُ بالأَسبَابِ مَفخَرَةً ؟!
بِمَ التَّفَاخُرُ يَا أَسيَادُ يَا نُجُبُ ؟!
أَبالعُرُوبَةِ مُلقَاةٌ عَلَى طُرُقٍ
كُلٌّ يَمُرُّ بِهَا حِينًا ويَستَلِبُ
أَو بالعِرَاقِ وَقَد سِيمُوا استِكَانَتُكُم
وَفِي مَسَاجِدِهَا إِخوَانُنَا صُلِبُوا ؟!!
أَو فِي فِلِسطِينَ مَا أَنَّت جِرَاحُهُمُ
إِلا وَيُشعَلُ فِي أَسبَابِكُم لَهَبُ
اُكتُب بِمَاءِ الأَمَانِي عَنكَ مَنقَبَةً
حَقٌّ لَهَا ضَلَلٌ صِدقٌ لَهَا كَذِبُ
فَنَبعُهُ الذُّلُ فِي وَادٍ مَجَامِعُهُ
آمَالُ عُرْبٍ وَشَمسُ الغَربِ تَلتَهِبُ
قَيءُ الزَّمَانِ وخُبثُ الُخبثِ أرجَعَهُ
فَسَاءَ مُحتَضَرٌ وَسَاءَ مُنقَلَبُ
نَشدُو الكَمَالَ ونَابُ النَّقصِ يَنهَشُنَا
نُهَيِّئُ العِزَّ فِينَا وَهوَ مُغتَرِبُ
نُعلِي الصِّيَاحَ ،- أَلِلآلامِ أَسمَعُهُ ؟!-
إِذَن يَمُوتُ لِآمَالٍ لَنَا سَبَبُ
نُشَيِّدُ الحَرفَ فِي ضَحضَاحِ عِزَّةِ أَمـ
سٍ والهَوَانُ بِبَحرِ اليَومِ يَضطَرِبُ
" يَا أُمَّةً ضَحِكَتُ مِن جَهلِهَا أُمَمٌ "
حَتَّى بَكَت لِأَرَاها اليَومَ تَنتَحِبُ
وَيحُ العُرُوبَةِ إِن قِيدَت بِشَاكِلَةٍ
يَقُودُهَا المَالُ والمِزمَارُ والنَّسَبُ
يَقُودُهَا العَارُ والأحلَامُ أَصغَرُهَا
يَقُودُهَا الحُكمُ لا الإِسلامُ واليَلَبُ
إِنِّي عَجِبتُ فَهَل مُرِّرتَ يَا زَمَنًا
تَستَعرِضُ الرَّأسَ كَي يُبدَى بِكَ الذَّنبُ ؟!
أَمَا لَكُم بِقَدِيمِ العَهدِ مُعترَكٌ ؟!
وَهجُ القَسَاطِلِ منهُ الكَونُ يرتَعِبُ
فَمَا لَكُم تَذَرُونَ اليَومَ أَنفُسَكُم
كَأَنَّ فِي الرَّأسِ مِن مَذَلَّةٍ حَبَبُ
إِنِّي رَأَيتُ جُسومَ العُرْبِ قَد جُبِلَت
عَلَى الهَوَانِ خَلا نُفُوسَ مَن ذَهَبُوا
قَد سَجَّلُوا العِزَّ فِي قِرطَاسِ أَمَّتِنَا
جِئنَا لِنَمحُوَ كُلاًّ والَّذِي كَتَبُوا
طِيبُوا تَطِبْ فِي ثَرَاكُم أَنفسًا تَعِبَت
-نُفُوسَ أَمسٍ - وَلَكِنَّ الهَوَى تَعِبُ
أَو فالزَمُوا الخِدرَ يَكفِي أَمرَ عِزَّتِكُم
أَن جَاء مِن ذِكرِهَا مَا قَالتِ الكُتُبُ
-هَل تَعلَمُون-؟! أَلا فابقَوا عَلَى سَعَةٍ
كَم خَابَ فِي العُربِ يَا أَبنَاءَها طَلَبُ
مَا فَادَ أَمرُكُمُ مِن شَأَنِ عِزَّتِكُم
إِلا مَذَلَّتُكُم يَا أَيُّهَا العَرَبُ .!!


