PDA

View Full Version : من انا ~



وميض ~
25-08-2007, 11:00 PM
هذا اول موضوع اطرحه في ساحة افياء ( ـكم )
ارجو منكم النقد البناء فما زلت مبتدئة
،، ،، ،، ،، ،، ،، ،، ،، ،، ،، ،، ،،

من انا؟!!
( .......... .......... ... )
احس بالوحده مع كل الضجيج الذي حولي ..
تلعثمت كلماتي على اطراف شفتاي ..
وكذا مشاعري توقفت عند نهيات نفسي فلم تكمل مسيرها لتنفجر امام الخلق ..
.....
زهرة بيضاء .. تعكس صفاء روحي و طيب نواياي..
واخرى حمراءٌ قاتمة .. تعكس كثافة جروحي ..
نزفت دمعا حد الالم .. سقيت الارض العطشى ..
فانبتت الزهور حولي.. قطفتها واحده ( و ا حـ د ه )
تأملتها .. قذفتها بعيداً .. شوكها جرحني
علمت انه من الممكن ان يأتي وقت يجرحك فيه الجميل ..
نزف دمي من قلبي.. نزف حد الموت .. التفظت انفاسي الاخيره ..
.....
صباح كثيف بالضباب القاتم .. صباح ممطر .. غرقت الارض
رعشة ُ برد تسري في جسدي .. دخان يملأ الجو عندما ابدأ الكلام ..
بكيت طويلاً تحت المطر .. لاخفي دموعي ..
لم يسألني احد على سبب بكائي..
غضبت واصطبغت بالاحمر ..
ركبت خيلي .. عدوت به بعيداً عن انظار البشر ..
( بــ ــعــ يــ د اً ) .. ( طــ و يــ لــ اً )
الى اللامكان .. ولم اعد ..
ذهبتُ مع الريح !!
.....
بحت بأسراري وخواطري الى الااحد .. توضأت كلماتي بضوء القمر ..
لحنتها .. حفظتها للزمن ..
كتبتها على وريقات الورد .. رميتها بعيداً ..
هربت مني كرماد اطارته نسمات الرياح ..
.....
في الطرف الآخر .. التقطها انسان .. اياًكان .. لا يهم ..
المهم انه التقطها ..
قرأها .. بكى طويلاً .. كان يوماً ممطراً ..
فلم يسأله احد على دموع عينيه ..
مضى .. الى لا مكان .. يجوب الانحاء ..
تعب .. هزل ..
سقط صريعا في مكانه .. دفن بملابسه ..
واوراقي معه ..
.....
في احد الازقه .. لحن حزين .. يصمت ثم يعاود الانين ..
تسائلت عن الطنين.. من اين يأتي هذا الحنين؟
لم يجاوبني احد .. يئست تماماً..
وفجأة ..!
رجل ستيني .. مهلهل المظهر .. يجر خيبته وراءة ..
حزين لعدم بلوغه المنال ..
بعد كل النضال ..
معه طفله صغيره .. لم تتجاوز عدة اشهر ..
بكت برداً .. صرخت جزعت .. ماتت..
بكى الماً .. صرخ و ناح .. مات هو الاخر ..
لم يبق منهم احد ..
ابتعدت .. ابحث عن مكان اخر اكثر ترحيباً من هنا ..
.....
دفتر ذكرياتي .. اشعاري و خواطري .. كلماتي البريئة..
اغبرت .. ( ا ــهــ ــتــ ــر أ ت ) ..
مضى عليها زمن ليس بقصير ..
نسيتها .. تناسيتها
تصفحت الدفتر .. دار في عينيَ الزمن .. مر بي طيفه الحزين .. اقفلت الدفتر .. واوقفت الانين .. الحزين
.....
بدأت اشرع في ذكرياتي الماضيه .. "قصتي الاسطورة" ..
.....
في يوم من الايام وليلة من الليال ..
تقمصت دور السندريلا ..
حدث ذلك دون العجوز الطيبه ..
ذهبت للحفل .. دخلت .. لم ينظر الي احد ..
لم احز على اعجاب احد ..
جلست ارثي حالي الفظيع ..
دقت ساعة منتصف الليل .. لم اسارع بالعوده عناداً..
وليحصل ما يحصل ..
انتظرت و يئست الانتظار..
رجعت ادراجي اجر اذيال خيبتي ورائي ..
و عند خروجي .. لم يسقط حذائي ..
و لم اشرع في الجري ..
و لم يتحول فستاني الجميل الى شيء اخر ..
ولم تتحول العربه و الاحصنه الى قرع و فئران ..
بل لم يكن احد ينتظرني عند الباب !..
وهكذا لم يبحث عن فردة الحذاء الاخرى احد .. اي احد !
ولم .. ولم .. ولم
...
صرخت ... انهرت باكية امام الباب .. لفظني الحراس خارج القصر ..
...
و خررت في مكاني ..
بقاياي ذهبت ادراج الرياح .. فلم ينفعني الصياح ولا النياح ..
ولم يعد اسمي يتداول ..
الا كأسطورة مضى عليها الزمن..فهل من معتبر ؟!!







ودمتم بود ~

عبدالله بيلا
26-08-2007, 12:29 AM
ومـيـض ..

نصٌّ نثريٌّ طويل .. متشعِّبُ الرؤى والمسالك ..

ومقطوعاتٌ .. أو لوحاتٌ سائرة من خيالٍ خصب ..

لا ينقصُّ النصَّ هذا الكثيرَ من الجمال أو الصور والتراكيبِ

الشعرية ..

وإن شاء الله يكونُ القادم أجمل ..

