PDA

View Full Version : يا زهرة بالبان



أنقاض وطن
31-08-2007, 06:17 PM
يا زهرة بالبان أبكاها النوى

رفقا بقلبي إنني أشكو الهوى

قد لاح وجدْك في فؤادي مثلما

لاحت خيوط الشمس في غسق الدجى

واستحوذت هزات غصنكْ أضلعي

واستوثقت بالروح مني كالجوى

فاستملكت عبْرات عطرك لوعتي

حين انبعاث العطر في قطر الندى

إن الفؤاد إذ أطلت نسمة

من عند غصنك يستبى سبي الفدا

لا تحسبي حبّي بقلبي مُبرأ ٌ

هيهات يشفى ما بقلبي من هوى

إني سقيم في هواك ، لا أرى

شيئا يداوي علتي غير الردى



Hasan . M abu el Hanoud
أنقاض وطن

أنقاض وطن
01-09-2007, 11:36 PM
هل انقطع المنتدى من النقاد ام ان القصيدة قطعت طريق النقد ام ماذا بالضبط؟؟؟؟؟؟؟

محمد غطاشة
02-09-2007, 12:13 AM
أنقاض وطن..
أهلاً بك أيها الجميل
لديك أدوات شعرٍ جيدة.. وقدرة على موسقة الأبيات دون خلل.. وريشةٌ لرسم الصور جميلة
وهي كافيةٌ لأن تكون مميزاً بإذن الله

بالنسبة للأبيات فقد ساءها تردّد القافية واختلافها
فمن المعروف يا صاحبي أن الألف (مدودة/مقصورة) لا تعتبر حرفاً كافياً للتقفية
فيجب الالتزام بالحرف الذي يسبقها وعدم تغييره
فلو التزمت مثلاً بـ (الهوى, الجوى, القوى, النوى, اللوى..) لكانت القافية سليمةً تماماً. وليس يجوز أن تقول في بيتٍ "الهوى" ثم تتبعه في الثاني بـ"الدجى" ثم "الندى" ... لاحظ أن موسيقاه ستختلف وستكون مجوجةً مقارنةً بالسلسلة السابقة
والله أعلى وأعلم

ثق أن لديك قدرةً على الكتابة رائعة..
وصورك الشعرية متميّزة
فواصل.. لنرتقي سوياً فكلنا متعلمون

زادك الله بسطةً في العلم والرزق
... شِـ راع
.

عبدالمنعم حسن
02-09-2007, 12:38 AM
الشاعر / أنقاض وطن ..


تجربةٌ شعرية موفَّقة و جديرة بالتأمل ؛ فهي تعرض القلب الهائم و الكبرياء المؤلمة عرضاً تمثيلياً


مجنحاً ، و تحاول أن توافق بين القافية الممدودة الدالَّة على تصاعد الزفرات ، و بين السياق الشعوري


المتيَّم ...



أحسنت أيها الشاعر ...أما الملاحظة التي أشار إليها الأديب / شراع .. فليست في محلها ؛ إذ الألف الممدود يجوز التقفي به

و لا يلزم التزام حرفٍ قبله .. راجع قصيدة ( و ساريةٍ لا تملُّ البُكا ** جرى دمعها في خدود الثرى )




تنويهي ..

شيطان الشعر
02-09-2007, 12:43 AM
الشاعر المبدع شراع


بالنسبة للأبيات فقد ساءها تردّد القافية واختلافها
فمن المعروف يا صاحبي أن الألف (مدودة/مقصورة) لا تعتبر حرفاً كافياً للتقفية
فيجب الالتزام بالحرف الذي يسبقها وعدم تغييره
فلو التزمت مثلاً بـ (الهوى, الجوى, القوى, النوى, اللوى..) لكانت القافية سليمةً تماماً. وليس يجوز أن تقول في بيتٍ "الهوى" ثم تتبعه في الثاني بـ"الدجى" ثم "الندى" ... لاحظ أن موسيقاه ستختلف وستكون مجوجةً مقارنةً بالسلسلة السابقة
والله أعلى وأعلم


اسمح لي ان اختلف معك هنا
اعتقد ان استعمال الالف كقافية امر جائز
وقد استعملها المتنبي في احدى قصائه والتي اعتبرها من اجمل شعره

تقبل تحياتي

عبدالمنعم حسن
02-09-2007, 12:44 AM
الشاعر / أنقاض وطن ..

تجربةٌ شعرية موفَّقة و جديرة بالتأمل ؛ فهي تعرض القلب الهائم و الكبرياء المؤلمة عرضاً تمثيلياً

مجنحاً ، و تحاول أن توافق بين القافية الممدودة الدالَّة على تصاعد الزفرات ، و بين السياق الشعوري

المتيَّم ...