مؤرخةٌ بتاريخِ المسرحيةِ الشهيرة :
شاعر المل..


تحياتي :
وحي .

شريف محمد جابر
31-07-2007, 04:59 PM
رائعة أخي الحبيب

ولكن هذه:

بِمَ التَّفَاخُرُ يَا أَسيَادُ يَا نُجُبُ ؟!

ما رأيك في الوزن؟!


يَقُودُهَا الحُكمُ لا الإِسلامُ واليَلَبُ

صدقت..

غسان الرجراج
31-07-2007, 05:08 PM
حبيبي وحي اليراع
أردت اقتباس ما أذهلني من رائعتك
فوجدتني سأنقل القصيدة كاملة;)
مذهلة..شكلا ...و مضمونا
تلخص مأساتنا لمن كان له قلب...
أو ألقى السمع...و هو شهيد...

دمت مقاوما...
a*

نور وبس
31-07-2007, 05:14 PM
ألا ليتها كانت , كما نحب .
يوجعنا الحرف , ورؤية الدم, وليس بأيدينا غير الذي نريد .

admin
31-07-2007, 05:19 PM
يا أخ العرب نحن بني يعرب كنا ولازلنا وسنبقى للاسف كالبعوض الذي يقتات من دماء الاخرين
انتظر وسوف ترى من قومك الذين حثو التراب علي ذلك المارق ابن لادن من يجعل منه بطلاً

نحن هكذا لانحب الحاضر لان الحاضر اصدق من الموت




ملاحظه:
ابن لادن هو من يستحق ان يقال له رجل في زمن كثر به الأنصاف

رائد33
31-07-2007, 06:48 PM
أدام الله هذا الوحي ليراعك
وحي اليراع
كعادتك جميلٌ هنا كما كنت هناك
تحيّتي لك
رائد

ماجد راشد
31-07-2007, 08:39 PM
وحي اليراع :

دام نبضك و حرفك ..

عبدالحكيم العوف
31-07-2007, 09:38 PM
اخي وحي اليراع
أراك هنا قد جاوزت حدود الابداع وأزحت بشعرك الوهاج أقنعة الفساد
بحق أذهلتني قصيدتك أشعرأنك كتبت القصيدة بالسيف والسكين
فهي تستحق الحفظ بحق
وتحية لك ولقلمك العذب

>عيـن القلـم<
01-08-2007, 02:32 AM
أخي وحي اليراع ..

حرفك هنا راية يجب أن تشيد !

تعبنا نُطرب العروبة في غير مواقعها !
وتعب إسلام ننسب إليه دون وعي !

كل الشكر وأصدق التقدير
تحية طيبة

وحي اليراع
01-08-2007, 05:38 PM
رائعة أخي الحبيب

ولكن هذه:

بِمَ التَّفَاخُرُ يَا أَسيَادُ يَا نُجُبُ ؟!

ما رأيك في الوزن؟!


يَقُودُهَا الحُكمُ لا الإِسلامُ واليَلَبُ

صدقت..


مرحبًا أخي الكريم شريف محمد ..

سرني ذلك الحضور ، وتعليقكم عليها ..

أما الشطر المذكور :

بمَ تتفاخرُ يا أسياد يا نجبو
//5//5///5/5/5//5///5
متفعلن فعلن مستفعلن فعلن

شكرًا على إطلالتك ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 05:43 PM
حبيبي وحي اليراع
أردت اقتباس ما أذهلني من رائعتك
فوجدتني سأنقل القصيدة كاملة;)
مذهلة..شكلا ...و مضمونا
تلخص مأساتنا لمن كان له قلب...
أو ألقى السمع...و هو شهيد...

