PDA

View Full Version : نص اليـباب ..



نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:16 AM
( إلى قناع ٍ .. حدثني ذات مساء ، وقال عـُد ْ .. !!)




أمسّد قلب الحياة بمقبرة الوقت ِ ،
عل َّ اتساق الثواني الرتيب َ يعود لفوضى الدماء ِ ،
فأخرج من صدأ الأغنيات ِ ،
وأفتح في الأفق ثـقباً ،
أرج ُّ السكون َ ،
أزلزل ُ هذا الهدوء َ ،
وأنفض عن جمرة الكلمات ِ الرماد َ ،
أنـقـّب ُ في دفتر العمر عن لحظة ٍ
تم فيها اغتيال ُ انـثـيال ِ الجمال ِ بآفاق عمري ،
أخرمش ُ صمت َ البياض ِ وأستـنطق الكلمات ِ ،
أنادي .. يذوب ُ ندائي ومامن جواب ْ !!

معين الكلدي
15-08-2007, 09:24 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الشاعر والأديب المميز بحق


نزار اللبدي

كلماتك .. العميقة المعنى .. تضع رايةً شعريةً لك في قلوبنا

فما أجمل عودتك بعد انقطاع ( جعله الله خيراً )

فنحن في شوق لمعانقة أحرفك الرقيقة

فهي بلسمٌ لأذواقنا

ونديمٌ لخلجات أرواحنا

سلمت .. ولا فض فوك

أخوك

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:26 AM
لنهر ٍ تدفق ذات انهمار ٍ ،
فروّى سهولي ،
وأغدق لون َ الحياة ِ على رمل صوتي ،
أغني ..
وأندب أني ؛
تصحّرت ُ من بعد أن حبسته السدودُ ،
وغاض بأرضي ،
أغني ..
تحطـّب َ صوتي ،
وأجدب لحني ،
فما يُستجاب ُ غنائي ،
وإني ..
على حافة الكون ِ أنصب خيمة حزني ،
وأحثو على رأس صمتي التراب ْ !!

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الشاعر والأديب المميز بحق


نزار اللبدي

كلماتك .. العميقة المعنى .. تضع رايةً شعريةً لك في قلوبنا

فما أجمل عودتك بعد انقطاع ( جعله الله خيراً )

فنحن في شوق لمعانقة أحرفك الرقيقة

فهي بلسمٌ لأذواقنا

ونديمٌ لخلجات أرواحنا

سلمت .. ولا فض فوك

أخوك





أخي الدكتور معين

بادرتني بالرد ولم أتوقع بهذه السرعة!!

حقيقة أفعمت قلبي بعطر محبتك هذا الصباح،
ولم يكن الانقطاع إلا ... !!

لك محبتي وامتناني ،،

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:32 AM
جدار ٌ تعملق في َّ ..
دنوت ُ ..
تأملته في ارتياب ٍ
.. تلمسته ُ باحثاً فيه عن بعض باب ٍ ،
تساقط رعب ٌ بقلبي ..
جدار ٌ أصم ُّ يحاصر في َّ الحياة َ ،
ويخنق برعم َ صوتي ،
جدار ٌ
عنيد ٌيصد ُّ النسائم َ عن زهرة النبض ِ ،
يحبس عني جنون الهواء ِ ،
ويمنعني من ركوب السحاب ْ !!

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:34 AM
تعملق فيَّ الجدار ُ ؛
لأن الربيع المعلـّب َ في الغيم ِ
أظمأ روحي لقطرة حب ًّ ،
ومر َّ بلحظة شوق ٍ
كأن ْ لم يكن ْ ذات َ عمر ٍ لساحات قلبي
مواسم َ عشق ٍ
تـنـُث ُّ أريج َ الحياة ِ ،
وتـنفح كل َّ العنادل بالشدوِ ،
تـفتح في كل ِّ أفق ٍ لورد الخواطر أوسع بابْ !