أحسنت أيها الشاعر ...أما الملاحظة التي أشار إليها الأديب /شراع .. فليست في محلها ؛ إذ الألف المقصور يجوز التقفي به و لا يلزم التزام حرفٍ قبله .. راجع قصيدة ( و ساريةٍ لا تملُّ البُكا ** جرى دمعها في خدود الثرى )


تنويهي ..

محمد غطاشة
02-09-2007, 12:56 AM
الأخوة.. عبدالمنعم حسن وشيطان الشعر
تحيّةً أيها الأحبة
لم أقل أنه لا يجوز أن ينتهي البيت بالألف..
ولم أقل أنها لا تصلح للتقفية.. بل قلت لا تصلح وحدها
فبرأيي أنه يجب أن نلتزم بالحرف الذي يسبقها
وأريد من الأخ الفاضل عبدالمنعم أن يكمل لنا بقيّة الأبيات في القصيدة التي اقتبس منها هذا البيت:
و ساريةٍ لا تملُّ البُكا ** جرى دمعها في خدود الثرى
.
.

زادكم الله بسطةً في العلم والرزق
.

شيطان الشعر
02-09-2007, 01:15 AM
العزيز شراع

المتنبي استعمل الالف قافية لوحدها في القصيدة التي منها الابيات التالية

وكم بمصر من المضحكات --- ولكنه ضحك كالبكا
بها نبطي من اهل السواد---يدرس انساب اهل الفلا
و اسود مشفره نصفه----يقال له انت بدر الدجى


تقديري

فايز ذياب
02-09-2007, 01:44 AM
القصيدة جيدة ، و التزمت ببحر الكامل و لم تحد عنه .
و لكني اتفق مع شـ راع في ما قاله ، فالقافية التي تنتهي بحرف مد تكون ملتزمة بالحرف الذي قبلها يكون ملازما ً لها ، ( وطني ، بدني ، مدن ِ ، شجن ِ ) فهنا القافية النون والياء أو الكسرة التي تنوب عن الياء .

و لديك خطأ في قولك ( لا تحسبي حبّي بقلبي مُبرأ ٌ ) فكلمة مبرم حقها النصب لا الرفع .

ثم المتنبي ليس مقيسا ً على شعره من ناحية القوافي و النحو ، فالشعر انتهى بابن هرمة و ابن هرمة في العصر الأموي و المتنبي في العباسي . لذلك يكون المتنبي مقياسا ً لجمال التصوير و التشبيهات و الكنايات ... و ذلك لجودة شعره فقط .

هذا ما وددت قوله .

شيطان الشعر
02-09-2007, 02:14 AM
الاستاذ القدير فايز ذياب

اعلم ان المتنبي اتى بعد عصر الاحتجاج في النحو

اما في القوافي فلا اعلم ان هناك عصر للاحتجاج نقف عنده وعلم العروض كله اتى بعد عصر الاحتجاج


فالشعر انتهى بابن هرمة و ابن هرمة في العصر الأموي و المتنبي في العباسي .
والله يا استاذ لا ادري كيف انهيت الشعر ؟

فإذا افترضنا ان للشعر عصرا وقف عنده فالقدماء اختلفوا في ذلك كثيرا

اما ان كنت تقصد نهاية عصر الاحتجاج في اللغة فهو يستمر عند الاعراب حتى العصر العباسي الاول اما عند الحضر فيقف عند العصر الاموي كما ذكرت

تقبل فائق احترامي وتقديري

فايز ذياب
02-09-2007, 04:03 AM
انتهى الشعر بابن هرمة ، أي انتهى الإحتجاج به ، هذه نقطة .

القوافي لها قواعد و ذوق عام مؤطر لا يمكن أن يقول شخص أنا تعجبني هذه القافية إذن ساكتب بها دون قواعد ، كمثل ألف الإسناد التي تأتي في القوافي فهي أمر ضروري إذا جاءت في بيت لابد أن تأتِ في جميع الأبيات الأخرى ، و ألف الأطلاق التي تلتزم بالحرف السابق لها ، و غيرها الكثير لا تحضرني الآن .

أنقاض وطن
02-09-2007, 10:06 AM
مشكورين اخوتي على تعليقاتكم الطيبة ونصائحكم التي سآخذ بها بإذن الله
وأرجو ان تفيضوا عليّ دائما بالنصائح

تحياتي

عبدالمنعم حسن
03-09-2007, 10:13 PM
الشاعران القديران / شراع ـ فايز ذياب .

تعجّبتُ كثيراً من أن يكون هذا الخلط منكم ، و اعذروني على هذا التعبير ، و أنتم غير معذورين في ما ذهبتم إليه ...