دمت مقاوما...
a*


أخي الفاضل غسان الرجراج ..

كلماتك وسامٌ يعلقُ على هذه الصفحة ..

جميل تواجدك لا عدمته ..

والمأساة طويلة ، ومتداخلةٌ أيضًا !

شكرًا لك على حضورك ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 05:44 PM
ألا ليتها كانت , كما نحب .
يوجعنا الحرف , ورؤية الدم, وليس بأيدينا غير الذي نريد .

الأخت الفاضلة نور ..

والسؤال المهم متى نريد ؟!

ليتها كانت ..

شكرًا لك على الزيارة ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 05:50 PM
يا أخ العرب نحن بني يعرب كنا ولازلنا وسنبقى للاسف كالبعوض الذي يقتات من دماء الاخرين
انتظر وسوف ترى من قومك الذين حثو التراب علي ذلك المارق ابن لادن من يجعل منه بطلاً

نحن هكذا لانحب الحاضر لان الحاضر اصدق من الموت




ملاحظه:
ابن لادن هو من يستحق ان يقال له رجل في زمن كثر به الأنصاف

أهلا بك عزيزي أدمن ..

التعقيد الشديد يملأ آفاقي ، ظلامٌ هي الدنيا بعيني ..



كنا ولازلنا وسنبقى للاسف كالبعوض الذي يقتات من دماء الاخرين

انظر كيف كنا
وانظر فما زلنا ..
أما سنبقى هذه فهي في علم الله ..

زيارتك أشعلت فتيل الأوجاع ..

شكرًا لك ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 05:53 PM
أدام الله هذا الوحي ليراعك
وحي اليراع
كعادتك جميلٌ هنا كما كنت هناك
تحيّتي لك
رائد

أخي الكريم رائد .
أهلا بك يا ربَّ ميجنا .
وأدام هطولك في أفياء ..
مسرورٌ أنا لوجودك .

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 05:56 PM
وحي اليراع :

دام نبضك و حرفك ..

العزيز ماجد راشد ..

ودام وجودك أيها الفاضل ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 05:58 PM
اخي وحي اليراع
أراك هنا قد جاوزت حدود الابداع وأزحت بشعرك الوهاج أقنعة الفساد
بحق أذهلتني قصيدتك أشعرأنك كتبت القصيدة بالسيف والسكين
فهي تستحق الحفظ بحق
وتحية لك ولقلمك العذب

الأخ عبدالحكيم العوف ..

كتبتها بالآلام مدادًا ، وبالقهر يراعًا ، وبالحقيقة المرَّةِ نتاجًا وإلهامًا ..

حفظك الله ورعاك .

وشكرًا على حضورك ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
01-08-2007, 06:05 PM
أخي وحي اليراع ..

حرفك هنا راية يجب أن تشيد !

تعبنا نُطرب العروبة في غير مواقعها !
وتعب إسلام ننسب إليه دون وعي !

كل الشكر وأصدق التقدير
تحية طيبة

الفاضلة عين القلم ..

نحن لم نتعب ولكن هي العروبة تعبت منا .
وهو الإسلامُ تعب من الجميع ..

شكرًا على صدق حضورك ..

تحياتي :
وحي .

هاني درويش
01-08-2007, 11:44 PM
وحي اليراع

واي وحي هنا واي يراع

ومن تراهم فليسوايارعاك سوى........مسوخ شعب بلا اصل و نشَبِ

اخزاهم الله اذ دانوا لمنسلط........على الرقاب قميء عابد الذهب

قرن من الذل والجلاد يسلبنا ......نوم العيون فمن امنٌ لمتستَلَبِ

هنَّا فهانت بنا ماشمت من قيمٍ......وتب سعي لنا واغبط ابا لهبِ

مع كل الاعتذار من بقايا الشرفاء في هذة الاشلاء

دمعة الماس
03-08-2007, 10:20 PM
أيا وحي اليراع .. دمتَ لليراع الناطق والنابض بعبق الوجود وحياً وكينونة وشفافية ..