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:36 AM
ترمّـد َ هذا التراب ُ وأيـنع رملا ً ،
ترجـّلت ُ أبحث عن قطرة ٍ من ربيع ٍ
مـُضاع ٍ ،
تـشقـّق َ صدري ،
ولا ظـِل َّ يحنو علي َّ ،
تـفيـّأت ُ بعضي أخيرا ً ،
وأيقنـت ُ أنـّي وحيدا ً
أسافر ُ في بـُقعـة ٍ من خراب ْ !

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:38 AM
تطامَن َ فـي َّ الرجاء ُ ،
تطامَـن َ ..
لا مسَ صدر التراب ِ ،
تطامَـنَ فـي َّ الرجاء ُ
كثيرا ً ،
تطامـنَ ،
يوشك أن يـتوسـَّد َ قلب التراب ِ ،
.. وكان َ تطاول َ ذات انبهار ٍ
تجاوز َ شـُم َّ الجبال ِ ،
تربـَّع َ فوق َ السحاب ِ ،
... وكان ليسقي َ مـد َّ السهول ِ،
ويروي الهضاب ْ !!

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 09:39 AM
تحاصرني همهمات الرياح ِ،
وتهمس لي أنه قادم ٌ ؛
يتساقط حولي طرياً ،
أشم ُّ أريج التراب ِ ال ْ يعانق ُ
شوق الغيوم ِ إلى أغنيات الربيع ِ ،
وأسمع ُ
دمدمة النسغ ِ يسْـبَح ُ في كل ِّ غصن ٍ ،
شهياً بأوديةالروح ِ
يزهرموسم ُحب ٍّ ،..

ويـُختَـم ُ نص ُّ اليباب ْ !!!

هاني درويش
15-08-2007, 09:41 AM
عليكم السلام ونصر الله وبركاته

يا انسكاب الغيث في هذا اليباب

وكدت تسكرني حرفا

لا فض فوك يا نزار

زدنا زادك الله

عبيرمحمدالحمد
15-08-2007, 09:58 AM
يـــــاااااا أللهْ!
تجلِّياتٌ شاااهقة .. عميقة .. مليئة ..
صدقني يا أستاذُ نزار .. إنَّ يراعكَ يُدهِشُ قارئةً ليسَ من السهل إدهاشُها
اعتبرها نرجسيةً أو ماتشاء .. اعتبرها غباءً لو أردت..
لكني- بكل شفافية- أحترم ذائقتي وأدلِّلها ..
لذا لا أرفِّهُها إلا بهذا الترفِ وأشباهه يا مالكًا ناصية الإبداع ..
.
.
أهلاً والله بعودتكم أستاذ ..
.
.
ابنتكم الصغيرة / أنا
.
.

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 10:30 AM
عليكم السلام ونصر الله وبركاته

يا انسكاب الغيث في هذا اليباب

وكدت تسكرني حرفا

لا فض فوك يا نزار

زدنا زادك الله



أبا نمير ٍ قد استكثرت ُ من طرب ٍ
وطرت ُ فوق غمام الحب يا رجل ُ
بما نفحت َ من الإطراء ، منتـشياً
وكاد يقتلني الحياء ُ والخجل ُ ..!!

***

الأخ الكريم الشاعر هاني ،،

بذائـقتـك المرهفة أعرف لنفسي أنني شاعر ،
ألف ألف شكر لك هذا الحضور الجميل..

مودتي واحترامي !!

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 11:20 AM
يـــــاااااا أللهْ!
تجلِّياتٌ شاااهقة .. عميقة .. مليئة ..
صدقني يا أستاذُ نزار .. إنَّ يراعكَ يُدهِشُ قارئةً ليسَ من السهل إدهاشُها
اعتبرها نرجسيةً أو ماتشاء .. اعتبرها غباءً لو أردت..
لكني- بكل شفافية- أحترم ذائقتي وأدلِّلها ..
لذا لا أرفِّهُها إلا بهذا الترفِ وأشباهه يا مالكًا ناصية الإبداع ..
.
.
أهلاً والله بعودتكم أستاذ ..
.
.
ابنتكم الصغيرة / أنا
.
.



