PDA

View Full Version : على شفا .......... حرف !!!



محمد فكري
04-09-2007, 03:35 PM
على شفا..........حرف!!!


بعدَ السلامِ..
وبعدَ مُفتتحِ التحيةِ..
والثناء



قبلَ الدموعِ وحينَها..
وقُبَيْلَ عاصفةِ البكاء



هذي إليكِ رسالتي..
خُطَّت..
وذاكَ البحرُ يشهَدُ..
والنجومُ..
وذي السماء



والليلُ يقرأ ما أخطًُّ..
وموجُ حبّيَ ثائِرٌ..
فيشُقُّ صخرَ الكبرياء



البحرُ في عَينَيَّ قطرةُ دمعةٍ..
والدمعُ في عيني..
بحارٌ..
ماؤها..
عجباً..
دِماء



والقلبُ فيَّ مسافِرٌ..
في نورِ طيفكِ..
لا يَرى..
إلاّكِ في تلكَ الحياةِ ولا يُرى..
كالشمسِ في عينِ المساء



ما زلتُ أبحثُ داخلي..
عنّي..
وعنكِ..
وعن معاني الحبِّ في..
قاموسِ قلبٍ..
هدّهُ طولُ الجلاء



مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء



رغمَ العِتابِ ورغمَ نزفي..
هزّني شوقٌ إليكِ..
وقالَ قلبي باسِماً..
لا تبتئِس..
جرحُ الحبيبةِ لي دواء



فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..
يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء



هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء



هوَ جاذبيّتُنا إلى السُّهدِ الجميلِ..
إلى ترانيمِ الأحبّةِ..
حولها شمسُ الشموعِ..
إذا أتى القلبَ الشتاء



هوَ جنّةُ اللقيا السعيدةِ..
بينَ نيرانِ الفراقِ..
ومستحيلاتِ اللقاءِ..
وإن تمنّينا البقاء



هوَ ألفُ وجهٍ..
تارةً يبكي..
وأخرى خائِفاً..
وتراهُ أخرى هائِماً..
هوَ ألفُ وجهٍ حائرٍ..
أو..
وجهُ ألفٍ في ملامحِهم شقاء



وهوَ التساؤلُ أن..
لماذا هذهِ دونَ النساء؟؟



وهوَ السكوتُ عنِ الإجابةِ..
والسؤالُ بأن أجيبي..
أنقِذيني..
واقتلي فيَّ العناء



فعلى شفا حرفٍ أعيشُ فكيفَ إذ..
هُدِمَت على شفتيكِ بالصمتِ الحروفُ..
إذِ ابتعَدتِ تلوّحينَ..
إلى القاء


فـ إلى اللقاء



29/8/2007

عناد القيصر
04-09-2007, 04:11 PM
أستاذ محمد فكري
ما أجملك ,
ما زالت العاصفة تثوي في رأسي .
أسمحلي بنسخة لأقضي بها مسائي , وسأعود بأذن الله

السنيورة
04-09-2007, 04:21 PM
جميلةٌ يامحمد وراقية جداً


فعلى شفا حرفٍ أعيشُ فكيفَ إذ..


هُدِمَت على شفتيكِ بالصمتِ الحروفُ..

إذِ ابتعَدتِ تلوّحينَ..

إلى القاء


سأعود هنا للإستمتاع


أسعدك الله أخي

أحمد العراكزة
04-09-2007, 04:58 PM
يا محمد ... أنت تعرف مدى حبّي لشعرك ..
قصيدة قرأتها مرات كثيرة إعجابا بوقعها المحبب يا صاحبي
شكرا لأنّك أمتعتنا بها

محمد فكري
04-09-2007, 06:00 PM
أستاذ محمد فكري
ما أجملك ,
ما زالت العاصفة تثوي في رأسي .
أسمحلي بنسخة لأقضي بها مسائي , وسأعود بأذن الله

أستاذ...عناد القيصر..


شرفٌ لي مرورُكَ السبّاقُ إلى هنا..

لكَ ما تريدُ منها..

وأنتظِرُ عودَتَك..

دمتَ بكلِّ خير

:)

علي فريد
04-09-2007, 06:04 PM
مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء
[
رائع يا عزيزي ... رائع

عبدالله بيلا
04-09-2007, 08:23 PM
الشاعر / محمد فكري ..

هكذا تتنافسُ القصائدُ في ميدان الحبِّ .. والجمال ..

وقصيدتك مبدعةٌ في الحب ..