و أنا متأكدٌ بأنكم لم تمروا على التراث الشعري مروراً يليق بالأديب ، فلم تقفوا على أبي نواس الذي وردت له قصائد تنتهي بألف المقصور و لم تلتزم حرفا قبله ، و لم تقفوا على المتنبي في قصيدته ( ألا رب ماشية الخيزلى ) ..

ثم تعال قل لي يا فايز .. إذا كان هذا لا يجوز فكيف جوَّزه نقاد الشعر من لدن أبي نواس و المتنبي إلى عصرنا و سكتوا عنه بل ودرسوا ما جاء على هذا الشكل مع غيره و تعاملوا معه كأي شعرٍ إيجاباً و سلبا ..


راجعوا معلوماتكم الأدبية ، و تعاهدوها بالصقل و احذروا الوقوع مرّةً أخرى في مثل هذه الطامة ...

تحياتي ..

فايز ذياب
04-09-2007, 01:27 AM
قد صدقت والله ِ يا عبدالمنعم
و لست معذورا ً في خطئي و جهلي .

أعتذر لكم مع كامل الخجل منكم .

فايز

شيطان الشعر
04-09-2007, 01:36 AM
هناك قصيدة للراعي النميري وهو شاعر اموي عاصر جريرا والفرزدق وينتمي لعصر الاحتجاج يقول في بعض ابياتها :

عجبت من السارين و الريح قرة ---الى ضوء نار بين فردة فالرحا
الى ضوء نار يشتوي القدر ربها ---وقد يكرم الاضياف و القدر يشتوى
فلمل اتونا فاشتكينا اليهم---بكو وكلا الحيين مما به بكى
.
.
.
تحياتي

أحمد المنعي
04-09-2007, 12:32 PM
أنقاض وطن ..

لا أروع من معرفّك إلا هذه القصيدة ، أحب القصائد التي تمنحني الصورة الجميلة ، أو العاطفة الصادقة ، وهذه منها وبامتياز .


الشباب أعلاه ،،

أتصور أن التبعية العمياء مشكلة في كل شؤون الحياة وليس في الشعر فقط ، وأميل دائماً إلى اتباع العقل طالما أن رأيه واضح ومنطقي وجليّ ، وإنْ خالف قول أهل الأرض كلهم قديمهم وحديثهم ، ولذلك حدود وضوابط لا شك .

وما يقوله عقلي هنا :

هبوا أنا ما زلنا في عصرٍ لا يعرف الكتابة ويتناول الشعر مشافهة ، هل تستقيم فيه هذه القصيدة بقافيتها ؟
لماذا تكون الألف المقصورة قافية لا تحتاج لحرف قبلها وهي مجرد حرف مد مثله مثل الواو مثل الياء ، مثله في ناحية النطق والسماع يعني وليس في الكتابة أو الأصل.
العقلية المتجمدة أحياناً تهدم ولا تبني ، حتى أو أن المتنبي قد أصّل وكتب بها ، لماذا يصبح كلام المتنبي - الله يطوّل عمره ويحفظه - حجة فوق المنطق والعقل ؟ ( أشعر أن معين الكلدي سيدخل منافحاً الآن :p )
أظن أن فيروس ( الحصان المغمض العينين ) ما زال عصا في عجلة التطور في جوانب مختلفة من حياتنا ، ونحن الشباب ذوي الانطلاق البِكْر النظيف من يجب أن نغيّر مثل ذلك .

عذراً إذا جاء ردي بعيداً عن الشعر ، لكن الشِّعر هو الحياة .

محمد غطاشة
05-09-2007, 12:21 AM
الفضلاء في الأعلى..
تحاياً وسلاماتٌ لكل حيٍّ باسمه
بدايةً لست مختصاً في أيّ شيءٍ من علوم اللغة.. وليس لي أيّ علاقةٍ بها لا من قريبٍ ولا من بعيد
وقد يقول البعض.. ثم لم تفتي بغير علمٍ أذن..؟!
أقول أن لاحظوا أنني قلت في ردّيْ: "من المعروف" .. "برأيي"
وليس لديّ أي إثباتاتٍ أو دلائل لأنني جاهلٌ في هذا الحبر من العروض والقوافي
غير أنني عبّرت عن رأيي وأعبّر, حسب فهمي للشعر على أنّه يلتزم الجرسيّة والنغمة المتكررة
وأجد انتفاء هذه الصفة في هذا الشكل من القصائد حتى لو كان كاتبها المتنبي أطال الله عمره -على رأي المنعي f* -

حتى وإن خالفني العلم فأنا أحترم ذائقتي وقيثارة أذني
فالشعر حسب فهمي موسيقىً وجرس .. وهذا لا يعني غيابهما عن هذه القصيدة الضحيّة ولكنّ الإيقاع كان متردداً ..
ولا أعتقد أن أحداً يمكنه إنكار ذلك :)

دمتم للغة حرّاساً..