سأعلن ُ أنني أطلقت ُ أجنحتي ،
وجـُزت ُ فضاء أخيلتي ،
وفوق ذرى جبال الشعر ِ
أنصب ُ رايتي .. وأمد ُّ أروقتي ،
أهيئُ مجلساً .. وأ ُقيم ُ متـّكأ ً ،
لذائـقة ٍ مدلـّلـة ٍ ،
ستمنح ُ شعري َ المسكين َ روعته ُ !!

***

عبير الحمد ،

حضورك المعطر بالمودة مسّني في الصميم
لك الشكر يا بنية !!

مودتي واحترامي

شيطان الشعر
15-08-2007, 11:44 AM
تعملق فيَّ الجدار ُ ؛
لأن الربيع المعلـّب َ في الغيم ِ
أظمأ روحي لقطرة حب ًّ ،
ومر َّ بلحظة شوق ٍ
كأن ْ لم يكن ْ ذات َ عمر ٍ لساحات قلبي
مواسم َ عشق ٍ
تـنـُث ُّ أريج َ الحياة ِ ،
وتـنفح كل َّ العنادل بالشدوِ ،
تـفتح في كل ِّ أفق ٍ لورد الخواطر

هكذا انا دائما

افتح صفحة الرد ثم لا اجد الكلمات للتعبيرعن اعجابي
وانبهاري بهذا الانهمار الذي لا تحسنه الا انت

اتساءل دائما عن هذه الصور البيانية الرائعة التي لا يخلو منها سطر في كتاباتك

يدهشني دائما هذا الانهمار


بكل الحب

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 11:52 AM
تعملق فيَّ الجدار ُ ؛
لأن الربيع المعلـّب َ في الغيم ِ
أظمأ روحي لقطرة حب ًّ ،
ومر َّ بلحظة شوق ٍ
كأن ْ لم يكن ْ ذات َ عمر ٍ لساحات قلبي
مواسم َ عشق ٍ
تـنـُث ُّ أريج َ الحياة ِ ،
وتـنفح كل َّ العنادل بالشدوِ ،
تـفتح في كل ِّ أفق ٍ لورد الخواطر

هكذا انا دائما

افتح صفحة الرد ثم لا اجد الكلمات للتعبيرعن اعجابي
وانبهاري بهذا الانهمار الذي لا تحسنه الا انت

اتساءل دائما عن هذه الصور البيانية الرائعة التي لا يخلو منها سطر في كتاباتك

يدهشني دائما هذا الانهمار


بكل الحب



مجيئك رد ٌّ ،
ويكفي ،
وأنت َ بقلبي ،
وكل ُّ الأحبة ِ ،
أسباب ُ ضعفي ،
أغيب ُ ،
وحين يطوفون بي ،
أغادر كهفي ،
لكي أستمد َّ حياة ً
وأقتل َ من قبضة الموت ِ، خوفي !!

***

رياض ،،

أن أكون بينكم ، وأستشعر حضوركم ،
يكفيني ،

شكراً يا صديقي ،

بكل الحب

عبدالله بيلا
15-08-2007, 01:34 PM
الشاعر الكبير / نزار عوني اللبدي

لمثل هذا الشعر فليستمع المستمعون .. ولينهلِ الناهلون ..

تمرَّستَ في الحرفِ ..

حتى نحتَّ على لغةِ الشعرِ إلياذةً ..

وبنيتَ لنا دولةً من نُضارِ القصائدِ ..

يا أيها اللبديُّ المُعتَّق في خمرةِ الروحِ ..

صبَّ لنا من دِنانك شعراً يعيدُ لنا ..