لك تحياتي .

tuota
04-09-2007, 10:17 PM
والقلبُ فيَّ مسافِرٌ..
في نورِ طيفكِ..
لا يَرى..
إلاّكِ في تلكَ الحياةِ ولا يُرى..
كالشمسِ في عينِ المساء



ما زلتُ أبحثُ داخلي..
عنّي..
وعنكِ..
وعن معاني الحبِّ في..
قاموسِ قلبٍ..
هدّهُ طولُ الجلاء


[
رغمَ العِتابِ ورغمَ نزفي..
هزّني شوقٌ إليكِ..
وقالَ قلبي باسِماً..
لا تبتئِس..
جرحُ الحبيبةِ لي دواء



فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..
يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء



هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء



هوَ جاذبيّتُنا إلى السُّهدِ الجميلِ..
إلى ترانيمِ الأحبّةِ..
حولها شمسُ الشموعِ..
إذا أتى القلبَ الشتاء



هوَ جنّةُ اللقيا السعيدةِ..
بينَ نيرانِ الفراقِ..
ومستحيلاتِ اللقاءِ..
وإن تمنّينا البقاء



هوَ ألفُ وجهٍ..
تارةً يبكي..
وأخرى خائِفاً..
وتراهُ أخرى هائِماً..
هوَ ألفُ وجهٍ حائرٍ..
أو..
وجهُ ألفٍ في ملامحِهم شقاء



وهوَ التساؤلُ أن..
لماذا هذهِ دونَ النساء؟؟



وهوَ السكوتُ عنِ الإجابةِ..
والسؤالُ بأن أجيبي..
أنقِذيني..
واقتلي فيَّ العناء

:i: لا أملك سوي أن أقول ، نظمت فأحسنت ،
راااااااااااائعة
]

محمد فكري
05-09-2007, 02:06 AM
جميلةٌ يامحمد وراقية جداً



سأعود هنا للإستمتاع


أسعدك الله أخي


شكراً لكِ على المرورِ من هنا..

السنيوره..

دمتِ بكلِّ خير..

:)

سلطان السبهان
05-09-2007, 12:23 PM
سلسة سلسالة بديعة
وما شاء الله يا شاعرنا محمد فكري
لتك نابضة بالحياة رغم سهولتها وانسيابها
لا فض فوك

محمد فكري
05-09-2007, 10:13 PM
يا محمد ... أنت تعرف مدى حبّي لشعرك ..
قصيدة قرأتها مرات كثيرة إعجابا بوقعها المحبب يا صاحبي
شكرا لأنّك أمتعتنا بها



بل الشكر لمرورِكَ أيها الصديق..العركزيّ..

فهوَ شرفٌ لي..

ووالله إني أحبك وشعرَكَ..أضعافَ حبِّكَ لي..ولشِعري..

دمتَ بكل خير

فايز ذياب
05-09-2007, 10:51 PM
حرف صادق يا محمد

هنا الحروف تتراقص على إيقاع هذه التفعيلة البديعة

و أحسنت إذ قيّدتها بقافية لينة .


تقبل مروري

فايز

معين الكلدي
05-09-2007, 11:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الشاعر المبدع

محمد فكري

عذبةٌ رقراقةٌ كلماتك الشاعرية تلك

وفلسفةٌ تطوع العقول في منطق الحب وتتوج القلب



فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..
يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء





هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء



لافض فوك أيه الشاعر الممتع

دم سلسبيل القلوب

محمد فكري
06-09-2007, 10:43 PM
مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء
[
رائع يا عزيزي ... رائع



أستاذ/على فريد..

أنت الأروعُ دائِماً..

فما زالت الـ عواصِفُ في ذهني..

:)

دمتَ بكلِّ خير

شيطان الشعر
07-09-2007, 01:36 AM
المبدع محمد فكري

منذ قرات العاصفة عرفت ان حرفك مميز

سلمت يمينك

محمد فكري
08-09-2007, 04:35 AM
الشاعر / محمد فكري ..


هكذا تتنافسُ القصائدُ في ميدان الحبِّ .. والجمال ..


وقصيدتك مبدعةٌ في الحب ..


لك تحياتي .


أستاذنا الشاعر/عبدالله بيلا..

أن تعجبكَ قصيدتي...

شرفٌ عظيمٌ لي..

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
08-09-2007, 05:02 PM
والقلبُ فيَّ مسافِرٌ..
في نورِ طيفكِ..
لا يَرى..
إلاّكِ في تلكَ الحياةِ ولا يُرى..
كالشمسِ في عينِ المساء



ما زلتُ أبحثُ داخلي..
عنّي..
وعنكِ..
وعن معاني الحبِّ في..
قاموسِ قلبٍ..
هدّهُ طولُ الجلاء


[
رغمَ العِتابِ ورغمَ نزفي..
هزّني شوقٌ إليكِ..
وقالَ قلبي باسِماً..
لا تبتئِس..
جرحُ الحبيبةِ لي دواء



فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..
يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء



هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء



هوَ جاذبيّتُنا إلى السُّهدِ الجميلِ..
إلى ترانيمِ الأحبّةِ..
حولها شمسُ الشموعِ..
إذا أتى القلبَ الشتاء



هوَ جنّةُ اللقيا السعيدةِ..
بينَ نيرانِ الفراقِ..
ومستحيلاتِ اللقاءِ..
وإن تمنّينا البقاء



هوَ ألفُ وجهٍ..
تارةً يبكي..
وأخرى خائِفاً..
وتراهُ أخرى هائِماً..
هوَ ألفُ وجهٍ حائرٍ..
أو..
وجهُ ألفٍ في ملامحِهم شقاء



وهوَ التساؤلُ أن..
لماذا هذهِ دونَ النساء؟؟



وهوَ السكوتُ عنِ الإجابةِ..
والسؤالُ بأن أجيبي..
أنقِذيني..
واقتلي فيَّ العناء

:i: لا أملك سوي أن أقول ، نظمت فأحسنت ،
راااااااااااائعة
]


كل الشكر لمرورك من هنا...