دمعة الماس

معين الكلدي
04-08-2007, 11:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الشاعر

وحي اليراع


لا فض فوك

جميلة وثائرة

كنت كتبت رداً فيما سبق ثم اختفت القصيدة من أفياء ( لا أدري ما السبب ) ثم أعدت نشرها الآن ولا بأس أن أعيد ما كتبته

تذكرني بعض أبياتك بأبيات الشاعر البردوني الذي عارض أبو تمام في بائيته المشهورة التي تلكم فيها عن فتح عمورية

من هذه الأبيات قولك :


إِنِّي عَجِبتُ فَهَل مُرِّرتَ يَا زَمَنًا
تَستَعرِضُ الرَّأسَ كَي يُبدَى بِكَ الذَّنبُ ؟!

وقال البردوني


تنسى الرؤوس العوالي نار نخوتها
إذا امتطاها إلى أسيادها الذنب

وتقول

-هَل تَعلَمُون-؟! أَلا فابقَوا عَلَى سَعَةٍ
كَم خَابَ فِي العُربِ يَا أَبنَاءَها طَلَبُ



مَا فَادَ أَمرُكُمُ مِن شَأَنِ عِزَّتِكُم
إِلا مَذَلَّتُكُم يَا أَيُّهَا العَرَبُ .!!


ويقول البردوني


مـاذا تـرى يـا (أبا تمام) هل كذبت
أحـسابنا؟ أو تـناسى عـرقه الذهب؟




عـروبة الـيوم أخـرى لا يـنم على
وجـودها اسـم ولا لـون ولا لـقب

تـسـعون ألـفاً (لـعمورية) اتـقدوا
ولـلـمنجم قـالـوا: إنـنـا الـشهب

قـبل: انتظار قطاف الكرم ما انتظروا
نـضج الـعناقيد لـكن قـبلها التهبوا

والـيوم تـسعون مـليوناً ومـا بلغوا
نـضجاً وقـد عصر الزيتون والعنب


شكراً لكي أخي وحي على نصك الجميل

دمت سامقاً

وحي اليراع
05-08-2007, 12:11 AM
وحي اليراع

واي وحي هنا واي يراع

ومن تراهم فليسوايارعاك سوى........مسوخ شعب بلا اصل و نشَبِ

اخزاهم الله اذ دانوا لمنسلط........على الرقاب قميء عابد الذهب

قرن من الذل والجلاد يسلبنا ......نوم العيون فمن امنٌ لمتستَلَبِ

هنَّا فهانت بنا ماشمت من قيمٍ......وتب سعي لنا واغبط ابا لهبِ

مع كل الاعتذار من بقايا الشرفاء في هذة الاشلاء




مَا قلتُ إلا لأنَّ الحبَّ مضطَرمٌ *** يأتِي بِقدرِ الهوَى - يا قومنا - العتبُ

مرحبًا بك أخي هاني درويش ..

وسعدتُ لمروركَ الكريم ..

وكما قال العشماوي :

قد طالَ ليلُ الكفر لكنِي أرى
من خلفه شمسَ العقيدةِ تسطعُ

شكرًا لك ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
05-08-2007, 12:15 AM
أيا وحي اليراع .. دمتَ لليراع الناطق والنابض بعبق الوجود وحياً وكينونة وشفافية ..


دمعة الماس


أهلا بكِ أختي دمعة ألماس ..

مروركِ نثر الألماس على حروفِنا .
فازدانت بهِ سطورُنا ..

شكرًا لكِ على تواجدكِ ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
05-08-2007, 12:20 AM
" منَاحَة " نُضيفها إلَى مَراثينا .. لكنها ضروريّة !
لاَ خَطو بدون هَذي الحروف فلتكُن كثِيفة ..

الهَم مُقدّس وَمن قدسيّته تَكون برَكات المِيلاد ..


لكَ الشّكر يا شاعر ..




