PDA

View Full Version : أخبرني..عن أرضي الحبيبة



تقوى سعيدانة
26-08-2007, 03:20 PM
بسم اللّه الرّحمان الرّحيم


السّلام على فلسطين الكرامة والشّهامة والعزّة
السّلام على أرض البركة والإسراء والولاء لربّ السّماء
السّلام على أهلها المجاهدين الأشراف الأتقياء الأنقياء
السّلام عليكم ورحمة اللّه وبركاته
يشرّف قلمي المتواضع أن يطلعكم على أولى محاولاته الشّعريّة إذ ألزمته الأوضاع الرّاهنة تحطيم جدار الصّمت والكتابة علّه يكون أضعف الإيمان..
أخبرني...
من وحي الألم والأمل وغزّة تحت النّار والحصار
(حزيران2006)
أخبرني عن ذاك الحين
عن مرفإ السّجين
وأرض لها حنين
في قلوبنا وقلوب الآخرين
أخبرني عن ذاك الحين
عن جدّي المسكين
وهو يسقي الزّياتين
ويزرع الرّياحين
أخبرني عن ذاك الحين
وطلقة الخائنين
إخوان الشّياطين ومحرّفي الدّين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أخي عزّالدّين
زعيم المناضلين
وقائد الثّائرين
أخبرني عن ذاك الحين
عن جدّي أحمد ياسين
أخبرني عن ذاك الحين
ونسيم حزين
هبّ بالأمس من أرض فلسطين
أخبرني عن ذاك الحين
عن مهبط حضارات الأوّلين
مهد عيسى الأمين
ومسرى خاتم النبيّين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أختي دارين
ودمها الّذي يروي تراب المغتربين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أختي ياسمين
والدّم المنهال على الجبين
أخبرني عن ذاك الحين
عمّن باعوا الشّرف والدّين
وكانوا فيه من الزّاهدين
فحكم التاريخ بأنّهم كانوا خونة ومنافقين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أحفاد صلاح الدّين
من صرخوا في وجه عدوّهم قائلين
اللّه أكبر فوق كيد الكائدين
نحن على أرضنا واقفين
لو مزّقتم الأوردة والشّرايين
فأرضنا لن تكون إلاّ مقبرة للغاصبين
سنطردكم ولو بالسّكّين
أخبرني عن ذاك الحين
عن سماء رفح وعكا وحيفا وجنين
أخبرني عن ذاك الحين
عن وحشيّة الظّالمين
في مذبحة دير ياسين
أخبرني عن ذاك الحين
عن طائر غرّد في البساتين
فلم يسلم من بطش الحاقدين
أخبرني عن ذاك الحين
عمّن كانوا في الشّوارع متسكّعين
من اغتصبوا أرض الطّاهرين
أخبرني عن ذاك الحين
عن حجارة إخوتي المجاهدين
من هم في عمر الأياقين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أخي السّجين
وبارودة لا تستكين
أخبرني عن ذاك الحين
عن قصّة المفتاح الدّفين
ودمعه الرّائق الحزين
أخبرني عن ذاك الحين
عن ملحمة اللّياث الغرّ المحجّلين
في قدس المسلمين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أسرى فلسطين
في سجون المحتلّين
وصبر ثمين
وساعد عتيد متين
أخبرني عن ذاك الحين
عن إخوتي المجاهدين
من كانوا على العدوّ حانقين
فحفرت أسماؤهم في سجلّ الخالدين
أخبرني عن ذاك الحين
عن سفيه نطق بكلام مشين
أبان البراءة وقال أنا المسكين
ضحية الإرهابيّين
تظاهرغيّا بأنّه حليف وأنّه من الأقربين
وفي غوغاء حديث تضمّن حجج الكاذبين
بانت على غفلة من السّفيه يدان اتّضحتا للنّاظرين
كانت ملوّثة بدماء المسلمين والمدنيّين
وسقط منه قناع أزيح عن وجه بشع مهين
فانقلب به الكرسيّ وسقط من فوقه وصاح مستغيثا يا محسنين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أرض لا تلين
صامدة في وجوه الطّاغين
تقسم بحقّ الدّم وربّ العالمين
أنّها ستقتصّ من الحاقدين
ستستعيد حقّها ولو مرّت السّنين
أخبرني عن ذاك الحين
عن زهرة بنفسجيّة تفتّحت في مرج التّين
فأزهقت روحها قبل أن تبصر أرض الياسمين
أخبرني عن ذاك الحين
عن برتقال فلسطين
وقلبه مكتوم الأنين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أغبياء نسوا تاريخ بلد الطّيبين
وعزيمة قوم لا تلين
فكانوا من الضّالّين
وأقنعوا رؤوسهم ذالّين خاسئين منكسرين
أخبرني عن ذاك الحين
عن قصّة خان يونس وغزّة وبيت لحم والجليل قلوع فلسطين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أرض لا تتقن لغة الكاذبين
تتكلّم لغة كتاب المسلمين
أخبرني عن ذاك الحين
عن أمّي الّتي سألتني بصوت له حنين
متى تعودين؟
فأجبت بابتسامة وأنين
سأعود لك أمّي ولو بعد حين
وسيأتيك من عند اللّه نصر مبين


تقوى سعيدانة
تونس الخضراء