دمتِ بكلِّ خير

عمر بن رشيد
08-09-2007, 05:38 PM
محمد فكري ,,

رائعة حقا , وجميلٌ الاستهلال ..
والختام أيضا ..

تحتاج مني لقراءة ثانية ,

تحياتي

محمد فكري
09-09-2007, 03:48 AM
سلسة سلسالة بديعة
وما شاء الله يا شاعرنا محمد فكري
لغتك نابضة بالحياة رغم سهولتها وانسيابها
لا فض فوك


أستاذنا..وشاعِرُنا...سلطان

مروركَ من هنا وإعجابُكَ بما كتَبْت..

زادني شرفاً..

فلا تحرمني إطلالتك..

دمتَ بكلِّ خير

**بسنت**
09-09-2007, 04:35 AM
عذبة رقيقة ..
.
.
سلمت وسلِم المداد..

m.a.jed
09-09-2007, 05:17 AM
هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء

إعجابي الشديد ذا بعض حضوره

m.a.jed

رائد33
09-09-2007, 12:58 PM
الشاعر الرائع محمد فكري
حرفك رائع أيها المبدع
دمت هكذا
بكلّ ودّ
رائد

عناد القيصر
09-09-2007, 01:44 PM
العزيز محمد فكري
أنا مجرد طالب صغير في صفوفوكم الأدبية وفي مدرستكم والجميع يلعم هذا :)

وقد وقفت أمام هذه القصيدة كثيراً كما وقفت مع العاصفة من قبل
محمد _ لك طريقتك الخاصة في التعبير ولك أسلوبك المميز , وهناك لمسات رقيقة في تعابيرك .
سأضل أتابع قلمك يا محمد .
وأعذرني على التأخر في الرد
_______________________
تقديري الكبير
أخوك

بريق المعاني
09-09-2007, 10:39 PM
عزيزي :محمد فكري

أنا الآن خارج نطاق التغطيه فقدأخذتني إلى حيث لاأدري

عواطف جياشه وتصوير بارع ومعاني من الأعماق

دام بريقك ساطعاً

نيلوفرة
09-09-2007, 10:48 PM
بوح رقراق..

ومنطق راق..

أمتعت ...

محمد فكري
10-09-2007, 04:21 PM
حرف صادق يا محمد


هنا الحروف تتراقص على إيقاع هذه التفعيلة البديعة


و أحسنت إذ قيّدتها بقافية لينة .



تقبل مروري


فايز




أستاذنا/فايز...

كل الشكر لمرورِكَ من هنا...

دمتَ بكلِّ خير

وبكم..أشعر!
10-09-2007, 07:29 PM
[CENTER]على شفا ...حرف!
حيثُ الدموع الممزوجة بالإباء!
وحيث الإباء المقرون بالوفاء!
شكراً لكِ من قصيدةٍ...!

وَبِكُمْ أَشْعُر!

Firas
11-09-2007, 10:20 AM
استاذنا و شاعرنا محمد فكري
بهذه الرائعة مهما قلت قليل . أيقاع وإنسيابية و جمال فوق الجمال
مبدع بكل معنى الكلمة
لك الود
والسلام خير ختام.

محمد فكري
11-09-2007, 10:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الشاعر المبدع


محمد فكري


عذبةٌ رقراقةٌ كلماتك الشاعرية تلك


وفلسفةٌ تطوع العقول في منطق الحب وتتوج القلب



فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..

يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء




هوَ قطرةٌ كالشهدِ..

في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء



لافض فوك أيه الشاعر الممتع


دم سلسبيل القلوب



وعليكَ السلامُ ورحمةُ اللهِ وبركاته..

أستاذ/معين الكلدي..

سَعِدْتُ إذا أسْعَدَتكَ القصيده...

كن بالجوارِ دائِماً..

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
12-09-2007, 06:56 AM
المبدع محمد فكري

منذ قرات العاصفة عرفت ان حرفك مميز

سلمت يمينك



شرفٌ لي مرورُكَ من هنا..
فكيفَ بتذكُّرِكَ بعضَ ما كتبتْ..

كن بالجوارِ دائِماً..

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
13-09-2007, 03:22 AM
محمد فكري ,,

رائعة حقا , وجميلٌ الاستهلال ..
والختام أيضا ..

تحتاج مني لقراءة ثانية ,

تحياتي


أتشرّفُ بقراءتِكَ الثانيه..
والأولى..:)

وأنتظِرُ التعقيب..

دمتَ بكلِّ خير

::NORI::
13-09-2007, 09:13 PM
وهوَ التساؤلُ أن..
لماذا هذهِ دونَ النساء؟؟

رائعة يا شاعرنا الخطير : )

جد رائعة

:)

محمد فكري
14-09-2007, 02:35 AM
عذبة رقيقة ..
.
.
سلمت وسلِم المداد..


وسلّمكِ اللهُ من كلِّ سوء..

أختاه..

دمتِ بكلِّ خير

:62d:

محمد فكري
15-09-2007, 06:17 PM
هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء

إعجابي الشديد ذا بعض حضوره

m.a.jed



كل الشكر لك...