زادكم الله بسطةً في العلم والرزق
.

أنقاض وطن
05-09-2007, 05:18 PM
أساتذتي الكرام

أرى انكم تركتم نقد القصيدة ودخلت في حوار عن الالف المقصورة ،

فليكن
اسمحوا لي ان اطرح رأيي بها كقايفة
اولا فائدة القافية توفير جرس موسيقي وايقاع مميز يحكم القصيدة
انا أرى ان الالف المقصورة توفر هذا الجرس وذاك الايقاع
لذلك فبرأيي تصلح قافية ، وبما انكم كما تفضلتم وذكرتم امثلة لشعراء أمويين وعباسيين قفوا قصائدهم بالالف اللينة فهذا دليل داعم أيضا ،،،

وكما نعلم جميعا فالأدب والشعر خصوصاً قوانينه وأعرافه تختلف عن قوانين الرياضيات ، حيث أن تتطور مع مر العصور فرأينا الموشحات الرباعيات والخماسيات والخ ،، لذلك فتعدد الآراء في موضوع ما في الادب لا يدل على خطأ او جهل احد الأطراف ،، ولكنها آراء وأذواق ختلف من شخص لآخر

تحياتي

عبدالمنعم حسن
05-09-2007, 08:28 PM
الشاعر / أنقاض وطن ..

شكراً على قبولك العذر على هذه المشاكسة .. و كونها قامت على أنقاض نصِّك دليل على أن نصك جدير بالتأمل و إطالة الوقوف بمحرابه .. و بمثل هذه المشاكسات تربو سوق الأدب و تهتزُّ أفانين البيان ...

أليس كذلك يا شراع ؟!
أليس كذلك يا فايز ؟!


تنويهي ..

معين الكلدي
05-09-2007, 09:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الشاعر القدير

أنقاض وطن

جميلةٌ أحاسيسك المرهفة في هذه القصيدة الرومانسية


فاستملكت عبْرات عطرك لوعتي
حين انبعاث العطر في قطر الندى

تصوير بديع ورائع

إن الفؤاد إذ أطلت نسمة
من عند غصنك يستبى سبي الفدا

لا أدري ما قصدك ب ( سبي الفدا ) والفداء حسب علمي الضئيل مرادف للتضحية ..هلاّ أبنت لي ذلك ؟


وأستأذن منك أن أعلق ( برأيي الشخصي ) على ماصدر من شعرائنا الأفاضل بخصوص القافية وبعد أن وجدت اسمي متبرجاً بالزرقة وكأني الموكل بالدفاع عن المتنبي ( كما قال أبو الشباب :er: )

رأيي الشخصي أنه يجوز من باب الجواز لكن ليس بروعته وقيمته التامة والتي تتجلى إذا كان مسبوقاً بحرف ثابت ( من الناحية السماعية ) أما جمال القصيدة فهي تكمن فيما قبل القافية لا بالقافية نفسها وقصيدة المتنبي أعلاه ليست من روائع شعره بل هي قصيدة عارضة قالها بعد أن فارق كافوراً وكانت أبياتها تنصب في هجاء الأخشيدي بكلمات قاسية وجارحة وقد قال فيه


وشعرٌ مدحت به الكركدن
بين القريض وبين الحجى


فما كان ذلك مدحاً له
ولكنه كان هجو الورى


فيا أخي العزيز

المنعي

لا نحب من المتنبي إلا ما كان ذا قيمة أدبية سامية وإنّ له أبيات تصل في الغلو إلى الشرك بالله لو تعلم .. وهنا نتعوذ منه ومن أبليسه

لكن لا يزال هو حكيم الشعراء وشاعر الحكماء في نظري :j:


تحياتي لكم أجمع

أنقاض وطن
06-09-2007, 03:36 PM
اخ عبد المنعم

مشكور ولكم أسعدتني اطلالتك على القصيدة

اخ معين

شكر على المديح ولكم يسعدني مرورك
اما بخصوص الاستفسار
فانا قصدت أن تلك النسمات التي تأتي من جهة الزهرة أو الحبيبة تأسر الفؤاد وتستبيه فينقاد لها طوعا كأنه يفديها
أي أن سبيها له سبي رقيق خالي من العنف لدرجة انها تجعله اقرب للفداء


مشكورين على مروركم واطلالتكم

تحياتي

شيطان الشعر
07-09-2007, 01:40 AM
ما دامت القضية قضية ذائقة

فلماذا يحاول البعض ان يفرض ذوقه على الآخرين ؟