لذّةَ الحرفِ ..

رائحةَ الإنتشاء !

آلام السياب
15-08-2007, 01:41 PM
استاذ نزار هل اقول انك شاعر . . . لا لن افعل فأنت شاعرٌ

مبدعٌ

ويا لها من وجبة شعرية متخمة لايتقن صنعها الاّ أنتَ فشكراً لك

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 01:49 PM
الشاعر الكبير / نزار عوني اللبدي

لمثل هذا الشعر فليستمع المستمعون .. ولينهلِ الناهلون ..

تمرَّستَ في الحرفِ ..

حتى نحتَّ على لغةِ الشعرِ إلياذةً ..

وبنيتَ لنا دولةً من نُضارِ القصائدِ ..

يا أيها اللبديُّ المُعتَّق في خمرةِ الروحِ ..

صبَّ لنا من دِنانك شعراً يعيدُ لنا ..

لذّةَ الحرفِ ..

رائحةَ الإنتشاء !








أي ْ عبد الله !!

بلوت ُ من الحرف ِ ما قد بلوت ْ ،
وشاب َ الكلام على راحتي ،
ومازلت ُ في الشعر طفلا ً
أتأتئ ُ بعض الكلام ِ،
وأحسب أني على شاطئ الشعر ِ
لكن دربي طويل ٌ ،
وأفقي المدى ..!!

***

شكراً يا أخي الكريم

ووالله إني يصيبني العي ّ حين يطريني أحد،،

بكل الحب يا صديقي !!

نزار عوني اللبدي
15-08-2007, 01:55 PM
استاذ نزار هل اقول انك شاعر . . . لا لن افعل فأنت شاعرٌ

مبدعٌ

ويا لها من وجبة شعرية متخمة لايتقن صنعها الاّ أنتَ فشكراً لك






أي آلام السياب ،،

وإني على حافة الجرح ِ أمشي ،
أخاف انهيار الطريق ِ ،
فأغمض رمشي ،
وأرحل في غابة الصمت ِ
حتى انتهاء السفر !!

***

شكراً لمرورك العذب ،،

بكل المودة

رائد33
15-08-2007, 06:55 PM
الكبير نزار
كأنك تركب حصاناً و تجري في فلاة
ما اوسعك يا نزار
ما زلت تأتي بما يبهر و يسكر
استرسالٌ رائع في الكلمات
كأنّك نهرٌ يا رجل
ما شاء الله
و الله إن الزمن ظلمك يا أخي
دمت عملاقاً
بكلّ ودّ
رائد

سارة333
15-08-2007, 09:42 PM
القدير...نزار

( ومذ ذاك...أصاب الظن ولم يخطىء ! :) )
ترحل...يبقى جميل أثر ...تعود...يفخر الحرف بك
سبحان من أنطق في حرفك الألق
ولأجل ذلك ...حجاب من الصمت كي لا نخدش الوهج
تحيتي وتقديري.

نزار عوني اللبدي
16-08-2007, 01:21 AM
الكبير نزار
كأنك تركب حصاناً و تجري في فلاة
ما اوسعك يا نزار
ما زلت تأتي بما يبهر و يسكر
استرسالٌ رائع في الكلمات
كأنّك نهرٌ يا رجل
ما شاء الله
و الله إن الزمن ظلمك يا أخي
دمت عملاقاً
بكلّ ودّ
رائد



لا تـنسب ِ الظلم يا صديق ُ للزمن ِ
أهل الزمان ِ هم الظـُّلام ُ في زمني
النهر يجري ، ولا يـُنهي مسيرتـَه ُ
طمْـي ٌ بمجراه ُ، كالندبة في البدن ِ ؛
تشوّه الجلد َ لكن ْ ليس تمنعه ُ
من البقاء برغم القهر ِ والمحن ِ !!

***

رائد


شكراً لأنك هنا ،،
شكراً كبيرة يا صديقي !!