دمتَ بكلِّ خير

محمد غطاشة
15-09-2007, 06:37 PM
كان لي معها وقفةٌ مطوّلةٌ ..
وإنها لمن العذب السائغ الذي لا يُبطل الصيام في نهار رمضان

كل يومٍ وأنت بخيرٍ يا محمد

زادك الله بسطةً في العلم والرزق
.

فيصل الجبعاء
16-09-2007, 06:22 PM
ما شاء الله يا محمد

أنت مبدع رغماً عن الإبداع

لك كلّ المودة

محمد فكري
18-09-2007, 03:19 PM
الشاعر الرائع محمد فكري
حرفك رائع أيها المبدع
دمت هكذا
بكلّ ودّ
رائد


الشاعر/رائد..

مازالت (أنواء حتى مطلع الفجر) في مخيلتي..
لا أنسى منها...."فبينَ دفاتِرِ العشاقِ أينَ أنا..؟ ومن أنتِ...؟"

شكراً لكَ على الحضور

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
19-09-2007, 06:37 PM
العزيز محمد فكري
أنا مجرد طالب صغير في صفوفوكم الأدبية وفي مدرستكم والجميع يلعم هذا :)

وقد وقفت أمام هذه القصيدة كثيراً كما وقفت مع العاصفة من قبل
محمد _ لك طريقتك الخاصة في التعبير ولك أسلوبك المميز , وهناك لمسات رقيقة في تعابيرك .
سأضل أتابع قلمك يا محمد .
وأعذرني على التأخر في الرد
_______________________
تقديري الكبير
أخوك



أخجلتني بردكَ والله...

وشرفتَني به..

سأنتظِرُ متابعتَكَ دائِماً..

العزيز/عناد القيصر...

دمتَ بكلِّ خير

m.a.jed
20-09-2007, 06:16 AM
تمتلك حساً دقيقاً
أظنه يعينك على الإرتقاء بشكل أكثر من سواك
سرني أن قرأت لك حقاً
أتمنى أن أجدك دائما لذا عدتُ إلى هنا مرة أخرى

m.a.jed

محمد فكري
21-09-2007, 12:44 PM
عزيزي :محمد فكري

أنا الآن خارج نطاق التغطيه فقدأخذتني إلى حيث لاأدري

عواطف جياشه وتصوير بارع ومعاني من الأعماق

دام بريقك ساطعاً


ودمتَ بكلِّ خيرٍ أيها البريق...اللامع..

:)

الغيمة
22-09-2007, 03:33 AM
لا يعرف السرائر إلا الله سبحانه وتعالى..
غير أن الأفعال والكلمات شواهد على ما في القلوب..
أستطيع أن أقول بأنك كتبت هذه القصيدة في لحظة صدق..وألم..
إنها قصيدة صادقة من القلب..تحكي عن اضطراب كاضطراب الموج قبيل الغروب..
عذبة هي قصيدتك من ألفها إلى ياءها..
حفظك الله..و جمعك بمن تحب فيما يحب..

محمد فكري
22-09-2007, 07:42 PM
بوح رقراق..


ومنطق راق..


أمتعت ...



:)
وسعِدنا بمرورِكِ واستمتاعِك..

دمتِ بكلِّ خير

محمد فكري
23-09-2007, 06:59 AM
[center]على شفا ...حرف!
حيثُ الدموع الممزوجة بالإباء!
وحيث الإباء المقرون بالوفاء!
شكراً لكِ من قصيدةٍ...!

وَبِكُمْ أَشْعُر!



وشكراً لك من متابع...

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
23-09-2007, 07:15 PM
استاذنا و شاعرنا محمد فكري
بهذه الرائعة مهما قلت قليل . أيقاع وإنسيابية و جمال فوق الجمال
مبدع بكل معنى الكلمة
لك الود
والسلام خير ختام.


أخي/فراس...

ألبَستَني ثوباً...من المدحِ فضفاضاً جداً عليّ...

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
24-09-2007, 05:32 PM
رائعة يا شاعرنا الخطير : )

جد رائعة

:)


إزدانَت وازدادت روعةً بمرورك..

:62d:

دمت بكلِّ خير

محمد فكري
25-09-2007, 05:08 PM
كان لي معها وقفةٌ مطوّلةٌ ..
وإنها لمن العذب السائغ الذي لا يُبطل الصيام في نهار رمضان


كل يومٍ وأنت بخيرٍ يا محمد

زادك الله بسطةً في العلم والرزق

.



وأنت بالخيرِ واليمنِ والبركات..

أخي..شراع..

حفظكَ الله

محمد فكري
26-09-2007, 07:31 PM
ما شاء الله يا محمد

أنت مبدع رغماً عن الإبداع

لك كلّ المودة


ولكَ كل الشكرِ على شرفِ المرورِ من هنا...

أستاذ/فيصل الجبعاء..

دمتَ بكلِّ خير

عبدالله سالم العطاس
26-09-2007, 08:53 PM
رائعة رائعة أيها الجميل

تقديري،،

هاني درويش
26-09-2007, 09:20 PM
على شفا..........حرف!!!