ولكِ الشُّكرُ أختي الفاضلة .


الهَم مُقدّس وَمن قدسيّته تَكون برَكات المِيلاد ..

صدقتِ ..صدقت .!!

ولذا فالكثير يحاول أن يزرعَ الهمَّ ، ومنهم أنا :)

سعدتُ لمروكِ ..

تحياتي :
وحي .

وحي اليراع
05-08-2007, 12:32 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الشاعر

وحي اليراع


لا فض فوك

جميلة وثائرة

كنت كتبت رداً فيما سبق ثم اختفت القصيدة من أفياء ( لا أدري ما السبب ) ثم أعدت نشرها الآن ولا بأس أن أعيد ما كتبته

تذكرني بعض أبياتك بأبيات الشاعر البردوني الذي عارض أبو تمام في بائيته المشهورة التي تلكم فيها عن فتح عمورية

من هذه الأبيات قولك :


إِنِّي عَجِبتُ فَهَل مُرِّرتَ يَا زَمَنًا
تَستَعرِضُ الرَّأسَ كَي يُبدَى بِكَ الذَّنبُ ؟!

وقال البردوني


تنسى الرؤوس العوالي نار نخوتها
إذا امتطاها إلى أسيادها الذنب

وتقول

-هَل تَعلَمُون-؟! أَلا فابقَوا عَلَى سَعَةٍ
كَم خَابَ فِي العُربِ يَا أَبنَاءَها طَلَبُ



مَا فَادَ أَمرُكُمُ مِن شَأَنِ عِزَّتِكُم
إِلا مَذَلَّتُكُم يَا أَيُّهَا العَرَبُ .!!


ويقول البردوني


مـاذا تـرى يـا (أبا تمام) هل كذبت
أحـسابنا؟ أو تـناسى عـرقه الذهب؟




عـروبة الـيوم أخـرى لا يـنم على
وجـودها اسـم ولا لـون ولا لـقب

تـسـعون ألـفاً (لـعمورية) اتـقدوا
ولـلـمنجم قـالـوا: إنـنـا الـشهب

قـبل: انتظار قطاف الكرم ما انتظروا
نـضج الـعناقيد لـكن قـبلها التهبوا

والـيوم تـسعون مـليوناً ومـا بلغوا
نـضجاً وقـد عصر الزيتون والعنب


شكراً لكي أخي وحي على نصك الجميل

دمت سامقاً



أخي الفاضل معين الكلدي .

أقدرُ لكَ مروركَ السابق ، واللاحق ..
وأما الحذف ، فقالوا : لقربِ آخر قصيدتين من بعضها في النشر ، قد حُذِفَت الأخيرة ..
علمًا بأن هناك من نشر قصيدتين في يومين متتاليين !!
وأخوك الضعيف كان الفارق بين قصيدتيه تقريبًا ثلاثة أو أربعة أيام !
ولكن ربما بقدر الاسمِ يكون التعاملُ .



لكَ شكري أخي معين على تواجدكَ الأول والأخير ..

وأين أنا من الشاعر البردوني ..

نجمةٌ تخفيها الشمس كلَّ يومٍ مرةً ..

تحياتي :
وحي .

عناد القيصر
05-08-2007, 07:21 PM
أخي وحي اليراع

قرأتها ليلة أمس ووقفت عندها كثيراً ,

_صدقت يا صاحبي , بِما نتفاخر؟ وقد بلغنا قمة الذل والمهانة .
وكيف نرفع أصواتنا !! وأيدينا ملطخة بدم أخواننا الذين يموتون ومقدساتنا التي تُدمر .

_عسى أن يكون الفجر قريب ,,

سلمت يمناك وروحك يا وحي

أخوك

وحي اليراع
08-08-2007, 10:49 PM
الأخ الفاضل عناد القيصر ..

لوقوفكَ على أحرفها نشوةٌ أراها عليها ..

شكرًا لكَ على زيارتكَ .

تحياتي :
وحي .