بكل الحب

نزار عوني اللبدي
16-08-2007, 01:24 AM
القدير...نزار

( ومذ ذاك...أصاب الظن ولم يخطىء ! :) )
ترحل...يبقى جميل أثر ...تعود...يفخر الحرف بك
سبحان من أنطق في حرفك الألق
ولأجل ذلك ...حجاب من الصمت كي لا نخدش الوهج
تحيتي وتقديري.




أ سارة ُ يبقى الرحيل ُ ابتداء َ الرجوعِ،
فلا موت َ إلا وبعث ٌ يكون ُ ،
ولو بعد حين ْ،،،

***

جميل منك ِ هذا الشعور الطيب ،،

بكل المودة والاحترام

صُبح
16-08-2007, 02:26 AM
سبحَان الله ..
بتّ من هذا المَكانِ أعيش ساعةً امتدّت بي لحَظاتها إلى يوم أو بَعضه .. كَأنّه وَجه حَسناءَ لا يُفسِّرُه إلاّ تَكرار التّمعّن فيه !

أستاذ نزار ..
إنّي والله ليذبلني ظَرف عَن قَرعِ بوّابة الجَمال .. لكنّه هوَ مَن قرعَ بابي فأرغم كُلّ ظرفٍ هَذه المرّة

شكرًا لكَ شاعرًا غَذّته الشّمس بأشعّةِ النّهار ..
شكرًا - كثيرًا - لاستعَادتي !

.
.




نسرين .. ذاتَ دَهشة

نزار عوني اللبدي
16-08-2007, 02:57 AM
سبحَان الله ..
بتّ من هذا المَكانِ أعيش ساعةً امتدّت بي لحَظاتها إلى يوم أو بَعضه .. كَأنّه وَجه حَسناءَ لا يُفسِّرُه إلاّ تَكرار التّمعّن فيه !

أستاذ نزار ..
إنّي والله ليذبلني ظَرف عَن قَرعِ بوّابة الجَمال .. لكنّه هوَ مَن قرعَ بابي فأرغم كُلّ ظرفٍ هَذه المرّة

شكرًا لكَ شاعرًا غَذّته الشّمس بأشعّةِ النّهار ..
شكرًا - كثيرًا - لاستعَادتي !

.
.




نسرين .. ذاتَ دَهشة



ذات دهشة ْ
بت ُّ في حقلك ِ مفتوناً ،
أدير اللحظ َ ، لا يرمش رمشة ْ ،
أستعيد الوقت َ ،
أبني للقصيد الحر ِّ عـُشـَّه ْ ،
أتقرّى الدرب َ ،
أمشيه الهوينا ،
سارباً في غير وحشة ْ ،
تلك نسرين ُ ،
على قمتها ..
تنشر في كل اتجاه ٍ ،
عبق َ الشعر ِ ..
فهل لي منه رشـّة ؟؟!!

***

أخيـّة ،

نستعيد الوقت ببعضنا بعضا ً ، نحن الشعراء ،

شكراً لمكثك البهي هنا ،

بكل الاحترام والمودة ،،

تامر
16-08-2007, 02:58 AM
مشاهد تتراصف أمامك يرصفها الذوق رصفا ...
ويلونها الخيال تلوينا ..
فيبعث فيها حياة ورونقا والتماعا..
.
الشاعر نزار عوني اللبدي

أسعدتني هنا

نزار عوني اللبدي
16-08-2007, 03:01 AM
مشاهد تتراصف أمامك يرصفها الذوق رصفا ...
ويلونها الخيال تلوينا ..
فيبعث فيها حياة ورونقا والتماعا..
.
الشاعر نزار عوني اللبدي

أسعدتني هنا



وأسعدتني بهطولك يا صاحبي،
من غيوم المحبة ِ ،
غيث َ نقاء ْ !!

***

الأخ تامر ،،،

هذا حضور أحب صاحبه،،

بكل الحب