بعدَ السلامِ..
وبعدَ مُفتتحِ التحيةِ..
والثناء



قبلَ الدموعِ وحينَها..
وقُبَيْلَ عاصفةِ البكاء



هذي إليكِ رسالتي..
خُطَّت..
وذاكَ البحرُ يشهَدُ..
والنجومُ..
وذي السماء



والليلُ يقرأ ما أخطًُّ..
وموجُ حبّيَ ثائِرٌ..
فيشُقُّ صخرَ الكبرياء



البحرُ في عَينَيَّ قطرةُ دمعةٍ..
والدمعُ في عيني..
بحارٌ..
ماؤها..
عجباً..
دِماء



والقلبُ فيَّ مسافِرٌ..
في نورِ طيفكِ..
لا يَرى..
إلاّكِ في تلكَ الحياةِ ولا يُرى..
كالشمسِ في عينِ المساء



ما زلتُ أبحثُ داخلي..
عنّي..
وعنكِ..
وعن معاني الحبِّ في..
قاموسِ قلبٍ..
هدّهُ طولُ الجلاء



مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء



رغمَ العِتابِ ورغمَ نزفي..
هزّني شوقٌ إليكِ..
وقالَ قلبي باسِماً..
لا تبتئِس..
جرحُ الحبيبةِ لي دواء



فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..
يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء



هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء



هوَ جاذبيّتُنا إلى السُّهدِ الجميلِ..
إلى ترانيمِ الأحبّةِ..
حولها شمسُ الشموعِ..
إذا أتى القلبَ الشتاء



هوَ جنّةُ اللقيا السعيدةِ..
بينَ نيرانِ الفراقِ..
ومستحيلاتِ اللقاءِ..
وإن تمنّينا البقاء



هوَ ألفُ وجهٍ..
تارةً يبكي..
وأخرى خائِفاً..
وتراهُ أخرى هائِماً..
هوَ ألفُ وجهٍ حائرٍ..
أو..
وجهُ ألفٍ في ملامحِهم شقاء



وهوَ التساؤلُ أن..
لماذا هذهِ دونَ النساء؟؟



وهوَ السكوتُ عنِ الإجابةِ..
والسؤالُ بأن أجيبي..
أنقِذيني..
واقتلي فيَّ العناء



فعلى شفا حرفٍ أعيشُ فكيفَ إذ..
هُدِمَت على شفتيكِ بالصمتِ الحروفُ..
إذِ ابتعَدتِ تلوّحينَ..
إلى القاء


فـ إلى اللقاء



29/8/2007


محمد فكري

محمد فكري

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بالكثير من الاعجاب والفرح والبهجة تتبعت كل صياغة ابداعية ها هنا

وطربت حدَّ الآه

راق ومتين ومبدع

شكرا من القلب لما ادخلته الى نفسي من سرور

مودتي واحترامي

ووقفة باسعداد للتحية

هاني

محمد فكري
27-09-2007, 04:16 AM
تمتلك حساً دقيقاً
أظنه يعينك على الإرتقاء بشكل أكثر من سواك
سرني أن قرأت لك حقاً
أتمنى أن أجدك دائما لذا عدتُ إلى هنا مرة أخرى

m.a.jed


وعودَتُك شرفٌ وفخرٌ لي..

كن بالجوارِ دائِماً..

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
27-09-2007, 04:17 AM
تمتلك حساً دقيقاً
أظنه يعينك على الإرتقاء بشكل أكثر من سواك
سرني أن قرأت لك حقاً
أتمنى أن أجدك دائما لذا عدتُ إلى هنا مرة أخرى

m.a.jed


وعودَتُك شرفٌ وفخرٌ لي..


كن بالجوارِ دائِماً..


دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
27-09-2007, 08:36 PM
لا يعرف السرائر إلا الله سبحانه وتعالى..
غير أن الأفعال والكلمات شواهد على ما في القلوب..
أستطيع أن أقول بأنك كتبت هذه القصيدة في لحظة صدق..وألم..
إنها قصيدة صادقة من القلب..تحكي عن اضطراب كاضطراب الموج قبيل الغروب..
عذبة هي قصيدتك من ألفها إلى ياءها..
حفظك الله..و جمعك بمن تحب فيما يحب..



الغيمه..
صدقتِ...في تخمينِك..
:)
نعم...
كتبتُها في لحظةِ صدقٍ...وألم..

أتمنّى أن تكون قصيدتي أعجبتكِ حقاً..
وتقبّل الله الدعاء..

دمتِ بكلِّ خير

نهر الشوق
27-09-2007, 08:48 PM
سرني قدومي هنا
والغناء على انغام رائعتك

تقبل فائق اعجابي بما كتبت

نهر الشوق

عام بعد عام
27-09-2007, 10:09 PM
البحرُ في عَينَيَّ قطرةُ دمعةٍ..
والدمعُ في عيني..
بحارٌ..
ماؤها..
عجباً..
دِماء
عجيب اي والله
سلمت ودمت

محمد فكري
28-09-2007, 03:05 AM
رائعة رائعة أيها الجميل

تقديري،،


:)
وشكري وامتناني وتقديري أيضاً لمرورِكَ من هنا..