وأتمنى منك الكتابة بحبرٍ آخر حت تسهُل القراءة .


لك تحياتي .

عبدالجليل عليان
26-08-2007, 03:01 AM
من انا؟!!
( .......... .......... ... )
احس بالوحده مع كل الضجيج الذي حولي ..
تلعثمت كلماتي على اطراف شفتاي ..
وكذا مشاعري توقفت عند نهيات نفسي فلم تكمل مسيرها لتنفجر امام الخلق ..
.....
زهرة بيضاء .. تعكس صفاء روحي و طيب نواياي..
واخرى حمراءٌ قاتمة .. تعكس كثافة جروحي ..
نزفت دمعا حد الالم .. سقيت الارض العطشى ..
فانبتت الزهور حولي.. قطفتها واحده ( و ا حـ د ه )
تأملتها .. قذفتها بعيداً .. شوكها جرحني
علمت انه من الممكن ان يأتي وقت يجرحك فيه الجميل ..
نزف دمي من قلبي.. نزف حد الموت .. التفظت انفاسي الاخيره ..
.....
صباح كثيف بالضباب القاتم .. صباح ممطر .. غرقت الارض
رعشة ُ برد تسري في جسدي .. دخان يملأ الجو عندما ابدأ الكلام ..
بكيت طويلاً تحت المطر .. لاخفي دموعي ..
لم يسألني احد على سبب بكائي..
غضبت واصطبغت بالاحمر ..
ركبت خيلي .. عدوت به بعيداً عن انظار البشر ..
( بــ ــعــ يــ د اً ) .. ( طــ و يــ لــ اً )
الى اللامكان .. ولم اعد ..
ذهبتُ مع الريح !!
.....
بحت بأسراري وخواطري الى الااحد .. توضأت كلماتي بضوء القمر ..
لحنتها .. حفظتها للزمن ..
كتبتها على وريقات الورد .. رميتها بعيداً ..
هربت مني كرماد اطارته نسمات الرياح ..
.....
في الطرف الآخر .. التقطها انسان .. اياًكان .. لا يهم ..
المهم انه التقطها ..
قرأها .. بكى طويلاً .. كان يوماً ممطراً ..
فلم يسأله احد على دموع عينيه ..
مضى .. الى لا مكان .. يجوب الانحاء ..
تعب .. هزل ..
سقط صريعا في مكانه .. دفن بملابسه ..
واوراقي معه ..
.....
في احد الازقه .. لحن حزين .. يصمت ثم يعاود الانين ..
تسائلت عن الطنين.. من اين يأتي هذا الحنين؟
لم يجاوبني احد .. يئست تماماً..
وفجأة ..!
رجل ستيني .. مهلهل المظهر .. يجر خيبته وراءة ..
حزين لعدم بلوغه المنال ..
بعد كل النضال ..
معه طفله صغيره .. لم تتجاوز عدة اشهر ..
بكت برداً .. صرخت جزعت .. ماتت..
بكى الماً .. صرخ و ناح .. مات هو الاخر ..
لم يبق منهم احد ..
ابتعدت .. ابحث عن مكان اخر اكثر ترحيباً من هنا ..
.....
دفتر ذكرياتي .. اشعاري و خواطري .. كلماتي البريئة..
اغبرت .. ( ا ــهــ ــتــ ــر أ ت ) ..
مضى عليها زمن ليس بقصير ..
نسيتها .. تناسيتها
تصفحت الدفتر .. دار في عينيَ الزمن .. مر بي طيفه الحزين .. اقفلت الدفتر .. واوقفت الانين .. الحزين
.....
بدأت اشرع في ذكرياتي الماضيه .. "قصتي الاسطورة" ..
.....
في يوم من الايام وليلة من الليال ..
تقمصت دور السندريلا ..
حدث ذلك دون العجوز الطيبه ..
ذهبت للحفل .. دخلت .. لم ينظر الي احد ..
لم احز على اعجاب احد ..
جلست ارثي حالي الفظيع ..
دقت ساعة منتصف الليل .. لم اسارع بالعوده عناداً..
وليحصل ما يحصل ..
انتظرت و يئست الانتظار..
رجعت ادراجي اجر اذيال خيبتي ورائي ..
و عند خروجي .. لم يسقط حذائي ..
و لم اشرع في الجري ..
و لم يتحول فستاني الجميل الى شيء اخر ..
ولم تتحول العربه و الاحصنه الى قرع و فئران ..
بل لم يكن احد ينتظرني عند الباب !..
وهكذا لم يبحث عن فردة الحذاء الاخرى احد .. اي احد !
ولم .. ولم .. ولم
...
صرخت ... انهرت باكية امام الباب .. لفظني الحراس خارج القصر ..
...
و خررت في مكاني ..
بقاياي ذهبت ادراج الرياح .. فلم ينفعني الصياح ولا النياح ..
ولم يعد اسمي يتداول ..
الا كأسطورة مضى عليها الزمن..فهل من معتبر ؟!!










ودمتم بود ~

وحي اليراع
26-08-2007, 03:06 AM
أهلا بكِّ وسرنا مقدمُكُمْ ..

تحياتي :
وحي .

وميض ~
27-08-2007, 06:59 AM
abdallah bila جزيت خيراً اخي على مورك الرائع

عبدالجليل عليان .. اسف حقا على الاعاج ،، و شكراَ لتقديري ^^

دمت اخي وحي البراغ ..

مخملـيّة
27-08-2007, 07:23 AM
أسجل إعجابي هنا بهذا النص الرائع..

ننتظر الأجمل غاليتي..

دمتي,,,

وميض ~
27-08-2007, 03:44 PM
جزيتِ خيراً ..