دمتَ بكلِّ خير

فتاة الأمنيات
28-09-2007, 04:08 AM
جميل معنى الحب لديك .. لقد تأثرت بالفعل .. أراك تدمج رواية الحب في خداع الحب .. جمرة الشوق في بحر الحب .. مداك فيه ..
دمت بخير ..
فتاة الأمنيات ***

جمارك KSA
28-09-2007, 04:09 AM
إني أراك على شفا حرف الحقيقة محترف

محمد فكري
28-09-2007, 06:48 PM
محمد فكري




محمد فكري




عليكم السلام ورحمة الله وبركاته




عليكم السلام ورحمة الله وبركاته




بالكثير من الاعجاب والفرح والبهجة تتبعت كل صياغة ابداعية ها هنا




وطربت حدَّ الآه




راق ومتين ومبدع




شكرا من القلب لما ادخلته الى نفسي من سرور




مودتي واحترامي




ووقفة باسعداد للتحية




هاني






أستاذ/هاني درويش..

أشكرُكَ من أعماقي...

فنورُكَ أضاءَ حروفي..

وأسعدني كثيراً..

دمتَ بكلِّ خير

مينرفا
29-09-2007, 01:15 AM
لله درك يا محمد

هذة حروف تتراقص

على انامل شاعر يجيد العزف على اوتار الابداع

دمت متالقا

باقة ورد من نهى

محمد فكري
29-09-2007, 06:50 PM
سرني قدومي هنا
والغناء على انغام رائعتك


تقبل فائق اعجابي بما كتبت


نهر الشوق



نهر الشوق..

لا أعتقدُ أنّ سرورَكِ بقدومكِ إلى هنا..أكثر...من سروري به :biggrin5:

دمتِ نهراً للشوقِ والخير..

ودمت بكلِّ خير

طائر الآفاق
29-09-2007, 08:27 PM
مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء



ماذا اقول امامك رائعتك عزيزي ...
و الله تحتار الكلمات ... لكن حيرتها تنتهي أمام ( سلمت يداك )

محمد فكري
30-09-2007, 02:17 AM
البحرُ في عَينَيَّ قطرةُ دمعةٍ..
والدمعُ في عيني..
بحارٌ..
ماؤها..
عجباً..
دِماء
عجيب اي والله
سلمت ودمت


وسلّمك الله من كلِّ سوء..

دمت بكلِّ خير

محمد فكري
30-09-2007, 05:55 PM
جميل معنى الحب لديك .. لقد تأثرت بالفعل .. أراك تدمج رواية الحب في خداع الحب .. جمرة الشوق في بحر الحب .. مداك فيه ..
دمت بخير ..
فتاة الأمنيات ***


فتاة الأمنيات..

رؤيتُكِ للنصِّ جميله..

ونورُكِ أضاء المكان..

فـ دمتِ بكلِّ خير

محمد فكري
02-10-2007, 12:27 AM
إني أراك على شفا حرف الحقيقة محترف


:62d:

شكراً لكَ..فهذا من كرمِ أخلاقك..وليسَ من إجتهادي في تلك..

دمتَ بكلِّ خير

سامي البكر
02-10-2007, 12:46 AM
المبدع الرائع
علي فكري
من أروع ما قرأت أفياء
مدخل أخاذ
ولغة شعرية عذبة
وفكرة جميلة
نص متميز
لك التقدير

محمد فكري
02-10-2007, 04:26 PM
لله درك يا محمد

هذة حروف تتراقص

على انامل شاعر يجيد العزف على اوتار الابداع

دمت متالقا

باقة ورد من نهى


ودمتِ بكلِّ خيرٍ وموده..

مينرفا...

مرورُكِ أضاءَ المكانَ ...فكوني بيننا ثانيةً..

:62d:

محمد فكري
03-10-2007, 06:32 PM
مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء



ماذا اقول امامك رائعتك عزيزي ...
و الله تحتار الكلمات ... لكن حيرتها تنتهي أمام ( سلمت يداك )


وسلّمكَ اللهُ من كل سوء
:62d:
دمتَ محلقاً في سماء الحب والخير

محمد فكري
05-10-2007, 02:47 AM
المبدع الرائع
علي فكري
من أروع ما قرأت أفياء
مدخل أخاذ
ولغة شعرية عذبة
وفكرة جميلة
نص متميز
لك التقدير



الأخ/سامي البكر...

شرفٌ لي.أن تنالَ قصيدتي إعجابكم...

ولكنّي أظنّه..

محمد فكري..:)

دمتَ بكلِّ خير...

جوهرى
06-10-2007, 12:41 AM
سلمت وسلم لك قلمك

تحياتى

جوهرى

محمد فكري
07-10-2007, 06:18 AM
سلمت وسلم لك قلمك

تحياتى

جوهرى


أخي/جوهري....
سلّمكَ الله من كل سوءٍ وشرّ....
ولكَ مثلُ تحيّتِكَ وأكثر...
دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
01-11-2007, 09:05 PM
سلامُ اللهِ على الجميع..
مَن مرّ مِن هنا سابقاً .... ومَن سيمرّ ....ومَن لم/لن يمرّ..
.....................................
إخواني في أفياء....
هذه قصيدة...( على شفا .......... حرف !!! ) بعد التعديل فيها بزيادةِ مقاطِعٍ توضِّحُ مضمونَ الرسالةِ التي كانَ من المُفتَرَضِ أن تكونَ مُركّزَةً في البدايةِ ....
إذ قيل..
.................
هذي إليكِ رسالتي خُطَّتْ..
وذاكَ البحرُ يشهدُ..
والنجومُ وذي السماء
.................
وأتى هذا التعديلُ بعدَ نقدٍ وتحليلٍ من أساتِذةٍ ودارسينَ أكاديميِّينَ أحترِمُ آرائَهم...
.................
أتمنّى أن تزدادَ القصيدةُ ألقاً بآرائِكُم..وتوجيهاتِكُم..
................
دمتم بكلِّ خير

محمد فكري
01-11-2007, 09:21 PM
على شَفَا .......... حَرْف !!!


بعدَ السلامِ..
وقبلَ مُفتتحِ التحيةِ..
والثناء


قبلَ الدموعِ وحينَها..
وقُبَيْلَ عاصفةِ البكاء


هذي إليكِ رسالتي..
خُطَّت..
وذاكَ البحرُ يشهَدُ..
والنجومُ وذي السماء


والليلُ يقرأ ما أخطًُّ..
وموجُ حبّيَ ثائِرٌ..
فيشُقُّ صخرَ الكبرياء


يامن على أعتابِها..
نُثِرَتْ حروفُ حِكايَتي..
فنُثِرْتُ –حزناً- مثلَها..
لا تجمعيني واجمعيها..
واقرأي فيها النداء


فلرُبَّما حرفٌ..
يُثيرُ مشاعِراً..
ويُدِرُّ دَمعاً..
أو يُزَلزِلُ عالَماً..
ويُعِزُّ قلباً..
-رافِعاً فيهِ اللواء-


بل فابحثي..
ماذا وراءَ الحرفِ..
من صدقٍ ومن نَصَبٍ..
يحِقُّ له الرِثاء


يا من رأيتُ فؤادَها..
يهفو إليَّ مُسالِماً..
فيُعيدُه شكٌّ وخَوْفٌ..
مُسرِعاً نحوَ الوراء


لا..
لا تخافي واهدأي..
ولتُخبِريهِ بعفَّتي..
ورجولتي..
ودعيهِ يفعلُ ما يشاء


نحنُ الذينَ إذا التَقَيْنا..
ها هُنا..
أو ها هُنالِكَ –صُدفةً-..
سكنَ اللسانُ..
وطأطَأتْ تلكَ العيونُ..
لأنه ذا برزَخٌ..
بيني وبينَكِ من حياء


لِمَ تحسَبينَ الصمتَ عِندي..
هادِئاً أو هيِّناً.
والبردُ في صمتِ العيونِ..
أحرُّ من نارِ البكاء


أم تحسَبينَ الدمعَ..
حينَ غيابِنا ضعفاً..
وفيهِ أرى الشفاء


فالبحرُ في عَينَيَّ قطرةُ دمعةٍ..
والدمعُ في عيني بحارٌ..
ماؤها عجباً دِماء


والقلبُ فيَّ مسافِرٌ..
في نورِ طيفكِ..
لا يَرى..إلاّكِ في تلكَ الحياةِ ولا يُرى..
كالشمسِ في عينِ المساء


ما زلتُ أبحثُ داخلي..
عنّي..وعنكِ..
وعن معاني الحبِّ في..
قاموسِ قلبٍ..
هدّهُ طولُ (الجلاء)


مازلتُ كالأوراقِ..
في ذاكَ الخريفِ الهشِّ..
إن لملَمتُ بعضي..
مزّقتني الريحُ في وسطِ الخلاء


رغمَ الجروحِ ورغمَ بؤسي..
هزّني شوقٌ إليكِ..
وقالَ قلبي باسِماً..
لا تبتئِس..
جرحُ الحبيبةِ لي دواء


فالحبُّ أعجبُ من عجائبِ أرضِنا..
يبدو سراباً خادِعاً..
لكنّهُ في الأصلِ ماء


هوَ قطرةٌ كالشهدِ..
في قاعِ البِحارِ..
ستشرَبُ المِلحَ الكثيرَ لأجلِها..
وإذا تذوّقها الفؤادُ..
أُحيلَ ماءُ البحرِ شهداً..
طعمُه حاءٌ وباء


هوَ جاذبيّتُنا إلى السُّهدِ الجميلِ..
إلى ترانيمِ الأحبّةِ..
حولها شمسُ الشموعِ..
إذا أتى القلبَ الشتاء


هوَ جنّةُ اللقيا السعيدةِ..
بينَ نيرانِ الفراقِ..
ومستحيلاتِ اللقاءِ..
وإن تمنّينا البقاء


هوَ ألفُ وجهٍ..
تارةً يبكي وأخرى خائِفاً..
وتراهُ أخرى هائِماً..
هوَ ألفُ وجهٍ حائرٍ..
أو..
وجهُ ألفٍ في ملامحِهم شقاء


وهوَ التساؤلُ أن..
لماذا هذهِ دونَ النساء؟؟


وهوَ السكوتُ عنِ الإجابةِ..
والسؤالُ بأن أجيبي..
أنقِذيني..
واقتلي فيَّ العناء


فعلى شفا حرفٍ..
أعيشُ فكيفَ إذ..
هُدِمَت على شفتيكِ.. بالصمتِ الحروفُ..
إذِ ابتعَدتِ تلوّحينَ..
إلى اللقاء


فـ إلى اللقاء

ساخر بلا حدود
01-11-2007, 09:44 PM
..

حبيبي أنت

سأعود

,,

عمرو صبحي
02-11-2007, 08:34 PM
حقاً إنها رائعة الجمال !
دُمت بخير .

عبدالجليل عليان
04-11-2007, 04:42 PM
قصيدة طيبة يمكن أن نطيل في وصف جمالها معنى ومبنى
أرجو أن يتاح لي الوقت الملائم لمحاورتها مرة أخرى ، والاستمتاع بها والتقريض عليها
شكرا لجمالك يا جميل

دمعة إحساس
04-11-2007, 08:32 PM
هنا نقشٌ من ذهب

إستنشقنا عبيراً فواحاً من بين كلماتك

يداعب أوتار قلوبنا

وأدمنا على سحره

أشكرك اخي محمد

غاردينيا...
04-11-2007, 11:18 PM
ما أجمل الإبداع !

المستجير 2002
06-11-2007, 11:04 PM
سلام الله عليك محمد
تهادى الإيقاع بهدوء , ثم بدأ بالتسارع , وكأننا أمام سيمفونية ملحمية , بداية تنشد الانكسار في المشاعر وربما في أشياء لا يتسع لتفسيرها إلا قلب من خاض غمارها , لتعود وتنتقل إلى التسارع شيئاً فشيئاً وكأنها تتحدث عن حدث درامي , يخبر عن أمر جلل
جميلة بقدر جمال نبضك أيها الشاعر
شكراً لقبك الموسيقي

محمد فكري
08-11-2007, 02:52 PM
..

حبيبي أنت

سأعود

,,



ٍأستاذي...

الجميل بــــــــــــــلا حدود..

.....................

تشرّفتُ بمرورِكَ وفي انتِظارِ عودَتِك..

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
09-11-2007, 05:54 PM
حقاً إنها رائعة الجمال !
دُمت بخير .


ِشكراً لمرورِكَ أخي..

أتمنّى أن أكونَ عندَ حُسنِ الظنِّ دائِماً..

دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
11-11-2007, 08:08 PM
قصيدة طيبة يمكن أن نطيل في وصف جمالها معنى ومبنى
أرجو أن يتاح لي الوقت الملائم لمحاورتها مرة أخرى ، والاستمتاع بها والتقريض عليها
شكرا لجمالك يا جميل


الأستاذ/عبدالجليل عليان..
مرورُكَ من هنا زادني سعادةً وشرفاً..
وأنا في انتظارِ عودتِكَ لمحاورةِ القصيدةِ إذ يُسعدُني كثيراً وجودُك..
.................
دمتَ بكلِّ خير

محمد فكري
13-11-2007, 05:51 PM
هنا نقشٌ من ذهب

إستنشقنا عبيراً فواحاً من بين كلماتك

يداعب أوتار قلوبنا

وأدمنا على سحره

أشكرك اخي محمد


دمعة الإحساس..
............
إن كانت جميلةً كُلَيْماتي..
فلقدِ ازدادَ جمالُها بعدَ مرورِك..
............
دمتِ بكلِّ خير

محمد فكري
16-11-2007, 08:18 AM
ما أجمل الإبداع !


وما أجمل مرورك...
................
دمت بكلّ خير

محمد فكري
18-11-2007, 08:05 PM
سلام الله عليك محمد
تهادى الإيقاع بهدوء , ثم بدأ بالتسارع , وكأننا أمام سيمفونية ملحمية , بداية تنشد الانكسار في المشاعر وربما في أشياء لا يتسع لتفسيرها إلا قلب من خاض غمارها , لتعود وتنتقل إلى التسارع شيئاً فشيئاً وكأنها تتحدث عن حدث درامي , يخبر عن أمر جلل
جميلة بقدر جمال نبضك أيها الشاعر
شكراً لقبك الموسيقي


أخي/المستجير..
وعليكَ السلامُ ورحمةُ اللهِ وبركاته..
....................
سرّني تحليلُكَ الموجَزُ الهاديء..
وشرّفني قدوُمُك..
...................
شكراً لك..

دمتَ بكلِّ خير

الهام احمد سعد
20-12-2007, 02:55 PM
قصيدة راااااااااائعة
جذبت قلوبنا جميعا
هنيئا لنا بشاعر يكتب بقلبه
الى الامام دائما ....حتى تصل الى ما تحب
تميم البرغوثى الثانى ان شاء الله
تقبل تحياتى وتقديرى
الهام احمد سعد

محمد فكري
02-01-2008, 06:38 PM
قصيدة راااااااااائعة
جذبت قلوبنا جميعا
هنيئا لنا بشاعر يكتب بقلبه
الى الامام دائما ....حتى تصل الى ما تحب
تميم البرغوثى الثانى ان شاء الله
تقبل تحياتى وتقديرى
الهام احمد سعد


الأخت/إلهام..
..............
أشكركِ على هذه الحروفِ الرقيقةِ التي زادت من جمالِ القصيده..
...............
دمتِ بكلِّ خير